قصة نصيبي وقسمتي كاملة بقلم ندى ياسر

الصفحة الرئيسية

قصة نصيبي وقسمتي كاملة بقلم ندى ياسر حصرياً عبر مدونة دليل الروايات للقراءة والتحميل.

قصة نصيبي وقسمتي

يعني يا عمر عمرك ما هتسيبني .!
 انتي مجنونه ي بنتي اسيبك اييي وبعدين دي حاجه مش بأيدك عشان اسيبك دي حاجه بأيد ربنا انك تخلفي وبعدين بقي كفايه عليا انتي انتي ماليه عليا دنيتي كلها !
ابرار :  حقيقي انا عرفت اختار راجل وحد بيحبني مش. اتجوزني وخلاص حقيقي انا بشكر ربنا انك في حياتي انا بحبك اووي اووي ..

عمر : انا اتجوزتك عشان بحبك مش عشان تجبيلي عيال وخلاص وبعدين احنا لسه بنحاول اوعي عمرك تفقدي لأمل وبعدين لو قفلت معانا هنعمل زاي ما الدكتوره قالت هنعمل حمل مجهري !.
ابرار : خايفه انو ميكملش ي عمر  ومش يظبط هوا كمان وبعدين انت من حقك يبقي ليك طفل يشيل اسمك ويبقي ليك في الدنيا دي عشان كدا اسمع كلام مامتك واتجوزت !.

عمر : انتي هبله انا مستحيل اشوف نفسي مع غيرك وبعدين يلا بقي نامي عشان بكرا رايحين للدكتوره وهنصحي بدري ...

ابرار : تمام تصبح على خير ي حبيبي ..
عمر : وانتي بالف خير ي روحي يلا بقي ...

" تاني يوم الصبح "

عمر : يلا ي ابرار قومي عشان نروح للدكتوره نشوفها هتقولنا اييي ..

ابرار : حاااضر ثواني بس واكون جاهزه ..

وفعلا لبسو وراحو عند الدكتوره  ودخلو والدكتوره قالتلهم ..

الدكتوره : انا اسفه علي اللي هقولو بس قدمنا في حاله مدام ابرار انو الحل الوحيد أنها تعمل حمل مجهري  وكلو بأيد ربنا 

ابرار : بس انا عملت كل اللي قولتي عليه ومشيت علي كل تعليماتك .

الدكتوره : بس ربنا لسه مأردش انك تحملي ي ابرار ثقي في ربنا كلو شئ بايدو هوا وان شاء الله ربنا هيكرمك خلي ثقتك في ربنا اكبر من كدا وبعدين احنا العلم تقدم ودلوقتي تقدري تعملي حمل مجهري بس دا نسيبه نجاحو لحد دلوقتي نسبه بسيطه ف شوفو انتو هتقرارو اييي وهتعملو حمل مجهري وإلا اييي ..

عمر : خلاص ي دكتوره موافق انك تعملي حمل مجهري ف شوفيلنا معاد نجيلك فيه ..

الدكتوره هنعمل للمدام شويه افحوصات طبيه وبعد لما تطلع هنحدد المعاد ..

عمر : تمام ي دكتوره تستأذن احنا بقي .

الدكتوره : اتفضلو في رعايه الله .
كل دا وابرار ساكته ويائسه إنها مش ممكن تكون ام في يوم حزينه انها مش قادره تحس لإحساس دا وكمان جواها احساس بالذنب من ناحيه جوزها لانو هيا عارفه انو نفسو يكون يبقي اب زاي ما اي راجل في الدنيا بيتمني كدا وعارفه انو بيحبها عشان كدا مش عايز يجرحها ويتجوز عليها زاي ما مامتو عرضتت عليه ...

عمر : اي ي حبيتي مالك ساكته كدا لي ..

ابرار : تعبت ي عمر مبقاش عندي امل انو انبقي ام في يوم من لايام وحاسه انو يظلمك معايا 

عمر : متقوليش كدا ي حبيبتي كل حاجه بأيد ربنا ودي أرزاق ربنا بقسمها ف ارضي بنصييك ي حبيبتي وقولي الحمدلله ومتفقديش لأمل زاييي انا لسه عندي امل انو اكون اب وتكوني انتي ام ابن أو بنتي ...

ابرار  : ولو ربنا مأردش  انو تكون اب ويكون ابن مني ساعتها هتتجوز زاي مامتك ماقالتلك وبعدين هيا عندها حق انك من حقك يبقي ليك ابن من صلبك ..

عمر سكت شويه وبعدين قالها. ...
عمر : انا قولتك انو دي أرزاق ي ابرار ولو انتي رزقي في الدنيا دي ف انا راضي وبعدين كفايه انو عندي بنوته زايك قمرر واحن اخت وام وبعدين ما انا ابنك هوا انا مش مكفيكي وإلا اييي ..

ابرار : دا انت احلي ابن في الدنيا و واحسن واجمل بابي واخ في الكون وربنا يخليك ليا ومتحرمش منك ابداا ..

قعدت يتكلمو لحد ما وصلو البيت...

"في البيت " 

مريم مامت عمر : اي ي ابني طمني الدكتوره قالتلكو اي خير ..

عمر : قالتلنا انو هنعمل حمل مجهري لانو معندناش اي طريقه غير دي ..

ابرار : طب انا هدخل الاوضه بتاعتي عشان تعبانه شويه وعايزه ارتاح ..

عمر : ثواني هاجي معاكي ..

مريم مامت عمر : لا استني انت ي عمر انا عايزاك ...
عمر : حاضر ي ماما انا معاكي اهو عايزه اييي 
ابرار دخلت اوضتها بس عارفه مامتو عايزاه في ايي اكيد هتقولو اتجوز عليها وهتفضل تزن عليه لحد ما يتجوز ..

مريم : ي ابني انا كبرت في السن وعايزه اشوفلك ابن افرح بيه عايزه اشوف حفيدي قبل ما اموت ...

عمر : انتي عارفه ي ماما انو انتي وابرار اغلي حاجه في حياتي وعارفه انو مستحيل اسيبها أو اتجوز عليها واجرحها وبعدين هيا مش بأيدها حاجه ماهيا كمان زعلانه حرام لما اروح احط عليها كمان واتجوز عليها هيا أي مش بني ادمه وبتحس عايزاه تشوف حب حياتها والراجل اللي اعتبرتو ابوها وأخوها وكل حاجه في دنيتها يجرحها واكون سبب في كسره قلبها لا ي ماما انا بتاسف انا مستحيل اعمل كدا في ابرار حتي لو مش هيبقي ليا ابن في الدنيا دي كفايه هيا عليا هيا عندي بالدنيا دي كلها ..

عمر بعد ما قال كلامو دا لمامتو راح الي ابرار لقاها نايمه وعلي وشها دموع وباين علي وشها الحزن صعبت عليه اووي وراح خدها في حضنو ونامو ...

واليوم عدي بكل حزنه علي ابطالنا بس ي تري هيبقي في فرج قريب ي تري هيفرحو ....

"تاني يوم الصبح "
 عمر يلا ي بنوتي قومي عشان تفطري دا انا اللي مجهز الفطار وجيبهولك لحد عندك اهو شوفتي دلع اكتر من كدا ..
ابرار :  صباح النور ي حبيبي .. تسلم ايدك وبعدين تعبت نفسك لي كنت هقوم انا اجهز لأكل ...

عمر : علي فكرا انا وانتي واحد وبعدين فيها اي يعني لما اجبلك لأكل لحد عندك انتي تستاهلي اكتر من كدا ..

ابرار : يخليك ليا ي رزقي الحلو في دنيتي ..

عمر : ويخليكي ليا وبعدين يلا بقي افتحي بؤقك انا اللي هأكلك
ابرار : يااه يااه علي الدلع ياأخي ..

فطرو بكل سعاده وعمر بيحاول يطلعها من اللي هيا فيه بيحاول بينسيها الوجع اللي عايشه فيه هوا عارف أنها حزينه وعارف أنها بتعيش اليومين دول بحزن عشان كدا مسبهاش وفضل جمبها وحقيقي الرجاله الحنينه رزق من ربنا ..

بعد ما فطرو عمر خدها وراحو المستشفي عشان يعملو الفحوصات اللي الدكتورة قالت عليها وفعلا راحت عملتها وطلعت اخر اليوم  وخدوها وراحو الدكتوره ..

الدكتوره : كويس التحاليل كلها كويسه ونقدر من بكرا نعمل عمليه الحمل المجهري ي مدام ابرار وبإذن الله تنجح .

عمر بفرحه أن شاء الله ي دكتوره باذن الله انا متاكد من كدا انو ربنا مش هيخذلنا ..

الدكتوره : خلاص بكرا تقدرو تيجو المستشفي عشان نعمل العمليه وفعلا تاني يوم راحو عشان يعملو العمليه وكل آمالهم في ربنا انو مش هيخذلهم وانو هيفرحهم في يوم ...

ابرار : انا خايفه اوي ي عمر خايفه ..

عمر :إوعي عمرك تخافي وانا موجود انا هفضل جمبك سوء العمليه نجحت أو منجحتش انا مقدرش من غيرك وانتي عارفه كدا ...

الدكتوره : يلا ي ابرار جاهزه 
ابرار : يلا ي دكتوره 

دخلت غرفه العمليات  وبعد وقت طويل وعمر واقف برا قلقان وخايف خرجت الدكتوره وطمنتو قالتلو كل حاجه تمام ي عمر بس هطلب منك تريح ابرار الفتره دي عشان نشوف في هتنجح وإلا اييي وعشان لو بقي في حمل يثبت ومينزلش ...

عمر : دا انا هخليها جوا عينيا ومستحيل اتعبها ...

الدكتوره : ربنا يخليكو لبعض اللي زايك بقو قليل و ي بختها بيك ب راجل زايك صاينها وواقف معاها علي الحلوه وعلي المره افضل جمبها وهيا بتحبك وان شاء الله ربنا هيراضيك انت وهيا .

عمر : تسلميلي ي دكتوره  
الدكتوره : طب استاذن انا بقي وانت روح الي ابرار زمانها مستنياك ..

عمر دخل الي ابرار وبيبصلها بحب ولابتسامه علي وشو وبيقولها ..

عمر : حمد لله على سلامتك ي قلبي وسوء العمليه نجحت أو لا انا هفضل جمبك ومعاكي وعايزك تريحي نفسك خالص لأسبوعين دول لحد لما نشوف هيحصل ايييي 

ابرار : حاااضر 

عمر : ايوا دا خليكي بنت شطوره بتسمعي الكلام ..

ابرار : طول عمري اصلا شاطره وبسمع الكلام 

عمر : ايوا منا عارف وانتي هتقوليلي برضو 

عمر يلا بقي عشان نروح بيتنا وهنيجي هنا بعد اسبوعين وان شاء الله نروح مجبورين الخاطر ...
ابرار : باذن الله 
 روحو وقضو لأسبوعين بكل حب وفرح وعمر متعبهاش ابدا وفضل جمبها لحد ما ايجي اليوم اللي مستنينو اليوم اللي مش عارفين هيحصل فيه ايي ي تري ربنا هيكرمهم وإلا ايي ؟..

"عند الدكتوره "
 عمر : اي ي دكتوره اي لاخبار 
ابرار في الوقت دا كانت بتحس بوجع جامد اووي في بطنها وهيا الدكتوره بتكشف عليها ..
ابرار : دكتوره انا حاسه بوجع جامد اووي في بطني انا في سكاكين بتقطع بطني اي السبب 
الدكتوره بخوف : للاسف الحمل مكتملش ي ابرار ربنا لسه مأردش 

ابرار بعياط : يعني اي يعني خلاص عمري ماهبقي ام والامل اللي كنت ماسكه فيه راح خلاص كل حاجه حلوه وكل احلامي طارت بالسرعه دي  طب لي ي ربي دا انا كنت حاطه كل آمالي فيك كان دا اخر امل ليا لي تضيع من الحلم دا ....
كل دا وابرار في حاله ذهول وصدمه وحزن و مش  تبطل عياط عمر شاف حالتها ومينكرش هوا كمان حزن جامد بس مع ذالك مسبهاش وقالها...
عمر : كفايه عياط بقي ي حبيبتي ربنا مأردش انك تحملي وانا لسه واثقه في ربنا وخلي ايمانك اكبر من كدا وحبنا اكيد هيكمل ي حبيبتي ..
رجعو البيت وابرار لسه حزينه وفاقده لأمل في كل حاجه حواليها  عايشه مع عمر وحاسه من ناحيتو بالذنب وقرارات أنها تقولو انو يتجوز ....

ابرار الي عمر : عمر انت عارف انو بحبك وصعب عليا اشوفك من غير بس غصب عني اللي هقولو انت لازم تتجوز ي عمر وليك كامل الحق انك تتجوز وانا مش همنعك بس ليا طلب وحيد انك مش تطلقني وتسيبني جمبك انا من غيرك مش هقدر صدقني ...

عمر حضنها وقالها ..
عمر : ومين قالك ي هبله انتي انو هتجوز واي يعني انك مش هتخلفي هنتبني طفل وبعدين انتي مفيش فيكي اي عيب يعني ممكن في اي وقت تحملي وانا عمري ما هسيبك واتجوز عليكي دا انتي دنيتي كلها وبعدين واخده قلبي هروح ادي الجديده اي بقي 

ابرار بضحك وسعاده : لا قلبك دا لوحدي انا ومحدش هياخدو مني ..
عمر : اكيد طبعا اومال .
عمر مسبهاش وقليل اووي اللي زايو في الزمن دا قليل اللي يتمسك بحبو ويتمسك بمراتو وميهموش اطفال ماعنو عايز ونفسو بس ميقدرش يجرحها وإلا يقدر يفكر انو يبقي مع غيرها لانو بيشوف نفسو معاها وبس لانو لما حبها حبها من قلبو واخلص في حبو ليها واحد دلوقتي بيثبت انو فعلا مخلص وإيمانو بربنا كبيررر ولسه لحد دلوقتي مفقدش
لأمل ولسه واثق من ربنا ..

"بعد مرور شهرين"
ابرار  : عمر عايزه اقولك حاجه..
عمر : قولي ي ابرار كل الي هواكي فيه انا سامعك ..

ابرار : طب غمض عيونك كدا..
عمر : غمض عيونو وفتح عيونو علي اختبار حمل في ايدو وفيه شرطتين ....

عمر بفرح : ابرار الاختبار دا حقيقي صح يعني بجد انتي حامل يعني هيبقي ليا ابن منك انتي يعني هيبقي اب قريب ...

ابرار بفرحه: ايوا ي حبيبي هتبقي اب قريب دا اكيد عشان صبرك وإيمانك بربنا وثقتو فيه وحقيقي انا طايره من الفرحه اخيرااا هبقي ام اخيرااا 

عمر : خمس دقايق وتكوني جاهزه عشان نروح للدكتوره 
جهزو وراحو للدكتوره والدكتوره فعلا اكدتت علي الحمل وطلعت حامل في الشهر لاول وحمل طبيعي مش مجهري ....

الدكتوره : الف مبروك ي مدام ابرار انتي حامل في الشهر لاول عشان كدا عايزين راحه تامه اول 3 شهور عشان الحمل يكتمل باذن الله..

عمر بفرحه : باذن الله هيكمل باذن الله تعالى هيكرمني ..

رجعو البيت وفرحو مامتو وفرحت اووي واعتذرت من ابرار لأنها كانت فضلت تطلب من عمري انو يتجوز عليها وعمر رفض لانو بيحب مراتو ومكنش عايز يكسرها ولانو كان واثق في ربنا وعارف انو ربنا كبير وقادر على كل شئ ..

"بعد 8 شهور "
الف مبروكك ي عمر ربنا اداك طفلين زاي القمر بنت وولد تؤام ..
عمر بسعاده : انتي بتقولي ي دكتوره مراتي انا ولدتت اتنين طب دا ازاي مش انتي كنتي بتقولي واحد ..

الدكتوره : ساعات الرؤيه مبتكونش واضحه ومبنقدرش نشوف الطفل التاني وبعدين ربنا كرمك علي صبرك اللي صبرتو مكنش حد عالم انو الحمل المجهري كان يبقي فيه خطر علي مراتك عشان كدا ربنا مأردش احمد ربنا ي عمر علي الرزق اللي جالك ....

عمر : الحمدلله الحمدلله علي كل حال ..
عمر :اقدر دلوقتي اشوف ولادي واشوف مراتي صح ..

الدكتوره : احنا نقلنا ابرار في غرفه عاديه وتقدر تشوفها بس لما تفوق من البنج ..

عمر :طب انا هدخل جمبها لحد ما تصحي ..

 الدكتوره : ماشي تمام اللي يريحك ..

دخل عمر الي ابرار وكانت لسه نايمه ومصحيتش من البنج بس طول وهيا نايمه بتقول اسم عمر علي لسانها وتقول حلمي اتحقق ي عمر كان نفسي في ولد ربنا كرمنا بي بنت وولد وشويه بشويه بدأت تفوق ولما صحيت شافتها اطفال الصغيرين جمبها وعمر قصادها وماسك ايديها ولما شافها صحيت قالها ...

عمر : الف حمدالله على السلامه ي نن عيني .. قومي شوفي ولادنا قومي شوفي حور وآسر  تؤامنا الجميل ..

ابرار : انت لسه فاكر لأسماء اللي قولنا عليها من اول سنه جواز لينا ..

عمر : وانا اقدر انسي اي كلمه بينا أو اي ذكري بينا ربنا يخليكي ليا ويخلينا الي اولادنا ..

حور وآسر كبيرة وبقي عندهم ست سنين وابرار حامل تاني وفي الشهر لاخير  ربنا رضاها وكرمها أوسع كرم علي صبرهم ربنا كان بيختبرهم وهما نجحوا في لاختبار عشان كدا جزاهم باحسن حال وحقق حلمهم ومضيعش آمالهم فيه بس كل الحكايه اللي كانت في الموضوع انو ربنا مكنش اذان انو ربنا يعطيهم غير لما يختبرهم وأعطاهم الله وأكرمهم علي صبرهم ..
"المغزي"
ليس لكَ أن تضعَ علامةَ استفهامٍ أمام أقدارِ الله ! 
ضعْ نقطة .. ضعْ دمعة ..
وقل: "ماضٍ فيَّ حُكمُك .. عدلٌ فيَّ قضاؤك"
اُرتُقْ صدرَك المفطورَ .. بسجدةٍ .. 
وأصغِ لترنيمة الفرَجِ المخبوءِ في التذلُّل والتودُّد ..
واتلُ انكِسارَكَ عند بابه .. ولا تقِفْ على باب غيره ؛ فأبوابُ الغير مؤصَدةٌ وإنْ بدَتْ مُزيَّنةً !!
ألقِ إليه دعاءَك المُرتجفَ .. أسمِعْه صوتَ أنفاسِك الملتهبةِ ..
تذَللْ كصبيٍّ يرنو للُعبة ..
واعلمْ .. أنّ رِضاه عنك ؛  برضاك عن قدَرِه !
سيُجبَرُ الكسرُ وتُضاءُ قناديلُ العُمُر
تمت .. هل تريد قراءة قصة آخرى بقلم الكاتبة ندى ياسر ؟ اضغط هنا عبر مدونة دليل الروايات.
google-playkhamsatmostaqltradent