رواية احببت قاسي الفصل الحادي عشر 11 - بقلم ميساء عنتر

الصفحة الرئيسية

رواية احببت قاسي البارت الحادي عشر 11 بقلم ميساء عنتر

رواية احببت قاسي كاملة

رواية احببت قاسي الفصل الحادي عشر 11

في صباح اليوم التالي
استيقظ عدي أثر اشعه الشمس التي سقطت علي وجهه ففتح عينيه ببطئ فوجد انه ما زال علي الارض وتذكر ما حدث ففرت دمعه هاربه من عينيه ولكنه ماسحها سريعا و.....
عدي بقسوه : متستهلش اني دموعي تنزل علشانها دي وحده خاينه بس انا حبيتها.بس خلاص وعد اني هنساكي واعيش حياتي ثم نهض من مكانه واخد حمامه سريعا وخرج الي الشركه 
عند ساره:
استيقظت علي صوت ضوضاء وصوت فتح الباب لذلك فتحت عينيها بهدوء وجدت نفسها في غرفه غريبه يوجد بها سرير صغير وطاوله وثلاجه صغيره ..ظلت تدور بعينيها في الغرفه ولا تعرف اين هي حتي تذكرت ما حدث فصرخت بقت ونهضت من مكانها سريع وفجاءه فتح الباب ودخل منه شخص ما 
ساره:انا فين 
الشخص:انتي في بيتي
صدمت ساره بشده ولكنها حاولت التماسك وانا تبدو قويه
ساره : جيبني هنا ليه .وعاوز مني ايه يا عاصم 
عاصم:كويس انك لسي فكراني انا خسرت حاجات كتير اوي بسبب حبيب القلب ال باعك وصدق انك بتخونيه 
ساره بحزن:ملكش دعوه 
عاصم:فعلا مليش دعوه انا كنت عاوز حاجه ودلوقت اتحققت خلاص 
ساره بخوف:عاوز اي 
عاصم : هههههه لا متخفيش لو كنت عاوز اعمل حاجه كنت عملت وانتي نايمه
انا هبعت لحبيب القلب انو يطلقك وانا هتجوزك 
ساره بصدمه:اي تتجوزني 
عاصم ببرود:ايوا وسابها ومشي 
ياتراا عدي هيرضي يطلق ساره؟؟؟
ساره وعاصم هيجوزوا؟
يتبع الفصل الثاني عشر 12 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent