رواية غيوم الشمس الفصل الثالث 3 - اطياف راحله

الصفحة الرئيسية

رواية غيوم الشمس البارت الثالث 3 بقلم اطياف راحله

رواية غيوم الشمس كاملة

رواية غيوم الشمس الفصل الثالث 3

أعدك أن أبقى دائما احبك مهماحدث أن أبقى دائما احافظ على عهد قطعته على نفسي ان اكون لك حتى يتوارى جسدي تحت الثرى أعدك حتى لو لم يكن في قلبك لي مكان أعدك بكل وعود الهوى أن ستبقى انت اول واخر حب اخترق القلب ستبقى عشقي ومتيمي إلى الأبد.

الزينه تملأ الطرقات في البلد صوت المزمار والربابه في كل مكان أجواء الفرحه تخيم على منازل العائلتين الزغاريط تعلو وتعلو في كل مكان تكاد جدران البيوت أن تتكلم معلنه عن فرحتها كل منزل أمامه حشد من الناس والمزمار يعلو بانغامه وتتراقص الخيول على نغمات المزمار يوم تاريخي لن تنساه القريه على مر السنين يقوم الشيفات بتوزيع الاكل على جميع ألموجودين في اماكن الأفراح وفي البيوت حتى لايبقى ولا فرد كبير ولا صغير من القريه لم يأكل من طعام الأفراح تنهال الدعوات بالسعاده وبالرفاء والبنين لكلا العروسين والعرسان
تعلوا أصوات أكبر مطربي الصعيد في الفرح بعد أن تجمعوا في ساحه كبيره أعدت لقيام الفرح الثنائي . وعلى انغام الموسيقى ترقص الاحصنه وكل عريس يمتطي حصانه كالفارس. رقص بالعصي للكبير والصغير في العائلتين الفرحه تعم الجميع تتطاير لتكون غلاف من السعاده ترسمه على وجوههم جميعا. ساعات وساعات من الفرحه والسعاده والتعبير عنهما بكل الأشكال حتى أوشك الليل إن ينتهي فهم كل من قضبي العائلتين في توجيه العرسان لكي يتوجهوا كل منهم إلى منزلهم.
بالفعل توجه كل عريس وعروسته إلى السياره المخصص وركب هو عروسه وتوجهوا إلى منزلهم.
لم يتبقى في الفرح الا قطبي العائلتين يتلقون المباركات من المدعوين حتى آخر و احد.
جابر / يالا بينا اومال عنبات اهنه ولا ايه.
عبد المجيد / عندك حق ياخوي يالا بينا علشان نشوف العرسان. وبيتوجهوا إلى منازلهم ولكن هناك وفد من كل منزل يتوجه إلى المنزل الآخر فكل عروسه منهم يذهب معها ناسها كي يطمئنوا عليها.
_____________________________________

على مقهي عزام الموجوده على أطراف القريه على أول الطريق المؤدي للمركز حيث تتميز المقهي بجلوس اغلب شباب القريه عليها دون غيرها.
على طاوله بعيده عن الجالسين في المقهى يجلس عزام مع رجلين يبدوا عليهم انهم اغراب وليسومن أهل القريه.
رجل١/ عتقول ايه ايه ياعزام اتصالحوا وصار بينهم نسب كومان دي الحكايه هاصت بجي وانت نايم على ودانك ياعزام.
عزام / وانا اعمل ايه بس ان كان الراجل بتاعكم اللي وسطيهم مجدرش يعمل حاجه اني اللي ععمل.
رجل ٢/ ما انت عملتها جبل أكده ياعزام لما ساعدت الواد والبت يهربوا بره البلد توتهم عنديك والبلد كليتها بتدور عليه وطلعوا جدام البلد كليتها ومحدش عرفهم وده كله بفضلك انت ورئيسه مرتك.
رجل ١/ على العموم احنا مش جايين دلوكيت نتكلم في اللي فات الباشا الكبير بيبلغك انه عايز يعرف دبه النمله في البلد ومهما كانت المعلومه صغيره لازم تبلغه.
عزام / بلغ الباشا الكبير ان طلباته كلها أوامر هاتي الشاي يارئيسه للرجاله.
رئيسه / حاضر من عنيه.
رجل ١/ ماشي ياعزام شوف شغلك انت واحنا عنشرب الشاي ونجوم.
عزام / براحتك المكان مكانك عن اذنكم.
رجل ٢/ معرفش لهطه الجشطه دي مجوزاك ازاي ياعزام وراضيه بيك على ايه دي عايزه تتلف في ورجه سلفان يابوي.
رجل ١/ خبريه عاد احنا جايين نهزر ولا ايه معيزنش مشاكل مع الغشيم ده الا يغفلج لينا الدنيا هم اشرب الشاي علشان نجوم.
رجل٢/ هو انا جلت حاجه عاد انا مستخسر كوز العسل في واكل ناسه ده يا ابوي لولا الشغلانه دي كت عرفت الزاي أخذها منه الحزين ده.
رجل ١ / جلت مش وقته الكلام ده جوم ياله البيه الكبير منتظرنا جوم علشان منعوجش عليه.
__________________________اطياف راحله
في بيت الدامي.
في الجناح الخاص بادهم وعروسته جناح كبير مجهز باوضه نوم وحمام خاص وصالون مفروش فرش أحدث موديل.
أدهم / أن مش مصدق نفسي ياصالحه أن احنا بجينا مع بعض والبعض علطول حلم قضيت عمري كلياته احلم بيه من يوم مافرجونا عن بعضنا واحنا صغيرين حرموني منيكي ياجلبي لما كنت بجابلك وانتي رايحه المدرسه كنت ابص عليكي بطرف عيني واخاف حد يشوفني.

صالحه / لما كنت تعدي من جدامي جلبي كان بيبجي عايز يطير ويروحلك وكنت بجول لنفسي دا حلم عمره ماهيتحجج حلم بعيد بعد السما عن الأرض بس ربنا كريم مرايدش لجلبي انه يتكسر واموت بحسرتي لما اشوفك مع واحده غيري.

أدهم / طيب ايه هتفضلي جاعده بعيد أكده وعتباتي بالفستان إياك والناس اللي مستنيه بره دول مش عنصرفوهم دول ممكن يفضلوا جاعدين كده اسبوع لما يشوفوا اللي عايزينه.

صالحه اكتسي وجهها بحمر الخجل ونظرت ووادارت وجهها بعيدا عنه.
أدهم / وليه الكسوف ده بس هو انا جلت حاجه. على العموم ادخلي الحمام غيري خلجاتك واكون انا غيرت علشان نشوف حالنا.ووبعد دقائق كانت صالحه خارجه من الحمام ترتدي روب بينك بعد أن نزعت فستان الفرح والطرحه وأطلقت لشعرها العنان بعد أن فكت كل قيوده واصبح محررا يصل إلى أسفل ظهرها بلونه الذهبي كلون اشعه الشمس حول وجهها الأبيض كلون الحليب وينير الوجه عينان زرقوتان بلون السماء تبدو كلوحه ابدع الخالق في صنعها. عندما رآها أدهم تسمر في مكانه مسبهلا لاينطق أدهم أدهم يا أدهم.
واه معتردش عليا سرحان في ايه.

أدهم / فيكي ياجلب أدهم وفي جمالك اللي ميتوصفش واللي اول مره اشوفه عمري في حياتي مشوفت جمال بالشكل ده سبحان من صورك وإبدع في رسمك كأنك حريه من الجنه.
صالحه / واه يا دهم متكسفنيش عاد ناولني البدله علشان اعلقها اومال.
أدهم / بدله ايه وزفت ايه دا وقته تعالى اهنه.
صالحه / أدهم لا يا أدهم بعد الله يخليك.
أدهم / جلب أدهم وعجل أدهم اللي طيرتيه بجمالك ياصالحه ابعد كيف دا انا لوبعدت عنك اموت.جربي ياصالحه تعالى في حضني حلم عمري كان إن اضمك بين أدى واخبيكي في ضلوعي واشم ريحتك اللي جننتني واه ياصالحه ريحتك حلوه جوي الياسمين اللي انتي حطاه زمانه غاير منيكي.
صالحه / أدهم الله يخليك يا أدهم بلاش خلينا للصبح.
أدهم / معينفش ياجلب أدهم كأنك مش عارفه عوايدنا اهلك معيروحوش الا لما ابعتلهم الشال متخافيش ياجلبي انا بخاف عليكي من الهوى وعمري ماهااذيكي ياحبيبتي.
بعد مرور وقت ليس بقليل أدهم مبروك ياروح جلبي انتي دلوكيت بجيتي مرتي قولا وفعلا بيفتح الشباك وبيرمي الشال لأهل صالحه المنتظرين تحت الشباك فتنطلق الاعيره الناريه ليملا صوتها المكان وتصل إلى عنان السماء وتنطلق الزعاريط معلنه عن الفرحه فهذه عادات وتقاليد يتوارثها الأجيال جيل بعد جيل يغلق أدهم الشباك ويستدير ليرى صالحه دافنه وجهها في المخده من الخجل وشعرها يتناثر حولها
صالحه دافنه وجهها في المخده وشعرها يصنع هاله ذهبيه حولها أدهم ينظر لها ويبتسم ثم يقترب ويجلس بجوارها على السري ويلملم شعرها طيب بصيلي مكسوفه مني في حد يتكسف من حبيبه ويقترب منها ويقبل رأسها وقبلها قبلات ناعمه على عنقها طيب كلميني حاسه بتعب ولا بيكي شئ واه ردي عليا اومال متجلجنيش عليك.
لتعتدل صالحه وتنظرله بخجل ويكسوا وجهها الأحمرار.
أدهم / يابوي ايه الجمال ده وايه الفراوله اللي طرحت على وشك دي مبدهاش بجي ياجلبي مش طالبه معايا وكل مش طالبه غيرك انتي وبس يابركه دعاكي يامه.
##################### اطياف راحله

شفنا جناح أدهم وصالحه مليان بالحب والدفا على العكس تمام من جناح شمس ووضاح.

وضاح / خبريه عاد عنفضلوا جاعدين طول الليل ليه مغيرتيش خلجاتك لحد دلوكيت ناسك جاعدين تحت رايدهم يفضلوا جاعدين أكده للصبح.
شمس / لا بس ممكن تطلع بره لما اغير خلجاتي.
وضاح / لا مطالعش عنديكي الحمام غيري فيه.
شمس / طيب . بتدخل الحمام وتغير هدومها وتلبس عبايه خفيفه وتلف طرحه وتطلع بيكون هوكمان غير هدومه ولبس جلابيه بيبص لها وبيلاقيها لابسه طرحه على شعرها بيبتسم بسخريه خبريه عاد لابسه طرحه ليه هو انتي جاعده مع حد غريب.
شمس / لا مش غريب بس لسه مش متعوده عليك.
وضاح / بيقرب منها وبيفك الطرحه اللي على رأسها شعرها بينزل على ضهرها زي الحرير. شعرك حلو اومال عتخبيه ليه وبيملس بايده على شعرها.
بتتكسف منه وبتبعدعنه وبتقعد على حرف السرير.
وضاح / كلهم بيقولو عليكي جميله بس متوقعتش انك تكوني جميله بالشكل ده بيروح يقعد جنبها على السرير وبيمسك شعرها ويلمه وبيقرب منها خالص وبيهمس في ودنها ايه خايفه ولا مكسوفه.
تعلو دقات قلبها كالطبول وانفاسها تعلو تهبط وأصبحت يداها كالثلج لاحظ توترها الزائد وأثار فصوله كرجل كل مايحدث لها ودون أراده منه لم يشعر بنفسه الا وهو يقترب منها وقبلها قبلات ناعمه على وجهها وزادفي تعميق قبلاته حتى تاه في حسنها وجمالها واستسلمت له هي الأخرى.
بعد فتره شد عليها الغطاء وقام من جوارها وارتدي ملابسه وفتح الباب التي كانت تقف خلفه عزيزه وأعطى لها الشال فانهالت بالزغاريط معلنه عن فرحتها وأخذت الشال واعطته لأهل شمس انطلقت الاعيره الناريه والزغاربط معلنه عن الفرحه وبعدها انصرف الجميع من أمام المنزل.
دخل وضاح الجناح بعد أن تكلم مع عزيزه وأعطاه الشال.
شمش تلملم نفسها وتشد الغطاء عليها دون أن تنظر له.
وضاح / مبروك ياعروسه..
شمس / بوهن وضعف الله يبارك فيك احضرك لك العشا.
وضاح/ لا لوعايزه تاكلي انتي كلي انا هدخن سياره فوق السطح.
شمس / مينفعش حد يشوفك فوق السطح دلوكيت عيقولوا ايه.
وضاح / معيجلوش حاجه كلياتهم عارفين اني عامل تكعيبه وغيه حمام وطول ماني موجودفي البيت اغلب الوجت بجديه فوق عند الغيه.
شمس / اللي تشوفه اعمل اللي يريحك.
وضاح / طبعا اني بعمل اللي يريحني في كل حاجه الا في حاجه واحده معرفتش اعمل فيها اللي يريحني ريحتهم كلياتهم على حساب راحتي.
شمس / وايه هي الحاجه دي عاد.

وضاح / متشغليش بالك. انا طالع فوج ماعيزاش حاجه.
شمس / عايزه سلامتك.
شمس / ياترى فيه ايه ياوضاح مالك ليكون غصبوبك على الجواز مني لا ودي معجول انا اعرفه من هو صغير دماغه ناشفه ومحدش كان يجدر يمشي كلمه عليه. طيب اومال فيه ايه؟؟؟ ايه اللي مضايقه ومخليه متكدر أكده... ولا ما إني عارفه ايه اللي بيوحصل اني احسن حاجه انام علشان الصبح ابجي فايجه.

في الغيه وضاح حط للحمام الاكل وماسك التليفون وبيطلب حد.
معتردش ليه ياحزينه دا انا سايب مرتي يوم فرحها وطالع علشان اكلمك واسمع صوتك. عارف انك زعلانه بس ما باليد حيله أدى الله وادي حكمته. عارف ان المفروض انك تكوني انتي مكان شمس بس اللي أراده ربنا هو اللي كان خلاص.
بس انا لايمكن انساكي حتى لو ايه اللي حوصل ولو هخلف من شمس دي عشر عيال انتي اللي في الجلب يا داليا.
وربنا يجدرني واجدر أوفى بوعدي معاكي واتجوز ك وساعتها ست شمس عايزه تعيش اهنه تعيش عايز تروح لحالها براحتها كل واحد بجي ينام على الجنب اللي يريحه ونزل وضاح وفتح الجناح ودخل وشاف شمس نايمه في سابع نومه وشكلها زي الملايكه وهي نايمه طلع على السرير بهدوء علشان متصحاش بس عنيه مش عايزه تفارجها قرب منها ولملم شعرها من علي وشها وشد الغطا عليها وراحت عينه في النوم.

في مكتب في المركز مكتوب عليه أعالي البحار للاستيراد والتصدير..

يجلس رجل كبير ذو هيبه و قار يتضح عليه ممايرتديه مع تلك الرجلين اللذان كانا يجلسان عند عزام في المقهى.
الرجل يدخن سيجار كوبي وينفث بدخانه في الهواء بغضب
يعنى اتصالحوا قالها الرجل وهو يبتسم ابتسامه بسخريه ومدير الأمن فاكر لما يعمل أكده وياخد جابر وعبد المجيد في صفه عيقدروا يمنعوا الشحنه اللي جايه اللي حاطط فيها شجي عمري كله.
رجل ١/ متستهونش بيهم جانبك التنين نابهم ازرق وعيعزفوا على وتر واحد طول عمرهم صحاب.
سعفان / عيعملوا ايه يعني.
رجل ٢ / عيعملو كتير لو حطوا أيديهم في ايد بعض وده اللي عيوحصل.
سعفان / يبجوا يوروني. الشحنه دي داخله داخله لو حكمت عتدخل على جتت الكل في المحافظه من أكبر راس فيها لاصغر رأس مكفاش أحمد عطوان من يوم ممسك مدير أمن من خمس سنين معرفينش ندخل حاجه المحافظه فارد سيطرته على كل حاجه وموجف حالنا.
اسمعني زين الشحن عتوصل آخر الشهر بلغوا الراجل بتاعنا في البلد بكده المكان معروف اللي كنا بنكمر فيه الشغل بتاعنا واللي الدكتور كان بيشتغل فيه وكمان في مواد خام خاصه بالشغل بتاع الدكتور المواد الخام دخولها ساهل هتدخل دلجا بسهوله ومحدش عيشك اما البضاعه عتتكمر في المركز وهيتاخد منها بكميات تروح دلجا عند عزام ورئيسه والراجل بتاعنا هناك ومن دلجا لكل القرى والبلاد اللي جنبيها لما نبحي نشوف مكان كمان نمحور فيه علشان نوزع حواليه الكلام تدع معيزش مخلوق يعرفه غيركم الا لماتبداوا تدوهم التعليمات.

رجل ١ / تمام جنا بك تامر امر.
رجل٢ / مين عيساعد الدكتور جنابك.
سعفان / انتوا التنين بس معيزش حد يعرف أي حاجه عن الطريقه اللي بيشتغل بيها الدكتور وكيف بيصنع.
رجل ٢ / تمام جنابك تامرنا بأي حاجه دلوكيت.
سعفان / لا مع السلامه انتم بس متنسوش حاجه من اللي جولت عليه.
سعفان / بعد مابيمشوا بينفخ دخان سيارته ولا زمان ياجابر انت وعبد المجيد مسير الحي يتلاقى واعرفكم مين سعفان القط اللي طلعتوه من البلد بفضيحه جاي بكل جوته علشان يرد اللي عملتوه فيه..
يتبع الفصل الرابع اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent