رواية قطرة ندى كاملة من الفصل الاول للأخير بقلم اسماء رمضان

الصفحة الرئيسية

رواية قطرة ندى بقلم اسماء رمضان كاملة جميع الفصول من الفصل الاول للاخير عبر دليل الروايات للقراءة والتحميل pdf

رواية قطرة ندى الفصل الأول

ندي : عامل اي
مصطفي: كويس بسؤالك عليا
ندي: يارب تكون بخير ... جبت بيبي صح
مصطفى: اه بنوته.... من كتر حبي فيكي شبهك
ندي : سمتها اي بقا
مصطفي: حور
ندي: غير اسمها
(دا الاسم اللي كنا اخترناه سوا لاول بنوته لينا ...)
مصطفي: حتي لو غيرتو مش هنساكي ...
ندي: ...
مصطفي: وحشتيني اووي
ندي: (عينيها مليانه دموع ومش يترد) ....
مصطفي: ندي
ندي ; امم...
ندااا يا ندااا اصحي بقااا

"صحيت ع صوت اخويا من الحلم اللي اتعودت عليه .."
ندي: صباح الخير..
اسامه: صباح النور يلا عشان ماما جهزت الفطار
ندي : حاضر
(ندي : بنت عندها 18 سنه حاليا ف الثانويه العامه ڜ "فخامة الاسم تكفي طبعا " ‚ عندها عيون عسليه جملها بسيط جدا لكن البرأة اللي ف ملامحها البسيطة والبريئه بتخلي الكل يحبها...
و اسامة: اخو ندي اكبر منها بسنتين وهو في سنه تانيه من جامعة الهندسة وسيم وبيحب اخته جدا وهما الاتنين مع بعض ناقر ونقير دا لكن مش بيخبو عن بعض اي حاجه )

راحت ندي الحمام عشان تتوضاء و تصلي وتدعي دعائها المعتاد...
ونزل الي السفرة وقالت صباح الخير قامت باست باباها وماماتها ....
(باباها البشمهندس احمد صاحب شركة للمعمار ماماتها اسمها سحر وهي كانت شغاله مدرسة بس سابت الشغل عشان تتفرغ لتربية ندي واسامه )
ندي: احمممممم( بصوت عالي) عملالنا اي ياست الحبايب ع الغدا
اسامة: ( بيضربها بمرح ) كلي فطارك الاول يامفجوعة
ندي: ااه حد كلمك ياعم انت
انا بكلم الجمر اللي قاعد دا
سحر بس يابكاشة دا باباكي مش بعكسني زيك كدا
احمد: انا بردو ياسوسو
ندي : ايواااا بقااا
اسامة: يسهلوو ياحج
اجيب اتنين لموون طاب
احمد : بس ياواد منك ليها
سحر: باااس يلا ياننوش عاوزه اي ع الغدا
اسامة: الا مره قولتيلي عاوز اي ع الغدا ياسامة ولا نفسك ف ايه كلو ع المفعوصة دي
احمد.: خليها تغذيها ياعم دي ف ثانوية بردو خليك انت الكبير
ندي: ياساتر يارب ع الصبح اي السيرة اللي تسد النفس دي يابابا
اسامة: متقلقش يابابا ندي شاطرة وهتجيب ان شاء الله مجموع كويس كمان
ندي : ايوا اقعدو لقشوني لبعض كدا ومتخلونيش افكر هناكل اي ع الغدا
اقولك ياماما اعملي اي حاجه من ايديكي الطعمة دي واحنا كدا كدا هناكل
سحر: ماشي ياختي ويلا خلصي فطارك عشان اخوكي يوصلك الدرس وهوا رايح الجامعة
ندي: حاضر ياماما
(اي دا اي دا هو مين مصطفي دا ...)

الفصل التاني

اسامه وصل ندي للمدرسه وكان كل الطريق بيهم ... وصلت ندي قابلت نور (صديقه الطفوله لندي ) عند باب المدرسه
ندي: صباحوو يستاا
نور : صباحو الفل
اسامة : سلام انا بقا
ندي: سلام
يلا ندخل ياحب ..
نور: نداااا مش هتخليني ارتبط بخوكي دا بقا (نور صحبت ندي المفضلة ودايما مع بعض من اولي ابتدائي بيحبو بعض جدا ومهما اتخانقوا بيرجعوا لبعض تاني )
ندي: احترميني يابت دانا اختو حتي
نور: فكك من الحوار دا الواد موز يابت
ندي: اومال مش بتتكلمي معاه ولسانك اللي عاوز قصو دا بيطير قدامو ليه هااا ...
نور: دا عشان اختو صحبتي بس
ندي: اه انتي هتقوليلي
وصلنا الفصل ودخلنا بيوم روتين ممل كالعاده ...

عند اسامه.....
في كلية الهندسة جامعة عين شمس اسامه قابل صحابه..
محمد و حاتم و شريف و مها و داليا ( كانوا مجموعة مع بعض دايما ضحك وهزار وطبعا جدعنه ....)
اسامة : صباحوو يادفعااه
الشلة: صباحوو فل ياستا
مها : تعظيم سلام لاجدعها اسطوات
محمد : علينا اي انهاردة
اسامة: دا اللي انت شوفت وش الدكاترة من اول السنة مش بتخدها نوم صح
حاتم: يابني دا جايب معاه مخده بدل الكتب
داليا: احنا مش نافعين من غير كلام ياشباب
ندي خلصت المدرسة وراحت الدورس بعدها هي ونور
واسامه خلص محاضراته وراحو البيت..اليوم خلص بين التعب و المرح .. .
الاتنين وصلو بيتهم وكل واحد ع اوضه عشان يذاكرو...ونامت من كتر التعب ...
وحصل ....
مصطفي : الوو..
ندي: امم..
مصطفى: وحشتيني...
ندي:.......
مصطفى: غصب عني مش قادر اتحكم في قلبي ..
ندي: عارفه
اممم حور عامله اي و ممامتها ..
مصطفى: كويسين بس انا مش كويس وانتي عارفه
ندي: هضطر بسببك اغير الاسم اللي كنت مختراه لبنتي
مصطفي :عندك مانع ولا اي
وبعدين ممكن تفكري ف الثانوية الاول ياهانم
ندي: برااحة طاب
مصطفي: لا ياختي انا عاوزك تجيبي مجموع حلو وتدخلي طب الاطفال اللي نفسك فيه
انا قلت اهو ياندي لو حصل غير كدا هزعل منك
ندي: امممم ...
مصطفي: ندااا..
صحيت ندي مفزوعة من حلمها للمرة المليون
لكن كان ع قرآن الفجر فتذهبت لاسامة عشان تصحيه يصلو سوا الفجر...
ندي : اساامة يااسااماااااة ياسمسم اصحا ياوااد وقاعدة تلعب في منخيرو و شعرو لحد مصحي
اسامة: حراام سبيني نايم متاخر
ندي: لي بقا ياسي سمسم
اسامة: نعم..!
خدي يابت و يمسكها من اذنها ويقول : مش قلتلك مليون مرة بلاش سمسم دي
ندي : ااه ااه بعينك وطلع لسانها
وسمعو الفجر بأذن ..
اسامة: ماشي ماشي
يلا نصلي الاول ياقلب سمسم
فذهبا وصلي اسامه الامام
وبعد الصلاه ...
اسامة : مالك ياندي
ندي: هه هيكون مالي يعني
اسامة: بقولك مالك
ندي: ملقت مليش
عبوشكلك
اسامة: ندي
ندي: الثانوية والضغط بس ياحبيبي عشان باقي شهر واحد ع الامتحانات وكدا
اسامة: هعمل مسقعة اغرفلك
ندي: ااه و النبي يريت تكون سوخنة
اسامة: يمسكها من خدودها ويقول
بصي ياست البنات الثانوية دي زي اي سنه عادية بس بتكون ضغط شوية بسبب انها ترمين سوا مع انك في مدة اطول و كمان حوار وضغط انك لازم تجيبي مجموع كويس عشان متخيبيش امل حد و الكلام الهجص دا
مع ان ربنا من ساعة متولدتي كتبلك انتي هتجيبي كام وتتدخلي اي وفين وليه وكل حاجة مكتوبة ع جبهتنا كل اللي علينا اننا بنذل مجهود و ربنا مش هيضيع تعبنا..
ندي: بس فيه اللي بيعمل اللي عليه واكتر وفي الاخر بيدخل كليه وحشة او مش بيجيب مجموع كويس او اللي هو عاوزو
اسامة: بصي مبدئيا مفيش حاجة اسمها كلية وحشة او غيرو لان كل الكليات ليها فائدة في المجتمع بس اللي يفهم بقا
بالنسبة للمجموع واللي عمل اكتر من مجهود فدا بيكون تدبير ربنا لانو شايف ان الشخص دا هيكون مناسب اكتر في المكان دا وهيتوفق احسن من الكلية اللي كان نفسوا فيها و هيجيب فيها احسن واحلا بإذن الله وربنا بيوفقو وزي مقلتلك من ساعة متولدتي ومكتوب هتتدخلي اي اعملي اللي عليكي والباقي سيبيه وربنا هيدبروا
فهمتي ..؟
ندي: اه ياحبيبي ربنا ميحرمني منك (لكن لسه زعلانه ودا باين ع وشها)
اسامة : ها بقا قوليلي
ندي: نعم
اسامة : المسقعة حلوه
ندي : ااه طبعا بس كانت عاوزة ملح شويه صغنين
اسامة : مسكها من خدودها وقال لو متكلمتيش مش هسيبك
ندي: ااه حاضر حاضر هتكلم
فيتركها وتقول
مصطفي ...

الفصل الثالث

اسامة : مسكها من خدودها وقال لو متكلمتيش مش هسيبك
ندي :ااه حاضر حاضر هتكلم
فيتركها و تقول
ندي: مصطفي .. (بهمس)
اسامة :اعمل لحضرتك سامعة عشان اسمع صوتك اللي بيوصل المحافظة اللي جنبنا ياختي
والباب خبط وكانت مامتهم...
سحر : صباح الخير
ندي و أسامة : صباح النور ياماما
ندي :تهمس لاسامة بان يكملو كلامهم وقت تاني
اسامة : (بتفهم )حاضر
سحر :يلا قومي ذكري ياندي شويه ع اما اجهز الفطار وانت يا اسامة صحي باباك
ندي و اسامة : حاضر ياماما
والاياام تعدي كتيرر بين فرح وحزن .. سهر الليالي ع الكتاب .. وكفايه الضغط وتوتر ان دي شهاده كبيره.. لحد مجه يوم النتيجة بتاعت ندي.....
ندي: انا خايفة اوي الموقع مش راضي يفتح
سحر : اهدي ياحبيبتي خير ان شاء الله
و ظل لمدة ساعتين وكانو كالسنتين لحد مفقدت اعصابها و وعيطت من التوتر و الخوف لحد ما....
اسامة : بصخب نندوووش مبرووووك
ندي :مبروك اي....عرفت النتيجة بجد النتيجة ظهرت..بجد !؟
اسامة : اه والله وجبتي 99 كمان
ندي:انت مش بتهزر صح
اسامة : تعالي يافالحة النتيجة اهي
ندي: بجد الحمد لله ، مش عارفه اضحك ولا اعيط لوووولووولي لوووولووولي
وقامت تتنطط وترقص وحضنت اخوها و ماماتها
سحر كلمت احمد و قالتلو ع الخبر و البيت فضل مبسوط وفرحان بنجحها
ندي: هروح اطمن ع نور ' الووو...
نور: ايوا ياندي طمنيني عاملتي اي
ندي: الحمد لله تعبي مش راح ع الارض و جبت مجموع كويس المهم انتي طمنيني عليكي
نور: الحمد لله جبت 98 الحمد لله
ندي: ط الحمد لله هنتقابل بقا عشان نحتفل و نعرف هندخل اي
نور: ط تمام ياحبي. لازم نكون سوا
ندي: طبعا مش هنسيب بعض
وخرجو تاني يوم سوا مع وكان يوم جميل اووي وفرحو فيه كتير كان مليان فرح و ضحك فرحا بنجاح ان تعبهم مرحش علي الارض .....
وجه ميعاد الرغبات ياترا هيقدموا علي اي ....
احنا عارفين اختيار ندي هو طب اطفال ولا هتغير رأيها ع اخر لحظة وليه وياترا الحلم لسه بيجلها..

الفصل الرابع

ندي دخلت طب اطفال زي مهي بتحلم ونور دخلت في هندسة
واسامة بقا في تالتة جامعة
اول يوم في الدراسة ...
ندي : اسامااة ياااساااماااة اصحااا ياااسمسم. يااولاااه اصحا بقا
أسامة : هنام خمس دقايق
ندي: لا يلا انت هتنام تاني
اسامة: يخربيع زنك ياشيخه امشي انا صحيت اهو
ندي : صباح الخير ياسمسم
اسامة: صباح النور
خير عاوزه اي
ندي: انهارده اول يوم ف الدراسة يلا يابابا عشان نروح الجامعة
اسامة: نعم ياختي
صحيح اللي سماكو اندر ايدج
يلا يابت من هنا(وبيرميها بالمخدة)
ندي: ااه .. ط لي طيب
اسامة : يابابا مفيش محاضرات غير بعد اسبوعين تلاتة يلا اطلعي عاوز انام
ندي: لا انا مصدقت ابقا في كليه كدا وابقا كبيرة وانسة كدا اسمي طاالبة جامعية يابابا
اسامة: همووتتت
دانتي هتشوفي ايام سودة
طالبة جامعية قال
ندي: ط تعال وصلني انا ونور لسه مش نعرف حاجه واحنا في المجمع بتاعك
اسامة: يارب صبرني
حاضر يلا روحي اجهزي وانا جاي اهو
ندي: حبيبي ياسمسم .. هجهز ف ثواني
( وهي خارجة من الباب لقيت انو هينام قامت راحت جمب ودنو و بعلو صوتها)
يلا قووووووم
اسامة: (برق بعينو من الصدمة) وطلع يجري وراها
ملقهاش كانت خرجت من الاوضه وقال في سرو ماشي ياكلب البحر انتي
عند ندي ....
طلعت كلمت نور واتفقو انهم يتقابلو عشان يروحو الجامعة سوا هما التلاتة
وصلو الجامعة وكان المجمع بتاع الكليات كبير وفيه اقسام كتيرة منهم الطب و الهندسة
اسامة عرفهم بكل حاجة
وقال : هروح اقابل صحابي وابقا ارجع نروح سوا ولو احتجتو حاجة كلموني
البنات: حاضر
ندي: يلا نستكشف الكلية سوا بقا
هنروح كليتي الاول وبعدين كليتك اشطا
نور: اشطاات
بس تعالي ناكل الاول
ندي: همك ع بطنك كل متشوفي وشي عاوزه اكل عاوزه اكل
نور: مكنش صحبتك حبيبتك ياروحي لو مكلتش كتير
ندي: ياريت بيبان عليكي ياختي
نور: اهم حاجة الرشاقة يايوحي
وبعد شوية رواحو جابو سندوتشات وكالو...
ندي: ادينا كلنا اهو يلا بقا
نور: تعالي كليتي اقرب من بتاعتك
ندي: اوك يلا
دخلو المبني بتاع هندسة واول مدخلو ندي خبطت في واحد ووقعت الشنطة بتاعتها علي الارض ...
الشخص: انا اسف يا انسة
ندي : ولا يهمك
الشخص: سرح في عنيها و برئتها اللي باينة فيها
ونزل ع الارض يلم الحاجات اللي وقت من الشنطة مع ندي وفضل باصص في عنيها من غير متاخد بالها....
نور: يلا ياندي نمشي
ندي : اه يلا
ومشيو وفضل باصص عليها لحد مختفوا من قدامو....
ياترا مين الشخص دا؟ ومين مصطفي ؟ وياترا الحلم لسه بيجلها ولا اي حصل ؟....
google-playkhamsatmostaqltradent