رواية خطفني لأكون له الفصل التاسع 9 - وفاء كامل

الصفحة الرئيسية

    رواية خطفني لأكون له سجينة الفصل التاسع 9 بقلم وفاء كامل عبر دليل الروايات

رواية خطفني لأكون له كاملة

رواية خطفني لأكون له الفصل التاسع 9 

وصلنا الفصل ال فات عندما
توجه ادهم للطبيب وطلب منه ع اذن خروجها
لكنه رفض بشده نظرا لحالتها السيئه

ولكن ادهم اصر
فقال له الطبيب.. انت حر هتاخدها ع كامل مسؤليتك وهتمضي اقرار اخلاء المشفي م اي سوء يحدث لها
فوافق ادهم
ثم قال له.. خالي بالك منها وابعد عنها الانفعال والضغط ولازمها راحه تاااااامه
ادهم.. حاضر

ودهب ادهم للحسابات لينهي اجرائات الخروج
ثم صعد اليها
وعندما دخل الغرفه
صدم مما وجده
انها ليست ف الغرفه 😲
فاشتعلت نيران الغضب ف عينيه
وظن انها هربت
وقال لنفسه.. اقسم بالله ما هرحمك ومش هراعي تعبك ال انتي فيه
وجاء ان يسرع للبحث عنها
لكن فجاه ظهرت حسناء امامه

حسناء خرجت م الحمام الذي يوجد داخل غرفتها ف المشفي
كانت تستند ع الحائط وتمشي بخطوات بطيئه
وتتالم كثيرا
نظر اليه ادهم وامتص غضبه
فهو ظلمها ظن انها هربت منه
وتعذب جدا ع منظرها
والامها
فاقترب منها وحملها ليضعها ع الفراش
نظرت له حسناء بخوف ورعب ظنت انه سوف يضربها مره اخري
لكن تفاجات بحنيته عليها
ظلت تتسال ف نفسها
هو الشخص ده اي طيب ولا مجرم ووحش
حنين ولا اناني ومغرور
هو مره يبقا كويس ومره يبقا ذي الشيطان ناقص يطلعلوه قرون والله ويبقا ذيه 😂
فضحت حسناء ضحكه تخرج مع الم جسدها

نظر ادهم اليها متعجب🤔
ادهم.. ايه بتضحكي ع اي
حسناء بخجل.. ها 😲
لا مافيش افتكرت حاجه
ادهم بعدم فهم.. طيب
عامله اي دلوقتي
حسناء.. تعبانه جسمي كله بيوجعني😔
ادهم بحزن.. انا هقول للدكتور يعطيكي مسكن
عشان هاخدك دلوقتي ومتتالميش طول الطريق
حسناء بصدمه.. همشي م هنا 😰
هننرجع السجن تاني
ادهم بعدم فهم.. سجن اي
حسناء.. قصرك 😔
بالله عليك خليني هنا لحد ما اتعافى
ادهم وتنهد بحزن فهو يعلم انه قسي عليها جامد ف القصر
ولها حق ان تظنه سجن وليس بيت زوجها
اقترب منها حتي خافت حسناء وحاولت ان تبتعد لكن الم جسدها منعها م ذلك
اقترب منها ادهم وامسك يدها وجلس ع طرف الفراش وقال لها بحزن.. حسناء انا اسف عايزك تسامحيني ع ال انا عملته فيكي
وتنسي اي حاجه وحشه مني
ثم تنهد بحزن وصوت مخنوق..
صدقيني انا ندمان
وغلطان
واتمني فعلا تعتبريني زوجك وده بيت زوجك
بلاش تعتبريه سجن

نظرت اليه حسناء ولاول مره تعاطفت معه
ولا تعلم لماذا
هو سبب المها وتعبها
لكن ف شئ بداخلها تعاطف معه
فاستغربت م نفسها كثيرا
**
ف القصر
دخل ادهم بها وكان يحملها
بين يده وهي نائمه
فحب الا ييقظها
فراته والدته ونظرت له بغضب
جاءت ان تتكلم لكن ادهم نظر بعينيه المتسعتان حتي لا تتكلم وتيقظ حسناء

جعلها تخاف كثيرا
فصمتت ولم تتكلم ونفرت بغضب وذهبت للخارج الي الجنينه

وادهم صعد الي غرفته ووضعها بهدوء ع سريرها
بس هي تالمت كثيرا بمجرد ما جسمها لمس الفراش
وفتحت عيونها بالم.. ااااااااااه انا فين
ادهم.. انتي ف بيتك 😊
حسناء باستغراب.. بيتي
وكمان احنا لحقنا وصلنا
ادهم.. شكلك تعبانه مالك حاسه بايه
حسناء.. جسمي بيوجعني اوي والمسكن معملش معايا حاجه😔
ونزلت دمعه م عيونها وقالت.. انا خلاص مبقتش قادره استحمل الالم ده 😢

نظر اليه بحزن وقال لها.. متقلقيش انا هكلم الدكتور وهشوفلك حل
اومات له براسها بالموافقه

ذهب ادهم خارج الغرفه واخرج هاتفه وقام بالاتصال ع الطبيب
وقال له ع مدي المها
فقال له الطبيب ان ياتي اليها بالعلاج الذي كتبه له ف الروشيته
ثم اقفل معه

قام ادهم بالاتصال ع احد حراسه وامره ان ياتي اليه
وبالفعل صعد له حارسه وقال له.. اوامرك ياكبير
ادهم.. خد الروشيته دي وتجيب العلاج ده بسرعه
الحارس.. حاضر
وجاء ان يذهب لكن اوقفه ادهم
ادهم.. بقولك
الحارس.. افندم ياكبير
ادهم.. هات معاك افخم انواع الشكولاتات
وضعهم ف علبه شيك وزينها
تعجب الحارس م امره فهو لاول مره يكون عطوفا هكذا

الحارس.. اوامرك ياكبير
دلف ادهم الي غرفته ووجدها تتالم بشده وتبكي لكن عندما راته مسحت دموعها بسرعه حتي لا يراها
ادهم.. انا هاخد هدوم وهدخل الحمام اخد شاور وابدل ملابسي عشان بقالي يومين لابسها عشان كنت معاكي ف المشفي

تحبي اجبلك خاجه تلبسيها او اساعدك تقومي تاخدي دوش
نظرت له حسناء مستعجبه ع طريقته معها
ثم قالت له.. لا شكرا انا مش هقدر استحمل المايا ع جسمي
بس ممكن تجبلي هدوم ابدل ملابسي
ذهب ادهم الي الدولاب وقال لها..
تتحبي اجبلك اي
خجلت حسناء كثيرا ماذا ستقول له

ادهم.. حسناء اجبلك اي
حسناء بصوت ضعيف.. انا بقالي يومين لابسه الفستان ده ومن غير اي ملابس اسفله

فلم يفهم ادهم ما تريده
ادهم.. مش فاهم
نظرت له بخجل.. يعني عايزه.... عايزه
نظر ادهم لها ع خجلها وجمال خدودها المحمره كالطماطم

حسناء.. ممكن تفتح الضرفه الاخيره
فتحها بالفعل وصدم مما وجد
انها ملابس نساء داخليه
فاخذ يضحك ووقال لها.. هو اناي مكسوف تقوليلي ع ده
ع فكره انا جوزك عادي
خجلت كثيرا ونظرت ف الارض

ثم اتي اليها بملابسها
وقال لها عايزه ايه تاني
حسناء.. ف بجامه عندك لونها بينج ممكن تجبهالي
وبالفعل اتي بها اليها
وتركها وذهب الي الحمام
**
بعد نصف ساعه ترك احدهم الباب
فعندما سمعه ادهم
اقفل الدوش واخذ منشفه ووضعها حوالين وسطه وكان عاري الصدر وقطرات المياه ع جسده
خرج م الحمام وراته حسناء صدمت م جرائته
ووضعت يدها ع وجعها وقالت عااااااااا
اي ده ازاي تطلع كدا

نظر اليها واخذ يضحك 😅
ثم توجه للباب وعندما فتحه وجد الحارس
الحارس.. اتفضل ياكبير ده كل ال طلبته
ادهم.. اعطاه فلوس وقال له خلاص روح انت

واغلق الباب ووضع الاكياس ع الطربيزه ونظر اليها

انتي بتتكسفي م جوزك
حسناء.. بس متقولش جوزي
احب ان يتسفزها.. لا طبعا جوزك ومن حقي اعمل اي حاجه واقعد براحتي ف غرفتي
واخذ يضحك 😂
ثم توجه الي الحمام لينهي ملابسه
وعندما خرج وقف امام المراه يمشط شعره ويضع برفانه
الذي يعم ف جميع اركان الغرفه
و استنشقته حسناء فهي تحب رائحه برفانه كثيرا

نظر ادهم اليها وتفاجأ
انها كما هي مازالت بفستانها

ادهم.. ليه ما بدلتيش ملابسك
حسناء بحزن.. اصل.... اصل... انا
ادهم.. مالك ف اي
حسناء.. مش قادره اخلع ملابسي
كل ما احاول اتالم اكتر
ادهم.. خلتص اساعدك انا
شهقت حسناء وبلعت ريقها بالعافيه وقالت.. ايه
لا لا انا تمام هتصرف

ضحك ادهم ع توترها وخجلها
وقال لها متخافيش انا عمري ما هلمسك غير برضاكي انا بس هساعدك
حسناء.. لا شكرا انا هتصرف
ادهم بعصبيه.. وبعدين معاكي اسمعي الكلام كذا مره اقولك بلاش تعصي كلامي وتستفزيني

اخافت منه كثيرا فانه تغير ف ثانيه واصبح الشخص التي تخاف منه
ادهم عندما احس بخوفها هدء م نفسه واقترب منها
وهي تحاول ان تبتعد ولكن الم جسدها اوقفها

ادهم.. متخافيش مني ياحسناء
انا مش وعدتك اني عمري ما هزيكي ولا همد ايدي عليكي تاني

ثم احب ان يستفذها وقال لها.. وبعدين انتي مكسوفه ليه
مانا شوفت جسمك قبل كدا عاري امامي😅
شهقت حسناء وقالت بتوتر😲

از.....اي....... وام...... تى 😲.
ضحك كثيرا عليها ثم قال
انتي ناسيه انك كنتي ف الحمام فاقده الوعي وانا حملتك ولبستك الفستان واخذتك ع المشفي
حسناء.. ايــــــــــــــــــــــــــــه 😰
ادهم.. انا قولتلك انتي مراتي
ومستحيل ازيكي
وبعدين انا مبسطتش ع جسمك والله انا غمضت عيني وانا بلبسك حتي لا اراكي
ذي ما انا هعمل دلوقتي
هغمض عيني وانا ببدل ملابسك

حسناء.. لا بجد مافيش داعي
انا هحاول مره اخري
فاومء براسه ع الموافقه
وجاءت ان تتحرك لتقوم م ع الفراش لتبدل ملابس
فشد عليها جسمها وتالمت.. ااااااااه
اقترب منها ادهم وساعدها ع الوقوف
وقال لها عشان تطمني اني مش هبص عليكي

اتي ب حجااب وقال لها انا هربطه واغمي عيني
فأومت براسها بالموافقه
تقدم اليها ورفع فستانها برفق وكانت تحبس المها بداخله وتجز ع شفاتيها
ثم البسها جميع ملابسها وكلما احست بيده تتلامس جسدها كانت تخجل كثيرا

وعندما انتهي ادهم فك ما ع عينيه
واقترب منها ووضعها ع الفراش برفق
واعطاها علاجها حتي تنام وتستريح
وجاء ب علبه الشيكولا
واعطاها اليها

حسناء باستغراب.. اي العلبه دي
انها علبه كبيره حمراء وعليها شريط ابيض ع شكل 🎀
ادهم.. افتحيها
وفتحتها حسناء وتفاجات كثيرا
بكميه الشيكولاتات بها
انها تحبها كثيرا
فقالت له.. دي ليا انا
ادهم بتوتر.. انا اسف وحبيت اعتزرك ع ال حصل
حسناء.. بجد شكرا ليك
انا بحب الشيكولا جدا
سعد كثيرا ع سعادتها
واهذ منها العلبه وقال لها
يلا حاولي تنامي دلوقتي وبعدين ابقي استمتعي بشيكولاتك 😅
حسناء.. حاضر واغمضت عيونها
فتركها ادهم وخرج
**
ف بيت النجار

محمد.. انت بتقول ايه
امتي الكلام ده حصل
احد رجاله.. م يومين ياكبير
رجالتنا ال بيراقبوا ادهم
شافوه وهو حملها وذهب بها ال المشفي وبيقولوا جسمها كان مليئ بالدماء
محمد بخوف.. ياحبيبتي يابنتي
الحيوان بيضربك ويعزبك عشان ينتقم مني
بس ازاي يا اغبيه متقولوش وقتها

احد رجالته.. يا كبير احنا خفنا ع ذعلك وتتعب خصوصا انك الفتره ال فاتت كنت تعبان توي والدكتور حذرنا م اي انفعال وزعل

محمد بعصبيه.. امشي غور م وشي وابعتلي
ناصر حالا

وبعد قليل اتي ناصر مسرعا اليه
ناصر.. مالك يامحمد ف اي
محمد بحزن.. الحيوان بيعذبها ويضربها وكانت ف المشفي
ناصر.. اهدي بس انا متابع كل حاجه والممرضه قالت انها بخير حتي هي خرجت النهارده
محمد.. انا خلاص مش هستحمل اكتر م كدا
نفذ النهارده ياناصر 😡
ناصر بصدمه.. النهارده 😲
محمد.. ايوه اسمع الكلام
ناصر.. حاضر ال انت عايزه هيحصل
محمد.. وريني بقا هتعمل اي يااادهم 😅
**
ف قصر ادهم

ذهب ادهم الي والدته
ادهم.. لسه زعلانه مني ياامي
والدته.. انا خلاص مبقتش فاهماك ياابن بطني
اوقات تضربها وتعذبها واوقات تحن
هو ف اي بالظبط نسيت تار اخوك
ادهم بعصبيه.. مستحيل انسي ١٠ سنين م عمرنا عذاب وقهر ع فراق اخوي وابوي
انا كل ما اذيها تصعب عليا هي ملهاش زنب ياامي ابوها هو السبب

صرخت ف وجهه قائله.. واخوك كان زنبه ايـــــــــــــــــــــــــــه ها قولي
لما يقتله عشان ينتقم م ابوك

بص ياادهم طول ما انت بتحمي البت دي مني هتبقي لابني ولا اعرفك
نظر اليها بحزن.. البت دي تبقي مرااااتي

نظرت اليه بغضب.. اوعي تكون حبتها وصدقت فعلا انها مراتك
دانت لحد دلوقتي معرفتش تاخد منها حاجه فوق لنفسك ياابن بطني البت دي عمرها ما هتحبك
وهتفضل عدوتنا
نظر اليها بغضب فهو يعلم انها لا تحبه

ثم قالت بخبث.. اكيد بتحب واحد تاني عشان كدا مش عارف تلمسها
مش حكايه خطفها وكدا واتجوزتها غصب
لا اكيد ف حد ف حياتها

نظر اليها بغضب شديد وتركها وذهب ال غرفه حسناء
وضرب الباب برجله حتي فتح
انتفضت حسناء م مكانها خائفه منه
ازاي م ساعه كان حنين ويترجاها تسامحه ويعتذر منها
ودلوقتي الشر ف عيونه وداخل بالطريقه دي
اكيد الشخص ده مجنون بحالات

نظر ادهم اليها والشر ف عينيه وقال بصوت عالي.. قولي مين هو😡
نظرت اليه بعدم فهم وقالت.. هو مين😲
ادهم بعصبيه.. مش عارفه يااهانم ال انتي بتحبيه وكل ما اقربلك تبعدي وتقولي بكرهك
حسناء بدمَوع.. انت ازاي تتهمني بكدا😩😪
انا اشرف منكوم اهلك
فصفعها بشده ع وجهها
مما جعلها تتالم اكثر م الم جسدها

حسناء.. انت شخص مجنون وحقير
وانا غلطانه اني سمحت لقلبي يسامحك ويبدا يتعاطف معاك
انا طول عمري سجينه بين ٤ حيطان
عمري ما اتعرفت ع اي شاب
كنت منعزله ع العالم الخارجي
وانت اول شخص اتعامل معاه
😭

ادهم بعصبيه.. انتي فكراني هصدق الكلام ده
انتي مراتي فااااااهمه مرااااتي
وامسكها م شعرها بقوه وسحبها م الفراش واوقعها ع الارض
وجاء ان يصفعها
وضعت يدها علي وجهها تحميه من باقي صفعاته التي ستناله وجهها وهي تقول.. مش مراتك صرخت بألم وهو يقبض علي خصلات شعرها بيده القوية ويقربها من وجهه وهو يقول بغضب.. لية بتخليني اعمل فيكي كدة.!؟

لم تجب عليه بل خفضت عيناها التي تذرف الدموع بغزارة ليقبض علي فكها قائلا بغضب.. مين هو
ظلت صامته وتبكي فهي تتالم كثيرا م اثر ضربه لها بالكرباك وهو لم يراعي هذا
وكم هي تتالم وتتوجع
ادهم.. انطقي مين هَو
رفعت اليه عيناها الباكية تتطلع الي وجهه الغاضب بعيون بائسة وهي تقول..
انت ازاي تتهمني بكدا
انامش عاوزة اعيش معاك
انا بكرهــــــــــــــــــــــــك 😭

اشتعلت النيران بعيناه بدرجة ارعبتها فانكشمت علي نفسها رعبا من ملامحه الغاضبه ليقول وهو يضغط علي فكها مقربا وجهها منها.. اكرهيني زي مانتي عاوزة بس اوعي تفكري انك هتخلصي مني
وغصب عنك هتقبلي حياتك معايا
انا صبرت عليكي كتير اوي بس كفاية اوي لحد كدا
ولو فعلا مافيش حد ف حياتك اسبتيلي وانا هسامحك واصدقك

واقترب منها فرفعت يدها لتدفعه بعيدا عنها ولكنه كبل يدها ووضعها فوق راسها وهو يقول.. قولتلك ان صبري عليكي نفد

صرخت ببكاء وهو يميل تجاهها.. لا لاااااااااا
لا ادهم مش كدا
ارجَوووووووووك
مش بالطريقه دي 😭

تجاهل انهيارها وانحني نحوها يقبل شفتيها بقوة غير مبالي بمحاولاتها اليائسة للفرار منه فقد اعماه الغضب بسبب رفضها له كلما اقترب منها وظن انها تحب شخص اخر
لم يهتم لتعبها ومرضها وجسمها المتورم م ضربه لها
وكم هي مريضه وتتالم

لتهتف برجاء.. ارجوك سيبني
ضاعت كلماتها بين شفتيه
لينتزع نفسه من فوقها حينما شعر بتمزق شفتيها بين شفتيه فهو لن يترك العنان لنفسه الغاضبه التي تطالبه بافراغ غضبه بها وإثبات ملكيته لها الآن
تركها وابتعد عنها وهو يمرر اصابعه علي شفتيها المجروحة قائلا بتحذير.. انا دلوقتي هسيبك بس عشان انتي تعبانه
بس مش كل مره هتنفدي م ايدي مسيرك هتبقي ملكي
نظرت اليه والدموع تغرق وجهها
واءت ان تتكلم
لكن فجاه
سمعوا صوت صراخ ف الخارج
وجاء ادهم ليخرج ليسرع ويرا ماذا حصل
وعندما فتح الباب تلقي ضربه ناريه بالسلاح
ع صدره حتي فقد وعيه واترمى ع الارض غارقا ف دمائه
وسط صراخ حسناء.. ادهم ادهـــــــــــــــــــــــم
**
خلص فصلنا التاسع يتبع الفصل العاشر اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent