U3F1ZWV6ZTE0NTkwMzMxMzUwX0FjdGl2YXRpb24xNjUyODgzMjYyNTQ=

رواية أحببت فقيرة حبيبة وعمر البارت الثامن عشر 18

الفصل الثامن عشر 18 من رواية احببت فقيرة للأبطال حبيبه وعمر
رواية احببت فقيرة حبيبه وعمر البارت الثالث عشر 13

رواية احببت فقيرة البارت الثامن عشر 18

اغمضت صفاء وسحبت شهيق طويل ثم اخرجته ببطئ وهتفت: عندك حق ممكن يروح فيها من صدمته فينا.
سارة بتوتر : انتي مالك فيكي ايه حاسه وشك اصفر وبتتنفسي بصعوبه كده ليه.
صفاء بوهن: والله ما انا عارفه يمكن داخله ع دور برد او حاجة المهم قوليلي الصور وانا عارفه ان وليد حط زيت عشان حبيبة تتزحلق وهو يمسكها قبل ما تقع. يحاول يضحكها وانتي صورتيهم كام لقطه.
إنما الجواب ده ايه حكايته وازاي بقى بخط حبيبة؟!
ضحكت سارة فأسكتتها صفاء بحركة من يدها وهتفت بضيق : أخرسي اختك أو حبيبة يصحوا.
سارة بفخر لدهائها : خدت ورقه من دفتر كانت بتكتب فيه حبيبة في الكلية ووديته لوليد وطلبت منه يوديه لحد من اللي ليهم في تزوير الفلوس وكده وانتي عارفاه ليه في السكه الشمال وسالك في اي حاجة وكتبتله اللي المفروض يتكتب في الجواب ولما خلص بعتهم هو والصور مع واحد تبعه ع بيت عمر بس ايه في التوقيت الصح.
شعرت صفاء بألم يسري في سائر جسدها فانكمشت ملامح وجهها فهتفت سارة بفزع : مالك يا ماما انتي بقالك فترة مش مظبوطه وتشتكي من عضمك وكل ما اقولك تقولي برد.
كادت صفاء ان تتحدث لكن قاطعها دخول هند التي كانت تبكي بانهيار وصدمة فاتسعت أعينهم وهتفت سارة بتوتر: هند مالك انتي صحيتي امتى؟
هند بصوت حزين: أنا منمتش اساسا يا سيادة المخطوطة العظيمة ياللي فقدتي انسانيتك وللأسف مش لوحدك لا انتي وامي كمان انا سمعت كل حرف قولتوه وعملتوه عشان توقعوا المسكينة اللي جوه دي في شباككم
كل ده ليه معقول فيه كره وحقد كده عملت فيكم ايه لكل ده؟
سارة بنرفزة: عملت انها اتجوزت حدودها وكانت هتتجوز حبيبي.
هند بتعجب: حبيبك! من امتى ده إن شاء الله وعدك بحاجة هو؟
سارة باصرار: حبيبي لاني قررت ده ومحدش هيتجوز غيري انا مش الخدامة اللي هتتمتع بكل العز ده.
هنا استمتعوا صوت حبيبة الباكي والتي سمعت حديث هند وفهمت ما حدث فهتفت: معقول عشان توصلي للي انا عاوزاه تشوهي صورتي بالشكل ده معقول انا شفت منكم كتير بس متخيلتش حقارتكم توصل لكده.
كادت سارة ان تصفعها لكن منعها دخول والدها فصمتت خشية ان يدري ما حدث وتخيلت ان حبيبة وهند سيكونوا كعادتهم ضعفاء ولن يتحدثوا.
لكن ظنها خاب عندما نطقت هند : الحمد لله يابابا انك جيت لازم اقولك الحقيقة وان حبيبة مظلومة وتربيتك مخابتش ابداً.
هنا استمتعوا صرخة مدوية تبعها سقوط جسد ارتطم بالأرض نظروا جميعاً لمصدر الصوت فكانت صفاء التي وقعت ارضاً تصرخ وتتألم ثم فقدت وعيها فركض الجميع عليها فزعين بما فيهم حبيبة التي نسيت ما حدث بمجرد رؤيتها لها بهذا الوضع.

تقف سارة في رواق المشفى القلق ينهش قلبها فهي ليس لديها أصدقاء حقيقيون، واندكانت اختها تكن لها بعض الحب حتى وإن كان قليل فالآن هي تكرهها بعد ما علمت الحقيقة في لحظه تخيلت نفسها وحيدة بلا ام ولا اخت ولا صديقة انقبض قلبها.
اما هند فكانت تجلس بجوار والدها علامات الحزن تبدوا عليهم فهي صدمت في والدتها وان كانت تعلم قسوتها تجاه حبيبة لكنها لم تتوقع أن تصل لهذا الحد كما أنها تخشى عليها فهي مهما حدث منها ستظل والدتها.
اقتربت من حبيبة التي تقف في صمت دموعها تسيل على وجهها تعبر عن ما بداخلها من آسى وحزن بسبب ما يحدث لها، ربتت على كتفها وهتفت بهمس: اسفة يا حبيبة سامحيني كلامي كان كله من ورا قلبي كن حاباهم يقتنعوا اني كرهتك عشان يأمنوا ليا ويصدقوني؛لكن انا مشكتش فيكي لحظه.
نظرت لها حبيبة ثم ارتمت بين احضنها وهتفت: خفت اكون خسرتك زي ما خسرت حبي يا هند.
هند بهدوء: اطمن بس على ماما وهروح لعمر احكيله كل حاجة ومفيش خسارة ولا حاجة.
هزت راسها نافية: لأ مش هتقوليله حاجة هو صدق فيا الكلام ده ومسمعنيش مدنيش حتى فرصه ادافع عن نفسي، وجرحني بكلامه لايمكن ارجعله حتى لو عرف الحقيقة.
هند بهدوء: مش مهم ترجعي ولو اني عارفه ان ده من زعلك بس المهم انه يعرف انك أشرف من اي حد وعمرك ما خدعتيه وبعدها تقرري انتي بقى.
كادت ان تتحدث، الا ان خروج الطبيب من غرفة العمليات قاطعهم؛ فهرولوا اليه بنظرات متسائلة .
الطبيب: مين من أهلها معاها.
محسن: أنا جوزها يادكتور ودول بناتها محدش غريب طمنا بالله عليك.
الطبيب: للأسف المدام كان عندها كانسر في العظم والظاهر انها مكنتش تعرف وتأخرت في العلاج البقاء لله شيدوا حيلكم.
تركهم في صدمتهم ورحل وما كان من سارة الا ان صرخت باسم والدتها واغشى عليها فاسرعت لها هند مع والدها وذهبت حبيبة لاستدعاء من يساعدهم.
--
ماتت صفاء دون توبه بما فعلت باليتيمه حبيبه

ذهبت ساره الي السرير التي ترقد عليه والدتها وأخذت تنظر إلى وجهها والدموع تنهال على خدها من شدة ما رأت فقد اسود وجه امها وكادت أن تقول أهذه امي أهذه التي كانت بجانبي فكل وهنا تذكرت ما فعلته امها بحبيبه فقد كانت تؤذيها من صغرها ف كل شئ ولم تحسن معاملة اليتيم كما أمرها الله عز وجل
خمسه عشر سنه من الكسره والمعامله السيئه لحبيبه
ماذا سيفعل بي ربي وانا كنت شريكه لها ف كل شيء
كاد قلب ساره يخرج منها من شدة الخوف من الله بعدما رأت امها ملقاه لا حول لها ولا قوه

وهنا دخلت هند ع امها وهي تزرف دمع الخوف عليها
ساره. ربنا يسامحك ياماما ربنا يغفر لك زنوبك
هند. انتي ياساره محتاجه الدعاء زي ماما واكتر وياريت تكوني فوقتي من غفلتك
ساره نفسي ربنا يسامحني ويسامح ماما ياهند انا تعبانه اوي قوليلي اعمل اي انا حياتي كلها تكبر وغرور وحاسه ان نهايتي وحشه اوي ارجوكي سامحيني وخلي حبيبه تسامحني
هند. لازم دلوقتي الحق عمر وافهمه أن حبيبه مظلومه عن اذنك

ف فيلا عمر

واذا بهند تطرق الباب وكادت أن تكسر زجاجه من توهج قلبها الذي يريد أن يسبق لسانها بالكلام
هند. عمر افتح انا عارفه انك هنا ومش همشي الا لما تفتح وتفهم الحقيقه

جاء عمر وفتح الباب
عايزه اي انتي كمان ف كذبه جديده ولا جايه تعزميني ع فرح صحبتك
امشي من هنا انا مش عايز اشوف وش حد فيكم انا اللي أديت واحده اكبر من حجمها والحمد لله أن ربنا كشفها
هند. اوعي تكون مصدق الكلام اللي بيطلع منك دا
انت بتحب حبيبه وحبيبه مظلومه

عمر. انا مش عارف انتي ليكي عين اذاي تدافعي عنها دي صورها وكلامها ع مكتبي جوه
ااااه ولا جايه تشوفي حيله علشان عامر طردك انتي كمان بس متخافيش انا ميرضينيش بيتك يتخرب بسبب حبيبه
وهكلم اخويا يرجعك

هند. انا عامر ما طردنيش دا كان اتفاق بيني وبينه علشان أظهر الحقيقه

( فلااااش باااااك )
عامر. تعالي يا هند عايز اتكلم معاكي شويه
هند. والدموع تملئ عيناها ولا تصدق ما حدث لحبيبه نعم ياحبيبي
عامر . ممكن تهدي ياقلبي وتكلميني عن حبيبه دي شويه
هند . حبيبه حبيبه ياعامر عاشت حياه متقلش حاجه عن الحياه اللي اخوك عاشها بس متغيرتش زيه متغرتش متكبرتش مسابتش الغضب والكره يملي قلبها لا دي اتعلمت واجتهدت وتعبت واشتغلت خدامه مع انها معاها شهادة احسن مني وشافت الكل جاي عليها ومتهدتش لا دي ذادت قوه وإيمان
مبتسبش فرض وهيا اللي خلتني هند اللي قدامك دي انا بحبها اوي يا عامر بحبها اكتر من ماما واختي عمري ما شوفت الحقد ف عنيها ولا حتي بتعرف تكدب ولا تنافق زي البشر
عامر بتعجب كل دا ف قلبك لحبيبه ياهند طب عملت كدا ل..
هند. لا لا .....لا ياعامر لا مستحيل حبيبه تعمل كدا والله لا
عامر . طب اي رأيك ف الاجواء اللي بتحصل دي واي الي حاسه بيه

هند . انا مقدرش اقولك حاجه دلوقتي ياحبيبي بس لو سمحت انا عايزه اطلب منك طلب

عامر . اتفضلي يا قلبي قولي وامسحي دموعك دي
هند. لو سمحت يا حبيبي انا عايزه اروح بيت اهلي يومين وافهم كل حاجه ارجوك

عامر . ايه اللي بتقوليه دا طب اقول لبابا وماما اي احنا ملناش شهر متزوجين يا قلبي وليه عايزه تعملي كدا فهميني

هند . معلش يا قلبي سامحني انت اللي علمتني اننا لازم منقفش نتفرج ع حاجه غلط

عامر ... غلط بتقولي غلط اللي عملته دا وتقولي غلط

هند. لا والله ما هيا وانا متأكده أن فيه طرف تالت ف الموضوع حرام بجد قلب حبيبه اللي اتحرق دا ولازم انت كمان تساعدني

عامر اساعدك ... اساعدك ازاي وانتي عايزه تسيبيني وتروحي لحبيبه

هند. انا عايزه منك حاجه اكبر من كدا يا حبيبي أرجوك

عامر. عايزه اي تاني ياهند قولي انا مبقتش فاهم دماغك

هند. عايزاك تفهم اهلك واهلي انك طردتني...

عامر.. اي .. طردتك.. دانا عمري ماقدر اعملها ياقلبي

هند معلش يا حياتي دا قدامهم بس لاكن والله ما هنسالك الجميل دا ابدا كفايه انك خليتني اشوف الحقيقه فين وبعدين انت ياحبيب قلب هند دكتور جامعي ومتقلش اهميه عن القاضي أو المحقق وان شاءالله هتبان الحقيقه ع ادينا وانا هبلغك كل التفاصيل..

عامر. انتي عايزاني اعمل اي بالظبط يا سيادة حظابط هند .
هند. انا عايزاك تفهم الكل انك طردتني بسبب حبيبه واللي عملته فأخوك وعايزه ماما وساره يصدقوا وياخدوني ف صفهم علشان اقرب منهم واعرف مين السبب ..

( بااااااك )

عمر. يعني انتي وعامر عملتوا خطه كمان
قد يعجبك أيضا
الاسمبريد إلكترونيرسالة