U3F1ZWV6ZTE0NTkwMzMxMzUwX0FjdGl2YXRpb24xNjUyODgzMjYyNTQ=

رواية حماتي عقربة البارت الخامس بقلم موني

بقلم مووني رواية حماتي عقربة كاملة للقراءة عبر مدونة دليل الروايات pdf البارت الخامس كامل
رواية حماتي عقربة البارت التاسع بقلم أماني خالد
رواية حماتي عقربة البارت التاسع 
  • ملحوظة: الرواية كاملة أكتب في جوجل "رواية حماتي عقربة دليل" أو أدخل مباشرة على "deliil.com"

الفصل الخامس "5" - رواية حماتي عقربة بقلم أماني خالد

بعد م ابتدت هند ف التدريب علي الشغل خلص اليوم وعمر بيتابعها ومسبهاش ثانيه
مينا : جرا اي ي سي رميو مالك حته بت زي دي تتوهك كدا
عمر: بعصبيه
جرا اي انتا ي مينا مالها هند بتكلم عليها لي كدا اصلا والله مش زنبها انها فقيره رغم فقرها الا انها انضف مليون مره من كل الا اعرفهم وحدا مكانها كانت عملت اي حاجة غلط ولا حتي خدت حقها من جوزها وحماتها لكن دي انسانه نضيفه حتي حقها فوضت امرها لربنا فيه
مينا: خلاص ي عم مقصدش ازعلك متتحمقش اووي كدا
عمر: مينا هتخلي بالك منها ولا اخدها وامشي
مينا : ي عم انا مبكرهاش بس متنفعكش ي عمر انتا ناسي انتا بن مين مش معني انك بتصمم تشتغل ف مستشفيات الحكومة وتتكفل بالحالات انك تنسي انتا مين انتا ابوك اكبر جراح ف البلد كلها
عمر : مينا افل الموضوع دا دلوقت انا مش ناقص
مينا: ماشي ي صحبي
انتهي يوم عمل هند
عمر: هاااا ي هند الشغل حلو عجبك
هند : الحمدلله ي دكتور عمر
عمر: مش هتبطلي دكتور دي
هند: بص ي دكتور حضرتك مهما عاملتني كويس هفضل انا هند الغلبانه وحضرتك دكتور عمر الناس مقمات ي دكتور بردو
عمر: لي بتفكري كدا ي هند
هند : مش انا ي دكتور الا بفكر الناس كلها بتفكر كدا

رواية حماتي عقربة

فوزيه قاعده بتغلي من شكها ف بنتها
وقررت تتصنت ع بنتها وتعرف بتكلم مين
اتسحبت فوزيه براحة ووقفت ورا باب اوضه نورا
نورا : هيهيهيهيهيهيهيهيهيهي ي قليل الادب
المتصل: ...............
نورا : لاء بقي مش هقابلك تاني كفايه عليك كدااا
المتصل.......................
نورا: هيهيهيهي حالتك صعبه اوووووي
المتصل: ............
نورا: م كفايا بقي اخر مره جوزي عرف وسايبني عند امي
المتصل: .......
نورا: لا طبعا مقولتش حاجة لحد
فوزيه لنفسها: ي بنت الكلاب ي فاجره
ومشيت منغير م تكلم نورا
اما عند محمد
محمد : وحشتيني اوي ي هند نفسي اروح اشوفك ربنا يسامحك ي امي انتي الا منعاني منها
ندي بدلع: محمد😉
محمد: نعم
ندي: عاوزا فلوس
محمد: فلوس اي ي ندي هتجيبي اي خروج ومبنخرجش وانتي لسه عروسه عندك هدوم ومكياجات وكل حاجة عاوزا فلوس لي
ندي: اصل لازم نروح للدكتور ي محمد واتابع ابني ولا عاوزو يموت زي بن هند
محمد : خاف اول م فكر انه هيخصر ابنه لتاني مره
محمد : هنروح ي هند هنروح
ندي : هنننننننننند مين ي محمد اااااااه انتا معايا هنا وقلبك مع ست هند
محمد: ذله لسان ي ندي
ندي: اااااه مهو الا ف قلبك طلع ع لسانك
محمد : مخلاص بقي ي هند هو زن وخلاص
محمد ف اول م اتجوز ندي كان مبسوط وحاسس نفسه عريس وعايش حياته بعد كدا بدا شعوره بالندم والحصره يكبر
مر يوم والتاني والتالت واسبوع
محمد: ماما
فوزيه: اي ي حبيبي
محمد: اروح بقي اجيب هند حرام ي اما دي مرميه ف مستشفي لوحدها
فوزيه: تصدق صعبت عليا ااااه ياااااني ع قلبي الطيب دا خلاص روح جيبها وادفعلها مصريف المستشفي بس تخصمها من اكلها وشربها لحد م تسدهم وانا هدورلها ع شغلانه كدا ف وحدا ست هانم اد الدنيا محتاجة حد يغسلها ويكنس ويعملها الاكل هبقي اوديلها هند وتاخد ارشين اهو نستنفع بيها
محمد: لا بقي كدا حرام حرااااام
فوزيه : حرمت عليك عشتك ي محمد جراااااااا اي هو انا باجي عليها دي قويه ومبعرفش اخد منها حق ولا باطل
محمد: هند اخر وحدا يتقال عليها كدا وانتي عارفه
فوزيه : طب ي حيله امك اهي عندك روحلها
وبالفعل راح محمد عند هند المستشفي وعرف من التمريض ان هند مشيت من اسبوع
محمد ادايق اوي وحس انه ضيعها خلاص
اما هند ف قفلت صفحة محمد وفوزيه من حياتها خالص وقررت تبدا من جديد
وفضل الوضع كما هو عليه لمده اربع شهور
هند بقت متمرسه جدا ف شغلها راتبها بتقسمه نصين نص تدفع بيه ايجار اوضه ع السطوح ومواصلاتها والباقي تاكل بيه والنص التاني مقسما ربعين ربع بتشيلو للزمن والربع التاني بدفعه لدار ايتام ع اول الشارع
طبعا لقله الفلوس جدا هند مكانتش بتاكل تقريبا غير وجبه واحده وخست اكتر وتعبها زاد
عمر كان بيطمن ع هند كل مده لانه دايما كانت بتصده وقالت انها مش من مستواه لحد م عمر طلب منها انه يكلمها كل فتره عشان يطمن عليها
ف يوم هند كانت ف الشغل و طلبت من مينا تاخد شفتين
مينا: اوكي ي هند بس دا غلط ع صحتك عمر موصيني عليكي جدا
هند: متقلقش ي مستر انا كويسه هنسي اي حاجة بالشغل
مينا: هند انتي عارفه ان شيفت كلو شباب وهتتعرضي لمدايقات
هند: سيبها ع الله ي مستر
مينا : تمام ي هند خدي شفتين وهديكي راحة تنامي ساعتين
هند : كتر الف خيرك ي مستر
مينا: هند لو محتاجة فلوس انا موجود وممكن اديهملك مش لازم تشتغلي شيفتين
هند: هو حضرتك فاكر انا بعمل كدا عشان الفلوس
مينا: اما هتهلكي نفسك لي مع ان مستغرب ازاي 3الاف مش مكفينك لوحدك
هند: دي فلوس صحاب نصيبهم ي مستر عن ازنك
مينا استغرب هند جدا وقرر يقول لعمر الا بيخاف ع هند كأنه ابوها
هند فعلا واصلت الشيفتين حتي منغير راحة وجي التيم الجديد الا كلو ولاد وبدات هند تعاني من مدايقاتهم ونظراتهم ليها
مصطفي : هند نزلي الاوردر لطربيزه 73 ف الصاله الا تحت
خدت هند الاوردر ونزلت
هند : اتفضل ي فندم اوردر حضرتك
هنا تفاجاءت
ابراهيم
ابراهيم : ازيك ي هند انتي بتعملي اي هنا
هند : سكتت شويه وقالتلو هقولك بس متقولش لمحمد ولا نورا ولا طبعا حماتي
ابراهيم : هقولهم ازاي هو انا بشوفهم
هند: ازاي ي ابراهيم انتا منعت نورا تروح لحماتي ولا اي
ابراهيم : هو انتي ي بنتي مش عايشه معاهم ولا اي
هند : لا
ابراهيم : نعم بجد
هند : ايوه
وقصت له هند كل م حدث
ابراهيم : اعوذ بالله منها حماتي دي وليه عقربه
هند : بس انتا ازاي متعرفش ي ابراهيم
ابراهيم: ي بنتي انا خلاص سبت نورا
هند: طلقتها
ابراهيم : لا سيبتها بس وخدت البنت معايا
هند : حرام عليك ي ابراهيم دا مهما كانت امها
قص عليها ابراهيم ان نورا تتحدث مع الشباب علي النت و علاقتها الرخيصه معهم
هند : سرحت
ابراهيم : انا عارف انتي بتفكري ف اي وعندك حق زنب ناس بتخلصه ناس والا عملتو معاكي حماتي وابنها طلع عليهم ف بنتهم
اطلقي ي هند انتي تستاهلي عيشه احسن من دي
هنا جاءها رد من الخلف
اااااااه طبعا ي هند اسمعي بنصيحة الاستاذ الا بقالك ساعه سايبه شغلك وبتحكي معااااااا
هند : دكتور عمر دا دااا دا ابراهيم
ابراهيم : هو دا الدكتور الا ساعدك ي هند
عمر: ماشاء الله كمان لحقتي حكيتيلو عني
ف الوقت دا كان محمد بيفكر ودموعه كهطول المطر الغذير علي ما فعله ف هند وكيف خسرها للابد ..
البارت خلص ي بنات واتمني البارت يكون عجبكو
قد يعجبك أيضا
الاسمبريد إلكترونيرسالة