رواية المتعجرف والعنيدة الفصل الثالث والخمسون 53 بقلم الاء

الصفحة الرئيسية

   رواية المتعجرف والعنيدة الفصل الثالث والخمسون بقلم الاء

 رواية المتعجرف والعنيدة الفصل الثالث والخمسون  

شهد... بصراحه اها
هدير... مش اووي يعني 
الاء... هديييررر
هدير بضحك....اها
سهيله....  انتم عارفين انا ساعات بلبس فستان ببقا عارفه انه  مش هيعجب معتز وهيتعصب   بس بلبسه عشان اعرف لسه بيحبني ولا لا 
مريم بضحك.... اها لما اخر مره حدفك بالمخده وقالك مافيش نزول انا مش ار"يل نفسي اعرف بتجيبي الفكار دي منين
هدير.... يالهوي لاياختي انا بحاول ما خالهوش يزعقلي علي حاجه 
مريم بضحك ......  انا لبسي مافهوش حاجه الحمد الله انا عز بيخاف مني  اساسا  بيقولي عمله زاي الاء 
كلهم ضحكو
داليدا... بس صحيح  ياسهيله جتلك الفكر دي منين طلعتي سوسه 
سهيله بضحك... دي فكرت الاء 
كلهم بصو لي الاء
الاء ضحكت.....  ايه في ايه يعني عايزين تقنعوني مش بتعملوها  وبعدين كل واحده فيكو عماله تكذب وانا ساكته 
هدير... انا مكدبتش
الاء... لا انتي بتلبس عاند في عمار لما بيبقا مزعلك   وعايزه تعصبي بتلبس بنطلون اللي بيعصبه  
هدير ضحكت....اخس عليكي الله يكسفك
الاء بصت لي مريم... وانتي ياست البريئه عز اخر مره مسكك من قفاكي لما كان جي ياخد عشان يوديكي الامتحان  وانتي كنتي لبسه جيب قصيره حلف ماانتي نزل الا لو  لبسه دريس ودخلتي غيرتي    قال بيخاف منك قال 
مريم بضحك... المفضوح هو  حكالك
الاء بضحك....اهاا وبصت لي  داليدا انتي  بتتعملي معا  الامر الوقع بتفجئي  بالبس  وتقولي هيزعق شويه وخلاص
داليدا... احم  وهو انا اتكلمت اللمبي
الاء بصت لي شهد....  لا انتي عيله بوقه  تقوليلو انا هعمل ومش هعمل  وبراحتي ومش براحتي  وتلبس اول ما تلاقي بصلك وبرق بس تجري  تغيري قبل ما يتكلم 
شهدضحكت.... ما بصراحه علي بصه بتخليني  اخاف وعليه قلبت وشه عوذ بالله
الاء ضحكت وبصتلهم بطرف عنيها ...  ايوه كده كل واحده فيكم تبقا عارفه  اني فاهمها  جو القطه المغمضه دا مش عليا انا 
كلهم ضحكو
سهيله... الحمد الله انا اعترفت  علي نفسي بذات نفسي
الاء بضحك.... عشان جدعه   المهم يلا  نشوف الفساتين 
كلهم في صوت واحده....يلا 
تسريع الاحداث
كل واحده اختارت الفستان  اللي حبته وعجبه وعجب الباقي البنات وخلصو ولقه كل واحده حبيبه بيتصل بيها   انهم هيجولهم   البنات راحو  يشترو شويت حاجات نقصهم  وفجاءه لقو حد بينادي الاء  
الاء لفت وبتبص هي والبنات  لقو شخص  الاء اول ما شافته تنحت
الشخص... الاء عامله ايه
الاء وقف متنحه... 
البنات بصو لي بعض  انها متنحه
هدير.... مين حضرتك
الشخص بصلها...  انا مصطفي اهلا  ومد ايدو لي هدير
هدير سلمت... تشرفنا  وهزت الاء وهمست مين دا 
الاء فاقت وبلعت ريقها وبصت لي هدير..... هااا
مريم بهمس.... الاء مين دا 
مصطفي... الاء مالك انتي نسيتيني
الاء...  ازايك يا مصطفي
مصطفي.... الحمد الله وانتي 
الاء.... الحمد الله خير في حاجه 
مصطفي... دايما  ينفع دقيقه واحده وبص انه عايزها لي واحدها
الاء بصتله بستغراب.... ليه  مافيش حد غريب 
البنات  جاين يمشو هدير... طيب هنستناكي هناك ياالاء
الاءبصت للبنات .... لا محدش يتحرك  ورجعت بصت لي مصطفي
الاء...... اللي عايز يقولو يقول اظن مافيش حاجه بنا عشان  نتكلم علي انفرد
مصطفي... انتي ليه اتغيرتي صدقيني امي كانت فعلا تعبانه
الاء... ربنا يخليهالك وتعيش وتربيك هو انت جيت القاهره ليه 
مصطفي.....تسلمي اشتغلت هنا   في شركه  انتي هنا مع اهل باباكي
مريم.... هو انت اللي كونت..... قبل متكمل كلمها داليدا ضربتها في دراعها عشان تسكت
مصطفي بصلها وستغرب ومداش اهتمام وبص لي الاء..
الاء... اها  اهل بابا دوله كلها  احفاد عمتي   بعد اذنك 
مصطفي مسك ايديها قبل ما تمشي.....  موحشتكيش
الاء بصتله بغضب وزقت ايدو بنرفزه.... متشوفش وحش 
مصطفي... واللهي امي فعلا شافت المحدثه وقالتي  يا انا يا هي وانا اختارتك وتعاركت معاها  ومره واحده 
الاء قطعته كلامو ومسكت قلبها ورميت نفسها علي شهد....  عارفه قلبي قلبي ابني مش  مع واحده وتعدلت 
البنات ضحكو 
مصطفي بصلهم  اتكسفو  ومسكو نفسهم بالعافيه
الاء بغيظ..... مش دا كلامك امي مسكت قلبها  وتعبت اول ما عرفت اني  بكلمك وببجحتك جي تقولي لا وكمان  ان امك   بتقولك انت مشي مع واحده ايه كلمت مشي دي   وليه متقولش انها ابنها ملوش كلمه وجه وقال انه هيجي  ووعدني بس العيب مش عليك ولا علي امك العيب عليا اني فعلا عرفتك ليه وزاي اوفق اني احب من وراه اهلي  انا يمكن حصلي كل دا عشان  ربنا غضب عليا وكسرت ثقت اهلي وكلمتك من وراهم والحاجه اللي متكونش قدم الناس وفي الدري ربنا عمرو ما هيبارك فيها وعشان ربنا عارفني  اني مكانش نيتي حاجه وحشه  خالك انت اللي تبعد وربنا عالم اني مش وحشه  عرفني انت علي ايه  والانقح عرفت انك خطبت وامك اللي كانت مختاره وضحكت بستهزء واللاسف مكملتوش وياريت انت اللي كنت سيبها لا امك اللي سيبتهالك  برضو انت بقا فين من كل دا الله اعلم  لا يكنش عمال توكيل لي مامتك  عن حياتك الشخصيه 
البنات مسكين نفسهم من ضحك
مصطفي.... الاء عيب كده انا مقبلش الاإهانه  دي
الاء بصتله وربعت ايديها.... لا واللهي انا لسه ما إهانتكش بالعكس انت اللي إهانتني 
مصطفي..... انا 
الاء...... انت كمان بتسال  بعد  كل دا  لما تعلقني بيك وتسبني وترجع وتسيبني وترجع وتسيبني   وانا شبه الهبله ارجعلك شبه الشوشيخه  في ايدك بتلعب بيها  خلتني واحده معندهاش كرامه كل دا مش إهانه
خلتني اقاعد افكر انا عملت ايه يخليك تطلع حجج عشان تسيبني دي مش إهانه  لما تطلع بتتساله بيادي مش إهانه ليا عمري ما هسامحك ولا اقولك انا هسامحك عشان متقبلش  بيك يوم القيمه 
مصطفي.... الاء انا فعلا حبيتك  بجد  بس دي امي 
الاء بصتله وضحكت بسخريه.... امك ومسكت اعصابها وتنهدت  بص يا مصطفي نصيحه مني انت  ربنا امرك ب انك تكون ابن متربي وتحافظ علي  امك وتبقا  الابن الصالحه وتراضيها  وتسمع كلامها  لو بتعمل حاجه غلط و تجبلها الحاجه اللي هي عايزها  متزعقش فيها تحب علي ايديها تشالها في عينك  مش تلغي شخصبتك لو دا لا يبقا لا دا اها يبقا اها  كده انت معندكش شخصي  كده انت مالكش جواز مافيش واحده هتقبل علي نفسها  ان امك هي  اللي تمشيها مش جوزها مافيش واحده هتقبل مامتك لو قالت اها يبقا اها  مامتك قالتلها لا يبقا خلاص لا ومش من حقها هي تعيش حياتها  بنات ناس مش لعبه في ايد مامتك يا مصطفي  
مصطفي....  صدقيني امي لو كانت عرفتك كانت هتحبك امي مش وحشه امي كويسه
الاء بصتله با لا مبالاه.... روح لي امك يا مصطفي 
مصطفي.... طب اديني فرصه
الاء برفزه.... بص بقا   انا اساسا مستغربه انك كلمتني   من اخر مره هزقتك فيها   ومستغرابك دلوقتي انك  بتتهزق وبرضو بتطلب اني ارجعلك  انا احب اقولك اني   اخر الاسبوع دا هبقا متجوزه 
مصطفي بصدمه.... ايه هتتجوزي
الاء بغيظ ونرفزه وزعيق... اها هتجوز بس راجل قد كلمته ومحترم وكل ناس بتحترمه وكلمته سيف  مش بوقو يقول ويرجع في كلامو  راحل اتسند عليه مش علي مامته وربنا عوضني  عن اللي شوفته معاك وعن اللي حصلي يمكن ربنا بعتك انت قبله عشان اعرف قيمته واشيله فوق راسي  لان عمري ما كنت اتخيل ربنا يكرمني ويعوضني بواحد زاي محمد ونصيحه مشوفش وشك تاني عشان  ملمش عليك الناس تاني حاجه نصيحه برضو تمشي من قدمي عشان هو جي دلوقتي لو لمحك هينف"خك  
مصطفي.... انتي اتغيرتي خالص انا مصدوم فيكي
الاء بصتله وبكف ايدهاحطتها علي وشهابنفز صبر.... لا لا  كده كتير   يلا يا بنات سيبو مصطفي ينصدم في صمت   ومشيت وسابته
البنات ضحكت ومشت وراها   مريم  بعد ما جي تمشي وراهم رجعت لي مصطفي
مريم... لو سمحت ينفع اقولك حاجه
مصطفي بصلها... افندم
مريم بضحك ..... يا مهزق سبته ومشيت  وراحت للبنات
هدير بضحك..... احيه انتي بهدلتي خالص
الاء بضحك..... يعني هو قصر في دا انا وانا بكلمه ببعد وشي  وهقول دلوقتي هيض"رب هيزعق استفزني اب:ن المستفزه ببروده اكتر
مريم بضحك... شت"متو انا كمان  غيزني اووي واحد تاني كان اتكسف
الاء بضحك....قولتيلو ايه
مريم... يا مهزق
البنات ضحكو
سهيله.... بس هو فعلا حبك 
الاء.... يمكن بس اللي بيحب بيفضل دا لا  معندهوش شخصيه وبعدين انا بحب محمد ومش هحب غيرو حتي لو حصل ايه
هدير... وانتي محمد هيسيبك اساس دا انتي بتحلمي
الاء بفرحه.... ودا اللي مفرحني ومطمني 
شهد بضحك...  نصيحه متحكيش  لي محمد اللي حصل 
الاءبصتلها.... بس انا مش بخبي حاجه عن محمد ولا هو
داليدا.... هيبهدل الدنيا وممكن يدور عليه ويطحنو  
الاء بصتلها بخوف.... بس لو عرف من غيري هيزعل اكتر ويمكن ميكلمنيش
سهيله.... ومين فينا هيقوله اساس ومحدش هيقول  لي اي حد
هدير...  صح محدش هيقول  ليروح يقول لي محمد
الاءبصتلهم.... مش عارفه 
شهد بضحك..... انتي لسه فكه جبس خافي علي نفسك  بلاش وكده كده انتي هزقتي مصطفي يعني رديتي غيبت محمد
مريم..... بلاش  وخلاص اعتبري ما شوفتهوش ومحدش فينا هيقول
الاء اتنهدت لقت الفون بيرن.... بس بس دا محمد
الاء.... الو  
محمد.....  قلبي  انتي فين انا مستنيكي تحت في المول 
الاء... في المول ولا فين
محمد.... لا برا قصدي انا والشباب
الاء... طيب احنا نزلين اهو
محمد.... مال صوتك 
الاء بتوتر وكتمت الصوت وبصت للبنات.... دا بيقولي مال صوتك اقوله
البنات....لا لا
الاء... طب اقوله ايه
مريم  فتحت شنطتهه وحطتلها كرمله في بوقها.... خدي
الاء تنحت وبتتكلم والكرمله في بوقها..... ايه دا
مريم..... قوليلو  مافيش في كرمله في بوقي 
كلهم بصولها....ياسوسه
الاء... تربيتي 
كلهم ضحكو.
الاء..... بس بس  
محمد... الو الو الاء انتي كويسه
الاء... الو ايوه انا تمام  
محمد.... اومال صوتك ماله وصوت براح ليه 
الاء..... مافيش باكل كرمله بس والشبكه مش حلوه هنا
محمد... طيب ياروحي يلا مستنيكي تحت انتي والبنات
الاء.... حاضر 
محمد... يحضرلك الخير يارب باي
الاء.... باي
البنات ضحكو كلهم 
الاء بضحك.... اتلمو يلا 
تسريع الاحداث 
البنات نزلت وكل  واحده راحت لي حببها وانتفقو انهم  يروحو  ياكلو مع بعض وكل واحده  وركبت العربيه مع حببها  وفعلا  راحو اكلو مع بعض 
وبعدها كلهم راوحو مع بعض عز وصل  مريم علي بتها وومعتز روح هو مع سهيله  وعمار وصل هدير  واياد راح يوصل داليدا بتها  
عند محمد في العربيه
الاءبصتله....  حبيبي 
محمدبصلها بستغراب...  حبيبك اممم خير  عملتي مصيبه
الاءبخوف وتوترت ....  ليه بتقول كده 
محمد....  اصلك مش بتقولي حبيبي ولاروحي ولا قلبي. والكلام دا 
الاء...  بس انت بتقول 
محمدبصلها وديروشه.....   لا احلي حاجه بتعترفي انك  مش بتقولي 
الاء ضحكت وضربته في كتفه....  خلاص بقا  المهم 
محمدابتسم.....  خير
الاء كانت هتحكيلو وفتكرت في كلام البنات وسكتتت....  عايزه شكولاته من اللي بتجبالهي  عشان خالصت وعايزه شبيسي كتير عشان  انا وانت نتفرج علي فلم رعب 
محمد بصلها......  اهااااا قولي كده  
الاء بصتله  وقلدتو وطخنت صوتها....  هو ايه ا اهاااأااا انت بتجعر ليه انت مش عايز تجبلي 
محمد.....  لا هجبلك ولمي لسانك بس مش هنتفرج علي رعب
الاء بزعل طفولي.... ليه عشان خاطري
محمد... الاء انتي بتفضلي تصوتي  لحد ما وداني بتتخرم من صويت  لا  وكمان انتي بتفضلي تصرخي لحد ميفكروني بضربك  دا انتي اخر مره خليتي جدو جيلي بالح"زم  
الاء ضحكت.....  بس محدش جه ناحيتك 
محمد بصله بطرف عنيه... مش هرد
الاء.... عشان خاطري
محمد....  انتي خاطرك علي راسي اطلبي اي حاجه الا دا
الاء... لو بتحبني  ياسيدي   اول مالقي مشهد في رعب هكتم بوقي
محمد بصلها.... وايه اللي عليكي بكده  متتفرجيش
الاء.... ما انا بحب اتفرج بس بخاف 
محمد....  لا اله الا الله 
الاء قامت باسته من خدو... عشان خاطري 
محمد بصله وضحك.... انتي عيله سوسه. حاضر 
الاء... حبيبي ياناس
محمد ضحك ولعب في شعرها... ربنا يهديكي
الاء... مسكت الا فون وشغلت اغاني وبصتله
الاء....روحي يا عيني قلبي اللي بيحييني أيامي وسنيني
أنادي عليك بإيه
محمد بصلها وضحك.... ياختي اي حاجه بس تنطقي
الاء بضحك..... طب أقولك يا واحشني ولا أقول يا معيشني قوللي حبيبي و غششني ساعدني هيجرى ايه
محمد بضحك....قوليلي اي حاجه وربنا هفرح قوليلي ان شالله نيله
الاء...... يادي الحيرة في أساميك الكتيرة
محمد ضحك جامد ووقف العربيه....
الاء ضحكت علي ضحكو..... في ايه بتضحك ليه
محمد بيحاول يبطل ضحك.... اصل انا لسه بقولك ان شالله نيله لقتها بتقول يادي الحيرة كنت مفكر هتقول يادي النيله
الاء ضحكت....  تصدق انا غلطانه اني بغنيلك
محمد ضحك.....  يعني  انتي يوم متحبي فيا  مشغله واحده عندها توتر في مشاعر مش عارفه تقول ايه ولا ايه وانتي نقصه انتي متوتره خلقه
الاء.... يابني الاغنيه معنها ان من كتر حبها في مش عارفه تقوله ايه
محمد ضم حوجبه....  يعيني يبنتي ودا جالها من ايه
الاء ضحكت.....  تصدق انا غلطانه انت حلال فيك المهرجانات
محمد بضحك.....  اها اللي، بتفضلي تجيبي ايدك يمين وشمال واكنك ساحر بحس هطلعي  من سقف العربيه منديل ولا حمامه لا واخر مره تحطي صباعك في وداني    وتقوليلي معلش اصل كنت مدموجه المفروض تكوني رومنسيه 
الاء بضحك طفولي..... انت  بقيت تقولها زاي مدموجه  هي الصح ايه  
محمد... مندمجه وبصلها انتي سبتي  الكلام كله ومسكتي في مدموجه  ومندمجه 
الاء بعدم فاهم....  في ايه 
محمد بصلها با الامبالاه.....انتي بتسالي كمان لا ياحببتي انتي زاي الفل
الاء. بضحك......  في ايه بجد
محمد باس راسها وطبطب علي ضهرها بحنيه.....لا ياقلبي مافيش انتي تمام
الاء.....  بالله عليك في ايه
محمد بصله....   ياروحي انتي تمام وغمزلهاوعض علي شفته  انا هصبر نفسي انك متعرفش  كده وكده
الاء ضحكت..... عشان خاطري   
محمد.....  عشان خاطري انا  خلاص اصل هقول ومش هتعملي يبقا خلاص 
الاء....  قول  وانا هفاهم
محمد...  يروحي بصي انا بحبك
الاء ضحكت وتكسفت...  شكرا
محمد...  بس هو دا انتي زاي الفل وربنا الشكر الله واحدو يا بنتي غفر لله ليكي 
تسريع الاحداث
محمد وصلها القصر   وراح يجبلها شكولاته والحاجات اللي طلبتها منه   واياد رجع وزياد وشهد رجع وهدير وعده الوقت وكلهم اتجمعو وتعشو كاالعاده ونامه  ومحمد  والاء طلعو يتفرجو علي الفيلم   الاءكانت قاعده علي سرير مربعه رجليها  ومحمد قاعد جمبها وحطه شكولات وشبسي علي سريروولب وقاعدين ومشغلين الفيلم 
،ـــــــــــــــــــــــــ
محمدبصلها .... انتي عارفه لو صوتي 
الاء ضحكت...... ان شالله  لا 
محمد.... اما نشوف
الاء بتتفرج ومن جوها عايز تحكيلو اللي حصل وخايف يتعارك....محمد 
محمد بصله... نعم ياروحي
الاء   بخوف وتوتر.... هو لو يعني 
محمد... مالك انتي كويسه
الاء....  اها اها الحمد الله
محمد.... مالك في ايه
الاء ضحكت.... لا كنت برخم اتفرج علي فيلم حلو
محمد ضحك ولعب في شعرها
الاء فضلت بصله وسيب الفيلم ومن جوها.... اقولك ولالا اخبي عليك احسن   ما انا مش عارفه اخبي  
محمد لحظ انها فيها حاجه وبتبصلو بصلها من غير ما يتكلم  ..
الاء ضحكت.... ولا حاجه تاكل شيبسي
محمد بصله وضم حواجبه... انا مسالتكيش في ايه حاجه  مالك
الاء بتوتر تنحت..... هااا لا بصتك  فاهمتك يعني انك بتسال فارديت وكده
محمد بصله بشك وسكت ودير وشه
الاء.... محمد
محمد... نعم
الاء بتوتر..... بص  مش انا حببتك
محمد بصلها بستغراب.... ايه سوال دا اها  حبيبتي 
الاءابتسمت ورجعت في كلامها...وانت برضو حبيبيي  
محمد.... في ايه يا الاء مالك
الاء بخوف وبتتكلم بسرعه وبص في الارض ..... محمد بصراحه في حاجه حصلت وخايفه احكيلك  بس مش  عارفه اخبي عليك لان انا مش بخبي عليك حاجه  بس خايفه منك
محمد بتفاهم  قفل الفيلم وقاعد قصادها ورفع راسها لي.... مالك يا روحي احكيلي
الاء بصتله واكنها طفله بصه لي ابوها وخايفه تقوله..... بص انا مكنتش هقولك  عشان ميحصلش مشكله لان انا يعتبر مراتك وفضل ايام وهبقا علي ذمتك  .
محمد بفرحه انها هتبقا مراته..... اها قولي  متخافيش
الاء.....وانا اتعود اقولك اي حاجه مهما حصل  لان مش هقبل انك تخبي عليا
محمد بخوف....... في ايه يا الاء 
الاء... اوعدني انك متزعقش ومتمدش ايدك  .
محمد بصله وضم حواجبه ورفع حجبه اليمين..... في ايه
الاء.... اوعدني
محمد.... وعد في ايه
الاء..... حكتله محمد وشه اتغير خالص وعنيه احمرت وعروق جسمه برزت وجوها نار  محمد بغيظ.... اها وانتي ايه اللي  يخليكي تقفي معا
الاء بخوف...... محمد انت قولتلي مش هتزعق
محمد بيحاول ميتعصبش وبيجز علي اسنانه.....مش بزعق بسالك سوال ايه اللي خالكي تقفي اساسا
الاء بخوف.... معرفش هو انا اول  ما شوفتوتنحت معرفش حصل ايه وحطت ايدها علي خدو  بس واللهي ماسكت انا هزقته زاي ما حكتلك وقولتله اني انت برقبته  وبحبك انت
محمد سكت عشان لقه ايديها بتترعش جامد  وخاف  يحصلها حاجه  لوزعقلها غمض عينه جامد وضم كف ايديه.
الاء بخوف.....حبيبي انا اسفه بس عشان  خاطري اهدا انت عارف اني بحبك انت واللهي هزقتو   متندمنش اني حكتلك  وانتي كنت سمعت كلامهم ومقولتلك
محمد فتح عنيه مره  واحده الاء اتفجعت وبعدت ايديها بسرعه وبصريخ.... اييييه
محمد بصلها وجز علي اسنانه.... تصبحي علي خير
الاء مسكت  ايدو....  محمد انت رايح فين بالله عليك متندمنيش اني حكتلك
محمد بيجز علي اسنانه... سيبيني عشان مسك نفسي بالعافيه
الاء.... عشان خاطري اهدا 
محمدبغضب....  الاء  سيبي ايدي عشان مزعقش  
الاء قامت جريت وقفت قصاد الباب الاوضه....  حقكك عليا مش هتتكرار
محمداتنهد وبغيط ونرفزه.....  ابعدي عني عشان معملش حاجه اندم عليها ابعدي 
الاء بطفوله....  عشان خاطري خلاص   
محمد بنرفز....  يوووووه وزقها وبعدها عن الباب وفتح الباب وطلع  الا زوية المكتب  خبطت في جمبها وجعت كتمت صويت وجريت عليه
الاء.....  عشان خاطري بقا انا اســ قبل متكمل كلمها قفل الباب في وشها وسمعت بيكسر في حاجات الاوضه
الاء عيطت ودخلت اوضتها لقت جمبه وجعه رفعت التيشرت بتشوف بطنها 
لقت مكان الخبطه مزرقها
الاءبعياط.... انا من ساعات ما جيت ام البيت دا وانا عماله اتخبط وتعور وتخيط وتجبس  هو  البيت دا مفهوش غيري وفضلت تعيطت
الاء....  انا غلطانه ياريتني ما حكتله وفي الاخر يتعصب ويزقني ويقفل الباب في وشي يارتني سمعت كلامهم بس انا هوريك ازاي تقفل الباب في وشي وتزقني  وفضلت تعيط و نامت من كتر العيط  
ــــــــــــــــــــ
في نفس الوقت عند محمد
محمد كان نار جوه ان حد بيفكر فيها  ومن جوه....  انا غلطان اني سبتها تروح لي واحدها 
العقل..... ليه هي هزقته ورفضت تقف معا لي لواحده  ومسمعتش كلامهم وجت قالتك  
القلب.... وماردتش   تخبي عليك وبتحبك
العقل.... وكمان قالتله انك عوضها 
القلب... لا دا زعق وبهدل الدنيا يمكن كده تخاف منك ومتردش تقولك
العقل... اقل  حاجه دا انت زقتها وبهدلتها 
القلب.... تلاقيها دلوقتي  بتعيط 
العقل... تلاقيها كمان بتندم  انها حكتلك 
القلب.... الاء بتحبك متخالهاش من خوفها تخبي عليك وهتندم انت بعد كده
مش هي
العقل....  روح صالحها واكد ليها انها مغلطتش انك حكتلك
القلب... حرام دي كانت فرحانه متكسرش بفرحتها
محمد....  يوووه   لما ابقا اصحيها عشان نصلي الفجر مع بعض  وجه ينام فضل يحاول معرفش وفتكر بصتها لي وهي بتتحيل عليه 
محمد..... هو انا مش عارف ابعد عنه ليه في ايه  وقام راح ليها يصالحها بيفتح الباب لقها قفلت الباب  بالمفتاح  اضايقه وفاهم انها زعلت  ومسح وشه ب ايده بنرفزه  وراح نام بالعافيه
تسريع الاحدات 
جه يصحيها وقت الفجر وبيخبط مافتحتش وومش سامعه صوت في الاوضه فاهم انها نايمه ماصحيتش راح صلي وقاعد يقراء قران وخلص وهي مطلعتش من اوضتها  محمد  فضل مستني  تفتح الاوضه  ولما جت تفتح كان كله صحا  ونزلين يفطارو   محمد شافه بتفتح باب اوضتها ونزله 
محمد....
محمد.....  كله دا عشان تفتحي 
الاء استغرابت انه كان مستنيها طنشت  وجي تنزل محمد مسك ايديها.
محمد....  الاء انتي عارفه اني بك"رهه الاسلوب دا  انك مترديش عليا
الاء من غير ا تبصله.....  مش انت اللي قولت ابعدي بعيد  عنك اهو
محمد...  انتي عارفه اني لما بتعصب مش بشوف قدمي  ومكنتش عايز ازعقلك وربنا يعلم انا كان جويا ايه اول ما سمعت سيرت الزفت دا  
محمد جي يرفع راسها لي الاء زقت ايديها  بعيد عنها
الاء مكنتش عايزه  يشوفه عشان عينها ورمه من كتر العياط.... تمام في حاجه تاني
محمد بستغراب ... للدرجه دي  زعلان مني الاء يعني لو كنت زعقتلك  وتعاركنا كان هيبقا حلو
الاء بغبظ وبصتله..... واللهي انت امبارح مزعقتش وممدتش ايدك وزقتني وقفلت الباب  في وشي بس العيب مش عليك العيب عليا انا غلطانه اني كنت صريحه معاك وكنت سمعت كلامهم وخبيت عليك  
محمد اضايق لما شاف عيني.....  انا اسف صدقيني انا واللهي بغير عليكي من  ايه حاجه  وانتي عارفه كده كويسه 
الاء بصتله ونزلت راسها....لو سمحت لو خلصت كلامك عديني
محمد ضم حواجبه وضايق من طريقتها.... بلاش الاسلوب دا معايا 
الاء بنرفزه ونفخت وهبتد راجلها في الارض زاي الاطفال...يوووووه بقاااا انا عوزه انزل لو سمحت ابعد مش انت امبارح قولت ابعدي  انا اللي بقولك بقا  دلوقتي ابعد عني 
محمد ضم ايدو عشان ميتعصبش....الاء انا مش عايز ازعقلك  عشان عينك مش نقصه عياط كفايه لحد كده وتعدلي 
عز كان طلع يناديهم.... في ايه وقفين كده ليه
الاء بصت لي عز.... مش عايز ينزلني 
عز...ليه 
محمد بصله.... لا مش كده  الاء متسطعبتيش انا  مقولتش كده
عز بيبص لي الاء.... مال عينك ورمه كده ليه 
الاء بصت بقرف لي محمد وديرت وشها...
عز فاهم انهم اتعاركو... امممم انتم اتعاركته تاني  انا نفسي افاهم مش بتتعبو
محمد....قولها
الاء رفعت شفتها وبصتله  وبزعيق....نعم مين يعنيه هو انا اللي امبارح اتشنكت عليك وزقيتك وقفلت الباب في وشك اما مهزق صحيح
عز ضحك علي شكل الاء..... اهدي طيب
الاء بزعيق... اصل بيقولك قولها قول لي نفسك يعنيه
محمد.... مطوليش لسانك عشان مزعلكيش 
الاء بعصبي ضر*بته  ب طريقه طبطب علي  كتافه..... لا كتر خير والله كل دا ومش مزعلني
محمد.... علي فكر ممكن امد ايدي  لم ايدك
الاء.... مدها يا محمد مدها عشان يبقا اخر يوم تشوفني في 
محمدمسك من دراعها....  انتي لوفكرتي تعمليها وربنا هتشوفي وش تاني  مش هيعجبك
عز.وقف قصادو.. اهدو ياجماعه مينفعش كده  وزق ايد محمد عن الاء
الاء....   هشوف ايه ان شالله بوظ االاخس اكتر من كده  مظنش وهزت كتافه  ورقصت حواجبها الا لو بقا رجعت للهشك بشك بتوعك  ربنا ساعتها هيزل غضبه علي وشك 
عز ضحك.... عيب كده
محمد...الاء متختبريش صبري اكتر من كده وربنا ما عايز ازعلك
الاءشوحت ب ايديها....يشيخ روح وبعدت عز ونزلت
محمد بص لي عز.... عجبك كده اللي زفته اختك بتعملو
عزبضحك....الله وانا مالي اللمبي
محمد زقه ونزل
عز بضحك....ايه دا دي تزقني ودا يزقني  هو انا المهزق اللي بنكم ونزل  وراهم
الاء لمحت محمد نزل وراها نزلت جري خافت يضربها... 
محمد.... اجري اجري علي اساسا لو عايز امسك مش هعرف 
كلهم بصو عليهم
عاصم بص علي الاء لقها  عنيها ورمه ومتعصبه... مالك هو ضربك 
الاء.... وربنا ما يقدر كنت فتحتلو مناخيرو
اياد بضحك ولعب في شعرها.... هدي اعصابك  احج علاء
عز بضحك.... هي مش كانت اكسرلو مناخيرو دلوقتي بقت تتفتح
محمد.... وولاه ااقفل بوقك وانتي اتلمي ولمي لسانك عشان يومك يعدي
الاء.... ياشيخ روح
عاصم.... حصل ايه طيب 
نجاة... هو انتم مبتتعبوش يا عيالي
زينب.. فكك منهم دوله  مابيزهقوش
عز سقف ب ايديه.... ايوبقا  خالتو  بقت تقول فكك
زياد ضحك....لا وامبارح قال ايه  دخل اقولها ماما انتي عمله الاكل الملح نقص تقول  نقص سيكا عادي حط حبه وكول 
شاديه بضحك.... اصل مريم والاء قاعدو معاها  عايزينها تقول ايه 
الاء ضحكت.....  علي اساس انك يا زياد مش بتقول كده 
زياد ضحك  وبصلها لقه وشها متغير فعلا  بس مش عشان زعلان من محمد وهمس في ودانها.... لما نخلص  اكل عايزك يا روحي
الاء عنيه دمعةوهزت راسها  ب احاضر   زاي الاطفال زياد ابتسم ولعب في شعرها
محمد كان قاعد بيجز علي اسنان ان الاء قاعد ما بين ايادوزياد دا من ناحيه ودا من ناحيه  ا والاء في نص وبعيده عنه   الاء لقت محمد بيبصله بغيظ ديرت وشها  سعاد شافت محمد بيبص لي  الاء  بغيظ  بس فاهمه انه غيران 
وبصت علي الاء لقته  مش مديالو اهتمام ووشها حزين
سعاد... بذمتكم دي منظر واحد وواحده بيحبو بعض والاسبوع  دا هتتجوزه
الاء بصت لي سعاد لقت بتتكلم عنهم ابتسمت ليها.... مش لو اتجوزنا
محمد بستغراب ووشه  اتمله غضب.... هو ايه لواتجوزنا دي
الاء....
محمد بزعيق.... مترديي    عليا هو ايه اللي لو اتجوزنا
زياد بصله.... محمد.     وبصله بمعنا يهدا عشان الاء ممكن تعند  
محمد ساب الاكل وقام
عاصم....  في ايه يابنتي  تقصدي ايه
الاء بصت لقته طلع الاوضه راحت بصت لي عاصم.... بستفزو زاي ما هو مستفزني 
كلهم ضحكو.
زياد ضحك....  هدي شويه عشان هو علي اخرو
الاء... هو اللي  كل حاجه بيزعق وكلمتو كذه مره بس انا غلطانه مكنتش قولتلو
شهد وهدير في صوت واحده.... انتي قولتيلو برضو
الاء....اها كنت مفكره زاي زياد 
زياد.... هو في ايه
الاء كانت هتعيط سكتت وستخبت في حضن زياد... مش عايزه اعيط 
زياد ااخدها في حضنه وطبطب عليها... طيب معلش  تعالي  وبصلهم بعد اذنكم 
عاصم... روح يبني وبصله بمعنا اهديها
زياد  اخدها وطلع بيها اوضه.....  مالك  حصل ايه
الاء بنبره مالينا عياط....  بص انا شوفت مصطفي في المول تمام 
زياد... افندم وايه اللي جبه هنا وزاي اساسا الاء اووعي تكوني بتكلمي
الاء برقة.... انت وسكتت   وقامت وجي تطلع  من اوضه  
زياد اضايق من اللي قالو.... مش قصدي اقعدي
الاء... سيبني  انا اساس غلطانه دا محمد ماقالهاش انت تقولها طب لو هو اقول ميعرفنيش اما انت اللي مربيني بس عموما شكرا   
زياد مسكها.... اسفه اصل ازاي جالك مكانش قصدي حاجه انا وثق فيكي زلت لسان اسف 
الاء ابتسمت... ولايهمك عادي   هروح انام بس عشان منمتش 
زياد.... الاء انا مربيكي بلاش الكلام دا  انا غلطان اسف  
الاء..
زياد.... لا ما مش بسبب الزفت مصطفي دا يخليكي تزعلي مني انا ومحمد
الاء بصتله... عشان اخوك بدفعلو لكن انا لا صح  انا مجرد  بنت خال امك صح بس صح  محدش هيقف في صف الغريب ويسيب اخو 
زياد بصلها بستغراب ومتنحه.... نعم  ودا من امتا ان شاء الله ايه الهبل دا 
الاء.... انت من ساعات ما محمد بقا صحبك وانت مبقتش تقف معايا ابدا
زياد.... ياشيخه دا انتي مره شديتي محمد من شعرو  عشان قال لا مش قدر ينزل يتمشه معاكي ونام وسكتلك قومتي صوتي في ودنه وكبه عليه مياه  وزعلتي عشان مسكك من قفاكي وطلعك برا الاوضه ومتكلمش وجه هو لي عشان اصالحكم ومفروض اغلطك قولتله انت استفزتها حتي من سعتها مسميني زياد الضللي
الاء... لا المره اللي فاتت لا اللي قبليها  وقفت معاها
زياد...الاء انتي خبيتي الجزم بتاعتو كلها  وهو كان عند إجتماعه مهم   كله دا عشان نام ومرضاش يتفرج علي فيلم  معاكي انتم متفرجين عليه مليون مره اساسا   كنت هبقا شكلي قذر اوووي لو مقولتش انك غلطانه  ومع ذلك خليتو يصلحك 
الاء.... بلاش دي اخر مره
زياد....اها لما نفيتي في كل قمصانه  بتعتو عشان  كنشلك شعرك وانتي بتقراءي روايه   وانا قولتلو انت اللي عصبتها   وخليته يتاسفلك 
الاء  بصتله وبتفكر...
زياد... لا متفكريش مش هتلاقي انا علطول في صفك الاء انا محمد اخر مره قالي انت فضلك حاجه واحد نشيل عين من عينك ونحط  واحده في نص    من كتر ما بضل ضميري عشانك
الاء ضحكت..
زياد ضحك واخدها في حصننه وطبطب عليها.... انتي المهم عندي مهماحصل وحقك عليا ياستي وباس راسها  ها حصل ايه بقا 
الاء....حكتله اللي حصل
زياد.... يخربيت برودك عيل  وسكت شويه  بقولك معاكي رقمه 
الاء بستغراب.... الا انا ايه يخليني احتفظ بي انا استغربت اساس انه انا لسه في باله وبعدين محمد لما جبلي فون جبلي خطوط جديده فا غيرت كله  بس ليه
زياد... كنت ظبطو عشان ميقربلكيش
الاء....ياعم وانا هشوفه فين تاني هو عرف اني هتجوز اساسا  
زياد...بس بصراحه بيني وبينك محمد حقه هو بيحبك اووي اذا كان انا كنت عايزه اروح اضربه
الاء.... زياد انا صريح معا ورديت غبته ومخبتش عليه  يقوم يزعقلي ويقفل الباب في وشي
زياد.... عشان عارف لو اتعصب عليكي كنت هتزعلي جامد فعلا ويمكن فعلا رفضي الجوازهوبعدشرعندك عشان بيحبك
الاء.... انا اتاسفتلو يامه
زياد.... واقتها مش بنبقا في وعينا بنبقا شايفين الدنيا سوده استغفرالله العظيم 
الاء.... مش عارفه بقا  بس انا بعد كده مش هحكيلو حاجه
زياد.... لا انا مربي بنتي اياكي تخبي وانا هكلمه  طيب بذمتك انتي لو جه حكالك مش هتزعلي وتتقمصي   ولو مقالش هتزعلي ويمكن متكلمهوش
الاء بصتله....  اكييد وربنا لو خبا عليا حاجه يبقا اخر كلام بيني وبينه
زياد... شوفتي  يبقا حقو وبعدين انتي نسيتي روچينا  عملتي فيها ايه
الاء ضحكت بطفوله... اها 
زيادضحك ولعب في شعرها.. طيب   شوفتي زاي ما انتي بتغير هو بقا الضعف لان هو راجل وانتي عرضو ونزل لي مستوه طولها ومحمد روحو فيكي وبيتمنا  اليوم  اللي تكوني في مراته صدقيني مش هتلاقي في حنيته   وبيفوتلك حاجات يامه بس عند حد يقربلك مش بيعرف يمسك نفسه
الاء بفرح....  عارفه عشان كده بزعل منه لما بيقلب  عليا متعوده يسمعني 
زياد....  تزعلي لو مفرقش معا وعده الموضوع يبقا انتي متفرفيش او مش بيغير ودي اصعب وساعتها هتحسي انك مش مهما عندو  صح ولا لا
الاء  هزت راسها.... اها بصراحه
زياد....يبقا خلاص لما  اخلي يجي يصلحك متعنديش معا وعد 
الاء بفرح....  حاضروعد
زياد...  ربنا يحضرلك الخير يارب  مالك بقا وشك حزين ليه
الاء عنيه دمعت....  حلمت 
زياد بستغراب.... حاجه تخوف
الاء ابتستمت وهزت راسها لا وبتحاول متعيطش.... لا  بالعكس تفرح
زياد... ايه طيب في ايه 
الاء  بتحاول تتكلم من غير  عياط وبتبتسم... امي وابويا واخويا جم  يباركولي اني هتجوز وبابا بيقولي  وضحكت وهي بتعيط
الاء وبتمسح دموعه... بابا بيقولي انا اطمنت عليكي وقولي لي زياد تسلم يا ابن الاصول وقوليلو  مبروك  
الاء بشهقه العياط...وقولي لي نجاة انك وفيتي بوعدك يابنت ابويا وامي ولي باباعاصم  كنت عارفك مش هتقصر يا ابن الاصول  
الاء انهارت من العياط وزياد  حضنهاوفضل طبطب يهدي فيهاوعنيه دمعت.....   الله  يرحمهم   وانا كمان حلمت بيهم بس مردتش اقولك عشان متعيطيش برضو نفسك حلمك بس بيامني عليكي  
الاء بعياط....  بابا كان عارف انه هيموت وكلم عمتي تخلي بالها مني  
زياد....   طب كفايه عشان خاطري انتي كده بتقلقيهم  المفروض تفرحي  انهم حسين بيكي ولسه معاكي   يمكن يكونه حسين بيكي. دلوقتي ينفع يشفوكي بتعيطي كده كفايه عشان خاطري  
فضل يهدي فيها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عند محمد  سعاد طلعت خبطت عليه
سعاد... ينفع اقاعد معك شويه 
محمد.... اتفضلي يا عمته
سعاد... عامل ايه يا حبيبي
محمد... الحمد الله 
سعاد.... مزعلها ليه
محمد.... مش قصدي وهي عنيده  وبحاول ارضيها لكن دماغه ناشفه وعارف اني بغير عليها
سعاد.... هو ايه الحصل
محمد.حكلها..... بس المفروض مغرش ومزعلش وبتقلب عليا
سعاد ضحكت... بالهدوه ياحبيبي مش بالزعيق دي لسه صغيره وانت عارف بكلمه تكسبها  وبين فيها حاجه وسكته وانت عارفه مش بتشتكي لابوجع ولا بزعل وتتعب مره واحده  
محمد... عارف ودا بيخوفني عليه وهي مش مقدره دا وقولتلها لما اتعصب سيبيني  عشان مزعلكيش  
سعاد... عشان مش بيهون عليها زعلك لو مش بتحبك هتسيبك  هي صرحتك من غير ما انت تسال ولا اساسا كنت هتعرف واديك قولت البنات قالولها بلاش عشان عارفينك بس رغم كده هي مقدرتش تخبي عليك عشان احترامتك وشايفك سندها  متخلهاش تخاف منك وتخبي  خاليها هي اللي تقولك  
محمد.... غصب عني مستحملتش حد بيفكر فيا دي بنتي وحببتي ورحي  ملكي انا مش ملك حد 
سعاد.... وعشان كده هي جت وقالتك  وصدتو وردت اعتبارك دي بنت اصول متخليش عصبيتك تضايعها
محمد.... تعبتني معاهاياعمته  
سعاد....  بس متنكرش حبب تعبها
محمد ضحك... جدا اي حاجه منها بحبها
سعاد... يبقا متتعصبش وتروح تصالحه وتشوف هي مالها شكلها في حاجه مزعلها
محمد... حاضر 
سعاد...يحضرلك الخير ياررب ونزل صلح امك عشان عيطت عشان زعلت الاء 
محمد ضحك.... نفسي افاهم هو انا اللي ابنها والا الاء
سعاد بضحك.... انتم الاتنين  ربنا يتمملكم علي خير   
نجاة دخلت... انتي هنا ياريت تكوني كلمتي 
سعاد... اها متخفيش قرصتلك ودنه
محمد.. ياجماعه وربنا هي برضو مهزقاني 
نجاة....بس يلا دي غلبانه  وضحكت وحضنه  الاء تكسبها ب كلمه ومش عايزه اعرف ايه اللي حصل بس بلاش تزعلها  
محمد باس ايدها....حاضر 
نجاة.... يحضرلك الخير يارب 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عز....  احم احم ايه دا اختي في حضن ابن خالتي لا لا العار ياولد العار
زياد.... بس يلاه يا ابو ش"خ دي بنتي 
عز بضحك....  لا واللهي لسه مستحمي 
الاء ضحكت وبتمسح دموعها
عز.... ايه دا انتي كنتي بتعيطي 
زياد بصله   بمعنا انه يسكت عشان متعيطش تاني... لا مش بتعيط  ولا هتعيط تاني خلاص صح  انتي وعديني
الاء هزت راسها بطفوله  ب اها
عز....  المهم    زياد والاء بصلو 
عز ورجع يهزر.... العار  لايمكن اسمح بالمهزله دي مزهل   الستر  اودي وشي فين  من ناس والعالم والابني ادمين والبشر وخلق وحيوانات 
الاء بصتله...  اتلم يا حيوان  بدل ما اشلفط وشك
عز بضحك... طويب 
الاء وزياد  ...ضحكو
عز لعب في شعرها... متزعليش منه هو بيحبك حقكك عليا وانا كلمته وتقريبا هو هيتاسفلك  شويه  كده 
زياد... اشمعنا شويه
عز بضحك... يكون بيستحما عشان انا واياد كبينا عليه  عصير عشان عرفنها انه اتعصب علي لولتي  وقفل في وشها الباب 
الاء ضحكت بفرح..... وفين اياد 
عز.... قالي انه نزل يجيب حاجه وجي ولقه اياد دخل
اياد.... انا اهو  اتفضلي ياست البنات واياكي اشوفك بتعيطي تاني لقته جيبله مشبك
الاء بصتله وضحكت بطفوله وفرحانه انهم بيحبه اكن فعلا اختهم  حضنت اياد.... ربنا ميحرمنيش منك يارب
اياد لعب في شعرها.... ولا منك حقكك عليا انا متعيطيش تاني وطلعها من حضنه ونزل لي مستوه طولها  متخليش حاجه تزعلك مادام احنا معاكي اخواتك في ضهرك وبعدين مش ايه حاجه تخلي عيونك الحلو دي تورم كده تاني  اتفقنا ولا احنا مش اخواتك  
الاء ضحكت...  اتفقنا 
عز... وانا مافيش حضن كده  ايه حاجه 
الاء ضحكت وحضنته.... ربنا ميحرمنيش منكم ويجعلكم دايما سندي  بعد ربنا 
عز حضنها ضبطب عليه وباس من راسها... ولا منك ياروحي وهمس في ودانها هاتي حته من المشبك 
الاء طلعت من حضنو.... انت كل دا عشان مشبك مش عشاني 
عز بضحك.... شكلو حلو اووي
الاءبصتله بالامبالاه....  تصدقه انك طفس طب لا بقا
عز... عيني في علي فكره
الاء رفعت حواجبه...  لا انشالله لو هيجيلي تس"مم لا
زياد واياد كانو  عملين يضحكو عليهم 
عز.... عشان خاطري
الاء.... لا
عز مسك وشها من عند الفك وراسها وباسها من خدها جامد.....
الاء بتضحك بنرفز....بطل ام الحركه دي بتعصبني  يامقرف
عز بعد... هتتديني
الاء بتمسح وشها وبعند...لا يا مقرف
راح مسكها تاني وباسها...
الاء فضلت تضحك وهي قرفانه... خلا ص خلاص خد واحده اهو
عز شدوسابه وضحك... ما كان من الاول بالادب 
اياد ضربه في كتفه... طفس
زياد.... عيل بارد
عز.... مالكمش في   اختي لو مش بتحبني مش هتديني  وغمزلها صح
الاء ضحكت وهزت راسها  ب اها....
اياد وزياد.... والله طيب ربنا يهنيكم ببعض 
بعد وقت 
محمد دخل  لي اياد  عشان يساعدو يعرف يصالح الاء 
لقه  عز قاعد والاء قاعده وسنده علي كتفه ومسكين الفون بيقراءو روايه  واياد وزياد قاعدين   بيلعبو بلاستيشن 
محمد كان غيران ان الاء سند علي عز  هبد علي الباب جامد 
كلهم بصو  علي باب الاء بصت لقته محمد  رجعت وديرت وشها 
عز دير وشه وهمس لي الاء... محمد هيطرشق انك سنده  عليا 
الاء بهمس.... فككك منه  
زياد... ادخل تعال العب معانا 
اياد... تعال   العبه حلو والله
عز بضحك وهمس... ما انا اللي   هينف*خني مش انتي ياختي 
الاء بضحك.... علقه تفوت ولا حد يمووت
عزبضحك... الاء انا فرحي اخر الاسبوع   يعني احنا مرضناش نوافق معاكي عشان الجبس يرضيكي انا ابقا وشي مشفلط 
الاء بصتله وضحكت....بصراحه انا عايزه  اطلع  من الاوضه بس خايفه  ليضربني
عزبضحك.... تعالي انا وانتي ننزل 
الاء... افرض مسكنا ضربنا
عز.... خلاص استني 
الاء... هتعمل ايه 
عز.... هرن علي هدير  تطلع تنادينا
الاء ضحكت... اشطا 
محمد  كان وقف مربع ايدو وساكت وبيتفرج عليهم وسمعهم.... مترنش  وبعد عنها ونزل 
عز والاء تنحو لي بعض وبصوله هما الاتنين مره احده لي محمد
عز بلع ريقو... احم حبيبي وقام   اختي بتناديني لزم الب الا نداء  بعد اذنكم  ونزل
الاء.... يا واطي  تلب  اللهي ناس تاكل لب وتفو في وشك يابعيد 
محمد بصله ورفع حجبه اليمين وزاي ما هو مربع ايدو ووقف 
زياد بص هو واياد فضلو يضحكو.
اياد.... داليدا بترن  هروح ارد واجي وطلع وهمس لي محمد اياك تزعلها 
زياد.... وشهد شكلها بتنادي  او هجيب لب واجي ايهما اقرب  همس وهو نزل  معيطه بمافي الكفايه  هدي الدنيا 
الاء بلعت ريقها.... يا واطين 
محمد ابتسم ورفع حواجبه... مالكيش غير  صدقيني
الاء بصتله وجي تطلع محمد رجعها وقفل الباب وبيقرب منها
االاء بترجع لي وراه.... ايه  
محمد غمزله.... ايه
الاء.... وربنا هضربك  وانت مجرب 
محمد....  تحت الحزام ولا  ضريت المناخير 
الاء بترجع لي وراه وخبطت في الحيط....محمدوربنا هيبقا اخركلام بيني وبينك
محمد حوطه ب ايديه ونزل لي مستوه طوله.... متقدريش
الاء بلعت ريقها... ليه ان شالله 
محمد ضم حواجب ووابتسم... يمكن عشان روحك فيا
الاء وشها احمر وبتوتر.... ايه الثقه دي  لا طبعا
محمد غمزلها.... يابت طيب احلفي  برحمة ابوكي كده
الاء وشها احمر وبصت في الارض...
محمد ضحك وباس راسها ...حقكك عليا انا غلطان اني  تعصبت عليكي بس مش بستحمل حد يجي ناحيتك مجرد تفكير بس 
الاء....
محمد.... خلاص بقا عشان خاطري  هنزعل ليه واحنا روحنا في بعض دا البيت كله قرفان مني عشانك  
ونزل لي مستوه طولها... وانا بصراحه مش طيق نفسي عشان زعلت روحي مني
الاء اتكسفت وضحكت.
محمد ضحك وحضنها....يالهوي يامه  علي ضحكتك اللي بتبهدلني   
الاء ضحكت وحضنته....فاكر عبد الحميد  وقلدت صوته طلع عندها غمازات يابوي اهيي اهيي
محمد  ضحك.... يابنتي هو انتي حد زقكك عليا  احنا لسه متعاركين بسبب زف"ت مصطفي جي تجيبيلي سيرت عبد الحميد
الاء بصتله وضحكت... اهيي اهيي  
محمد ضحك.... اعمل فيكي ايه طيب
الاء..... تخلي بالك مني وتبطل تزعق انا مش عايزه اخبي حاجه عليك 
محمد.... حقك عليا اسف مش هكرارها تاني لسه زعلانه مني
الاء بصتله.... هسامحك بشرط 
محمد.... كمان اتفضلي   الاء ضحكتله.
محمد بصلها...  الضحكه دي انا عارفها مش دي الل  قبل ما يكمل كلامه شدت ايده عضته 
محمدبضحك بوجع.... وربنا عارف.خلاص سيبي سيبي  ورحمه امك سيبي 
الاء سبيتو.... بس كده وعدلت شعرها وبصتله عشان بعد كده تقفل الباب في وشي وتزقني كويس  وكمان لسه في شرط 
محمد بيبص علي ايديه.... الله يخربيت شكلك  ايدي جبت دم   شرط ايه ياختي دا
الاء بصتله... بص هو مش شرط هو طلب  وعشان خاطري وافق
محمد.... لو حاجه لسعه  لا 
الاء... لا والله
محمد.... خير
الاء... اروح ازور بابا وامي واخويا 
محمد بصله...  دا اللي مزعلك
الاء ابتسمت...  جولي في الحلم وعوزه اشوفهم  قبل فرحنا 
محمد باس راسها.....  حاضر  بقولك الظهر بياذن تيجي نصلي ونروح دلوقتي 
الاء بفرح....  احلف
محمد....  اها واللهي
الاء  نطتط وحضنته من عند رقبته.....  ربنا ميحرمنيش منك  
محمد فرح لي فرحتها....  ولا منك يارب  يلا  نصلي ونغير هدومنا ونروح
الاء...   حاضر وجريت 
تسريع  الاحداث 
الاء ومحمد صلو وغيرو وراحو  تزور اهلها واول ماراحت  عند المقابر فضلت قاعده قصاد اهلها تتكلم   اكني قدمهامحمد كان زعلان علي شكلها وحاول يهديها  وقاعدو وقت طويل لحد ما ليل جه عليهم  ومحمد بالعافيه  اخدها ومشيو وفضلت طول طريق سكته وبعدها كالعاده نامت  وكلهم اتخضو لما لقو شيلها وطلع وفاهمهم هو وهي كانه فين   وكلهم زعلو عليها وزياد حكلهم ونجاة فضلت تعيط  علي فرق اخوها واكنه الحدثه امبارح  وعد اليوم  والاء 
من تعب صحيت  تاني يوم ومحمد مرضاش يصحيها الفجر عشان ترتاح   
وكلهم اتجمعو   علي الفطار   ومحمد اخد الاء  تنقي معا بدله بتعتوويخرجها
وهما في طريق
محمد...  بقولك صحيح انتي مقولتليش شكل الفستان
الاء...  


يتبع الفصل التالي اضغط هنا
رواية المتعجرف والعنيدة الفصل الثالث والخمسون 53 بقلم الاء
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent