رواية المتعجرف والعنيدة الفصل الثاني والخمسون 52 بقلم الاء

الصفحة الرئيسية

   رواية المتعجرف والعنيدة الفصل الثاني والخمسون بقلم الاء

 رواية المتعجرف والعنيدة الفصل الثاني والخمسون

محمدبتعب وبصصلها وجسمه متكسر مش قدر يرفع نفسه  ابتسم 
محمد... الاء
الاء بصت عليه  ولقته فاق... ايه يا عم كل دا نوم   الاءوهي بتكلمه  كانت بتشوف الحراره حطت ايديها علي عند جبهه وبتطمن عليه  
محمد ابتسم...كان لزم اتعب عشان تردي عليا
الاء بصتله ومكنتش عارفه ترد...  الحمد الله السخنيه نزلت عن الاول دا انت كنت سخن خالص لدرجه دكتور قال انك لو منزلتش نوديك المستشفي 
محمد بصصلها... وحشتيني ووحشني صوتك 
الاء بصت لي وقلبه دق جامد واكني هطلع من مكانه وحست  بشعور كانت علي قد ماكانت  فرحانه بي علي قد مكان موتره ومش عارفه  تتكلم ومن جوها عايزه تقوله وانت كمان وحشني كل حاجه معاك ضحكنا وعاركنا وكلامنا وقاعدتنا مع بعض واحنا بنقراء قران وتصحح ليا الكلام  في قران الكريم وفضلت بصااله وسكتت
الاء بلعت ريقها.... صحيح الدكتور قال انك اكلت برا اكل مش كويس  انت اكلت ايه برا 
محمد بصصله بتعب.... بجد بتحبي عبد الحميد  
الاءبصتله....انت شكلك لسه تعبان استنا هنزل اجبلك اكل  عشان تاخد العلاج
محمد مسك ايديها قبل  متتحرك.... ردي عليا ريحيني بتحبي
الاء اتنهدت.... لا عبد الحميد  اخويا  مش اكتر  
محمد بصله... طب وانا
الاء بصتله ووشها احمر  وبتوتر وفكت ايديها.... هنزل اجبلك الاكل عقبال متقوم تاخد شاور  وسبته وقفلت الباب ومسكت قلبها كان بيدق جامد   وضحكت ومن جوها... ايه انا فرحانه كده ليه احيه دابيحبني  اووي شكله تعب عشان  ونزل تترقص علي السلام  ياختشي ياختشي  قالي وحشتيني ياختشي ياختشي 
الاء كانت بترقص براحته علي اساس كلهم نايمين 
عز كان جي من برا متاخر بسبب كان عندو عمليه  شاف الاء نزله ترقص وبتغني ....لولولولولولولولولولولي ياختشي ياختشي
الاء اتخضت وتكسفت... اييييه الله عبو شك"لك انت مش   كنت فوق
عز بضحك.... نزل بترقص ي غزال يبقا اتصلحته
الاء  اتكسفت وضربته في كتفه.... اخافه  وبعدين انت كنتفين يا صايع
عز ضحك وغمز... توهي توهي  كنت ياختي  في العمليات
الاء بخضه ومسكت وشه وفضلت تقلب في عشان تطمن عليه بخوف....  اخويا مالك  انت كويس
عز بضحكومسك ايديها وباسها.... اهدي يا قلب  اخوكي انا كانت بعمل لمريض عمليه مش انا  وبعدين يا ذكيه  لو انا اللي  كنت في العمليات  هبقا وقف قصادك غباء
الاء بصتله بقرف....تصدقك انا علطانه يكشي تو"لع اوع وسابته وراحت المطبخ
عز بضحك وراح وراها..... بهزر والله دا انتي ام الذكاء 
الاء بصتله بطرف عنيها.... طب امي يا روح ام"ك 
عز ضحك جامد.... بنت اتلمي  صحيح فاكره لما محمد قال لي عبد روح ام"ك  راحت تيتا دي كلمه حلو وحماتي قالت انا كنت روح امي لما مغسلش  المواعين
الاء ضحكت.... احيه دا كان يوم يا تره عامل ايه عبد الحميد ما اخدتش رقمه 
الاء كانت وقفه عند الحوض بتغسل  الخضار  عز مد راسه قصادها وشها
عز بستغراب....انتي حبيتي بجد عبد الحميد 
الاء بصتله با لا مبالاه..... انت عبيط يلاه دا اخويا  وتعدل عشان  منزلش راسك في الحوض
عز اتعدل.... اومال ايه
الاء... يبني دا واحد اضرب وهو اللي جه وحب علي  ايد بابا عاصم وكمان جه واعتذاري بيقولي معلش بسببي  اتخبطي وهو اساس وشه اتشفلط  هو اها الاول مكنتش طيقه بسبب كان علي طول ما بين صف اسنانه  بس طلع طيب جدا وغلبان وجدع  
عز.... اممم يااوحي يا اوحي  وايه كمان ان شالله  متتظبطي كده 
الاء ضحكت..... بتغير ياكتكوتي ومسكت خدو 
عز زق ايديها.... اوعي ايدك فيها مياه
الاء ضحكت... احسن عموما عبد الحميد اخ مش اكتر  
عز....ولا هيكون اكتر من كده عشان محمد مش هيقبل غير بكده  
الاء بصتله وديرت وشها وضحكت..... روح يا عز اوضك الله يتسرك
عز.... انا جعان 
الاء..... طب متاكل 
عز ابتسملها.... تعرفي انك حلوه اووي نهارده وطلع من علامات الجمال ان البنت تكون قصره كده في نفس طولك 
الاء بصتله.... اهاااااا  وغمزتله وبتقرب منه وتعرف ان من علامات يوم القيمه ان الاخت بتق: تل اخوها  عشان طلب منها تعمله اكل بطريقه غير مباشره
عز بضحك..... طيب لو كانت بطريقه مباشر بتق: تله برضو 
الاءبصتله....اهااااا
عز بضحك..... جعان اوووي وربنا 
الاء ضحكت وبصت علي ايديه الاتنين... ماشاء الله  اللهم بارك
عز بصله بستغراب.... في ايه  بتبصي عليا كده ليه
الاء.... دراعاتك ساليمه طفح نفسك  انت جبله يلاه انا بعمل بدرع واحد عشان الجبسه مفروض تقولي اساعدك مش تطلب يا عديم الاحساس
عز بضحك وحضنها من ضهرها وبيرخم.... ما انا معدوم الاحساس انتي ماليان احسيس ورحمه امك ياشيخه اعملي اي حاجه 
الاء ضحكت بنرفز.... بس بطل رخم بتعصب من ام الحركه بتعتك دي
عز برخمه..... هتعملي 
الاء بنفز صبر.... حاضر بس ابعد بقا 
عز باسها من خدها.... اختشي العسل ياناس اختشي العسل 
الاء ضحكت.....وربنا بارد غور 
عز هطلع اغير وشوف محمد واجيلك 
الاء...  ماشي 
تسريع الاحداث
عز طلع لي محمد لقه نايم علي سرير ومش  قادر يتحرك  وطلب من عز يسنده يدخل الحمام عز ساعده  وخاله ياخد شاوره   ومحمد فاق شويه وقدر يتحرك  وقاعدو علي سرير وسابه وراح ياغير هو ونزل لي الاء لقها  خلصت وكانت طلع 
عز...  ها خلصتي  
الاء.... اها الحمد الله  كويس انك جيت  لان مش عارفه اشيل الصنيه 
عز بيبص لقه حطه شوربه... ايه دا انامش عايز شوربه انا عايز سندوتشات 
الاء بصتله بقرف.....مش ليك دا لي محمد وعدل خلقتك كتك البلاه  واياك تكشر كده قدم محمد عشان ميقرفش وبعدين سندوتشاتك اهي انا همسكها وانتشيل الصنيه يلا ورايا
عزبضحك.... ايه المعمل القذره دي متيجي تاخديني قلمين  اما اوزعه بصحيح
الاء... بس يا مهزق صحيح في بنت رنت عليك النهارد من فون البيت
عز كان هو والاء طلعين علي السلم .... بنت انا وربنا قطع مع اي واحده الاء  الاء.....  معرفش المهم ومريم وقتها كانت مع خالتو علي الفون  واللي ردت هالتو زينب 
عز بصلها  ووقف....يانهار اسود دي خالتي فضيحه  مريم قالت ايه
الاء بضحك....  اطلع اطلع متخافش    
عز بيطلع... متنطقي حصل ايه
الاء بتضحك ودخل اوضت محمد وبتتكلم... مافيش  هي لسه بتزعق بتقول وانتي عايزه عز ليه  جريت وقولتلها  بصوت عالي  عشان   يجبلي حاجات وهو جي علي اساس مريم تفكر بتكلمني انا وديت الفون منها وفاهمتها ان لو مريم عرفت هتنف"خك
عز برتياح..... حرام وربنا اللي بيحصلي  دا  انا حتي في مستشفي وربنا مكان في حد بيعبرني  دلوقتي ميحلاش الكلام ال وانا معاها علي الفون القي بنات  مصر كلها جي  تسالني  
الاء بضحك... احسن بصت لي محمد  يلا  عملتلك شوربة خضار وبتاع دي مش عارفه اسمها ايه بس هتعجبك 
عز بضحك.... مش عارفه اومال عملتيها ازاي
الاء... اقفل بوقك عشان ميدخلش في دبان  وتعال   حط وره محمد مخدات عشان يعرف ياكل
محمد ضحك.... تسلم ايدك  
الاء.... تسلم دوق لو معجبكش قول مش هزعل  
محمد بصلها....  انتي اساس زعلان مني 
عز بصلهم..... هو انتم لسه متصلحتوش
الاء ديرت وشها وحطت الاكل قدمه.... يلا 
محمد بص لقه شوربه خضار وفرخ وسلطه خضاروات .... مش بحب شوربه الخضار
الاء اتعصبت لانها تعبت وهي بتعمل...  هو ايه اللي مش بحب دي انجز انا اتشليت عشان اعملها  انا كله عمله ب ايد واحده وتقولي مش بحب لا تحب كول
عز بضحك مسك سندوتشات.... الحمد لله الذي عافانا مما ابتلى به غيرنا
الاء.... التقوه والايمان تتخرس عشان مقومش اهزقكك
محمد بضحك.... بجد مش بقبلها
الاء..... لا معلش تعال علي نفسك
محمد..... صدقيني مش بحبها
الاء...مصدقك كول يلا
محمد...... وربنا يابنتي انا م قطعته  الاء
الاء بعصبيه ... وربنا انا اللي مطوله باللي عليك عشان بس تعبان كول
محمد مسك المعلقه واكل.
عز بضحك... لا شخصيتك  قوي
الاء بنفز صبر.....عز  علي اوضك
عز بضحك... خلاص والله هتفرج وانا ساكت
الاء بتحذير.... روخ اوضك بدل ما اقول لي مريم علي سوسو اللي رنت عليك الصبح
عزبضحك....  ايه دي هي سوسو اللي كلمتكم ايووه ودي جابت رقم البيت ازاي
الاءبصتلها...واحده اسمها سوسو  مش هتعرف ايه دا انت هتاخد وتدي معايا روح اوضك
عز بضحك.... وربنا انا اخوكي الكبير مش انتي
الاءبصتله بغيظ... هتمشي بكرمتك ولا امشيك من غيرها
عز بضحك... لا محتاجه   بعد اذنكم  الاء
الاء بصتله لقه بيهز وسطه شمال ويمين وبيهز كتافه   زاي ما كانت بترقص وهي  نزله
عز بضحك...ياختشي ياختشي  الاء حدفته بالمخده قفل الباب بسرعه قبل ما تيجي في الاء بتلف وبتبص علي محمد عشان ياكل لقته مسخسخ من ضحك ضحكت علي ضحكو وفضلت بصاله  وسرحانه في ضحكته والغمازات  وبصله بحب بعدها انتبهت
الاء... احم يلا كول
محمد بصصلها... طيب ما تاكلي معايا
الاء.... لا مش جعانه
محمد... انتي بجد مش طيقني خالص
الاء.... لو مش طيقك مش هتعامل معاك
محمد... ازاي وانتي عنيكي  مش عايزه تجبيها في عيني ورفض تاكلي معايا ورفض تتكلمي وكلامي بتردي علي بكلام تاني اكني بكلم حد تاني 
الاء... كول طيب عشان العلاج  كانت هتتعب اكتر
محمد....  عارفه انتي مش خايفه عليا انتي خايفه اتعب اكتر وتطري تقاعدي جمبي صح روحي يا الاء مش هجبرك  وانا بقيت كويس
الاء اتنهدت.... بطل هبل وقاعدت تاكل   يلا كول ولا انا عاكل لي واحدي
محمد بصله  وهو بياكل.... هو انتي عايزه ايه وانا هعملهولك
الاء بصتله...  محمد انت قولتلي  هتاكل لو اكلت معاك يلا كول
محمد اتنهد واكل وخلصو  وداتلو العلاج 
الاء...  بالشفا يارب 
محمد....  لا 
الاء بصتله بستغراب.... ايه
محمد.... ما لو خفيت مش هلاقيكي
الاء....
محمد.... واللهي ما بيني وبنها حاجه ولا هرجع زاي ما كنت الا لو انتي بعتي عني بس مش هرجع زاي ما كنت  لان كنت قوي لكن هرجت ضعيف   انتي بعدي عني يومين تعبت مابالك لو خالص ورحمه ابويا ما في بيني وبين اي مخلوقه حاجه الا انتي  انا لما مديت ايدي علي عبد الحميد كان غصب عني حطي نفسك مكاني حاجه بتحبيها اكتر من نفسك وهي كل حاجه بالنسبالك هي راحتك وفرحتك وحزنك وكل حاجه هي حياتك وتلاقي حد هياخدها  منك  هتوافقي 
الاء بصله ومتنحه وعنيه دمعت وبصت في الارض وفضلت تفرك في ايديها.
محمد.... فاكره اول يوم شوفتك في هنا في القصر   حسيت بشئ غريب معرفش ايه هو بس كنت ناوي أذيكي بس كل ما اجي  القي كذه حاجه جويا تمنعني والقي بسرح في عينك مش عارف اساس اول ما كنت اشوفك كنت ببقا عايز افضل جمبك مسبكيش يوم ما الموظف ضايقك طردتو وضر*بته مكانش عشان اسمي  كان عشان بحبك يا الاء   وكنت وقتها مش طيق نفسي لما كنتي  لبسه كده وكنت عايز اخبيكي في حضني وانا بس اللي اسمعك واشوفك محدش يشاركني فيكي لو لحظه  فاكره يوم الما اتخبطي في راسك  كنت حاسس قلبي  هيقف من الخوف عليكي  انا قبل ما اتغير كنت بحبك وتغيرت عشان وانتي السبب في كل دا انتي اللي خلتيني احبك رجعتيلي كل حاجه حلوه امي واخويا وانتي وجي دلوقتي عايزه تاخدي  اكتر حاجه بحبها وتمشي  انا عمري ما حبيت  انتي اول حب واخر حب  لان مش عايز غيرك ولا  هقدر افكر في غيرك ولا عايز افكر غير فيكي انتي كل حاجه بالنسبالي انا عمري ما كان ليا نقطة ضعف بس انتي نقطة ضعفي مش هنكر فكرت ابعد مادام انتي رفضني بس مقدرتش معرفتش ابطل تفكير فيكي مالقتش حاجه  تخليني اعرف اقول لا متنفعنيش  بس لقيت انا اللي منفعش عصبيتي وخوفي وغيرتي الزايد وزعيقي واخر مره لما لقيت نظرة الخوف في عينك مني اسف بس صدقني مش هقدر اشوفك مع غير ولا هسمح انك تكوني لي غير حتي لو لسه مش عايزني مش هتكوني لي غير واللهي بحبك 
محمد بيرفع راسها لي لقها بتعيط. بصدمه.....  للدرجه دي مش حبني
الاءبعياط شبه الاطفال.....  بطل غباء انابحبك
محمدبصله وقلبه من الفرح بيدقك جامد....  ايه انتي اي
الاء بعياط....  بتزفت بحبك  
محمدد....  طب بتعيطي ليه
الاء....  عشان كان نفسي حد يحبني كده  
محمد ضحك.....  طب طيب انتي زعلانه اني بحبك ولا فرحانه ولاايه 
الاء بصتله بقرف وهي بتعيط وتكلمت بزعيق وبنرفزه وبتتكلم بتقرب منه ومتعصب....  ما قولنا بنحبك هي سيره   هي في واحده  هتزعل لما اللي بتحبه يكون بيحبها انا تعبت منك اعماله المحلك عشان تفاهم اني بحبك وانت جبله لو مش بحبك هضرب البنت ليه ما يكش تولعو انتم الاتنين وانا مالي بعد شر عليك ان شالله هي البيعيد وبعدين   لا وانت فالح داير تقول للبيت كله ماعده انا  وبصريخ انا ولا هما محمد خاف منها مره واحده صرخت
محمد...  انتي انتي وربنا
االاء بنفس الاسلوب.....  يبقا كنت قولتلي انا مش هما مش زمانا كنا مخطوبين يا عره
محمد بصدمه....  عره
الاء....  اها ودرفه كمان من غير دولاب  ولي علمك بقا عشان انا مرئدالك من زمان  
محمد....  مرئدالي
الاء بزعيق....  اهاااا 
محمد بيحاول ميضحكش ومش فاهم هي بتصوت ولا بترد....  ايه بتتوجعي ولا دا رد
الاء بصتله بقرف ورفعته حواجبه..... ايه ياض الخفه دي لا يا حلو دا الرد وبص بقا جو السكرتيره دا عند ام"ك
محمدبصدمه... ايه عند ام"ك
الاء هزت  با اها....  مافيش سكرتيره هو سكرتير عجبك اهلا مش عجبك شد في حواجبك وجو التتاخر في شغل زاي اليومين الفاته داميتكرارش وانك تبرقلي وانا بتكلم مع اي حد ميتكرارش وبصريخ عشان انا بخاف منك وببقا  متوتره مش عارفه ارد عليهم انت فاهم وولا لا
محمد بصله وضحك غصب عنه وشدها وخدها في حضنه.....وربنا بموت فيكي 
الاء اترمت في حضنه وفضلت تعيط محمد فضل يطبطب عليها ويملس علي شعرها
الاء.... كنت بحبك وبكدب نفسي وخايفه اتعلق بيك اكتر وصحا القيك اختفيت او اخسرك  بسبب عركنا اللي دايما مع بعض  اليومين اللي فاته كان اصعب يومين عليا  انا كل حاجه كنت بعملها انت كنت معايا كنت بدعي تزعق فيا عشان نتعارك ونتصالح لقيت بقيت تتاخر  قولت يبقا خلاص هيسبني  زاي قطع كلامها
محمد رفع راسها لي... انا مش زاي حد ولاهكون زايو  انا عمري ما هسيبك ولا هفكر فيها ولا هسمح انك تعمليها
الاء بفرح وحضنته.... انا بحبك اوي عارف لما شوفتك مع زفته دي حسيت برج من نفوخي هينف"جر  ومقدرتش استحمل ان حد غيري ياخد مكاني  
محمد بضحك.جامد 
الاء بعدت عنه....  بتضحك ليه
محمد....  افتكرت شكلك انتي مره احده  ضربتينا  والبنت يعيني ملحقتش تدفع عن نفسها
الاء بصتله ورفعت حواجبه....  يعيني صعبانه عليك 
محمد بضحك.....  لا بس في سوال بجد اشمعنا انا بتضربيني في الحته دي ليه
الاء ضحك بطفوله..... اصل دي انا وزياد كنا مدربين عليه
محمد بصلها بعدم فاهم....  ايه
الاءضحكت...  هفاهمك بس انزاح كده عشان اقاعد جمبك واحكيلك
محمدضحك... اهو اتفضلي الاء قاعدت قصاده 
الاءبطفوله...  بص واحنا صغيرين انا وزياد   كنا بنتفرج علي دفاع عن النفس تمام
محمد بصصلها بحب  وعنيه بتلمع ومش مصدق انها طلعت بتحبه وقصاده..  تمام يا روحي
الاء فرحت لما قال ي روحي ومن نظرته.ليها وتكسفت ووشها احمر  بس حاولت تدري  وبتلهي نفسها في كلام وضحكت ..... احم المهم 
محمد ضحك علي كسوفها....  قولي
الاء.... فا احنا يوميها قولنا نجربها مع بعض  ونشوف اقوه ضربه دي  اللي نستخدمها لو حد ضايقنا المهم  فضلنا ضرب بعض لحد ما فتحتله دماغو  وهو  فتح بوقي وبرضو معرفناش نجيب الحركه صح
محمد بصله .... نعم
الاء ضحكت بطفوله..... اها واللهي  جه بقا مره  كان انا وهو جيبين شكولاته وتحدينا بعض اللي هيض*رب ض*ربه للتاني  اقوه هو اللي يكسب  وياخدها   المهم انا وهو فضلنا نض*رب بعض راح انا افتكرت الض*ربه االلي تحت الحزم وقومت ض*رب راح صوت جامد  وكسبت انا  واخدها ووقتها عرفت ان  الضربه دي قويها بقيت اضربها لي اي حد كان يضايقنا 
محمد بصله وبيضحك....  اها ومن ساعت ما جيتي وانتي رايح جي تضربيني بالحركه دي 
الاء ضحكت بطفوله.... ما انت اللي بتبداء وبتمد ايدك  بس تصدق اني اكتشفت ض*رب كمان قويه 
محمد بصلها بالا مبالاه..... واللهي
الاء..... اها وربنا   بص انت ا اهو  هقولك انت اكني انا اللي هضربك اشطا تجيب كوع ايدك ومره واحده تضربه جامد عند مناخيرو  الاء جابت كوعها وضربت محمد في مناخير وهي بتشرح جامد
محمد بوجع ورجع راسه لي وره.... اهااااا انتي مجنونه
الاء بخضه...   احيه وربنا كنت بشرحلك 
محمد بوجع.....  بتشرحي  ايه بس  الله يخربيتك
الاء بتبص لقت مناخيرو بتنزل دم...   ايه دا تصدق اني ضربتي صح
محمد بيبصلها بطرف عنيه.... 
الاء ضحكت من بصتو ليها.... اها وااللهي هي قالت تعرف انك  ضربت صح لما تلاقي دم نزل من المناخير وانا لقيت مناخيرك نزلت دم
محمد بصلها..... روحي ياالاء اوضك انا هبقا كويس
الاء ضحكت.... خلاص خلاص معلش بس انا كنت عايزاك تعرفها 
محمد.... روحي يا الاء اوضك انا خفيت اساس
الاء ضحكت جامد.... خلاص بقا قلبك ابيض المهم اكملك  بقا  فا مره جي زياد يضربني روحت جيب ضهر ايدي وعلي 
الاء لسه هتنزل ايديها علي وش محمد محمد مسك ايدها
محمد...  لا بقولك ايه انتي شكلك جي  تضربيني وعمل نفسك بتحكي قومي ياختي روحي اوضك
الاء فضلت تضحك..... طب وربنا ابدا  انا بحكيلك ومدموجه معاك بصراحه يعني  عشان
محمد بصلها لقه وشها احمر ضحك....عشان ايه
الاء بكسوف.... طب بص انا هقولك  بس انت دير وشك الناحيه التاني عشان اقولك
محمد بستغراب.... في ايه مالك
الاء بكسوف.... انجز بقا دير وشك
محمد داير وشه... عارفه لو مديتي ايدك 
الاء  ضحكت وبصتله بحب.....لا بس بحكيلك اي حاجه عشان وحشتني اوووي وبحكي اي حاجه بس عشان افضل معاك 
محمد بصله...... بجد 
الاء بكسوف..... بقولك ايه انا قولته بالعافيه لم نفسك
محمد ضحك علي كسوفها...   طب لما انتي بتحبيني  ليه  مقولتليش
الاء بصتله بغيظ.... ما عشان انت مقولتليش اشمعنا وبعدين حضرتك رايح تقول  للبنات وخواتي صبيان ومتقوليش انا 
محمد.....  ما انا لمحتلك تلميح   بغباء عشان تحسي والبعيده جبله
الاء بصتله....  انت لمحتلي انا امتا دا  
محمد بصلها بصدمه.....نعم 
الاء  ..... ايوه انت ملمحتليش ب اي شئ
محمد..... الاء انا مكانش فضل غير اني اقلب ارجوز عشان تعرفي اني بحبك
الاء رفعت حواجبه اليمين...... ياشيخ   كمان ومتقولش ليه انك مش بتعرف تلامح
محمد.... اها فعلا تصدقي دا  حتي البيت كله  عرف وانتي الواحيده  اللي مكونتيش حسه
الاء بصدمه..... عمتي وعمتك عرفين
محمد.... اها  وامي وخالتي وخالي لو كان عايش كان زمانه حس وانتي لا 
الاء..... ايه دا وبابا عاصم
محمد.... عارف برضو
الاءضربت جبهتها..... ايه دا انا الوحيده اللي مكنتش عارفه
محمد..... جبله  
الاءبصتله بغضب..... اتلم انا مكنتش مركزه عادي
محمد راح قرب منها وغمزلها...المهم ركزتي بقا  
الاء بصتله من فوق لي تحت ووشها احمر .... هو ايه في ايه
محمد ضحك......  وربنا بحبك 
الاء ضحكت.... شكرا
محمد بالامبالاه..... نعم شكرا انتي كده مركزه.
الاء.....اها مش انت بتحبني 
محمد..... لا حول ولا قوة الا بالله  عادي  مش مهم وبصله بحب  المهم انا بقيتي بتعتي
الاء بفرح.....انا  
محمد ضحك.... اومال امي   في ايه مالك ياالاء  هو  انا اللي كنت سخن ولا انتي
الاء اتكسفت وضحكت .... قوم طيب يلا  بسرعه عشان خاطري عشان تتقدم  
محمد....  الاء البيت  كله عارف اني بحبك وانك ليا انا وبس  مش لحد تاني  ومستني انك حضرتك  موافقه اساس 
الاء....
الاء... هو انت ليه كل شويه  انتي بتعتي  وانتي مش لغيري ايه الغرور دا 
محمد حط ايدو علي خدها بحنيه..... عشان بحبك و محدش هيحبك زاي ولا هسمح ان حد يقربلك 
الاء بصتله وتكسفت وبعدت ايدي.....   ايدك لتوحشك  ياعم
محمدضحك ومسك خدها....  بحب اخويا ياناس
الاءضحك.....  اتلم وبعد عشان مهزقكش
محمد....  طيب ايه
الاء بصتله....  ايه وبعدها بصتله بتركيز  صحيح هو انت اكلت ايه برا
محمد ضحك....  ليه
الاء.... اصل دكتور قال انك اكلت حاجه هي اللي عملت فيك كده
محمد ضحك....  مش عارف
الاء حسيت انه في حاجه غلط.....  في ايه يا محمد
محمد....  احم زياد قالي مش هتتكلم معاك الا لو تعبت هتخاف عليك وتكلمك يا اما تعتبها بس وانا حولت اعتبك معرفتش بتصديني فا معتز قالي كول حلاوه  بالشطه هتجيلك سخنيه  وتتعب وساعتها تتصالحو
الاء بصتله ومتنحه.....  انت عبيط تروح تسمع كلامه
محمد....  مش عارف واللهي بتوحشيني اووي  ومكنتش عارف اعمل ايه وانتي كل ما اجي اكلمك القي وشك كده وراح قلدتها  ضم حواجه ومد بوقه لي قدم  وكشر 
الاء ضحكت وضربته في كتفه ب خافه... يا جزمه  انا كده
محمد بضحك.... اها وربنا كل ما اجي اكلمك القي وشك اتقلب  كده علي رائيك  بوظ الاخس
الاء  بصتله بغضب.... لا يعنيه لو  بوظ الاخس يبقا انت  اللي  لان  انت مكنتش بتضحك اصلا 
محمد بضحك....  مكانش في حاجه  تخليني اضحك او افرح جيتي انتي غيريتي كل دا و  خليتي كل حاجه حلوه حوليا  بجد علي قد ماتعبتيني معاكي  علي قد ما حبيتك اكتر  
الاء  ضحكت وبتتكلم بطفوله ....عارف بابا كان بيقولي كل ما اللي بيحيبك يتعب عشان يوصلك كل ما تتاكدي انه  هيحافظ عليكي اكتر عشان مستسلمش ومزهقش وفضل مصمم لحد ما وصلك وهيصونك وهيفضل  يحفظ عليكي ويتقي الله فيكي عشان بيحبك  فعلا 
محمد بص ليها بحب  وعلي طفولتها.... انتي جميله اووي  كل حاجه فيكي جميله 
الاء وشها بقا عباره عن طماطم وتوترت... احم بقولك ايه انا مش بحب كده انشف شويه ها عشان مشفلطش وشك 
محمد  ضحك علي كسوفها...  حتي في كسوفك قمر 
الاء ضحكت وبصتله...جوي حوي
محمد بصله بجمود....  بقولك ايه انا مش طيقك كتك داهيه  تاخدو وقلدته وهو بيضحك محمد فتح بوقه وبين صف اسنانه كلها  ووتنح لي الاء  
الاء فضلت تضحك جامد  وتخبط علي رجليها من ضحك....هو بالظبط
محمدضحك علي ضحكها.... بتضحكي دا انا كنت بولع
الاء مسكت خدو....  ياختش كميله بتغيري
محمدضحك....بس ابت  لقه الفحر بياذن   يلا قومي عشان نصلي 
الاء ضحكت.... حاضر  وصلو وقاعدو يقراءو قران كالعاده   وبعد ما خلصو 
محمد...يلا قومي   غيري وانا وانتي نتمشا
الاء بخوف عليه....لا انت تعبان حرام
محمدبفرحه... لا  بقيت كويس عشان بقيتي معايا
الاء بصتله بطرف عنيها....  محنو مالك امحنو 
محمد ضحك... يخرببت اللي يحب فيكي ياشيخه دبش روحي يلا وانا هغير وننزل نتماش
الاء ضحكت....  حاضر 
تسريع الاحداث
محمد والاء غيرو هدوم ونزله يتمشو مع بعض وبعدها  الاء كانت فرحانه وهي ماشيه جمبه عشان عارفه ان بقا ليها هي  لواحده وانها ماليه عينه   وطول السكه كان بصص ليها هي بس وعنيه  ماتشلتش من عليها  ومحمد كان حاسس ان الدنيا بقت ملكه  هو من فرحتو بيها  وانها طلعت بتحبه  وان 
محمد.... ينفع اسالك سوال بس تجوبيني بصراحه مش هزعل 
الاءبستغراب.... قول في ايه
محمد... حبتيني انا اكتر والا حب الاول اكتر
الاء بصتله... اقولك بصراحه بس من غير زعل
محمد بيغيظ... اكيد 
الاء ضحكت....  انا متكلمتش وشك اتغير   بس عموما محبتش غيرك
محمد بفرحه.... بجد احلفي
الاء......وغالوتك  محبتهوش  اساس كان طيش  او هبل حاجه زاي كده او تعود مش اكتر  
محمد.... بجد 
الاء ضحكت.... وربنا ورحمه ابويا بجد  بحبك انت ومحبتش حد غير ك 
محمدبفرحه.... طيب هو  يعني عرفتي زازي اني حبتيني انا بس
الاء.... هو لما كان يبعد كنت اعيط عشان مش موجود لما بيعد والقي زياد جه ونشغلت معا  بنسا اساسا اني كنت مرتبطه وفشكلت اما  فهمت اني كنت بس حب وجود شخص واني كنت عيله مش فاهمه حاجه  بتعيط عشان شخص كان بيكلمه وخصامها طب عارف لما كنت بنتقبل انا وهو كنت ساعات بزهق وابقا عايزه زياد يجي بسرعه ياخدني  بس انت ببقا  مبسوطه  لما بكون معاك وبتمنا الوقت  ميعديش  ولما بعدنا اليومين اللي فاته كنت حس بوجع ورحي مسحوبه  وهو محستش معا بكد ه ومهما قاعد مع مين بفضل  افكر فيك رغم اني بعد عشان تفاهم انك ايدك متتمدش تاني وتمسك اعصابك  وانك متفكرش تخوني مع اي حد  بس كنت بارقبك من بعيد  في تخبص
محمد ضحك.... في ايه يعني ايه التخبص
الاء..... يعني  من غير ما تاخد بالك 
محمد ضحك.... بجد
الاء هزت راسها با اها... بس كنت خايفه تزهق وتقول يعني الخلقها مخلقش غيرها  وكنت  بدعي ربنا  انك تتتعمي عينك عن نات كلها ومشوفش غيري وتتعلق بيا انا بس
محمد.... فعلا  اتعميت عنهم كلهم وشايفك انتي بس  وعلي فكره وغمزلها كنت بطمن عليكي  في تخبص برضو
الاء ضحكت زاي الاطفال.... لا يا فالح كنت بشوفك تفتح الاوضه تطمن عليا  ب الامر لما قولتلي يارب تكوني بخيريارب وغطتني غطه تاني معرفش ليه صحيح انت غطتني تاني ليه
محمد بصلها وفضل يضحك.... دا انا طلعت غلبان بشكل   
الاء ضحكت... اتلم بجد غطتني ليه 
محمد.... سوسه كنت حاسس انك سقعانه فغطيت وكان الجو بارد  تاني  
الاء بصتله بحب... بحبك اووي اوعدني انك هتفضل جمبي مهما حصل حتي لو امك قالت لا
محمدضحك... اذا كان امي هي اللي عايزكي دي  لما شافت وشك لما اتعاركنا  اخر مره دخلت قالتلي منك لله  اسكتي بالله عليكي وجدو بهدلني وكلهم في البيت مكانوش طيقيني الا زياد 
الاء ضحكت... عشان زياد عارف اني بحبك  وهو اللي قالي اعمل كده
محمد بصدمه... نعم 
الاء ضحكت
محمد...انتي بتضحكي يعني هو عارف انك بتحبيني
الاء ضحكت... اهدا هحكيلك  وحكتله كل حاجه بس كده   
محمد...   دا انا اخو   السوسه
الاء بصتله....  عيب متقولش كده عليه انا بنته هو اللي مربيني  لزم يكون معايا انا
محمد.... فعلا  ما هو اللي مربيكي  هتطلعي ايه سوسه زايو
الاء ضحكت وخبطت دراعه في دراعو بهزار....  خلاص بقا   
محمد ضحك.... ايه رايك كفايه مشي ونروح ناكل سندوتشات كبده او شاورمه
الاء بصتله بستغراب وضحك.... ودا امتا دا انت كنت بتقولي دا عك علي الصبح
محمد  نزل لي مستوه طولها ولعب في شعرها... يمكن كنت غبي شويه عشان طلعت احلي واجمل حاجه 
الاء بصتله ....  هو انت بقيت ممحون كده ليه
محمد بصله بنفز صبر... هو قالي 
الاء.....   مش فاهم هو مين وقال ايه
محمد...  ولا حاجه  يلا ناكل  يا اخرت صبري
الاء بضحك... يلا  
تسريع الاحداث  
راحو يفطارو مع بعض وعده الوقت روحو كان كلهم صحيو ومحمد قالهم   اللي حصل وكلهم باركو ليهم وفرحو ليهم وزينب كانت فرحانه  جدا ونجاة  وعاصم فرحو اكنهم روحهم اتردت  وزياد امن محمد تاني عليها وفررح لي فرحت الاء  ومحمد قال انه يكتب الكتاب علطول الاء رفضت ومحمد حول معاها وفضل وراها لحد ماوافقة  عز  قال هو كمان صمم ان يكتب كتاب وزياد صمم هو كمان وان شهد تكمل تعليمه عادي  وهي مراته  وعمار ومعتز واياد زاي محمد وفضلو يزنه علي عاصم وقال بشرط انهم كلهم يعيشو  معا ويفضل القصر  مالينا بيهم  ونجاة وسعاد وشاديه وزينب صمم مع عاصم ووافقو معاد معتز وعمار قاله هيعيش في فيلا جمبهم  ويبقا كده برضو معاهم ووافق وعاصم كلم  احمد ولد داليد واقنعو ان يوافق ووافقه ومحمد كان عايز الفرح اخر الاسبوع وهو يقدر يظبط كل حاجه  الاء رفضت وبحجت الجبس   وشهد امتحناتها  وعز كان ناسي  امتحاناته  هو كمان ومريم كمان  قرارو ان يخلصه امتحانات وعاصم  قال يبقا بعد ما تفك الجبس وشهد تخلص امتحانات هي وعز ومريم  يبقا اخر الشهر اللي جي لا اللي بعدو في اولا كلهم يتجوازو معا بعض  وعده اليوم وكلهم فرحنين  وعدت الايام والاء ومحمد اتعلقو ببعض اكترومحمد كان بيحاولي كل حاجه عشان تفرح ومتندمش انها اختارتو زاي مكانت بتتمنا  وعز التزم  واهتم بشغلو ودراسته عشان يتخرج  ويخلص عشان مريم تفتخر بي  ومريم كانت فرحانه انه بيتغبر علشانه  و وزياد كان بيحاول ميشغلش  شهد تشان امتحاناتها  وعمار كان دايما مع هدير  ومعتز  كان دايما بيساعد سهيله  لانها في كليه هندسه   كان بيخدها بيحجت بيذاكلها بس هو عشان بيحب يشوفها دايما قصاده  ومرات الايام  وكلهم كل ماده كل واحد فيهم بيتعلق بالتاني اكتر  وزينب كانت فرحانه ان اولدها  بقو سند لي بعض  ومحمد بقا بيساعد دايما زياد وبيفاهم امور الشغل وبيعرفو علي كذه حد عشان يبقا معروف في العالم زايو وفي اي اجتماع كان ياخد معا  زياد وبيفتخر بي وزياد كان فرحان وشايفو ولده مش اخو الكبير    وسنده بعد ربنا ونجاة كانت فرحانه ان الاء قدرت تغيرو وللدرجه دي وعاصم كان  فخور  بي احفادو  جدا وعدت الايام  والاء فكت الجبس  وبعدها شهد وعز ومريم وسهيله  خلصو امتحانات 
البنات اتجمعت   عشان ينزلو يشترو فساتين الفرح  ورفضه ان الشباب تيجي معاهم عشان تبقا   مفجاءه ليهم  وهما بيدوره
الاء.... انا عايزه فستان  زاي الاميره دا عارفينو
سهيله.... ادينا التفصيل يا فندم عشان نفاهم 
الاء... بتتريقي
شهد.... انا عايزه فستان زياد يشوفه كده يقولي انا فخور بيكي
مريم بضحك.... ليه مرسوم عليه كاس العالم
كلهم ضحكو
شهد ضحكت....  اتلمي
داليدا... انا عايزه فستان بس مشفضلش يكون حلو ومفهوش حاجه عشان ميفضلش  يبرقه طول الفرث ويقولي ايه دا است اللي انتي لبسه دا وينكد عليا 
الاء بضحك....فاكره ما كان خرجين  برقه علي البنطلون 
داليدا... اها واللهي  كان حجر عنيه هيطلع لي برا من كتر ما عمال يبرق ويزغري
هديربضحك....  انا عمار  اخر مره ضربني  في  كتفي   وقالي دي تفكرك كل ما تلبس الزفت  دا واللهي البنطلون مكانش ديق يا بنات
الاء بصتلها بطرف عنيها... هدير البتاع كان دايق 
شهد... بصراحه اها
هدير... مش اووي يعني 
الاء... هديييررر
هدير بضحك....اها
سهيله....


يتبع الفصل التالي اضغط هنا
رواية المتعجرف والعنيدة الفصل الثاني والخمسون 52 بقلم الاء
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent