رواية المتعجرف والعنيدة الفصل السابع والثلاثون 37 بقلم الاء

الصفحة الرئيسية

      رواية المتعجرف والعنيدة الفصل  السابع والثلاثون  بقلم الاء

 رواية المتعجرف والعنيدة الفصل  السابع والثلاثون

محمد بغيظ... كنت جي هنا ليه 
عز وهو مسك خدها .. اخد الاء عشان تيجي معايا تنقي بدلتي    
الاءبفرحه ... ايه دا هتخطب
عز بصلها وضربها بالقفا...  لا ياختي بعد الشر عشان فرح زيزو واياد خطبتهم يا فالحه
الاء ضربت جبهتها... ايوه انا نسيت 
محمد بتسرع... لا مش هتاخدها 
عز بصله وستغراب... 
الاء ضربت عز في كتفه.... بطل تضربني بالقفا 
عز ضربها بالقفا تاني.....ما لو زياد ضربك كانت هتبقا جميل 
الاء ضحكت... علي فكره لما يبقا عايز يضيقني بيضربني بالقفا
عز فتح ايده بمعنا تعالي في حضني... تعالي ياروحي معاش ولا كان اللي يضايقك
الاء ضحكت وبتقرب
محمد  زعق مره واحد عشان متحضنهوش ...اهااا انتي يا بتاع انتي  
الاء بصتله بقرف...ايه اللي بتاع انتي دي وبعدين بتكلمني كده ليه
محمد مكانش عارف هو بيعمل كده ليه... مافيش بس عندنا شغل 
عز.......ياعم بقولك فرح مفروض تاخد اجازه وبعدين انتم بتصحو بدري قبل ما كلنا نصحا وبتنزلو والاء بين عليها تعب تاخد اجازه.
الاء بخوف....لا انا محمد هنا معايا ومش بيخلي  الدولاب دا يجي ناحيتي  اما في البيت الله اعلم هيعمل فيا ايه 
عز...يابنتي انتي  قطع  كلامه دخول اسر. وخبط 
الاء... اتفضل 
اسر... ايوه عليكي  انا مامنك ياشيخه 
الاء... في ايه 
اسر.... انا مامنك انك تترجمي  الماف دا عشان امباارح مشغوله 
الاء بستغراب.... ما انا ترجمتو  قبل ما امشي ودتهولك  
اسر بنرفز..... ما المشكله في ترجمتو اسمها ترجمته  انا نص ترجمه واو يبنتي المفروض دلوقتي اروح  اعمل طباعه بذمتك اعمل ايه دلوقتي
عز بضحك.....  لا وعليها حرف الالف وال ه‍  دوله  مقولكش  بتحطهم في الكلام  تحس انك في عالم تاني في قراءه والكتابه  والمشكله بتعجبني 
اسر بصله وضحك...   هم ضحك وهم يبكي انا اعمل ايه دلوقتي
الاء بصتلهم بقرف....  وربنا خساره فيكم الشتيمه 
محمد بعصبيه.... وانت متعملهوش ليه يا اسر 
اسر بنتبها... ماانا امبارح كان في ضغط شغل والاء شاطره في ترجمه بس معرفش ايه 
الاء بصتله بغيظ.... بقولك هتفضل تتريق ههزقك 
اسر  .... اتريق ايه بقولك لزم طباعه وانا في ايدي اورق تانيه واياد بيخلص كله شغله دلوقتي  عشان يسلم التصميم
عز بضحك.... الحمد الله انك مش معايا في طب كان العينين يطلعو متبهدلين في لغه العربيه 
الاء ضحكت وبصتله ومسكت ايده.... اها عندك حق  ياروحي وفي لمح البصر 
مسك ايدو وعضتها
محمد في نفس الوقت كان لسه هيقول لي عز خلي بالك  عشان عارف انها هتعضه  بعد الحركه دي 
عز بضحك....اعاااأا ايدي   وفضل يضحك  وحيات امك سيبي  الاء سبته
الاء... عشان.تستظرف تاني يا خفيف الظل
اسر  كان بيضحك اول ما الاء بصتله  بطل ضحك...
الاء بصتله بقرف  وشدت الملف... غور   هعدلو  وعملك الطباع   بعد ساعه تعال خده 
اسر هز راسه ومشي  من غير كلام
عز بيبص علي ايده ازرقت... الله يخربيتك دي ازرقت
الاء بصتله بقرف.. اعملك واحد  جمبها لو  حبيت تتريق تاني وامسك عدل كلامي  وهات عشان اطباعه وبعدها هجي معاك
عز بصلها... بس دا مش شغلي 
الاء بصتله وضيقت عنيها.... مش ايه 
عز  اتخض من نظرتها وضحك...اسكتي مش انا كان نفسي اشتغل معدلتي
الاء غمز ووهي بصله بغيظ... اهو يا نونوس عدل عقبال مايتعدل حالك
عز ضحك...  حاضر
محمد... وانا هنا ديكور يعني
الاء بصتله... بقولك ايه انا خلقي هنا وشاورت علي رقبتها   فا خاليك حلو كده شغلك هيخلص مش همشي الا وانا مخلصه كله وبعدين هتيجي معانا نشوفلك انت كمان  حاجه تلبسها يوم الخطوبه
محمد بقرف...لا بجد شكرا   وبعدين انا عندي مش محتاجه
الاء بصتله بغيظ وقربت منه ووشها قصاد وش محمد..... بقولك ايه عدي يومك معايا لان وربنا انا مش طيق نفسي ومستحمل نفسي ذات نفسها بالعافيه ف خليك حلو كده عشان متهبش عليك اشطا
عز كان بيعدا وببصلهم وبيضحك علي طريقت الاء 
محمد كان سرحان في عيون الاء وملامحه اللي بتخطف القلب...
الاء  ب انتبها.... فاهم  ولالا
محمدفاق... اها اها
الاء  باس راسه  كنها امه. وطبطب علي راسه.... شاطر    يلا اتزفت اشتغل 
عز  ضحك بصوت عالي...   مش قادر هموتتت يخرببت فقرك
الاء حدفته بكتاب.....  اجي اخليهاتقدر وتخرب علي دماغك انجز
عز بيكتم الضحك... حاضر
محمد بصلها ومش عارف هوسكتلها ليه...
الاء مسكت  شغلها وفضلت  قاعد  
عده ساعه  
عز... انا خلصت الحمد الله
محمد.... وانا 
الاء.... اشطا هات هروح اطباع دا واجي وخلاص كانت طلع 
محمد غمز لي عز... خالي بالك مازن هنا
الاء  رجعت... في نفس الوقت كان باب المكتب بيخبط ولسه هيتفتح الاء جريت علي محمد وعز 
اياد... انتي زفته زياد بيرن عليكي مش  بيرد ليه قرفني 
عز ومحمد فضله يضحك..
عز بضحك... مش من شويه كنتي مصاصه د*ماء
محمد بضحك.... لا  عدي يومي  عشان متهبش عليك ياجبانه
اياد ابتسم علي ضحكم ومش فاهم حاجه... في ايه
عز حكله وضحك....  اول ما خبط جريت علينا
الاء بصلهم بغيظ وقرف.... تصدقو انكم مهزين وقاعد ومسكت دماغها
اياد اضايق لما شافها كده
محمد عمال  يضحك  هو وعز 
اياد بيبص لي محمد استغرب انه بقا يضحك وبص لي عز انه محمد بضحك
محمد  بطل ضحك...
اياد بفرحه.. اول مره اشوفك بتضحك كده
محمد ضم حواجبه.. عادي 
اياد ابتسم وبيبص لي الاء لقها لسه مسك راسها...  مالك
الاء اتفجعت قلبها دق جامد لدرجه وجعها بس  سكتت.... مافيش  وبصتله هو مازن هنا
اياد اضايق وبص لي عز ومحمد بضيق..لا  ياروحي 
الاء قامت...هروح اطباع الورق دا وجيه  وبصت لي محمد وعز... وربنا لا اوريك يا درفه انت والنخله اللي جمبك ده  
اياد ضحك....اجي معاكي 
الاء براحه....اهااا ياريت 
اياد  اتاكد انها خايفه... وراح معاها
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
في القصر 
زينب... ماما الاء مش بتاكل خالص في البيت
سعاد...  البنت دي شكلها ضعيف خالص
نجاة... جدا وقالتلها علي حالتها
سعاد.... وانتم سكاتين ليه  المفروض تخالو هاتاكل  كويس
شاديه....  تعبنا من الكلام والو اكلت  ترجع اللي اكلته   
هدير... متخفوش محمد مخلي باله منا 
شهد.... اها حتي زياد قالي ان اول امبارح  لقها صحايه  عملها سندوتشات تاكلها وداها ال علاج
سعاد.... يبنتي هو السندوتشات ايه اللي فيها يغذيها 
نجاة عنيها دمعت...  انا خايفه عليها اووي هو ممكن يحصلها حاجه انا الفتره دي بحلم  ب حاجات غريبه  ب الاء انا خايفه اووي
زينب  ....وانا كمان
سعاد... بعد الشر في ايه البنت هتكون بخير باذن الله 
شاديه....بصراحه من ساعات ما جت مش بتشتكي ولا بتطلب حاجه انا عايزه بعد ما نخلص من الخطوبه ناخدها هي والعيال ونتفسح  كده كده  الشتاء في الاواخر
هديرر... اها اها عشان خاطري كده كده الجو بقا حلو نروح شرم الشيخ
شهد... لا لا دهب عشان خاطري
سعاد.. بس بس اللي الاء تختاره
كلهم بصه لي بعض
نجاة بفرح ... حبتيها صح 
سعاد ابتسمت... بصراحه البنت كل ماده بتكسفني با ادبها يازين ما اخوكي ربها   مع انها باكشه بس تدخل القلب علي طول  فعلا  وبصت لي زينب 
عاي رائيك يا زينب  لما كنتي بتقولي اللي يشوفها يتمنا  تكون بنته اويجيب بنت   الله يرحم اهلها عرفه يربه بنتهم احسن تربيه
هدير وشهد جريو حضنوها في صوت واحد....واحنا بنحبك اووي 
شاديه وزينب بصو  لي نجاة لقوها   مبسوطه جدا  وزاي فخوره ب الاء..
زينب...الله يرحمهم  
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
زياد بيرن علي اياد... الو هو انا بعتك تطمني عليه تقوم انت كمان متردش
اياد.... يبني اهي معايا  كويسه زاي القرد
زياد بالهفه.... طب ادهالي
اياد.... معاك  اياد بهمس لي زياد  متزعقش ليها لسه عز ومحمدعاملين معاها مقلب واتفجعت 
زياد جز علي اسنانه... هي كويسه  دوله متخلفين مش عرفين ان قلبها بيضعف من اقل حاجه
اياد.... اهدا بقا انا بقولك عشان متتعبش عليها 
زياد... تمام ادهالي
الاء... الو واللهي الفون صامت وانا نسيت اعمله عام  بس عشان كان في اجتماعه صدقني وسال اياد
زياد....انتي كويسه طيب  بالله عليكي
الاء.... وغالوتك زاي القرد  المهم انت  عامل ايه يا زيزو يا عريس 
زياد ضحك... والله ما في اهم منك  عندي  بخير يا قلب زيزو
الاء...  دايما بخير  يارب بقولك انا هروح مع عز يجيب بدلته ودبست محمد معايا اهو  هجبله حاجه علي زوقي يكش تفرد وشه دا شويه 
زياد.... اشطا  هتعملي ايه
الاء...هشوف لو لقيت حاجه كويسه هجيب لو مالقتش هاخد البنات   كده كده احنا هننزل  ومتفقين  ان انا وشهد وداليدا وهدير  نشوف 
زياد... اشطا الاء قصير مفتوح لا وانتي فاهمه
الاء بنفز.... حاضر  وبعدين  معايا عز و محمد 
زياد... اتلمي يا جزمه وقوليها عدل
الاء ضحكت... حاضر
زياد..  ايوه كده  خالي بالك من نفسك 
الاء...وانت كمان باي
زياد... باي روحي
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عز... محمد انت لزم تدي الاء اجازه الاء شكلها مرهق خالص وانت عارف انها بتنام بالعافيه   واخر الاسبوع دا  خطوبت اخوك واياد كمان 
محمد بصله وعارف انه كلام  صح....  وشغل شركه 
عز بصله.... لا اله الا الله خلاص يا سيدي  مش هيجي من اسبوع  تشتغل مع نفسك
محمد...   ازاي  يعني  وبعدين قدمك الاء هتخاف تقعد لي واحدها في البت ما انت عارف
عز  ...  عندي فاكره خلاص تشتغل في البيت  انا وهي مع بعض وفرصه انها تنام براحتها
محمد بصله  .... ماشي 
عز... تمام خدو الاوراق اللي هتاحتجه علي اساسا من بكره تشتغلو في البيت 
محمد... تمام بس اقنعها انت بقا
  تسريع الااحداث الاء دخلت محمد لقته بيطلع الملفات اللي هيحتاجه  محمدالفتره اللي جي  وعز بالعافيه اقنعها ان متخافش وان مازن اساسا الفتره دي جه عشان يخلص شغل وان مش هتتقابل بس يامه  وان محمد هيفضل معاها  ووفقت   وخلصه ولمه حاجات ونزله  عز عربته لقها العجله نايمه راح  مع محمد والاء في نفس العربيه 
في عربيه محمد عز كان ركب وره  والاء جم محمد 
الاء وعز عمالين يغنو  مهرجان
الاء.... كوكبكوا ياسطى غير كوكبى
عز.... بطولى واحدة اسوق تتار
الاء ... انا جامد انا جامد انا شيك
محمد بصله وهز راسه بنفز بصبر....
الاء وعز بصو لي  بعض وغنه مع بعض ... لو معاك فلوس عربيه بتمشيك
معروف يازميلى متصحبش هلافيت لو بتفهم في الأصول اهلا بيك نشتريك
تبقى فوق
عز... و لو يشيب الشعر لون
الاءو عز... مكملين لأخر يوم اصل النجاح ده صعب مش محتاج النوم 
محمد....  كفايه كده بقا عشان صدعت 
اشتغلت اغنيه تاني 
عز بصلي  الاء...  الله اغنيه  انتي يلا يلا
محمد بصله وستغرب لان عمره مسمع الاء بتغني الاء كانت علطول تزعق في الاغاني عشان تضايق محمد 
محمد مسح   داقن ب ايده  وبيحاول ميشتمهمش.... 
الاء بغني.... كل يوم بيفوت ويمشي ساب اكيد جواك علامة ذكريات مع ناس نضيفةأو مآسي وناس لمامةاللي حبك رغم حملك شال معاك الحمل
محمد بصلها وستغرب ان صوتها حلو...
الاء.... ياما واللي مهما بيبتسملك في صفار في الابتسامة اللي سابك غصب عنه واللي اديك ارتحت منه واللي مش ممكن تقابله تاني غير يوم القيامة
محمد بصلها.... صوتك حلو اووي 
الاء ابتسمت وكملت .... اللي بالغالي اشتريتهم.لما كانوا ولا اليتامى بس طلعوا معندهمش بربع جنيه شهامة  اللي عاش وحقيقته واضحة واللي لسه عليه غيامة خير دفعت عليه غرامة
عز مد راسه وباسها من خدها...   ايوا بقا يا لولي ياجامد
الاء ضربته في كتفه... هديك بالبوكس المره الي جي في مناخيرك كتك القرف  مقرف
عز بضحك....  وربنا مهما تعمل بحبكي اقمر انت يا عسل وجي يبوسها  
راحت الاء  شده ايدو لسه هتعض 
عز بضحك...  ورحمه امك  لا بهزر 
الاء سابته...   يبقا تتلم   وبتمد ايدها لي واره عشان تضربه    بقت تضرب علي الهوا  ياجابن 
عز وهوبيتفاد ايديها...  اصمال  او ماقولنا مازن جريتي
الاءبغيظ...  هقولك ايه اتنين مهزقين
محمد بصلها...  هو انا جيت ناحيتك انتي عبيطه
الاء. بصتله... امي اللي  قالت مازن جي نهارد
محمد  حدفها بمنديل...  لمي لسانك بقا
عز...  بس بس انت رايح فين المول اهو
محمد  ...  انزلو طيب لحد ما اركن
ــــــــــــــــــــــــ
داليدا... ايوه ما انا  عايزه اروح معاهم يبني 
اياد...  ياروحي انتي افاهميني دلوقتي انا الاء قالتي انها هتشوف  وهي  مع عز ومحمد  حاجات اللي نقصاكي ولو لقت في المول دا هتاخدك انتي والبنات تدوره هناك مالقتشخالاص تنزلو بقا مع نفسكم في مول غير دا 
داليدا...  خلاص طيب يعني كده الاء هتشتري لي نفسها فستان
اياد.... لا قالتلي انها هتشوف بس عشان عايزكم معاها  وبعدين انتي قلقانه ليه  انتي فستانك انا وانتي ناقينا مع بعض  والحاجات البيسطه دي معاهم ياستي ممكن انا اجبهالك لحد عندك
داليدا.... لا انا عايزه اروح مع الاء هي وعدتني وقتها هتيجي معايا دا غير الاء زوقها حلو جدا 
اياد ضحك...  يعني زوقي وحش 
داليدا ضحكت... لا والله مقصدش  وانت عارف اني  اننا نشتري فستان اللي عجبك انت عشان وثقه فيك اما الحاجات دي عايزه الاء معايا وبعدين  الحاجات دي في لمة بنات بيبقا ليها فرحه وانا نفسي احس الاحساس دا 
اياد ضحك...  تمام ياست البنات  عموما الاء قالت مش هتشتري حاجه الاه وانتم معاها  
داليدا...  اشطا 
اياد... سبحان الله.
داليدا... في ايه
اياد.. انتي اول ما شوفتيها مكانتيش  طيقها  وتعاركتم 
داليدا ضحكت....  ايوه فاكر  بس واللهي طلعت بنت جدعه عمري ما طلبت منها حاجه وسابتني 
اياد...  تيتا تقولي طلع لي باباها ومامتها 
داليدا....  بتصعب عليا لما بتحكيلي عنهم
اياد...  وانا كمان كنت مفكر مع الاوقات هتنساهم شويه بس لحظت انها زاي ما هي بس بتقاوح. قدمنا  فاكره لما قولتلك فضلت سهران جمبها عشان خايفه من مازن
داليدا...  اها 
       فلاش باك
اياد... ايه اللي في ايدك دا
الاء...  دي صور بابا وماما واخويا 
اياد...  وانتي مطلعهم ليه
الاء..  لا عادي متعوده بعد ما بقراء ليهم قران  باخد صورهم  في حضني ونام بحس انهم حوليا  حتي امبارح. لقيت بابا جه 
اياد بستغراب...  جه فين
الاء  بفرح وعنيها لمعه من دموعه...  في الحلم وقاعد معايه وفضل طبطب عليا  وماما فضلت وخداني في حضنها وياسين كالعاده فضل يرخم 
اياد بصصلها ومستغرب طريقتها بتحكي كانهم فعلا مارحوش عند اللي خالقهم  وكانهم لسع موجودين
اياد ابتسم....  الله يرحمهم ويغفرلهم 
الاء   ابتسمت...  اللهم إمين 
         باك
داليدا...  ربنا يصبرها  يمكن عان كده بتتحسن وترجع تاني تتعب
اياد...  مبقتش عارف مشكلتها مش بتشتكي  
داليدا...  ربنا يحميها يارب  ويعفي عنها ويدها الصحه لانه فعلا تستهل كل خير 
اياد..  يارب
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
في المول
الاء بصت  لي عز...  ما هي  حلو اهي خش البس يلا ووريني
عز بص لي محمد....  ايه رائيك
محمد...   حلو 
عز دخل يقياسها
الاء بصت لي محمد.... محمد ايه رايك في دي
محمد بصلها....  دي لي مين
الاء بصتله با لا مبالاه... اكيد مش ليا انت ييني  يلا شوف
محمد بصلها وستغرب عمر ما حد نقا لي حاجه علطول لي واحده او بمعنا اصح كا بيرفض ان حد يتعامل معا
محمد... لا 
الاء.... لا اما تلوك  ادخل شوفها يلا
محمد بنرفزه....


يتبع الفصل التالي اضغط هنا
    رواية المتعجرف والعنيدة الفصل  السابع والثلاثون 37 بقلم الاء
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent