رواية أحببت زوجة أبي الفصل الخامس عشر 15 - بقلم رولا

الصفحة الرئيسية

  رواية أحببت زوجة أبي الفصل الخامس عشر 15 - بقلم رولا

رواية أحببت زوجة أبي الفصل - بقلم رولا


*  رواية أحببت زوجة أبي الفصل الخامس عشر


لقاها واقفه علي بار المطبخ وفي فار قدامها علي الارض 
وقف مزهول من خوفها وقالها بتريقه :_ هو ده اللي مشعلقك فوق كده 
_ نزلناااااااي ، يماااماااااا 
شششششش ، اسكتي يشيخه بقي ، صدعتيني 
_طب والنبي مشيييه من هنا 
اصبري هنادي علي عم محمد يخرجه 
سابها وخرج برا المطبخ وهي واقفه تصوت وتنادي عليه :_ متسيبنيييش معااااه لوحدااااي



.... ثاااااائر ، يثاااائر  يارب تمووووت
رجعلها بعد منادي عم محمد :_ بتدعي عليا ، طب شو في مين اللي هينزلك بقي 
ردت بسرعه وخوف :_ لا مش انت والله ، انا باش*تم الفار 
قرب من بار المطبخ وشالها ، كانت مستخبيه فيه 
دخل بيها الاوضه وقفل عليها وخرج فتح لعم محمد وسابه ودخلها ..
_ اييي ، موت*ه 
لسه ، لما يمسكه هوريهولك 
_ لااااا يخويا مش عاااوزه اشوف حاجه انا ،



رد بتريقه :_ خايفه
_ تؤ ، م بخاف اصلا 
رد بتريقه :_ والله ، طيييب هقوم افتح باب الاوضه وهو يعرف يتحرك براحته ، قالها وهو قايم من جمبها 
_جريت عليه ، مسكت ف دراعه :_ لا يستا خلاص والله ، دنت الواحد ميعرفش يهزر معاك أبدا
 بصلها وضحك ، قعد مكانه وقالها :_ عاوز اتكلم معاكي ف موضوع 
قعدت علي السرير وربعت رجليها وحضنت وشها بكف ايديها وبصتله بإهتمام :_ امم ، قوول 
عاوز أخطبك .... 
_ هاااا ، ردت بإستغراب وكملت وهي بتقدم منه وتحط ايديها علي وشه :_  انت سخن يروحي ولا ايي 
تؤ اسمعيني بس ، بصي انا حاسس اننا منعرفش بعض كويس ، يعني مثلا انا مكنتش اعرف انك بتخافي من الفيران 
_ هي حصلت ، بقي حتت فار يخليك تقطع علاقتك بيا .... 
يبنتي افهمي ، احنا هنتعرف من اول وجديد ، هنعمل فترة خطوبه 
_ انت هربت منك ... خدت ضربة شمس طيب 



بصلها بطرف عيينه فردت بنرفزه :_ متبصلييش كده ، منت بتقول حجات مش طبيعيه يبني 
اي اللي مش طبيعي ، انا عاوز نعيش فترة خطوبه ، عاوز أجربها 
_يعني اي هتطلقني !! 
مين جاب سيرة الطلاق ، احنا هنمثل اننا مش متجوزين لحد مناخد علي بعض ونفهم بعض وبعدين نلاقي نفسنا اتجوزنا علي طول 
_بصتله وبربشت بعينها : _ وهنعملها ازاي دي طاااه 
انا عندي شغل فتره ، ممكن تطول ، وهقعد ف القصر وانتي اقعدي هنا 
_طب م اقعد انا ف القصر وانت هنا 
ماشي 



_ولا اقولك هقعد هنا 
موافق 
_لا خلاص هقعد هنااك 
طيب 
_لالا خلاص هقعد هنااا 
يوووه انجزي شوفي هتقعدي فيين 
هزت كتافها وقالتله :_ طيب هقعد هنا
***** 
كان بيفكر انه بالطريقه دي هيعرف يراقبها كويس 
وهي كانت بتفكر انها هتعرف تعمل شغلها كده من غير قلق 
****** 
عضت ش*فايفها من غير قصد منها ، فحركت مشاعره ، قرب منها وهو مصوب نظره علي شفا*يفها ، حطت إيديها علي بقها وهي بتقول 
:_ احنا مخطوووبين دلوقتي 
شال إيديها وقالها :_ لما امشي من هنا نبقي مخطوبين .... قالها وانهال علي شفاي*فها بشغف وحب وهي مسكت بإيديها مفيش السرير .... 
قاطعهم صوت عم محمد البواب وهو بيخبط علي الباب :_ يثائر بيييه ، جفشت الفار 



وقتك هو يعم محمد يعني ،وقتك ، قالها ثائر بنرفزه بصوت هادي وبعدين علي صوته وقاله :_ طب روح انت يعم محمد وانا نازلك .... 
بص لحور تاني وقالها بهمس : _ كنا فيين 
شاورت علي ش*فايفها ب*هيمان  وقالتله:_ كنا هنا 
قرب منها وطبع بو*سه خفيفه علي شف*ايفها ، لوقت م سمع عم محمد وهو بيخبط تاني :_ يثااائر بيييييه 
قام من علي السرير بعصبيه وحور كانت ميته ضحك عليه ، فتح الباب لقي ايد عم محمد  قدامه وفيها الفار فاتفزع 
اي اللي انت مهببه ده يزفت انت 



خد الفار اهه يبيه 
رد بصوت عالي وبعصبيه :_ اخده اعمل بيه اي يعم محمد ، انت عااااوز تشلنيي  
مش انت جولتلي امسكهولي يمحماااد ، حط ايده علي جزعه وقاله :_ جولت ولا مجولتش يبيييه 
خد البتاع ده وغووور من هنا قبل ما افضي المسدس  ف نفوووخك 
بَه يبيييه ، هو كل ما تشوف خلجتي تيجي عاوز تموتني إيااااك 
جز ثائر علي سنانه ، فخاف محمد ونزل يجري علي تحت 
*** 
فونه كان بيرن ، فخرجتهوله بعد م قرأت الاسم 
حبيبي ، في حد بيتصل بيك 



خد منها الموبايل وخرج يرد علي التليفون ف البلكونه ... 
دقايق وكان داخل يلبس وخارج ،
وقف قدام المرايا بيعدل هدومه ....  جريت عليه حضن*ته من ضهره ..... هتوح*شني 
بصلها ف المرايا وقال :_احنا هنتكلم علي طول ، وهنشوف بعض كتير 
_ برده هتو*حشني ، قالتها بإسلوب طفولي جزبه ليها أكتر ... 
لف حضن*ها وباس* جبينها ، وقالها ، خدي بالك من نفسك ، واي حاجه تحتاجيها كلمي مرات البواب ، وانا هفضل معاكل علي الفون دايما ... 
هزت راسها ف سابها وخرج 


ربع ساعه وكانت واقفه ف البلكونه بتتكلم ف التليفون .. 
ايوا ، هيسيب البيت فتره 
..... 
اهو علي إلأقل أعرف أدور براحتي 
........
ان شاء الله هلاقيه ، بس محدش ليه علاقه بيه 
.......
تماام 
........ 
الموضوع ده فيه موت*ي ومو*ووتك .... 


* يتـبـــــــــــــــــــــــع الفصل السادس عشر اضغــــــــط هنا
* الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية " رواية أحببت زوجة أبي " اضغط على اسم الرواية

author-img
DoOoBy

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent