رواية عشقت بحر الفصل الأول 1 بقلم غادة أشرف

الصفحة الرئيسية

   رواية عشقت بحر الفصل الأول بقلم غادة أشرف


رواية عشقت بحر الفصل الأول 

فى مصر بإحدى محافظاتها الصعيدية بأحد الأرياف التابعه لمحافظه الأقصر تجلس تلك الفتاه ذات الوجه الملائكى فى الأراضى الزراعية وسط الخضره والأشجار المثمرة الكثيره بمختلف أنواعها تستمع إلى غريد العصافير ومختلف الطيور تنظر إلى هؤلاء الأطفال وهم يلعبون ويمزحون ويضحكون فترتسم الضحكه على وجهها ذو ناصح البياض  لتظهر غمازتها التى تضع كم كبير من الجمال فوق جمالها وفورا ما تذكرت شئ تبدلت الابتسامه على الفور وظهرت معالم الحزن على وجهها فهيا لا تقضى طفولتها مثل هؤلاء الأطفال لكنها قضتها فى عذاب وقسوه وشده تمنت لو الزمن يعود بها إلى أيام طفولتها لتستمتع بها  ليقطع تفكيرها وهيا تنظر إلى ذلك الشخص الذى يمر على بعد ليس بكبير تنظر إلى ذلك الشاب الوسيم  بجلبابه السوداء وهو على حصانه الاسود ويقوده بسرعه كبيره  شردت به وبملامحه الرجوليه الحاده  فهو ابن العمده الذى يعتبر من اجمل شباب هذه القريه  فجميع الفتيات يحبونه ويحبون شكله ويتمنوا ولو ينظر لهم نظره واحده ومن هؤلاء الفتيات تلك الفتاه التى كلما رأته تتخيل ولو كان زوجها وحبيبها  
بحر بحر بت يا بحر بحررررررررر
انتبهت تلك الفتاه الشارده إلى الصوت وفزت من مكانها ونظر لتلك الامرأه بخوف 
بحر. نعم يا مرت ابوى 
سعيده بقسوه. بو لما يلهفك، بجالى ساعه بنادى عليكى وانتى ولا اهنيه 
بحر. حجك عليا يا مرت ابوى حجك على 
سعيده. جدامى ع الدار جعدالى هنا فى الارض وسايبه الدار وحديها  ومن غير ما تخلص الا وراكى 
بحر. لا والله انى خلصت 
سعيده. طب يلا جدامى جبر يلمك ،
بحر بحزن. حاضر حاضر 
تقدمت أمامها تلك الفتاه الضعيفه التى تخاف بشده من زوجة والدها فهى ست قاسيه، للغايه وليس لديها ذره من  الطيبه ،
فى منزل آخر كبير للغايه تجتمع تلك العائله ليتناولون فطارهم 
حسان. اومال فين هشام يا ونيسه
ونيسه. فى جتو يا حاج لساتو نايم 
حسان بغضب. طبعا ماهو راجعلى وش الفجريه من الموالد اللى بيسرمح فيها انا ماخبرش الود ده طالع عوج ،لمين 
ونيسه. هدى نفسك يا حاج صحتك يا خوى
رشا. معلش يا بوى بكرا حاله ينصلح 
حسان بغضب. ميته ، ميته حاله هينصلح بدل ما ياجى ويمسك الشغل اللى ملخوم فيه ده
فى اى صوتكم عالى اجده لى 
حسان. صباح الخير يا باشا 
هشام. فى اى يا بوى حصل اى 
حسان. فيه أن حالك ديه معجبنيش ولا يعجب حد واصل 
هشام. لى عملت اى انى
حسان. راجعلى وش الفجريه عتتصرمح فى الموالد كل يوم لوش الفجريه الناس تجول اى ياريتك كنت بت ع الأجل كان هيجى اللا ياخدك ويرحمنى منيك ،
ونيسه. والنبى يا حاج هدى حالك صحتك هتتعب يا حاج 
هشام . كل يوم ع الموال ده انى ماخبرش هنخلص ميته من الموال ديه 
حسان. امشى من جدامى بدل والا خلج الخليج اجطع راسك، بيدى ،
هشام. ادينى طالع 
حسان. جبر يلمك ،
رشا. اجده يا بوى اديك زعلته
حسان. اخرسى يابت ماهو انتى فى صفه اومال اى
ونيسه. أهدى يا خوى وهو إنشاء الله هيبجى زين 
حسان. انا رايح اطل ع الأرض بدل المرار ديه 
وذهب ذلك الرجل وهو غاضب من ابنه وحاله 
بينما فى الاسكندرية عروس البحر الابيض المتوسط  فى شركة كبيره للغايه ذات منظر فخم للغايه يتقدم ذلك الشاب الذي يحمل كم كبير من الوسامه والجمال تقدم إلى الداخل بكل ثقه وغرور نظر للموظفين الذين ينظرون إليه بخوف وطاعه كبيره وتلك الموظفات الذين يتهامسون على جماله  واتجه إلى مكتبه 
لما . حمدالله على السلامه يا فندم 
نظر لها ذلك الشاب بمعنى شكرا ودخل مكتبه الفخم الذى يشبه اللوحه الفنيه فكان يعمه اللون الاسود والرمادي جلس  بكل ثقه وشرع فى العمل لعدة ساعات لتدخل السكرتيره 
لما. انسه ميار صاحبة شركة Fashionestaبرا يافندم 
تحدث بصوته الخشن الرجولى وقال 
دخليها 
خرجت تلك السكرتيره ودلفت بعدها فتاه واتجهت إليه سريعا وكادت أن تحضنه ليوقفها صوته الحاد 
ميار اجفى عنديكى  
ميار. فى اى يا إياب انا كنت هسلم عليك 
إياب . السلام باليد عموما اجعدى تشربى اى 
ميار. لا ميرسى لسه شاريه 
إياب . يبجى نتكلمو فى الشغل 
ميار. اوكى 
ظلوا يتحدثون عن العمل وتلك الفتاه تنظر له بإعجاب شديد 
إياب . اجده كل حاجه خلصت 
ميار. ايوه كدا تمام انا هستأذن بقى 
إياب. اتفضلى 
خرجت تلك الفتاه وأنهمك هو الآخر فى الشغل مره اخرى

يتبع الفصل الثاني  اضغط هنا
  • الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة :"رواية عشقت بحر" اضغط على اسم الرواية 


رواية عشقت بحر الفصل الأول 1 بقلم غادة أشرف
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent