رواية حور وحمزة الفصل التاسع عشر 19 بقلم ريناد احمد

الصفحة الرئيسية

            رواية حور وحمزة الفصل التاسع  عشر بقلم ريناد احمد


رواية حور وحمزة الفصل التاسع عشر

حمزه : انا عايز اشوفها ووقف حمزه لكي يذهب لها لكنه جلس مره أخرى
سليم : في ايه 
حمزه أشار له ع خاتم الخطوبة 
سليم : حور بتموت وانت بتشاورلي ع الخاتم ! 
حمزه : معلش فكرني كده هي تقربلي ايه 
سليم صمت قليلا : طليقتك وقبل ما تكون طليقتك كانت حبيبتك 
حمزه : اديك قولتها "كانت"
سليم : حمزه ، انت هتستهبل ! 
حمزه : انا قاعد هنا عشان امي مش عشان طليقتي 
سليم : انت حر انا هروح اطمن عليها 
حمزه بغيرة : تروح فين .. هتسيب صاحبك وتروح لطليقته ؟
سليم نظر له باحتقار وذهب وتركه
حمزه ذهب وراء سليم ليعرف رقم غرفة حور 
الطبيب خرج من الغرفة 
الطبيب : انت حمزه ؟ 
سليم بتعجب : لا 
الطبيب : اومال فين حمزه 
سليم : مين حمزه 
الطبيب : المريضة بتردد "انقذني يا حمزه" وهي فاقدة الوعي تعرف مين حمزه ؟
حمزه بتدخل : انا حمزه 
سليم : !!!! 
الطبيب : شكل المريضة بتعاني من مشاكل كبيره وحد بيأ.ذيها جامد لدرجة أنها جالها نز*يف داخلي وكل اللي في دماغها دلوقتي أنها عايزاك تنقذها .. ع العموم انا هبلغ الشرطة ونشوف الحكايه دي 
حمزه : لا لا من غير شرطة انا هحاول اعرف وأحل الموضوع ده شكرا يا دكتور 
الطبيب : انت حر بس الاحسن انك تختار انك تبلغ الشرطة .. عن اذنكم 
حمزه : اتفضل 
سليم مازال في صدمته 
حمزه : ايه مالك
سليم : ايه اللي جابك 
حمزه : عادي 
سليم : انا عايز احكيلك اللي حور فيه وايه اللي حصلها ممكن تسمعني بتركيز ؟
حمزه بقلق أشار له بالايجابيه 
سليم حكى له كل شىء 
حمزه : نادين !!! .. يعني نادين هي السبب في كل اللي كنت فيه وهي بردو السبب في ان حور تشك فيا وبردو السبب في اني أخطب كارلا !!!! 
سليم : للاسف 
حمزه نظر لحور من خلف الزجاج والدموع تنهمر من عينيه  وركض بجنون وركب سيارته وذهب للبيت  
سليم : استنى يا حمزه 
وركب سليم سيارته وذهب وراءه 
حمزه وصل والغضب يملئ قلبه ووراءه سليم 
حمزه فتح باب الشقه 
حمزه : نااااااادين 
نادين : نعم يا حمزه في ايه ماما كويسه ؟
حمزه مسك نادين من شعرها : بقا انت تعملي فيا كل ده 
نادين : في ايييه فهمني طيب 
كارلا فاقت من نومها : في ايه يا حمزه 
حمزه : انت ملكيش دعوة دلوقتييي 
كارلا بفزع : !!! 
حمزه : بقا انا اخوكي وتعملي فيا كل ده يا استاذة الهك.ر وخليتيني أطلق اكتر واحده حبيتها في حياتي وخليتيها تتجوز عمر بالغصب وهو اللي خلاها ما بين الحياة والموت دلوقتي يا حيو.اااانه 
نادين : اس اسمعني بس اصبر 
حمزه : اسمع ايه الحقيقه بانت خلاص .. انا غلطان اني رجعتك حياتي تاني .. انا عمري ما اقبل أن اختي تبقى بالقذارة دي .. منك لله يا نادين منك لله 
سليم : أهدى خلاص يا حمزه 
حمزه ترك نادين وأخذ يهدئ ونادين تبكي فقط 
كارلا : انت كنت متجوز يا حمزه ؟ 
حمزه : اه 
كارلا : انا اسفه مكنتش اعرف حتى نادين مقالتليش .. انا اسفه بجد .. اعتبرني مدخلتش حياتك واتفضل دبلتك اهي .. فرحانه اوي اني قابلت واحد زيك يا حمزه .. فرصة سعيده .. انا هلم هدومي وهمشي اول ما اطمن على طنط  
حمزه بذهول : انا فكرتك خبيثة زي اللي قاعده هناك دي وأشار على نادين .. بس طلعتي متفهمة وعاقلة .. بجد شكرا يا كارلا 
كارلا : .... 
حمزه لنادين : وانت ملكيش قعاد هنا .. انت مكانك في السجن 
نادين ببكاء وصدمة : لا لا يا حمزه ارجوك لا .. سيبني هنا واوعدك مش هعملك حاجه ولا هعتبرك اخويا اصلا ولا حتى هكلمك .. سامحني ارجوك 
حمزه : اسامحك ع ايه ولا ايه 
انا هسامحك لو عملتي اللي انا هقول عليه 
نادين : ق قول 
حمزه : هتنقذي حور بنفسك 
نادين : قول لي ازاي وانا هعمل كل حاجه 
حمزه قال لها على خطته
كارلا : حمزه ، انا ممكن اساعدكوا لو محتاجين قبل ما اسافر 
حمزه : تمام يا كارلا هتشاركي في اللي انا قولت عليه 
____________________________ 
لا حول ولا قوة الا بالله ♥️ 
حمزه ذهب لبيت عائلة حور 
احلام : حمزه !
حمزه : حور في المستشفى 
احلام بصدمة : ايه ده ليه في ايه 
فراس ومحمد  : حمزه !!! 
فراس : ايه اللي جابك يا حمزه 
احلام مازالت تحت تأثير الصدمة : بيقول حور ف المستشفى 
محمد : ليه في ايه حصل ايه
حمزه : جالها نز*يف داخلي
جميعهم : ايه !!!!
محمد : يلا بينا بسرعة 
ذهبوا جميعهم للمستشفى 
احلام ببكاء : ايه اللي حصل يا حمزه .. انت السبب اكيد انت السبب 
فراس : براحة يا ماما .. قول يا حمزه في ايه 
حمزة حكى لهم أن عمر هو السبب 
فراس ركض وذهب لبيت عمر وهو يست.شيط غضبا 
عمر كان قلق وخائف أن سليم يطلب له الشرطة 
دق الباب بقوة 
عمر بفزع ولنفسه : لا لا مش هفتح
فراس : افتح يا عمررررر
عمر فتح الباب بخوف شديد
فراس ضر.ب عمر حتى نز.ف من فمه وأنفه 
فراس : ايه اللي انت هببته دهههه 
عمر : فهمني طيب انا عملت ايه 
فراس : اعمل نفسك من بنها بقا .. دانت هتشوف ايام ما يعلم بيها الا ربنا .. استنى عليا 
حمزه دخل وضر.ب عمر بڤازه ع رأسه 
حمزه : شيله معايا يا فراس 
حملوه وركبوا السياره وذهبوا لمصنع مهجور لحب.س وتعذ.يب عمر به حتى يعترف  
بينما كارلا ونادين فتشوا البيت ووصلوا للورق الذي يثبت أن محمد نصا.ب
بعد يومين كاملين من التعذ.يب والضر.ب عمر اعترف بكل جرا.ئمه وفراس صوّره فيديو وهو يعترف
حمزه طلب الشرطة 
وأخذوا عمر  
فراس : ده اللي خلى حور ما بين الحياة والمو.ت 
الشرطي : الفيديو ده كفيل يخليه ياخد اعد.ام 
ف المستشفى 
سليم : نقول لطنط احلام أن عمو محمد هو السبب في الجواز بسبب الورق 
حمزه : لو قولنا طنط هتتصدم بلاش دلوقتي خليها ف صدمة ان حور ...
فراس بتدخل : ورق النصب ؟ .. انا اللي هسجنه بيه 
سليم وحمزه بصدمة : استنى طيب 
فراس : هي كلمة واحده انا مش هعيش مع واحد نصاب 
سليم وحمزة : ....
اخذ الورق من كارلا ونادين وذهب فراس بالورق للشرطة واعترف على أبيه 
الشرطة اعتقلت محمد
____________________________
لا اله الا الله ♥️ 
لين علمت بالذى حدث لحور 
لين : بالله عليك يا سليم عايزه اروحلها 
سليم : مينفعش يا حبيبتي .. بصي لما تفوق اوعدك هخليكي تروحيلها 
لين : طب في جديد في حالتها ؟
سليم : بتتحسن .. ادعيلها 
لين اخذت تبكي وتدعي الله أن يشفي حور
بعد مرور شهر 
حور دخلت في غيبوبة لمدة شهر كامل
ووفاء بدأت تتحسن حالتها
وكارلا عندما اطمئنت على وفاء سافرت على اسبانيا  
وفاقت حور من الغيبوبة 
الطبيب : تقدروا تشوفوها 
جميعهم دخلوا لها 
عندما رآها حمزه انهمرت الدموع من عينيه وركض لها ومسك يدها 
حمزه : حمدالله على السلامه
حور سحبت يدها بسرعة : ...

يتبع الفصل العشرون والأخير اضغط هنا 
  • الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة :"رواية حور وحمزة" اضغط على اسم الرواية 
رواية حور وحمزة الفصل التاسع عشر 19 بقلم ريناد احمد
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent