رواية مرت أعوام الفصل السادس عشر 16 بقلم نهلة جمال

الصفحة الرئيسية

    رواية مرت أعوام الفصل السادس عشر بقلم نهلة جمال


رواية مرت أعوام الفصل السادس عشر 

< في قسم الشرطه 
شفق : نعم ؟ مين انت واجي معاك بصفة ايه ! 
فؤاد : نسيتيني ! عامة مش مهم بس بما ان انهارده عيد ميلادك اكيد مش هترفضيلي الطلب دا 
شفق : انا مش فاضيه احتفل 
فؤاد : الناس كلها احتفلت بيكي ومستخسرا فيا احتفل معاكي ! هتمشيني قلبي مكسور انتي معندكيش اخوات ولاد 
قالها فؤاد ك نوع من المزاح ولكن لاحظ الدموع في عين شفق ف بهتت ابتسامته ووجدها تقول : ربنا يرحمه برحمته ، مات شهيد  
فؤاد بصدمه : انا اءاا اسف انا ..
شفق بابتسامه باهته : مفيش داعي للاسف انت اكيد مكنتش تعرف 
فؤاد : طب اسمحيلي نخرج واحتفل بعيد ميلادك ؟ 
شفق : هو انا معرفكش ومش عادتي اخرج مع حد بس ياريت منتأخرش لان انهارده بالذات مش حابه ازعل حد مني 
فؤاد : يسسس يلاا 
شفق اغلقت الاوراق وقامت مع فؤاد وغادروا 
<< في منزل فريده 
دق باب الشقه ف فتحت والدتها ووجدت فريده في حال يرثى لها ف ثيابها مبلله وشعرها مبلل ومحرر من ربطته
والدتها وهي تخبط على صدرها : يالااهوووي هو انتي لسه عيله عشان تلعبي في المطر خشي بسرعه غيري هدومك 
فريده : الدنيا مطرت عليا وانا جايه اعمل ايه يعني 
والدتها : وياترى اكلتي ولا اخش اعملك اكل 
فريده بابتسامه:  لا لا مش جعاانه خااالص بس هغير هدومي وارتاح عشان عندي شغل بكرا 
والدتها : طب يلا بسرعه لا تاخدي برد 
فريده اخذت حماما دافئآ وبدلت ملابسها وجلست على الفراش تمشط شعرها فيما سمعت هاتفها يصله رساله نصيه فتحتها وجدتها من هشام " انا اسف ان عليت صوتي عليكي ، بس المطر صالحنا على بعض ، ادفع نص عمري واللحظه دي تتعاد تاني " 
ابتسمت فريده ثم قبلت شاشة الهاتف ووقفت على الفراش وهي تقفز وسعيده حتى دخلت والدتها الغرفه 
والدتها : ايه يا دكتوره دا 
فريده جلست على الفراش في خجل ووضعت خصلات شعرها خلف اذنها وهي مبتسمه وتنظر الى الارض 
والدتها وهي تمصمص شفتيها : مسم عوض عليا عوض الصابرين يارب 
ثم خرجت واغلقت الباب فيما ضحكت فريده ونامت على الفراش وضحكت 
<< داخل احد المطاعم الشهيره 
جلس فؤاد وشفق على الطاوله وامامهم التورته الخاصه بشفق وعمال المطعم والناس داخل المطعم يغنون اغنية عيد الميلاد لشفق وهي سعيده جدا 
بعدما انتهوا قال فؤاد : حاولت اعمل اي حاجه تفرحك 
شفق بابتسامه : كتير والله كلك ذوق شكرا بجد 
اشتغلت موسيقى ديسباسيتو ف قال فؤاد : ما تيجي نرقص 
شفق : لا لا ماليش خلق 
فؤاد : لا يلا بطلي كاأبه 
شفق : صدقني مش عايزه 
وقف فؤاد وصفق بيديه وقال : يا جماعه انا لسه مكتشف ان مراتي حامل 
قام الناس بالانبهار والتصفيق والتهنئه بينما كان وجه شفق هكذا 😮
فؤاد : خلوها ترقص معايا لو سمحتوا 
شجعها الناس ف قامت لترقص مع فؤاد وكانت تضحك كثيرا وقام بالتقاط صور معها على هاتفه حتى خرجوا من المطعم 
شفق : هههههههه كنت هقع على وشي يخربيت الاحراج 
فؤاد : شوفتي الواد ما صدق اننا قومنا وراح لحس طبق التورته 
شفق : ههههههه 😂
ظل فؤاد ينظر اليها فيما صفقت شفق بيدها امام وجهه وقالت : هييي روحت فين 
فؤاد : تعالي اوريكي مكان يخصني انا وبس هيعجبك 
شفق : فين 
فؤاد : هاتي ايدك وتعالي 
امسكت شفق بيده وركبو السياره ثم وصلوا الى مرتفع عال وللصعود اليه يجب استخدام الدرج 
امسك فؤاد بيدها وركض وهي تركض معه حتى وصلوا الى قمة المرتفع وقال فؤاد : غمضي عينك 
أغمضت شفق عينيها ف اخرج فؤاد هاتفه وضغط على زر ثم قال : فتحي 
فتحت شفق اعينها لتجد انوار المدينه المغلقه كانت قد فتحت ف نظرت اليه مبتسمه ونظر اليها قبل ان يقول بخفوت : كل سنه وانتي طيبه .. ويارب كل سنه اجيبك هنا ❤
<< في فيلا محمد جمال 
رن جرس الباب ف فتحت الخادمه وجدت فتاه ترتدي نظاره شمسيه كبيره تخفي ملامحها ف قالت الخادمه : اؤمري يا فندم 
قالت الفتاه : عايزه اقابل ناني هانم 
الخادمه : مين حضرتك ؟ 
خلعت الفتاه نظارتها الشمسيه الكبيره وقالت : غنوه قوليلها غنوه 


يتبع الفصل السابع عشر اضغط هنا
  • الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة :"رواية مرت أعوام" اضغط على اسم الرواية
رواية مرت أعوام الفصل السادس عشر 16 بقلم نهلة جمال
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent