رواية لمضه الفصل الخامس عشر 15 - بقلم نورهان سليمان

الصفحة الرئيسية

      رواية لمضه الفصل الخامس عشر 15 - بقلم نورهان سليمان

رواية لمضه  - بقلم نورهان سليمان

 رواية لمضه الفصل الخامس عشر 15 



_إسمي عمار وعمري25 خريج كليه علوم
شهد_ليه؟
عمار _ليه أيه؟
شهد_ليه جيت تتقدم
عمار _عشان بحبك
شهد_إنتا بتصلي
عمار_مش أوي بس هلتزم وعد ليكي
شهد_موافقه
عمار_موافقه علي أيه
شهد_موافقه أديلك فرصه
هنا عصام وباقي العيله دخلوا
عصام_ها موافقين ياولاد
عمار_بإذن الله عمي لو سمحت عاوز خطوبه بعد إسبوع
عصام _أي رأيك يا شهد
شهد_اللي حضرتك تشوفه يا بابا
عصام_وأنا موافق


عمار_شكرا يا عمي نستأذن أحنا بقا
عصام_خليكوا شويه يابني
محمود (والد عمار)_مره تانيه
ومشيوا......
شهدطلعت جري علي أوضتها
وحنان وجاسر بصلوها بحزن
جاسر_أنا مش موافق الواد ده شكله مش عجبني
عصام_ربنا يقدم اللي فيه الخير إسأل عليه كويس
أبوه عنده شركات كبيره فالسؤال عنه سهل
جاسر_حاضر
وخرج وهو مضايق وزعلان وهو نازل فونه رن
جاسر _ألو
_.............


جاسر بصدمه _أيه!!! مسافه السكه وكون عندك
.........................................
محمود _أدينا روحنا وأتقدمنا أياك تظبط بقا
نجلاء (مامت عمار)_بقا هي دي دي اللي أخترتها
أنا مش موافقه إستحاله أكون حماه دي
عماربسخريه _ليه يا نجلاء هانم معلش مش من مقامك
نجلاء_أنت بتتريق أنا إستحاله أقبل بدي هجوزك لإنجي بنت خالك
عمار غمض عنيه وحاول يتحكم فأعصابه بس فشل وفلحظه وقف العربيه كان المسدس فإيده وحطه علي دماغ نجلاء
عمار_دي إسمها مراتي ومش هتكون لحد غيري ياريت تتعودي وبصوت حاد فاهمهه مبحبش أعيد كلامي تاني يا نجلاء هانم
محمود_أنت إتجننت إزاي ترفع سلاح علي أمك ياض إنت
عمار_ما بلاش شغل الأخلاق ده يا محمود بيه
وهنا نجلاء أغمي عليها
عمار كمل وهو بيرميله صور _دي حتي أخبارك كلها عندي
ياتري هتعمل لما تعرف إن جوزها الموقر بيخونها كل يوم مع واحده شكل وحالات الإغتصاب كام أنا أخر مره عديتهم كانوا 35
محمود إتصدم وسكت
وعمار ضحك بسخريه وكمل سواقه ووصلهم الفيلا ومشي


أتصل علي روان
عمار_بيبي عاوز أشوفك
روان _جيالك عاوزاك فموضوع
عمار_إشطا تعالي شقتنا
روان_أوك سلام
عمار_سلام
وبعد ما قفل _النهارده يومك الأخير معايا ياقطه وضحك ومشي ههههههه
روان حاولت تلاقي حجه تخرج بيها بره البيت و....
روان _ماما أنا هروح لصحبتي تعبانه شويه وهشوفها
إسراء (مرات أبوها)_متخرجي ولا تولعي الله
روان بصتلها ببرود ونزلت وحست إن الوحيد اللي بيحبها هو عمار وبس
فشقه كان عمار قاعد وبيشرب سجار بملل وأول ما روان دخلت ضحك بخبث _حبيبي
وحضنها



روان_أنا بحبك أوي يا عمار أوعي تسبني
عمار بخبث _مقدرش يا قلبي تعالي شوفي جبتلك أي
روان بصت علي الهديه وفتحتها لقيته قميص نوم إسود قصير جدا
روان _يا قليل الأدب
عمار_ههههه عارف يلا إلبسي
روان _أشطا
روان لبسته
عمار بشهوه _قمر يا بيبي تعالي بقا
ودخلوا الأوضه وروان ضحكت بدلع
عمار_أيوه بقا
وقرب منها جامد وباسها و(تسكت شهرزاد عن الكلام)
وبعد شويه
روان بجديه _عمار بابا عاوز يكتب كتابي علي أحمد أنت هتتقدم أمتي
عمار_هههههه
وفنفس الوقت أحمد جاله مسدج وأتصدم
أحمد _مش معقول!!!!!

* يتـبـــــــــــــــــــــــع الفصل السادس عشر اضغــــــــط هنا
* الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية " رواية لمضه " اضغط على اسم الرواية

author-img
DoOoBy

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent