رواية غمزة الفهد الفصل الثالث عشر 13 بقلم ياسمين الهجرسي

الصفحة الرئيسية

   رواية غمزة الفهد الفصل الثالث عشر بقلم ياسمين الهجرسي


رواية غمزة الفهد الفصل الثالث عشر

احببتها وحنيني يزداد لها، عشقتها، وقلبّي يتألّم لرؤية دمعها، أفهمها حين أرى عينها، كم تمنيت ضمّها، كم عشقت الابتسامة من فمها، والضّحكة في نبرات صوتها، لا بل الرّائحة من عطرها، سألتّها كم تشتاقي لي، فأجابت: كاشتياق الغيوم لمطرها، اشتياق الحمامة لعشّها، اشتياق الأم لولدها، اشتياق الليلة لنهارها، اشتياق الزّهرة لرحيقها، بل اشتياق العين لكحلها، اشتياق قصيدة الحب لمتيّمها، بل اشتياق الغنوة للحنّها، قلت لها: كل هذا اشتياق؟ قالت: لا، بل أكثر فأكثر، فأنت وحدك حبيبي في الدّنيا كلّها، فرحت أتغنّى بسحرها، أغزل كلام الهوى بعشقها، ومن أشعار الهوى أسمعها، لا بل لأجلها أنا حفظتها، فاحترت بم أوصفها، قلبي؟ 
لا فسوف أظلمها، حبي؟ ملكتي؟ صغيرتي؟
 فكلّ هذا لا يكفي فأنا في الحب أعبدها، فروح روحي أسكنتها، ومعبودتي في الحب جعلتها، فيا طيور الحب أوصلوا لها، سلامي، حبي، وبأنّي أنتظرها، يا كل العالم احكوا لها، عشقي، وهيامي، وكم اشتقت لقلبها.
✨اهداء من ملكه الاحساس ياسمين الهجرسي ✨
✨✨✨✨✨✨✨✨✨✨
بيت عزت 
عبدالله واحمد دخله البيت كان عزت وانعام قاعدين لوحديهم بيشربه قهوه.
عبدالله : بصوت عالي بركات يا نعومه ابنك ربنا راضي عليه ورزقه بحت بت هتجوزها عرفه حاجه كده زى الماظ وبيبوس ايدها .
عبدالله : بيبص ل أحمد اخوك انهبل هو بيقول ايه .
انعام : فين يا اخويا بت الماظ دى دانا كل ما واحده تدخل عندى الشهر العقارى اسأله عندك بنات ووريني صورهم ومفيش واحده عجبك انت ولا اخوك.
عبدالله: حصل يا نعومه وبركات دعاكي قعدتلي ولقتها افرحي بقي .
احمد : ماتفصل بقي خليني اعرف اتكلم شوف يا حاج انا المجنون دا عوزين نخطب بنات سعد الراوى صديقك القديم وبصراحه احنا فاتحنا الحاج في الموضوع جوازنا ومش دا معني اننا بنتصرف من غير اذنك بس انا خفت ان حضرتك تروح تطلبها وهم يرفضه ومكنتش هستحمل انهم يحرجه حضرتك.
عزت : ابتسم  والحاج الراوى وافق طبعا .
عبدالله : وحضرتك عرفت منين احنا قلقانين طول الطريق ازى هتقول لحضرتك .
عزت : الحاج الراوى هو اللي رباني مع سعد بس بسبب جواز سعد من مكيده هو اللي بعدني عنهم لاني كنت اعرف حقيقه اخوه مكيده انه نصاب ودا عرفته لما جيت اخطبها وناس هم اللي قلولي وانا اتاكدت بنفسي ان الكلام صح وروحت اتجوزت ولما سعد مراته ماتت ومكيده بات تلفت نظره انت نصحته انه ميتجوزهاش ولما واجها قالتله اني كنت بحبها وعدتها بالجواز وخلفت وعدى طبعا سعد مصدقهاش بس كان خلاص الحاج الراوى اتفق علي معاد كتب الكتاب وسعد مرديش يصغر ابوه وتتم جوازه عليها وطبعا أنا كان لازم ابعد عن فيلا الراوى عشان هي موجودة فيها وبتالي بعدت عن سعد لان كل شغله بيدره من فيلا ودا سبب بعدى عن سعد.
انعام : يعني هم وافقه انكم تتجوزه البنات وبتتكلم وهي فرحانه .
احمد : آه ومش كده وبس دول جاين النهارده بعد العشا عشان يخطبه غمزه ل فهد .
انعام : نهار الوان ازى داحنا العصر  هنلحق نجهز نفسنا ازى .
عزت : اهدى الحكايه بسيطه عبدالله ينزل يجيب جاتوه وحلويات شرقيه واعملي عصير فرش والدنيا هتبقي بسيطه .
انعام : مش كفايه استني وراحت جابت الفين جنيه هات اكل جاهز كباب وكفته وحمام مشوى وبردو هنقدم ليهم دا واد .
احمد : خلي فلوس حضرتك معاكي انا معايا فلوس كفايه  تمام كده اوى وانا هنزل معاه عشان نرجع بسرعه.
انعام : لا هدخل اصحي البنات عشان يجهزه .
وانت قوم يا عزت نضف الجنينه واحلق دقنك واجهز .
ودخلت صحت البنات قومي بسرعه يا بسنت عشان اختك جيلها عريس دلوقتي فهد الراوى .
بسنت : قامت وقفت بجد يا ماما وسبتها وخرجت جرى راحت اوضه غمزه وبفرحه بتصحيها قومي يا بت حبيب القلب جاي يخطبك كمان كان ساعه قومي اجهزى.
غمزه : فهد بتهزرى دخلت انعام مش بتهزر وهحسبكم بعدين عشان بتخبه عليا حاجه قومي اجهزى وانا هتصل علي خالتكم تجي تجهز معايا عشان عوزاكي قمر وسبتهم وخرجت  .
غمزه : هلبس ايه انطقي وقامت فضلت تطلع لبسها وترميه علي السرير.
بسنت : بتضحك عليها اهدى يا مجنونه البسي البدله السواريه اللي كنتي جيبها في فرح بنت خالتك ومردتيش تلبسيها عشان لقيتي نفسك حلوه وقولتي خساره فيها وعنتيها ل فرحي .
غمزه : قلبت شفايفها بس انا فعلا كنت عوزاه البسها في فرحك .
بسنت : راحه مسكت ايدها ان شاء الله ابقي اشترى غيرها وانتي حلوه في كل حاجه أصلا ويالا عشان اجهزك اظبطلك حواجبك واعملك مسكات لوشك مافيش وقت .
وفعلا راحه يجهزه عشان الخطوبه .
✨✨✨✨✨✨✨✨✨✨
 فيلا الراوى
اوضه هنيه: نايمه وحضنه سعد معقول بتحبني اوووووى كده يا سعد .
سعد : هو انا مش بحبك بس يا هنايا دانا بعشقك قد عيوني ونفسي اخطفك ونعيش في جزيره لوحدينا.
هنيه : عرف يا سعد انا بقي نفسي اخبيك جوه قلبي ورفعت نفسها من علي كتفه عرف نفسي في ايه .
سعد : بيضحك ومبتسم انتي تأمرى هنايا .
هنيه : نفسي اكل رز باللبن واحط في كريمه وقشطه كمان واحمر المكسرات في ذبده بلدى عشان الولاد كلهم بيحبه كده ايه رايك .
سعد : بيضحك بصوت عالي هو دا اللي نفسك فيه معقول تكوني بتتوحمي وبيغمز ليها.
هنيه : لا مش ممكن انا كبرت دا بناتي علي وش جواز وابني خلاص هجوزه وبعدين الناس تاكل وشي .
سعد: قلب وشه وملامحه كلها اتغيرت ليه بقي ان شاء الله ابوه مات ولا انتي ناسيه مين ابوه واخواته مش شويه في البلد وباسها من دماغها انتي بس خلفي وشوفي انا هعمل ايه كنت اعمل عقيقه مسبش فيها واحد فقير في البلد وسبع ليالي كل يوم يندبح سبع عجول ويتوزعه علي الغلابه وانتي اوزنك دهب بس اعمليها يا هنيه وخلفي  .
هنيه : عيونها دمعت كل دا ربنا يباركلي فيك وميحرمنيش منك بس ليه انت عندك شابين يسده عين الشمس وبنتين زى القمر ربنا يحميهم ليه حسستني أنك عمرك ماخلفت قبل كده.
سعد : اقولك يا نن عين سعد فهد لما اتولد فرحت اووى عرفه ليه مش عشان ولد ويشيل اسم العيله لا عشان بنت عمي اللي حبتها وربتها علي ايدى ولما ماتت زعلت وحزنت وبعدت عن فهد لاني فكرت انه هو وشه وحش عليها وسبب موتها واتجوزت مكيده وخلفت ريان وبردو مكنتش فرحان عشان هي امه وكان نفسي اطلقها بس لما اتجوزتك وخلفتي البنات فرحت لدرجة قلبي كان هيقف من الفرحه رغم انهم بنات وفضلت اسأل نفسي ليه فرحان اوى كده وليه ما حستش دا قبل كده رغم ان عندى ولدين لحد ما امي ريحتني من حيرتي وقالتلي عشان قلبي ما فرحش ولا عمره ارتاح ولا عشق غير هنيه وفرحتي بالبنات عشان انتي امهم وقالتلي انك هنايا فمبالك لما تعيشني السعادة دى تاني.
هنيه : لو خلفت بنات تاني مش هتزعل وبعدين انا كبرت يا سعد المفروض اربي احفادى انا هنكسف اوى .
سعد : عقد حواجبه هو انا زعلت لما خلفتي البنات هاتي انتي بس بنات وشوفي هعملك ايه ومين اللي كبرت انتي لسه صغيره واصبي من بناتك وتعالي اسبتلك عشان لو مش حامل تحملي يا هنايا وغرقه في هناهم .
✨✨✨✨✨✨✨✨✨
اوضه فهد 
فهد اخد شاور وغير هدومه وراح قعد علي سرير ومسك فون واتصل علي ريان ولما مردش اتصل علي حسن وفي اخر جرس رد.
حسن : ايوه يا فهد انت فين .
فهد: انا في فيلا ريان عامل إيه طمني عليه .
حسن : ريان نام من كورس الادويه اللي اخده مفتكرش انه ممكن يصحي علي عشره حداشر.
فهد :  تمام خلي بالك منه واقفل الباب بالمفتاح وشيله من الباب لان ممكن يصحي ويضعف وانت نايم ويخرج وانا هخلص اللي ورايا وهجيلكم سلام .
 واتصل علي غمزه ومردتش عليه ابتسم وبيكلم صورتها اللي علي فون 
ايتها النمره المتمرده التي تمردت علي قلوب العاشقين لكي تسكن قلبي
 وتملك فؤادى ماذا فعلتي بي
 ايتها  الشرسه انتي اصبحتي 
دائي و دوائي غرامي واحلامي
 عقلي وجنوني فؤادى وهيامي 
لقد حان الوقت لكي تصبحي غمزه الفهد
 وابتسم وحط الفون في جيبه ونزل .
✨✨✨✨✨✨✨✨✨✨
صالون فيلا
قاعد البنات زينه وفجر وجدتهم وحكتلهم علي طلب دكتور احمد والبشمهندس عبدالله .
الحجه راضيه : يعني يا فجر موافقه علي دكتور احمد هو ابن حلال وطيب وعنده عذت نفس .
فجر : انكسفت واتكلمت يا تاتا اللي تشفوه كلكم انا موافقه عليه.
الحجه راضيه : ربنا يكملك بعقلك يا غاليه وبصت ل زينه وانتي يامقصوفه الرقبه ايه رايك في البشمهندس عبدالله.
زينه : راحت قعدت قدامها و بندفاع طبعا موافقه وياريت يكون جواز علي طول ليه خطوبه وكلام فارغ ليه نضيع وقت أصلا معندناش احنا وقت للكلام دا وبعدين يفضل داخل خارج فاكر نفسه صاحب البيت تعرفي يا تاتا لو مكنش اتقدملي كنت انا اللي روحت طلبت ايده اصله موز طحن.
الحجه راضيه:  بصتلها ورفعه حواجبها وقرصتها من ودنها ايه يا بت اختشي علي دمك في بنت تتكلم بطريقه دى احمدى ربنا ان محدش سمعك غيرى انا واختك  لو كان جدك سمعك كان قطع رقبتك وفهد وابوكي دفنوكي حيه البنت لازم تتكلم وهي مكسوفه وعندها دم يخربت جلكم جيل تلفان 
فجر : هتموت من الضحك علي شكل زينه اللي فتح بوقها وبتمثل انها هتموت.
فهد : دخل هو انا سمعت كلامه  وانا معايا مكالمه   وراح قعد جنب جدته وباسها من اديها وبص ل زينه هو مش لدرجه اني ادفنها صحيه يا جدتي بس هي لازم تفهم انها بنت ومش اي بنت دى من عيله الراوى يعني لازم اللي يتجوزها يكون عارف قيمه اللي هتجوزها وقام وقف ومسك وشها لازم تفهمي ان البنت  حيائها دا بيزد غلوتها وعزتها لانهم تاج البنت احنا كلنا عارفين ان دمك خفيف وبتحبي الهزار وملكيش في لوع واللي في قلبك علي لسانك 
بس لازم تفهمي مش كل الوقت اللي في الهزار حلو فيه صح يا زينه وقرب من ودنها اتقلي عشان يعرف غلوتك ويقدرك .
زينه : انكسفت صح يا ابيه انا اسفه بس انا كنت بهزر وطبعا اللي أنتم شيفنه صح انا موافقه عليه .
فهد : راح اخد فجر وزينه تحت دراعه يعني موافقين مش كده يا فجر وانتي وبص  ل زينه كده  تمام اوى علي بابا وماما ينزله من برج السعادة اللي هم فيه اكون انا ولعت في نفسي .
فجر و زينه والحجه راضيه بيضحكه معقول لدرجه مش مستحمل دا كان كلام الحجه راضيه.
فهد: بصراحة يا جدتي مش قادر نفسي اغمض وافتح الاقيها مراتي البنت دى هي اللي هزت كياني .
زينه : ان شاء الله تتجوزها هي تستهلك زى القمر وطيبه ودمها خفيف زى اخوها الشربات اللي هتجوزهولي صح .
الحجه راضيه : شوف البت انا هقوم اضربها بالجزمه عشان يرجعلها عقلها غورى يا بت من وشي .
زينه بتضحك اضربيتي بس خلاص هتجوزه و طلعت تجرى وهي بتضحك وفجر وراها وفضل فهد والحجه راضيه .
فهد : هنعمل ايه يا جدتي وطلع فون انا هتصل عليه كده كتير اوووووى المغرب اذن ومفيش وقت انا عرف لما يمسك امي ويستفرد بها بينسي الدنيا واللي عليها .
✨✨✨✨✨✨✨✨✨✨
اوضه هنيه
سعد : خرج من الحمام  مستغرب هنيه اللي قاعده سرحانه مالك يا هنايا سرحانه في ايه .
هنيه : ولا حاجه يا سعد كنا بفكر في فهد وريان اللي اختفه فجأه كده قلبي وكلني علي فهد .
سعد : علي فكره فهد هنا انا كلمته لما تعبتي.
هنيه : بجد ونبي وقامت بسرعه من علي السرير البس و صلي انت المغرب وانا هستحمي بسرعه  وهخرج اصلي وننزل .
سعد : قام وقف نطيتي من السرير زى القرد عشان ابنك وهز دماغه بقي كده يا هنايا ماشي ومثل انه زعلان .
هنيه : حقك عليه متزعلش مني مش قصدى عاوزه اطمن عليه معلش يا حبيبي .
سعد: ابتسم ربنا يخليكي لينا بسرعه متتاخريش .
وفعلا دخلت استحمت ولبست ونزله تحت عند فهد والحجه راضيه وزينه وفجر.
✨✨✨✨✨✨✨✨✨✨
صالون فيلا
فهد شكلها كده ياجدتي العصفوره هتطير  .
سعد وهنيه دخله وهم مبسوطين.
فهد : اتشاهد اخيرا كنت متخيل عمرى هيخلص قبل ما اشوفكم .
سعد :وانت مستعجل ليه علي شفتنا   مدام في عصفوره تبقي هتتجوز .
هنيه والحجه راضيه في نفس واحد بعيد الشر عليك ايه اللي بتقوله دا 
فهد: اسلم بس علي ست الكل اللي قلقتني عليها وبسها من دماغها وايدها سلمتك يا امي .
هنيه : الله يسلمك وراحت قعدت هي و فهد جنب بعض  وايه يعني لما يتجوز يا سعد دانا اجوزه من أكبر عيله في مصر شاور انت بس يا قلب هنيه والعصفوره بقي بنت مين في البلد.
فهد : انا فعلا هتجوز وعندى البنت اللي بحبها وهتيجي حضرتك وتاتا وانا عشان نتكلم عليها النهار ده انا اخدت معاد .
هنيه : بدموع مليون مبرووووووك يا قلب هنيه وراحت حضنته .
فهد : حضنها حبيبتي يا امي ربنا يخليكي ليا وميحرمنيش منك يا ست الكل وراح باس ايد سعد وايد جدته .
الحجه راضيه: هي تبقي دكتوره غمزه واخوها  الدكتور أحمد والبشمهندس عبدالله طلبين ايد البنات يا سعد 
 إيه رايك .
سعد : عزت راجل محترم ومن الناس اللي تعرف ربنا آه هم علي قد حالهم بس ربنا كرمه في ولاده عشان بيتقي الله ومش هلاقي لبناتي احسن منهم حضرتك  عرفه عزت من زمان وانا بعدت عنه عشان كان محظرني من جوازى ب مكيده وانا مسمعتش الكلام.
الحجه راضيه : خلاص اللي فات مات واديكم هترجعه ايام زمان تاني روح انت يا سعد اتكلم مع الحاج شوف هيقولك ايه وهترتبوها ازى ابنك عاوز يعمل فرحه بعد اسبوع .
سعد : واي يعني كل حاجه موجوده وان شاء الله ربنا يتمم بخير 
حاضر انا هروح اتكلم مع الحاج وبص 
ل فهد يلا انت كمان عشان نفهم الدنيا هتمشي ازى والبنات اللي جيلها عرسان دول كمان.
هنيه : لازم ريان يكون موجود لما يجه يطلبهم دول اخواته البنات بردو.
سعد : ودى بقي هنعملها ازى هو الباشا قفل موبيله وحتي لما بيكون مفتوح مبيردش.
فهد : ان شاء الله يكون موجود انا هبلغه ونظره عيونه بترسل اشارات ل هنيه فهمت ان في حاجه.
هنيه : ان شاء الله ربنا يتمم بخير يارب روحه أنتم يلا وانا ماما الحجه هنرتب كل حاجه .
الحجه راضيه : شوفي يا هنيه دول ناس عذت نفسهم عندهم غاليه اووى يعني لازم نزورهم بهديا غاليه وتكون مش كتير عشان منتفهمش اننا بنتكبر عليهم أنا عندى طقم صواني فضه عرفه انتي هنخده معانا وانتي خدى طقم دهب من عندك ونروح ليهم مع كان قفص فاكهه من المزرعه تمام  .
هنيه : واخد دهب من عندى ليه دى الغاليه  عروسه الغالي  لازم تلبس احلا حاجه انا خلي مينا جواهرجي يجبلي ليها طقم دهب ابيض محصلش  .
الحجه راضيه : واحنا عندنا وقت معادنا بعد العشا وخلاص فاضل نص ساعه عليها.
هنيه : ان شاء الله هنلحق انا هخلي سعد يكلمه عشان ما يزعلش مني اني كلمته وهتلقيه هنا علي طول .
الحجه راضيه:  خلاص تمام يالا قومي اجهزى وشوفي هتعملي إيه مش عوزين الجماعة تنتظرنا.
هنيه : عنيه حاضر وراحه حضنتها وباسه دماغها مبروك يا ماما الحجه .
الحجه : راضيه مبروك عليكي انتي جواز عيالك يا هنيه ربنا يتمم بخير.
هنيه : معلش هقول ل بهانه تساعدك في اللبس عشان اطلع اللبس بسرعه .
الحجه راضيه : ماشي يلا ووصلت الححه راضيه اوضتها تلبس .
ودخلت المكتب عند سعد السلام عليكم 
سعد قام وقف وقرب منها وعليكم السلام نعم يا هنايا.
الحاج الراوى : تعالي يا بنتي عاملع ايه دلوقتي.
هنيه : بصت ل سعد وقربت من الحاج الراوى باسه ايده الحمدلله يا عمي .
فهد : بيضحك علي نظره ابوه عشان هنيه سبته وراحه لجده وهو متعصب.
سعد : بعصبيه نعم يا هانم كنتي جايه ليه .
هنيه : بتضحك لو سمحت ممكن تتصل علي مينا الجواهرجي عشان اجيب طقم دهب ل غمزه .
سعد : حاضر بس ليه دهب مش الماظ جيب حاجه قيمه عيله الراوى.
هنيه : ان شاء الله هو اللي يلبسها الماظ انا هجبلها طقم غالي بردو وقيمه عيله الراوى بس بلاش قوله بلاش يتاخر وانت اتصل علي ريان اخوك شوفه فين عشان يجي معانا.
فهد : حاضر يا امي اتفضلي حضرتك .
هنيه : عن اذنكم وسبتهم وخرجت طلعت عن البنات  فتحت باب اوضه ودخلت .
فجر وزينه جريه عليها وحضنوها حمدالله علي سلامتك يا امي .
زينه : ايوه وشك منور يا قمر دخلنا نطمن عليكي لقينا اوضه مفروشه ورد وبتزغزغها.
فجر : بس امك بقت حساسه وهتلقيها هتحمر وتتكسف  حالا.
هنيه : بس يا بت انتي وهي بتحفله عليا أنا هروح اخطب ل فهد وانتم عرسانكم جاين بكره اقعده شوفه هتلبسه ايه وعوزاكم تبقه زى القمر وطبعا الوقت ديق معانا هنلبس من لبسنا آه شوفه شنط فهد اللي جبهالكم وهو جاي تختاره منها واجهزه تمام وتعاله معايا عشان تختاره ليا عبايه البسها .
زينه : هي الملحفه اللي بابا جبهالك آخر مره .
فجر : بس هو قالها عليها معدتش تلبسها عشان امك حلوه فيها.
زينه : عادى دى واسعه جدا وشيك هو كده كده بيغير عليها من اي حاجه تلبسها .
هنيه : يعني اعمل إيه البسها ولا إيه شكلكم هتودني في داهيه.
فجر : خلاص البسيها والبسي الساعه الدهب واطقم اللي بابا جبهولك هديه في عيد جوازكم .
هنيه : طيب يالا واللي يحصل يحصل واخلصه عشان تختاره معايا طقم دهب يليق بها وباخوكي قبلها .
زينه : هنبتدى شغل الحموات بقي وبيضحكه عليها وفعلا لبست ونزلت وسعد شافها وانبهر بها ونده عليها بصوت عالي .
فهد ابوس ايدك هي زى القمر ولبسه خيمه متنكدش عليها النهار ده .
سعد : ما شي يا فهد اتفضلي يا هانم مينا جوه مننتظر جنابك .
هنيه دخلت كانت الحجه راضيه قاعده وبتتفرج ونزله البنات بركه ل فهد واختاره طقم ل غمزه وبداء الشغالين يحطه الحاجه في العربية نزلت مكيده .
مكيده : مبروك يا بن ضرتي عقبال منشيل عيالك .
فهد : الله يبارك في حضرتك وبيبصلها نظره استفهام .
مكيده : مبروك يا سعد عقبال ريان ولا إيه يا مرات عمي .
الحجه راضيه : ياقعدين يكفيكم شر الجايين طبعا يا مكيده وهيتعمل ل ريان زى اللي هيتعمل ل فهد.
هنيه : لا اكتر لان اللي هيتعمل ل ريان هيبقي عمايل فهد وعمايلنا يعني تقدرى هيبقي ريان فرحه الكل يالا يا بنات اطلعه اوضتكم ذاكره لحد ما نرجع.
الحاج الراوى : بلاش كلام ماسخ اخلص منك ليها .
هنيه حطت علبه الدهب في شنطتها وراحه توصل الحجه راضيه العربيه .
مكيده : حب التطفل عندها خلاها تروح تاخد العلبه اللي في شنطه عشان تشوف هنيه جايبه ايه ل عروسه فهد وفجأة نط في دماغها فكره شيطانيه واخدت طقم دهب ورمته تحت الكنبه وحطت العلبه في الشنطه فاضيه .
هنيه : رجعت اخدت شنطتها وخرجت ومكيده قاعده تضحك وبتبصلها بشماته.
هنيه : ربنا يشفيكي شكلك انهبلتي علي الآخر وهرجت.
✨✨✨✨✨✨✨✨✨✨
بيت عزت
غمزه : انا حلوه كده يا ماما نقصني حاجه والميك اب هادى صح .
بسنت : زى القمر اهدى انتي بس عشان تعرفي تقدمي القهوه ليهم .
غمزه : اعملي انتي القهوه انا اعصابي سيبه .
انعام : لازم انتي اللي تعمليها وتخرجي بها وعوزه ثقتك في نفسك تزيد .
وسمعه صوت جرس الباب بيرن .
عزت : يالا يا انعام عشان نرحب بالناس وراح يفتح الباب اهلا اهلا اهلا بغلا الناس وسلم عليهم ورحب بهم  .
الحاج الراوى: ازيك يا عزت انت كمان غالي زى ولدى سعد .
سعد :سلم علي عزت اتفضله واقفين ليه.
فهد : تعالا انت هو شيل معايا الحاجه اللي في العربية .
عبدالله : هتشقيني من دلوقتي يالا يا بني واخرجه وهم بيضحكه عليه.
فهد: شكلي هضرب اخوك بالنار انا حظرتك وبيضحك .
انعام : ازيك يا حجه عامله إيه وزى صحتك وسلمت عليها وبستها .
هنيه : ازيك يا انعام عامله إيه .
انعام : الحمد لله زى الفل اتفضلي وقعدتها وراحت سلمت عليهم كلهم وفهد عيونه بتلف المكان كله بيدور عليها.
الحاج الراوى: انا يشرفني اني اطلب الدكتوره غمزه ل كبير عيله الراوى البشمهندس فهد الراوى .
عزت : ودا شرف لينا طبعا اننا نناسب حضرتك يا حج دانا اجهزها واوصلها لحد بيتكم .
عبدالله: اهدى يا عم شكلك وحش اوى وانت بدور عليها .
احمد : قرب من فهد سيبك منه دا حيوان متجوزهش اختك .
عبدالله : ابوس رجل اللي خلفوق كله الا دا دانا هموت واتجوزها .
فهد : اصبر دانا هطلع عينك يا حيوان لما تطلب زينه اصبر عليا اما طلعته عليك 
وسكت اول ما شاف غمزه خرجه تسلم عليهم ومعاها بسنت .
غمزه : السلام عليكم وراحه سلمت علي الحاج الراوى وباسه ايده ازى حضرتك يا عمي وسلمت علي سعد وجه دور انها تسلم علي فهد انكسفت وسلمت عليه ولفت بسرعه وراحه سلمت علي الحجه راضيه وسلمت وعلي هنيه.
هنيه : ازيك يا عروسه ابني الغالي تعالي اقعد جانبي .
بسنت : سلمت عليهم وقعدت جنب الحجه راضيه .
الحجه راضيه : مشاء الله علي بناتك يا انعام ربنا يحميهم ليكي .
فهد : أنا بقول نقرا الفتحه ونبعت نجيب الماذون ونكتب الكتاب والفرح اخر الأسبوع .
انعام : انت مستعجل اوى يا فهد .
فهد : يا طنط احنا هنقعد في فيلا علي ما نفرش فيلا بتاعتنا براحتها بس وهي مراتي ان شاء الله وبعدين فيلا ممكن تتفرش في اسبوع كل حاجه هنجبها اون لاين بس اكتب كتابي عليها.
سعد : المهم نقرا الفاتحه وبعدها نقرر هنعمل ايه.
فهد : قول حاجه يا جدي انا عوز اتجوزها.
الحاج الراوى : ان شاء الله بعد اذنك يا عزت هنعمل الفرح اخر الأسبوع.
عزت : علي بركه الله نقرأ الفتحه .
سعد : ان شاء الله نكتب الكتاب بكره عندنا في فيلا .
هنيه : زغرطتت هي وانعام وكلهم كانو فرحنين وقراه الفاتحه .
وبتقدم ليها علبه الدهب اتفضلي يا عروسه الغالي وبتقدمها ل غمزه وبتفتح العلبه لقتها فاضيه انصدمت  .
غمزه : مد ايدها شكرا يا طنط تسلميلي وبتمد ايدها تاخدها منها  .
هنيه : وشها جاب الوان وبصت ل سعد ودموعها نزلت انا مش لا قيه الطقم راح فين .
الحجه راضيه : شوفي يكون وقع في الشنطه .
هنيه : قعدت تدور في شنطه مش لاقيه حاجه ايه اللي هيخليه يقع في الشنطه .
فهد : اهدى بتعيطي ليه ايه المشكله راح في داهيه ابعت اجيب عشره غيره ولا تزعلي .
انعام : حصل خير ومتزعليش نفسك .
بسنت : جبتلها كوبايه ميه اتفضلي يا طنط .
هنيه : شكرا يا حبيبتي تسلمي .
سعد : آهدى يا هنيه محصلش حاجه .
هنيه : سامحيني يا غمزه ان شاء الله بكره يكون عندك غيره .
سعد : وليه بكره واتصل علي مينا تكون عندى علي العنوان اللي هبعتهولك واتس وتكون عندى خلال نص ساعه.
وقامت انعام والبنات قدمه الضيافة 
انعام : بس الورق اللي محتاجينه في قسيمه الجوز محتاج وقت هتلحقه ازى  .
فهد : مافيش الكلام دا ان شاء الله بكره هنروح انا وغمزه  هنخلص الاوراق المطلوبه عشان هنكتب  بكره الكتاب أنا عندى اللي هيخلص كل حاجه .
عبدالله : علي خيره الله الف مبروك ياغمزه وحضنها وشالها .
فهد : اتعصب وبنفعال انت بتعمل إيه وشدها عليه وانت ممنوع تحضني اي حد فهمتي .
احمد : حقك تغير عليها بس أحنا اخواتها مش كفايه هتخطفها مننا باسبوع .
فهد : طبعا اختكم بس بلاش قدامي علي الاقل ماشي ممكن اتكلم معاها شويه ياعمي .
عزت : اتفضله في البلكونه روحي مع خطيبك يا غمزه .
غمزه : اتفضل وسبقته ودخلت وهو وراها .
فهد: اول ما دخل انتي مجنونه ازى تحضني اخوكي كده .
غمزه : خافت منه وفضلت ترجع بضهرها لحد ما خبطت في الحيطه وبلعت ريقها وبعدين ايه يعني دا اخويا .
فهد : حبسها بينه وبين الحيطه عرفه لو عرفت انك حتي حضنتي ابوكي مش عارف ممكن اعمل إيه فيكي فهمتي يا نمره .
غمزه : انت بتقول إيه قول حاجه اصدقها هو في بنت ما تحضنش ابوها .
فهد : آه في لما تكون نمره الفهد يبقي ماينفعش حد يلمسها غير فهدها ولا يحس بنبض قلبها غيره عرفتي يا قلب فهد تعرفي انا بحبك قد إيه اكتر ما عقلك يتصور نظره عيونك بتسحرني  نفسي احبسك بين ضلوعي عشان تبقي انتي وقلبي نبض واحد شفايفك  غمزاتك بتفقدتي عقلي .
ايتها النمره المتمرده التي تتمرد علي قلبي وتفقد عقلي صوابه وتلزز بعذابي ارحمي قلبي الذى عشقك وداب عشق في غرامك.
كل دا وهي مغمضه عيونها وسنده علي صدره.
غمزه : بحبك اوى يا فهد وحطت ايدها علي بقها ايه اللي انا قولته ده وغمضت عيونها من الكسوف.
فهد: اللي في قلبك يا نمره يا متمرده يا معذبتي الجميله فتحي عيونك  .
غمزه : فتحت عيونها وبصتله ممكن تبعد عشان كده غلط انت زعلت عشان حضنت اخويا أكيد بابا واخواتي مايستهلوش اني اعمل كده وانت مش جوزى لما تبقي جوزى يبقي من حقك .
فهد: رفع حواجبه بقي كده شوفي وبيص ل شفايفها اول ما اكتب كتابي عليكي هتيجي لوحدك وهتبوسيني وسبها ودخل  وهي مصدومه  .
غمزه : ابوس مين المجنون دا ولا في احلامه .
فهد : رجع ليها صوتك عالي وانا سمعتك وبكره هتبوسيني بعد كتب الكتاب وغمز لها بعيونه ومشي .
كان مينا الجواهرجي جه وفضلت غمزه تتفرج وأختار طقم تحفه وكانت مبسوطه اوى به وهنيه لبستهولها  .
انعام عقبال ما نلبس بناتك يا هنيه يارب .
هنيه : ان شاء الله هنستناكم بكره بأذن الله بس تكونه عندنا من الصبح عشان العروسة تجهز عندنا بأذن الله وعرسان بناتي يجهزه مع فهد وريان  بيه لها بخضه لما قالت ريان وهنيه لاحظت .
عبدالله : ان شاء الله هنصلي الفجر وهنكون عندكم .
عزت: ماتروح تبات عندهم احسن وكلهم بيضحكه .
الحجه راضيه : ينور ان شاء الله بس بعد فرحه علي زينه عيله الراوى.
عبدالله : انا بهزر يا جدتي ادعيلي انتي بس.
وسلمه عليهم وخرجه فهد قرب من غمزه متنسيش اللي طلبته منك وانتي هتعمليه وسبها وركب العربيه .
هنيه انا هركب مع فهد وانت يا سعد روح مع عمي وماما الحجه .
سعد : تمام خلي بالك من امك وسوق براحه وغمز ل هنيه وهي انكسفت وركبه ومشيه 
✨✨✨✨✨✨✨✨✨✨
 عربيه فهد 
فهد : امي كنتي ركبتي مع بابا انا مش راجع فيلا انا هبات عند واحد صحبي .
هنيه : سوق بس عشان الجماعة واقفين منتظرنا نمشي  وشورت ليهم ومشيه صحبك مين يا فهد من امته وانت ليك اصحاب بتبات عندهم في ايه ومن انتي بتخبي عليه .
فهد : مش بخبي يا امي بس الموضوع يخص ريان بس دى كل الحكاية.
هنيه : بخضه  ماله ريان هو كويس انطق.
فهد : متخفيش هو كويس بس مدمن وانا بحاول ارجعه واعالجه عشان يرجع ريان القديم .
هنيه : بتعيط عاوزه اشوفه كنت شكه فيه من زمان .
✨✨✨✨✨✨✨✨✨✨
شقه فهد
فهد : حاضر واخدها وراحه ركن العربيه وطلع هو وهنيه وفتح الشقه ودخل كان  وحسن بيدرس السلام عليكم.
حسن : وعليكم السلام اتفضل يا فهد  ازى حضرتك يا طنط.
هنيه : الله يسلمك يا بني انا ولدت فهد .
فهد: ريان فين لسه نايم .
حسن : لا هو بياخد شور زمانه خلص اتفضله وبيشاور علي اوضه  .
فهد : هشوفه واجيلك انتظريني هنا .
دخل كان ريان  لبس عامل إيه يا وحش مش هتتخيل جيبلك مين معايا .
ريان مش معقول متقولش بسنت 
فهد : بصوت عالي  اتفضلي وعيونهم علي الباب.
هنيه : ازيك يا ريان واول ما دخلت ريان جرى عليها حضنها .
ريان : فضل يعيط في حضنها كتير اوووووى وهي بصت ل فهد انه يخرج .
هنيه : عيط يا ريان لحد ما ترتاح وبتطبطب عليه .
ريان : بعد عنها بعد شويه كتير فضل يعيط وقعد علي السرير وهي راحت قعدت معاه عرفتي اللي عملته في نفسي لو كنتي امي مكنش دا حصلي  .
هنيه : اهدى يا قلب امك اللي انكسر يتصلح وانت من اصل طيب وابن اصول وكل حاجه هترجع زى ما كانت انا جنبك وامك زمش هسيبك وايدي في ايدك ومعانا ريان بعد ربنا هترجع احسن ما كنت وهجوزك بسنت كمان انا سمعتك وانت بتسال عليها فهد .
ريان : مستحيل تقبل بيا وانا كده شوفي حالتي.
هنيه : مين قال اننا هنتقدم لها وانت كده لا طبعآ انت هتتقدم لها وانت واقف علي رجلك صقر فهمت وهتكون من نصيبك فهد فهمني تلت شهور وهتبقي زى فل والوقت مافي يصلح كل حاجه وهترجع فيلا وهتتعالج في وسط اخواتك واحنا كلنا معاك قوم اغسل وشك عشان تنزل معايا يالا .
ريان : حاضر وباسها من دماغها وايدها بس حضرتك وعدتني انك مش هتسبيني مهما حصل .
هنيه : فهمه ان قصده علي امه قوم يا واد دانا ممكن اكل مكيده بسناني لو فكرت تبعدك عني تاني وبتتكلم وهي بتتضحك سبها لله يا حبيبي واخدته وخرجت يلا يا فهد انت ودكتور هنرجع فيلا كلنا وهفهمك كل حاجه في طريق .
فهد : تمام يا امي ادخل يا حسن لم حاجتك ويالا بينا وبعد وقت كانوا وصله فيلا .

يتبع الفصل الرابع عشر اضغط هنا
رواية غمزة الفهد الفصل الثالث عشر 13 بقلم ياسمين الهجرسي
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent