رواية عشقت مافيا المدرسة الفصل الرابع 4 بقلم نورهان دلهوم

الصفحة الرئيسية

     رواية عشقت مافيا المدرسة الفصل الرابع بقلم نورهان دلهوم


رواية عشقت مافيا المدرسة الفصل الرابع

دخل الجميع الى الصف لحضور درس الرياضيات 
بيجاد والذي كان جالس على مقعده شارد الذهن يفكر في تلك الفتاة وكيف صفعته امام الجميع..
سامي وقد لاحظ ذلك ""بسست بيجاد""
بيجاد ومزال على تلك الحال
سامي والذي اشار بيده في الهواء ليفيقه من شروده "هشش بيجاد الا تسمعني"؟
بيجاد وقد فاق من شروده على صوت  صديقه  رد ببرود ماذا هناك 
سامي وقد حمل الكرسي وجلس مقابل له "هل ستظل على هذا الحال ؟؟
بيجاد بنإزعاج ماخطبك انت؟؟
سامي بستيإء :اقصد دعك من التفكير بما حدث وفكر في خطة مناسبة للانتقام من تلك الحمقاء
بيجاد وهو ينظر لسامي وقال بتوعد "لاتقلق على هذا الامر فأنا لن يهدئ لي بال حتى اراه تتألم امامي دون رحمة ولن اكون بيجاد توران اذا لم اجعلها تتمنى الموت دون شفقة وقال بصوت ارعب سامي ومن بالصف ""افهمتت "
وفي تلك الاثناء دخل الاستاذ "مرحبا " تأخرت قليلا اتأسف 


وصلت شمس الى الصف وهمت بالدخول وما إن رأها بيجاد حتى كورا قبضته  وشتط غضبا 
سامي بغضب :اللعنة سوف تدرس معنا 
داليا بقرف وغضب:فتاة وقحة سأنال منها 
بيجاد وقد اتى شي بباله وضحك بخبث وقال جميل  هاقد اتت الفريسة دون ان يتعب الاسد في اصطيادها وضحك بخبث
****************
فدوى بحزم :عزيزتي نوران أاريد التحدث معك في موضوع مهم 
نوران وعيونها على الهاتف "تفضلي "
فدوى احمم انت تعلمين انك صديقتي المفضلة وهذا يشرفني ان تكون انت الام الثانية لإبنتي رازان
نوران وقد رفعت عينيها بإستغراب بعد جملتها الاخيرة ""ماذا!؟ام ثانية لإبنتك!!؟لم افهم؟
فذوى بإرتباك أأنا اقصد ارتباط ابنك وابنتي فهما مناسبان جدا لبعضهما وساكون سعيدة كونك ستكونين حماة لابنتي
نوران وقد علتها الدهشة ""اووه عزيزتي مالذي تقولينه انت تعرفين جيدا ان بيجاد مازال صغير على هذا الموضوع وابنتك ايضاوانا وعمر لم نفكر قط بتزويجه في هذا العمر
***************
الاستاذ بصوت مسموع :هاي انت لما هذ التأخر 
شمس بتوتر أانا أنا
بيجاد بخبث "دعك منها ياأستاذ يبدو.ان الحافلة توقفت في نصف الطريق 
ضحك الجميع ههههههه
الاستاذ بغضب سكوووت
شمس بحرج وغضب وصوبت نظرها نحو بيجاد وتمتمت "اللعنة عليك "



يتبع الفصل الخامس  اضغط هنا
رواية عشقت مافيا المدرسة الفصل الرابع 4  بقلم نورهان دلهوم
rana elhady

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent