رواية ليل الأدهم الفصل الخامس عشر 15 بقلم حنين محمد

الصفحة الرئيسية

   رواية ليل الأدهم  الفصل الخامس عشر بقلم حنين محمد


رواية ليل الأدهم الفصل الخامس عشر

ذهبو ف طريقهم إلى المنزل ليل نظرت ل ادهم ب ارتباك 
ليل بحزن: ممكن اطلب منك طلب
ادهم:اى 
ليل بغضب بسيط: ممكن تجيب الذفت إلى اسمو امجد ده بسرعه عشان داليدا 
ادهم بستغراب: انتى مش طيقاه اوى كدا وبعدين اى معصبك يعنى للدرجادى 
ليل بحزن شديد على اختها: عشان داليدا صعبانه عليا ومروان بيضربها ومحدش مصدقها ولا مروان معأنى كنت شاكه انو بيحبها ف لازم اجيب حقها واثبتلهم أن كلهم اغبيه وداليدا معملتش حاجه
ادهم بهدوء: بكرا هتلاقى عندك واسأليه عشان تتأكد بنفسك
ليل بفرحه: بجد 
ادهم: ايوا وده مش عشانك عشان داليدا 
ليل: شكرا 
ادهم:العفو 
وبعد قليل وصلو إلى الفيلا كانت فخمه جدا وجميله من الخارج والحراس كثيرون ..نزلت ليل وادهم 
ادهم لأحد رجاله: خد الشنط دى دخلها جوا 
الشخص: حاضر
وذهب ليضع الحقائب ف الداخل 
ليل بانبهار: الله انا هقعد هنه دى جميله اوى 
ادهم: ايوا هتقعدى هنه يلا خشى 
دخلت ليل لتنبهر أكثر بجمال الفيلا ووسعها 
ادهم:تعالى عشان اوريكى اوضتك 


ليل:ماشى 
ذهبت ليل معه وادهم فتح لها غرفه جميله وبسيطه كانت أمام غرفته ف الدور الثانى 
ادهم: دى اوضتك ولو عزتى حاجه انزلى تحت للشغالين 
ليل: تمم 
ادهم: يلا روحى نامى عشان عندنا اجتماع مهم بكرا 
ليل: اجتماع ايه 
ادهم: فى شركه عاوزه تعمل معانا صفقه 
ليل:انهى شركه 
ادهم: اسألتك كترت واخده بالك 
ليل: خلاص سورى هبقى أسأل على 
ادهم:ماشى 
وتركها وذهب إلى غرفته ..نزلت ليل وأخذت حقائقها بمساعده إحدى الشغالات ..بدلت ملابسها وذهبت ف نوم عميق ..وهو أيضا بدل ملابسه وذهب لينام ..
.......................................................................………
كانو يجلسون سويا ويشاهدون التلفاز بعد رحيل ابنتهم 
منصور: تفتكرى صح أننا سبناها تروح معاه 
سوميه: مش عارفه والله ي منصور بس قدام هى موافقه خلاص 
منصور: بس انا خايف عليها 
سوميه: وانا والله بس لو فى حاجه هتيجي وتقولها هى مش بتخبى علينا حاجه 
منصور: صح انا داخل انام بقى تصبحى على خير 
سوميه: وانت من اهلو 


.......................................................................…………
جاء صباح يوم جديد على ابطالنا ياترا ماذا يخبئ اليوم لهم والقدر؟!
استيقظ ادهم وارتدى بدلته السوداء وتحتيها تشرت صوف رمادى واصبح وسيم أكثر ذهب وطرق الباب على ليل لم تجيب ف دخل الغرفه 
ادهم بصوت عالى:ليييل ...لييييل
ليل بخضه: اعااا فى اى فى حد يصحى حد كدااا
ادهم: قومى البسى هنتأخر 
ليل بتأفف:حاضر 
نزل ادهم إلى تحت وهى ارتدت ملابسها وكان تشرت صوف ازرق هايكول وجيب اسود قصيره وبوت طويل وسلسله على شكل قلب وتركت شعرها ووضعت قليل من الميكب
نزلت ليل ل ادهم وجدته يجلس على الكنبه وممسك ب هاتفه 
ليل: خلصت
نظر لها ادهم بهدوء: اى إلى انتى لبساه ده 
ليل: اى مالو 
ادهم بهدوء: مش شايفه أن قصير
ليل: لا مش قصير 
ادهم:روحى البسى حاجه تانيه 
ليل بضحك: بتغير ي مستر ادهم 
ادهم: اولا ادهم عادى منغير مستر احنا مش ف الشغل ثانيا انا مش بغير على حد انا بقول كدا عشان ميقولوش مخلى مراتو لابسه قصير والكلام ده 
ليل: حاضر ادهم بس وكمان مش هيقولو متخفش  
ادهم: الأحسن أن محدش يعرف أننا متجوزين اصلا 
ليل بهدوء: هيبقى احسن فعلا
ادهم: يلا
ركبو السياره وبعد قليل وصلو إلى الشركه 
ادهم: اطلعى بعدى ب شويه 
ليل بهدوء: حاضر
دخل ادهم الشركه وليل حزنت كثيرا هى لا تحبه ولاكن لماذا لا يريد أن يعمل أحد عن زواجهم ...
على: اى موقفك كدا 
ليل بحزن: ادهم قالى استنى شويه واطلع بعديه عشان محدش يعرف أننا جاين مع بعض 
على بحزن: معلش متزعليش تعالى معايا 
ليل: ماشى
ودخل على وليل إلى الشركه وكل منهم ذهب الى مكتبه وبعد قليل ذهبت ليل إلى ادهم 
ادهم: نعم 
ليل: فى واحد برا بيقول انو لازم يشوفك ضرورى 
ادهم: مين ده
ليل بتذكر: امم اسمو مارفل باين
ادهم: اه دخلى وتعالى 
ليل بستغراب: ليه 
ادهم:اما تيجي هتعرفى 
ليل: ماشى 
دخل مارفل وليل أيضا 
ادهم: عامل اى 
مارفل بابتسامه: الحمد لله كنت عاوزنى ف اى 
ادهم ب جديه: فى واحد اسمو امجد عاوزك تجبهولى 
مارفل: تمم انا تحت امرك بس شكلو اى أو اسمو بالكامل اى 
ادهم نظر ل ليل: متعرفيش شكلو أو اسمو 
ليل: لا مش عارفه بس ريم ممكن تبقى عارفه 
ادهم: كلميها اسأليها 
ليل: حاضر 
وامسكت هاتفها واتصلت ب ريم 
ليل: انتى مع داليدا ...طيب بقولك اى متعرفيش شكل امجد  ..طيب ابعتى ..تمم سلام...هتبعتو ومعها رقمو كمان 
ادهم: تمم 
ليل : بعتتو ..اهو 
واعطت الهاتف ل مارفل ل يراه 
مارفل: امم تمم ابعتيهم ل ادهم عشان يبعتهملى 
ليل: تمم 
وبعتتهم ل ادهم ليبعتهم ل مارفل 
مارفل: بليل هيكون عندك اجبهولك فين 
ادهم: ف الفيلا 
مارفل: تمم هروح انا بقى 
ادهم: تمم
وذهب مارفل ...
ادهم: روحى جهزى ورق الاجتماع 
ليل: تمم 
وذهبت ليل لتجهيز الأوراق وانتهت وذهبت لتعطيه لادهم 
ليل: اتفضل الورق اهو 
ادهم: ماشى حطيه عندك 
ليل: حاضر 
ادهم: همه لسه مجوش 
ليل: لا لسه 
ادهم: تمم اول ما يجو وديهم اوضه الاجتماعات وشوفيهم يشربو اى وطبعا تعرفينى 
ليل: حاضر اعرف مستر على 
ادهم: اه عرفيه واديلو نسخه من الورق متنسيش 
ليل:ماشى 
وذهبت ليل أعطت ل على الورق 
على: ليل ممكن أسألك سؤال 
ليل: اكيد
على:ليه موافقه على ادهم ومعندكيش اعتراض 
ليل: بصراحه قالى هيسعدنى ف موضوع داليدا وانا مصدقت بعد ما شفت مروان ضربها كمان 
على بابتسامه:يعنى انتى بضحى بنفسك عشان اختك
ليل بابتسامه حزينه: انا أضحى بحياتى عشنها انت متعرفش داليدا بالنسبة ليا اى ي على دى بنتى واختى وصحبتى وكل حاجه 
على: ربنا يخليكم ل بعض ي ستى بس انتى ناويه على اى 
ليل بتنهيده وضحك:خليها سبريز
على بضحك: اما نشوف 
ليل بضحك: هتشووف انا هروح بقى عشان متهزقش 
على: روحى يختى 
ليل: اوكى باي باي 
وذهبت ليل الى مكتبها وأكمل على عمله ...
.......................................................................…………
اما ف مكان آخر بعيد جدا عن كل هذه الأشياء تجلس فتاه ليست صغيره ولا كبيرا ف حديقه واسعه خضراء مليئه بالزهور التى كبرت بينها وعشقتها وعشقتوريحقها كانت الفتاه جميله وساحره لمن يراها كانت تجلس بحزن على الارض الخضراء وسط زهورها تشتم رحيقهم بحزن وابتسامه 
شخص: انتى كل يوم تقعدى كدا 
البنت: مش احسن ما افضل قاعده بين أربع حيطان وبكلم نفسى 
شخص: البيت كبير وواسع اعمل ل سعتك اى  اكتر من كدا 
البنت بحزن: نفسى اخرج اشوف الشارع البلد الى انا فيها حتى معرفش اسمها اى ولا انا فين 
شخص: ومش لازم تعرفى انتى هتفضلى هنه وبس
البنت:من حقى اعرف على فكره
شخص بغضب: لا مش من حقك وانا الى أقرر اى من حقك واى مش من حقك مش انتى فهمه 
البنت بخوف: فهمه 
شخص: انا ماشى لو عزتى حاجه كلمينى 
البنت بحزن:حاضر 
وذهب وتركها وحيده من جديد لا تملك اى صديق أو أخ أو ام واب لا تعلم حتى ما معنى ام او أب أو صديق أو أخ أو عائله هى لم تجرب ولا تعرف هى فقط وحيده ف هذا القصر الكبير البارد وحديقهتا وزهورها هى احيانا تشعر أنها سجينه واحيانا تشعر أنها مثل ربانزيل اخطتفها الساحره الشريره وربتها ك ابنتها واهلها لم يموتو ...هى ترد أن تعيش ك حياه عاديه ملت من حياتها هكذا وتريد أن تعلم لما هي سجينه هكذا 
.....................................................................................
كانو يجلسون يفطرون ك عادتهم 
عادل: البيت ملوش صوت منغير ليل 
سوميه: اه والله يبنى 
منصور: الفطار ملوش طعم منغيرها 
عادل: هكلمها تيجي انهارده 
سوميه: ماشى وهعملها الاكل الى بتحبها 
عادل: هروح اكلها بقى 
وفعلا عادل كلم ليل وأخبرته أنها احتمال تأتى ف الليل
.......................................................................….......
كانت تجلس على مكتبها ودخل أشخاص وعلمت أنهم من الشركه إلى عاوزين يعملو مع شركتهم الصفقه وادخلتهم الى غرفه الاجتماعات 
ليل بابتسامه: تشربو اى 
شخص1: نسكافيه بعد ازنك 
شخص2: وانا شاى 
شخص3: انا نسكافيه برضو
ليل بابتسامه: تمم ثوانى وهنده مستر ادهم ومستر على 
شخص2 بابتسامه: تمم 
ذهبت ليل وأخبرت ادهم وعلى وذهبت لصنع المشتروبات وبعد قليل ذهبت إلى المكتب وطرقت الباب وادهم سمح لها بالدخول 
ليل: اتفضل 
شخص2 بابتسامه:شكرا ي ليل 
ليل بابتسامه: العفو
على: ليل ممكن تعملي قهوه بعد ازنك 
ليل بابتسامه: اه اكيد ثوانى وهعملها..حضرتك عاوز حاجه ي مستر ادهم 
ادهم : لا مش عاوز 
ليل:تمم بعد ازنكو 
وذهبت لتصنع القهوه ..
شخص2: هى ليل مرتبطه
ادهم بستغراب: ليه السؤال ده 
شخص2: اصل بصراحه حلوه اوى 
ادهم: احم ياريت منتكلمش ف خصوصيات حد ف الشغل وحضرتك تقدر تسألها هى مش انا
شخص2 بحرج: اه انا اسف 
ودخلت ليل وأعطت ل على القهوه وهو ينظر لها ويكتم ضحكته وهى نظرت له بستغراب ف ماذا به هذا ماذا يريد ولما يكتم ضحكاتهم هكذا ماذا فعلت ياترا 
جلست ليل وهى تنظر له بعدم فهم ....وبعد قليل انهو الاجتماع وذهبوا وقام ادهم ليضع  اوراق على إحدى الارفف ف المكتب 
ليا بصوت واطى قليلا:ممكن تفهمني فى اى مالك هتموت وتضحك وماسك نفسك وعمال تبصلى وبتحاول تلمح لحاجه وانا مش فهمه 
على بضحك:بعدين هقولك 
ليل بغضب طفولى: فهمنى ي على 
على يضحك شديد: اصل عمران سأل ادهم انتى مرتبطه ولا لا عشان انتى حلوه اوى 
ليل بضحك: يالهوى وبعدين 
على: قالو ياريت منتكلمش على خصوصيه حد ف الشغل وتقدر تسألها هى مش انا 
ليل بضحك: اى الضحك ده احم اسكت اسكت احسن جى
على حاول أن يصنع الحديث ف شئ اخر:احم خدى شوفى الورق ده  وابقى اديه ل مريم 
ليل: حاضر 
ادهم: وخدى دول كمان عشان لازم يخلصوا
ليل: حاضر
وذهبت إلى مكتبها وكل منهم ذهب إلى مكتبو بدون حديث أصبحت الساعه ٧ وذهب كل الموظفين وعلى أيضا وتبقى ليل وادهم وطلب ادهم من ليل اوراق وذهبت لتعطيه اياه
ليل: اهم عاوز حاجه تانيه 
ادهم: اعمليلى قهوه 
ليل: حاضره 
وذهبت وعملت القهوه وذهبت ووضعتها بجانبه 
ادهم: خلصى الورق إلى بتعمليه بسرعه لحد ما اشربها عشان هنمشى
ليل: تمم أنا قربت اخلص اصلا 
ادهم: ماشى 
وذهبت ليل وأنهت عملها وذهبت هى وادهم الى الفيلا ودخلوا وجدو مارفل وهو يكبل شخصاً ما جالس ع الاريكه
مارفل: اهو ي زعيم 
ادهم:حلو روحى شوفى انتى عاوزه اى منو يلا 
ذهبت ليل وشالت الاصق من على فمه 
امجد: انتو مين وعاوزين منى أيييه
ليل بغضب: أنا اخت داليدا 
امجد: داليدا 
ليل: ايوا ولازم تقولى ليه عملت كدا وعاوز منها ايه 
امجد: قولت ل اهلك مرا مش هكررها تانى 
ليل: انت كداب وانا عارفه اختى كويس اوى ف اوعى تضحك عليا  وبعدين انت عارف داليدا بتتأذى قد اى بسببك هاااا
امجد بحزن: متوقعتش يبقى للدرجه دى 
ليل: عاوز منها أي وليه عملت كدا
امجد بغضب: عشان بحبها وعارف انها بتحب مروان ابن خالتك مقدرتش ف عملت كدا 
ليل سخريه: بتحبهااا؟! فين ده إلى بتحبها؟!!(واكملت بغضب اكبر)هاااا فييين لو كنت بتبحبها مكنتش تأذيها كدا انت دمرتها عارف يعنى اى واحده ف سنها يحصل فيها كل ده داليدا ممكن تكون بتموت بدل المرا الف كل يوم بسببك (واكملت بحزن شديد ودموع)بسببك داليدا بعددت عننا وغصب عننا بنعمل كدا انت مأذتهاش لوحدها انت أذتنا كلنا معاها
امجد بحزن شديد وندم: صدقينى أنا مش وحش زى ما انتى مفكره أنا بس حبتها والحب عمانى مقدرتش اشوفها بتحب حد تانى غيري ومكنتش متوقع أن يحصل كل ده 
ليل بسخريه: امال متوقع ايه مثلا 
امجد: لو كانو بيحبوها بجد مكنش حد صدق 
ليل: مش يمكن لانك جبت دليل 
امجد: برضو ممكنوش صدقو يعنى لو انا اكيد مش هصدق
ليل: طيب انت صح وهمه هيندمو بس انت خربت حياتها ومستقبلها وكل حاجه 
امجد: كل ده ممكن يتصلح اوعدك انى هبعد مش هقدر اشوفها بتتعذب كدا قدامى 
ليل: ممكن تقولى الحقيقه 
امجد: أنا معملتش حاجه ل داليدا أنا بس خدتها ونيمتها ع السرير وكان كلو ب المنتاج عشان يصدقو 
ليل: يعنى انت مجتش جمبها اصلا
امجد بحزن: ايوا مستحيل أذيها 
ليل بسخريه: ايوا ايوا خالص..المهم هات الفيديوهات قبل الانتاج والفوتوشب بتاعك ده 
امجد: حاضر فكينى وهوريهولك ع التلفون 
مارفل: اوعى تفكيه ده بيقول كدا ....فين تلفونك 
امجد بتأفف: ف البنطلون 
اخذ مارفل الهاتف وأعطاه ل ليل وليل فتحته ببصمه الوجه ل امجد 
ليل: فين الفيديو 
امجد: افتحى الواتس وهتلاقى ف رابع شات 
ليل: تمم لقيتو 
وفتحته وشاهدتو وبعتتو ل نفسها ووضعت الهاتف على الطاوله 
مارفل: هتعوزى ف حاجه
ليل: لا سجلتلتو ف مش هعوزو ف حاجه ب...بس بلاش تأذي
مارفل: حاضر 
ليل: ادهم أنا لازم اروح ل داليدا بس عوزاك الاول ف حاجه
ادهم: ماشى 
مارفل: طيب انا همشى بقى وهاخد الواد ده 
ادهم:شكرا ي مارفل 
مارفل بابتسامه: العفو ي زعيم 
وذهب مارفل واخذ امجد معه نظرت ليل ل ادهم وظلو يتحدثون قليلا وذهبت ليل إلى أهلها 
ليل:اقعدو كلكو هنه عاوزاكو خلتو اوعى تطلعى وانا ثوانى وجايه مش هتأخر 
منصور باستغراب: فى اى ي بنتى 
ليل: اقعد بس ي بابا وانا ثوانى وجايه وهتعرفو كل حاجه 
وتركتهم ونزلت ترقت الباب وفتحت لها داليدا 
داليدا : مروان جوا ..مروااان ليل عوزاك
ودخلت وتركتها قبل أن تتحدث .....
ودخلت ليل خلفها 
ليل بجديه: انا مش عايزه مروان أنا عوزاكى انتى
داليدا باستغراب شديد: أنا 
مروان: ليه 
ليل: مالك مستغربه اوى كدا ليه 
داليدا: اصل يعنى ا...
مروان بمقاطعه: عوزاها ليه
ليا بجديه: ف الحقيقه مش لوحدها انت كمان 
مروان: فى اى 
ليل: تعالو فوق وهتعرفو كل حاجه 
وامسكت داليدا من يدها وشدتها 
مروان: استنى داليدا ممنوع تخرج من هنه
داليدا بحزن: عادل طردنى كمان مينفعش اطلع
ليل: ملكيش دعوه انتى طالعه معايا وبعدين ملكش دعوه ي مروان عشان انت الوحيد الى هتندم اوى بصراحه 
وشدتها وطلعت بسرعه وذهب مروان خلفها بغضب ودخلت ليل إلى الشقه 
عادل بغضب شديد: البت دى اى إلى جابها هنه اطلعى برااا
اختبأت داليدا  ف ليل ببكاء وهى تسمع صراخ اخيها ووالدها ومروان وهى تبكى فقط 
منصور: اطلعى برا ي قليله الادب ليه جبتيها ي ليل دى عار علينا
مروان: انتى ازاى تخديها وانا بقولك انها مينفعش تطلع برا الشقه 
ليل بصراخ وغضب شديد: باااااااس 
صمت الجمبع ونظر لها باستغراب 
ليل بغضب شديد: ماالكو فى اى ما تيجو اقتلوها احسن عشان تفكركو انتو غلط عشان مش مصدقين بنتكو إلى ربتوها ولا انت اختك التؤم إلى المفروض تحس بيها وحضرتك إلى المفروض بتحبها ولا انتى ي ماما دى بنتك حبيبتك اى مش حسه بيها مبقاش عندكو احساس 
رقيه: بس ي بنتى د..
ليل بمقاطعه: كلو كدب ي خالتو انتو اتخدعتو وللاسف صدقتو وممكن كان اختبار من ربنا وانتو طلعتو فشله فيه بجد أنا مصدومه فيكو كلكو ازاى تصدقو مشكتوش ولو للحظه واحده طب ليه مفكرتوش تروحو تكشفو عليها مش يمكن يطلع غلط كلامو ها
عادل: الفيديوهات تثبت 
ليل: طيب تمم لو الفيديوهات تثبت انها مش متربيه وانو هو صح ف أنا معايا تسجيل ليه بلساانو انو كداب وعمل كدا عشان بيحبها ومعايا الفيديو الصح ليهم قبل ما يتفبرك 
وشغلت التسجيل وفتحت الفيديو وكانو يستمعون ويشاهدون وهم مصدومين بشده ف كيف سمحو لأنفسهم أن يصدقو 
ليل بحزن شديد: انا بجد مش مصدقه انتو ازاى صدقتوو كدا 
داليدا بحزن وبكاء: انتو اصلا معندكوش عقل تفكروا بس عارفين أنا اكتر حد مصدومه منو انت ي عادل أنت تؤمى المفروض بتحس بيه وعارفنى اكتر من اى حد ازاى تعمل كدا انت حتى طرتنى لما جيت ومسمعتنيش انت نستنى اصلا ولا انت ي مروان قولتلى انك بتحبنى واضح بصراحه انك بتحبنى وانتو كل إلى هممكو ليل وعادل بس اسف ي ليل بس دى حقيقه
ليل بحزن: قولى إلى انتى عوزاه كلو حقك 
داليدا بقهر وبكاء: بتهتمو ب ليل عاوزه اى وعادل  عاوز اى أنا فكرتو فياا لا عمركو ما فكرتو فيا انتو اصلا بسمعمكز كل يوم بتضحكو وتهزرو ولا كأن كان فى بنت تانيه فكرتوو فيها غلط وصدقتو كلام كلو غلط عنها هى كويسه أو لا تولع عادى أنا بجد بكرهكو ومستحيل اسامحكو انتو دمرتونى دمرتو حياتى وثقتى ف نفسى مبقتش اصلا واثقه أنا صح او غلط يارتكو ما كنتو اهلى
ليل احتضنتها بقوه وبكاء: انا اسفه انى اتأخرت ف انى اكشف الحقيقه بجد اسفه 
داليدا ببكاء: انا إلى اسفه على إلى قولتو دلوقتى مش قصدى والله بس انا..
ليل وهى تنظر لها: متكمليش فاهمه قصدك كويس اوى عارفه أن قصدك أن محدش بيهتم ليكى انتى فهماكى منغير ما تقولى 
داليدا: شكرا أنا بجد بحبك اوى 
ليل: وانا كمان بحبك اوى 
رحمه بدموع: على فكره انا ساعدتها مليش ف الحضن ده ولا اى 
داليدا: ليكي طبعا
واحتضنو بعض هم الثلاث
منصور بحزن شديد: انا اسف ي بنتى والله مكان قصدى انا بحبكو انتو التلاته زي بعض انتو ولادى اوعدك هنعوضك والله 
يوميه ببكاء: انا اسفه والله ما كان بيبقى قصدى وانتى عارفه انى بحبك وزى ما ابوكى قال انتو ولادو وولادى انا كمان وعمرى ما فرقت بنكو والله 
داليدا ببكاء: وانا صغيره ولما كبرت مبقتوش بتهتمو ليه ولا بتفكرو حتى ف اى حاجه تخصنى 
عادل بندم وحزن: انا اسف انا كمان وهفضل اعتزرلك عمرى كلو كان المفروض احس بيكى بس انا غبى انا اسف 
داليدا وهى تمسح دموعها: مش هيفيد ندمكو أو اسفكو انا مش هعيش معاكو تانى انا بقيت بكرهكو
ليل: انتى هتيجي معايا اصلا مش هتقعدى هنه وانت ي مروان شكرا استغنينا عن خدماتك طلقها 
مروان بصدمه وحزن شديد وصوت منكسر: حاضر 
منصور: ونبى ي بنتى خليكى معانا هتروح فين يعنى 
سوميه: والله هعوضك وههتم بيكى زي الاول واكتر كمان 
داليدا: اسفه مش هقدر
ليل: يلا ي داليدا ننزل نلم حاجتك وصحيح انا مش جايه هنه تانى زى ما زعلتو داليدا وعملتو كدا ف انتو زعلتونى اكتر منها وخسرتونا احنا الاتنين وبجد مصدومه فيكو ..يلا 
واخدت داليدا بدون انتظار كلام أحد منهم ونزلت لمو كل اشياء داليدا وذهبوا... 
ياترا مين البنت الى محبوسه ف القصر دي؟!
واى قصتها؟؟
وادهم وليل تكلمت ف اى لما مارفل خد امجد ومشى ؟


يتبع الفصل السادس عشر اضغط هنا
رواية ليل الأدهم  الفصل الخامس عشر 15  بقلم حنين محمد
rana elhady

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent