رواية ملاك الفارس الفصل الثالث 3 بقلم مريم حسني

الصفحة الرئيسية

   رواية ملاك الفارس الفصل الثالث بقلم مريم حسني


رواية ملاك الفارس الفصل الثالث 

ملك :لا ده انت واضح انك وعيلتك كلها متخلفين بقى  انا وراك لحد ما اعرف انتم بتعملوا ايه ويانا يا  انتو رجعت ملك البيت اول ما دخلت
فارس: انت كنت فين بقى انا عايزه افهم؟!
 ملك باستحقار: وانت مالك!
فارس بغضب ومسكها من ذراعها: وانا مالي هو ايه اللي وانا مالي انت عايشه هنا في بيت محترم مش من حقك تخرجي في اي وقت
 ملك بالم بتحاول تدري: ابعد ايدك عني باقول لك ايه هو انت مالك هو انت تقرب لي ايه اصلا انت ابن عمي ما لكش كلام عليا عمي هو اللي ممكن يقول لي اروح فين ولا اجيب منين
فارس: لا حلوه الكلام مش هنا الكلام ده تعمله في اي حته ثانيه مش في المكان اللي انا موجود فيه انا وكيل نيابه الحوارت دي مش عليا
ملك بصيت له بدلع: ماشي حضرتك وكيل نيابه بعد كده هبقى اقول سعادتك انا رايحه فين دلوقت بقى تسمحي لي اطلع اوضتي  ولا في مانع
فارس بصيت لها بقرف: اطلعي واللي حصل ده ما تتكررش ثاني بس برده هاعرف كنت فين 
ملك طلعت قضيتها وهي بتغلي من الغضب و بتوعد لهم كلهم
فارس اتنهد :دي مش ممكن تكون ملك اللي انا ربتها دي واحده تانيه انا معرفهاش ياتري ايه اللي غيرك كده يا ملك 
…………
في الجانب الثاني عند عمر وياسمين
 ياسمين بعياط: عمر ابوس يدك بس سيبني اروح لماما والله العظيم هارجع ثاني طب وبعدين انت وجيبني انا هاجي ثاني والله هاروح اطمئن عليها بس انت لسه قائل لي انها تعبانه عشان خاطري يا عمر والله هاروح واجي ثاني
عمر :قلت لك لا لا ياسمين انت بتاعتي انا و لو روحتي في اي حته هياخدوكي مني ياسمين حبيبتي انتي متفكريش في اي حد ف الدنيا دي كلها غيري ولا اي حد حتى لو مامتك انا بس فكري كده ياسمين ما تخافيش مني يا حبيبتي ماشي واوعدك انا مش هخليك محتاجه لاي احد وحتى لو مامتك جرا لها حاجه خلاص يا ياسمين انتي مش محتاجه حد في الدنيا دي كلها غيري
ياسمين قاعده على الارض بتعيط :والنبي يا عمر ابوس رجلك ابوس رجلك بس وديني والله العظيم هاجي ثاني طب اشوفها من بعيد انا مش هاخليها تشوفني  عشان خاطري يا عمر هاروح اشوفها بس وحياتي عندك والله يا عمر لو ما  وديتني لاموت لك نفسي 
عمر : انتي اتجنني انت بتقولي ياسمين انت لو موتي نفسك انا هاموت نفسي وراكي
 ياسمين بعيط عشان خاطري يا عمر وديني عمر ما تخلينيش اكرهك طول عمري لو ما ادتنيش بجد عشان خاطري عمر بص لها وقعدت ثواني فكر خلاص ياسمين حاضر انا اوديكي بس هما خمس دقايق بس اللي هتشوفها فيهم وبعد كده هترجعي هنا مش هتقولي لي عايزه اخرج ابدا
ياسمين بامل :ايوه ايوه وعد والله
عمر :خلاص يلا اجهزي عشان اوديكي
…………..
في اوضه ملك
ملك: علاء نفذ اللي انا قلته لك من النهارده هيبقى معك خط سيرها كله انا مش عايزه سلمى تشوف اي حد غيرك مفهوم ولا لا
علاء طبعا مفهوم يا ملك ما تقلقيش كل اللي انت عايزاه يحصل واكثر
 ملك ماشي عليك انت من بكره هيبقى معك كل حاجه عنها تقريبا انت معك كل  المعلومات او معظم المعلومات ما فاضلش بس غير شويه حاجات بسيطه انا اجيبها لك بنفسي ما تقلقش
يلا سلام دلوقتي انا مضطره اقفل مع السلامه قفلت وهي قاعده بتفكر ازاي تنتقم من  العيله دي بكل شكل غيرت هدومهم ولبست بجامه من هوت شورت وبادي بكوم ضيق بفتحته صدر صغيرة وقررت انه اول مسمار في نعشهم ملك بعد ما خلت شكلها اكثر من رائع و سايبه شعرها ولابسه لبس مغري جدا وحاطه ميك اب راحت على اوضه فارس خبطت في الاول ما حدش فاتحه دخلت وقعدت على السرير عرفت ان هو بياخذ شاور بعد شويه
فارس خرج من الحمام اول ما خرج: انت بتعملي هنا ملك: كده عشان نقعد نتكلم انا كنت حاسه انك زعلان مني قوي
فارس بغضب: وايه منظرك المقرف ده امشي اطلعي بره لو احد شافك دلوقت ايه اللي هيحصل  بره
 ملك قربت منه الدلع وحطت يدها على صدره :خلاص بقى يا فارس ما تبقاش حمقي اوي كده هافضل على طول بتزعل من اقل حاجه عايزه نقعد نتكلم شويه ينفع
فارس بعصبيه :يا بنتي هنتكلم ازاي بقى منظري كده اخرجي طيب ننزل نتكلم في الجنينه والبسي حاجه انت جايبه لي اوضه نومي بلبس اللي انت لابساه ده وانا خارج من الحمام اللي انا لابسه ده انت عايزه ايه اخرجي يا  ملك دلوقتي احسن لك عشان انا ماسك نفسي بالعافيه اطلعي بره
ملك :انا مش هتطلع بره عشان خاطري بقى يا فارس عايزه اقعد اتكلم معك شويه بعدين مالو  منظري مش بزمتك حلوه قوي  
فارس :كلمه كمان وهتلاقيني لطشك حته قلم اتلمي وروحي اوضك و شكلك مش حلو شكلك مقرف وزفت وتفضلي يحط لك احسن لك دلوقت يا سارة
ملك بصيت له باستغراب: سارة انا اسمي ملك  على فكره مش ساره تمام لازم تعرف الفرق ما بيننا ملك كانت حاجه وانا حاجه تانيه خالص و افتكر الكلمه دي كويس قوي يا فارس
 فارس :ده اكيد سارة حاجه وانت حاجه ثانيه خالص سارة ما كانش في احسن منها وانتي مش ملك حتي ملك  كانت اسم على مسمى كنت بدلها باقول لها ملاك وهي فعلا كانت ملاك انما انتي  الشيطان بنفسه واطلعي بره بقى
ملك :ماشي يا فارس انا هخرج بس افتكر ان انت اللي هترجع هتدور علىا عموما انا ما كنتش عايزه منك حاجه غريبه انا كنت عايزه نقعد نتكلم شويه بس مش مهم  كده كده هنتكلم يلا باي وبعتت له بوسه في الهواء وخرجت
ونزلت تحت راحت مكتب عمها خبطت على الباب ودخلت
 شاكري :بتسامه ملك يا حبيبتي تعالي حبيبتي عايزه حاجه
 ملك قفلت باب المكتب ودخلت قربت منه بهدوء والدلع :ايوه يا عمو بصراحه انا كنت عايزه من حضرتك حاجه
 شكري: يا عيون عمو كنت عايزه ايه
ملك: انا كنت عايزه اشترك في النادي اللي فارس مشترك فيه ويتمرن في رميه وفروسيه ينفع يا عمي ولا بدايقك
 شكري ابتسام تضايقيني ايه ده انت تعملي اللي انت عايزاه ده انتي لو عايزه النادي كله اشتريه لك وباسمك
 ملك ضحكه بدلع: لا تسلم يا عم هو كل اللي انا عايزاه بس الاشتراك ينفع
 شكري :طبعا ينفع يا حبيبتي من بكره تروحي تعملي اللي انت عايزاه
ملك قربت منه الدلع وباسته في خدوا طيب يا عمو انا طالعه بقى دلوقتي انت عايز مني حاجه
 شكري ابتسم لها لا يا حبيبه عمه تسلمي يلا اطلعي بقى نامي
……..
عند سلمى ردت على التليفون
 الو مين معيا
اللي على التليفون انا واحد معجب بك قوي و باحبك وباموت فيك كمان
 سلمي مش فاهمه مين معيا حضرتك
هو انا يبقى اسمي محمد
 سلمى انا اعرفك منين بقي حضرتك
 محمد انا باشوفك في النادي كثير قوي وبرقبك  من بعيد لبعيد مش قادر اقول لك انا معجب بك ازاي كل حاجه فيكي بشياكتك وابقى مقيم  طريقك في التعامل مع الناس كل حاجه فيكي بتعجبني و بصراحه بقى انا عايز اشوفك  وش لوش كده عشان خاطر نتكلم في حاجات كثير في حاجات كثير قوي قوي لازم نتكلم فيها ينفع
 سلمى بس انا ما قبلش حد وبعدين انا ما فيش حد من الاهلي هيوافق ان انا اقابلك
 محمد انا اشوفك في النادي  تعالى انتي عندك صحاب كثير قوي في النادي بجد صدقيني مش هتندمي هاشوفك بس نصف ساعه لو معجبكيش كلامي تقدري ساعتها تمشي
 سلمي بتفكير ماشي ممكن اشوفك بكره هبقى موجوده في النادي من الساعه ثمانيه الصبح لحد الساعه 12
محمد هاروح افتح معهم و هتلاقيني موجود ثمانية بالثانيه هابقى اكلمك
 سلمى طب بس انا اعرفك ازاي
محمد مش لازم انت تعرفيني كفايه انا اعرفك
 سلمى تمام ماشي سلام 
………..
في المستشفى ياسمين وعمر روحوا شوفوا مامتها فضلت واقفه من ورا الازاز وتشوفها
ياسمين عمر ينفع بس ادخل احضنها وابوسها 
عمر مسكها من ذراعها بطريقه المتها باقول لك ايه انا جبتك هنا عشانك هتشوفيها خمس دقائق و نمشي لا تحضنها ولا بتوسيها ولا تلمسه اي حد اصلا غيري مفهوم ولا مش مفهوم ولو كده يلا نمشي ولا الخمس دقايق خلصوا
 ياسمين بخوف لا لا خلاص والله انا هافضل واقفه ساكته اهو ابص عليها وهامشي على طول وكانت بتعيط عمر قاعد يحضنها ويهدي فيها خلاص يا ياسمين يا حبيبتي ما تعيطيش بقى خلاص هي قدامك انا جبتك بس عشان خاطر تشوفيها ما يهونش عليا دموعك دي كلها
 ياسمين قاعدت تبص عليها وبعدين مفاجاه هما الاثنين صوت صوت صفاره خارج من الجهاز بتاع التنفس بتاعها بيعلن انها خلاص ماتت ياسمين وقعت على الارض يا رب فضلت تصوت وتعيط يا امي يا امي وعمر هيحاول يهديها ياسمين زنقته وطلعت تجري على الاوضه وقاعده تحضن فيها وتبوسها وقعدت تصوت وتعيط عمر شده واخرج بها بره الاوضه واخذها ركبها العربيه بالعافيه وروحها ياسمين طول الطريق بتبكي وبتعيط مش عايزه اي حاجه غير ان هي كانت تقعد مع امها خمس دقائق زياده ياسمين وهي طول الطريق بتعيط وبتصوت وعلي لسانها كلمه واحده بس امي امي عمر في الاخر النهار وصوت فيها اسكتي بقى اسكتي بطلي عياط وصويت قلت لك ما تزعليش على حد وتبقى عايزه اي حد في الدنيا دي كلها غيري خلاص ماتت ايه اللي فيها تعملي كل ده بس لما انا اموت ابقي اعملي كده    ياسمين بصيت له بغضب وخلاص وصلت  لذروت غضبها  باقول لك ايه انت خلاص جبت لي العصبي انا تعبت كفايه انك حبسني اصلا وانا مش عارفه اخرج ولا عارفه اعمل اي حاجه وفضلت تحرمنى من امى وكمان لما ماتت مش عايزني اعيط عليها انت بنى ادم مريض بجد بكرهك مكرهتش في حياتي كلها قدك عمر غضب جدا منها ضربها بالقلم  وصلوا خلاص عند البيت شدها من شعرها وداع ودخلها البيت فضل يضرب فيها وكل اللي كان على فكره كلمه واحده مش انت بتكرهينى انا هخليكي بجد تكرهيني وقطع هدومها كلها واعتدى عليها

يتبع الفصل الرابع اضغط هنا
رواية ملاك الفارس الفصل الثالث 3 بقلم مريم حسني
rana elhady

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent