رواية اعادني للصغر الفصل الثالث 3 بقلم هنا سلامة

الصفحة الرئيسية

 رواية اعادني للصغر الفصل الثالث 3 بقلم هنا سلامة 

رواية اعادني للصغر الفصل الثالث 3 بقلم هنا سلامة 

بسخرية * لن يسمعك احد يا يقين هانم ، ستموتي و كل سيولة الشركات ستكون في حسابنا
بصراخ _ مااااالك الحقنااااااي عاااااا ابوس ايدك مش عاوزه اموت دلوقتي ، ابوس ايدك
ربطها و كتفها كويس و نزلوا كلهم من أوضه الاجتماع ، كل الموظفين التفتوا ليقين بصدمه و صرخوا = يقين هااانم !!!
بدموع _ مالك فين ؟؟ حد ينادي مالك
ظهر صوت برئ و قال " يقيني انا عندي الغضروف
بعصبيه _ غضروف يا ابن رأفت انقذناااااااي الله يخربيتك انقذنااااااي
ببراءة " يقيني انا نبهت عليكي بلاش روايات عشان متتعشميش في الواقع ، اصل انا مش هرمي نفسي في التهلكة عشان ماي لاف ، العمر مش بعزقه يا يقيني
بعصبيه _ اتفووووووو روح اتصل بالبوليس يا اهبل روح اعمل اي حاجه هيخدوناااااااي
" لسه الدور بتاعي في بابجي مخلصش
_ يا لهواااااي حد يتصل بالبوليس يا بهايم يا بهاااااااايم

بعد مرور ساعه ، دخلت يقين على دكتور خليل و مسكته من البلطو و قالت بعصبيه _ انا كنت هموووت و ابن الهبله معملش اي حاجه ، اين اشيائي يا عم ، يا عم مالك كان اجمد من كده و ارجل من كده يا عم ، لولا البوليس جيه كان زماني ميته و متصفيه
ببلعت ريق " يا ست أنت تموتي و تصفي بلد ، ده انت احمد عز في ثوبه الجديد انتِ
بعصبيه _ رجاااعلي جووووزي رجعلي مالك
بغمزه" ما انت بتحبيه اهو يا استاذه يقين
بتوتر و هي بتسيب البلطو _ احممم .. مين قال كده انا قولتلك قبل كده انه بس عشان جوزي مش اكتر و بعدين متعاطفه معاه مش اكتر ..
" و الله ؟؟ انت بتحبي مالك يا يقين ، بس احب اقولك ان مالك عمره ما هيحبك ، حتى و هو بعقل طفل كده هيمل منك ، بصي في المراية يا يقين و شوفي شكلك ، الرجوله إلى مغلفاكي من بره و من جوه تخالي اي شخص ينفر منك !
مقدرتش يقين تتماسك و انهارت ، هو صارحها بالحقيقه إلى هي بتتهرب منها دايماً
بعياط _ كفاااايه كفااايه
اخدت شنطتها و طلعت جري من المكتب ، الكل مستغرب من حالتها دي و بيتوشوشوا ، إلى شمتان في انهيارها ده و الي مستغرب انهيارها برده ، روحت الفيله بتاعتها هي و مالك ، دخلت لقيته لابس لبس اعدادي بتاع الولاد ، شيميز ابيض و بنطلون رصاصي و كرافاته سوده و شعره الأسود على ورا ، التفت ليها اول ما دخلت و هو مستغرب من دموعها ، قرب عليها و قال بلهفة
" يقيني ! انت كويسه ؟؟ بتعيطي ليه ؟؟
اترمت في حضنه و دي كانت أول مرة تترمي بين ضلوعه و دراعاته و هي ضعيفه كده
بعياط _ مالك احضني يا مالك
حضنها بقوة و همس" مالك يا حبيبتي ؟
بعياط _ مالك هو انا وحشه ؟؟ انت شايفني عامله ازاي ؟؟
بعدها عنه شويه و رفع وشها و قال بلطف" ده انت اجمل واحده الساعه واحده ، انت ست البنات كلهم
بابتسامه و عيون لامعه _ بجد ؟؟
قبل أحد وجنتيها و قال بحب " أنت عندك شك في انك جميله يا يقيني ؟
بصدمه من قبلته _ ها ؟؟
بخبث " بقولك عندك شك في انك جميله ؟؟
اتوترت من قربهم و نبرت صوته و أفعاله فقالت و هي بتمسح دموعها ببطن ايدها _ احممم .. انا طالعه استحمى بعد اذنك بقى
طلعت جري من قدامه فقال بخبث " يا بنت الجنيه انت ، هجننك و الله لجننك
حط ايده على شفايفه إلى لمست خدها و ابتسم ببلاهه ..
َ

في أوضه يقين

كانت بتبص على شعرها المبلول و على ملامحها ، ابتسمت و هي بتقول بفرحه _ قالي اني ست البنات .. قالي اني جميله ، مالك شايفني جميله ! و .. و باسني .. ده باس خدي بجد !
فضلت تضحك و هي مش مصدقه نفسها ، لكن فجأه قاطعها رن موبايلها فردت و كانت الصدمه
_ انت بتقولي ايه !!! مالك !!!!


يتبع الفصل الرابع اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية اعادني للصغر"اضغط على اسم الرواية



google-playkhamsatmostaqltradent