رواية جنة أميري الفصل الأول 1 بقلم دعاء عبدالحميد

الصفحة الرئيسية

   رواية جنة أميري الفصل الأول بقلم دعاء عبدالحميد


رواية جنة أميري الفصل الأول 

كان يجلس على مقعده شاردا ينظر من شباك غرفة مكتبه في شركته كبيرة الحجم حتى دق أحدهم الباب فالتفت بكرسيه يطالع من الطارق قائلا: ادخل
السكرتيرة: العملاء وصلوا برة يا فندم
أمير بهدوء: تمام دخليهم غرفة الاجتماعات وانا جاي
السكرتيرة بإيماءة وهي تخرج: أوامرك يا فندم
أمسك أمير بهاتفه واتصل بأحدهم وانتظر الرد.....
كريم: حبيبااااى اللى دايما بيسأل عني وقبل ما تشتم أنا وصلت قدام الباب أهو..
وفتح الباب ودخل
ترك أمير الهاتف من يده على المكتب وهو يقول: هو كل مرة لازم تتأخر كدا مفيش مرة أجي الشركة ألاقيك وصلت قبلي؟
كريم ببعض الحزن: معلش بقااا انت عارف أمي تعبانة وامبارح التعب زاد مرة واحدة واخدتها الدكتور وجينا متأخر منمتش غير الصبح
أمير بشفقة: طب وعاملة ايه دلوقتي
كريم: الحمد لله وأمينة معاها بتديها الدوا بتاعها وسايبها كانت نايمة
أمير: ربنا يشفيها يااارب، يلا عشان الناس جت وقاعدين مستنيينا واحنا اتأخرنا عليهم
كريم: تمام يلا
باااااس نقف هنا ونعرفكم بالجماعة دول ( أمير الحمزاوى مهندس عنده ٢٩ سنة عنده مجموعة شركات هو اللى بيديرها وطبعا زى ما انتو عارفين مواصفات أبطال الروايات😂 طويل عريض جميل وسيم شعر ناعم عيون حلوة ودايما بيجذب أنظار البنات الخ عموما بطلنا عيونه سودة وهو شخص متواضع جدا ومش بيتأخر على حد يطلب مساعدته وليه مركزه ومش بيتكبر على حد بس بتيجي مواقف لازم يكون فيها مغرور وبيحب عيلته جدا ودول هنتعرف عليهم بعدين والمهم بقااا أنه شخص مضرب عن الجواز 😂) 
أما (كريم الدالى فدا صاحب عمره ودايما سوا في كل حاجة وبياخدوا آراء بعض بعيون رمادى وهو شخص مرح جدااا وبيحب الهزار عكس أمير الهادى، بيحب أمه جدا ومعندوش غيرها)
★★★★
في جامعة الطب تجلس تلك الحزينة هي وصديقتها المقربة تحكي أحزانها..
ورد: مش عارفة اعمل ايه احساس وحش اوووى وانا ابويا تعبان كدا وانا عاجزة مش قادرة اعمله حاجة
هيام بمواساة وحزن من أجل صديقتها: معلش يا ورد والله كله هيتحل اتكلي على الله وربنا يشفيه يااارب.
ورد: يااارب، المشكلة ان المرض اللى عنده دا خطير اووى وكمان مكانش عايز يعرفني لولا بالصدفة تعب مننا وطلبنا الدكتور وأصريت انى اكون معاه بما انى في طب وكدا..
هيام: طب والعملية مينفعش يعملها دلوقتي
ورد: الدكتور قال نسبة نجاحها قليلة وان المرض انتشر خلاص، بجد انا مش قادرة أتخيل أن ممكن اعيش من غير بابا دا هو سندى وكل حاجة بالنسبالي بعد ماما الله يرحمها وبدأت في العياط
هيام: ط..طب اهدى بس العياط مش هينفعك بحاجة ادعيله يا حببتى ربنا يشفيه
ورد: يااارب
وأثناء حديثهم أتى شابا من الخلف وهم جالسون وبالغصب تعثرت قدمه في الأرض فحاول الامساك بالكرسي الذي تجلس عليه ورد
الشاب: اا...اس..اسف
وفي لحظة كان صوت ورد مسمع الجامعة بحالها ولامم أمة لا اله الا الله
ورد: ااااسف؟!  واسف دى اعمل بيها اييييييه، ااااااسففف دى تبلها وتشرب ميتها يا عنياااااا لأ انا ميخلش عليا الشويتين دول انا عارافاكو يا شوية حيوانات لما تحبو تتمحكو في البنات وخصوصا القمرات اللى زييييي بقااا انا ورد نور الدين تعمل نفسك بتقع عشان تتمحك فيا يا زبالة يا....
الشاب وقف مصدوم وكمان هيام اللى انصدمت من رد فعل صاحبتها المبالغ وخصوصا انها من شوية كانت بتعيط فجأة تقلب كدا
الشاب: بااااس بااااس ايه بكابورت واتفتح؟ ايه طولة اللسان دى؟ماسورة شتايم ما تحترمي نفسك يا بت انتى الاول قولت اسف بس الظاهر انى اعتذرت للشخص الغلط
ورد: لاااااااء بقولك ايييييه انت تقف معوووج وتتكلم عدل بقا انا ورد نور الدين يتقالي بكابوووورت؟ بكابورت في عينك يا حبيبي...
قاطعتها هيام المنصدمة: بس يا ورد الله يهديكي خلاص الجامعة اتلمت حوالينا وانت يا اخينا خلاص احنا اسفين روح انت
ورد: لأ مش اسفييين هو الغلطاااان وجاى يتمحك و..
الشاب بنظرة قرف من فوق لتحت: هششش اتمحك ايه بس روحى بصي لنفسك في المراية وسابها ومشي بكل برود
ورد بصدمة: هو بيقولى انا؟ بيقولى انا ابص في المراية؟ هو اللى يروح يبص في المراية المعفن ابو شعر منكووش وعامل أوصة
هيام بضحك: يا بنتي اهدى ايه اللى انتى عملتيه في الراجل دا وبعدين مين دا اللى معفن وشعره منكوش دا الواد قمر وشعره من كتر ما هو ناعم واقع على وشه 
ورد بغيظ: لاااأ بقولك اييييه متنرفزيش امى ولولا انتى اللى حوشتيني عنه مكنتش سكتله
هيام بدهشة وضحك: مكنتيش ايه يا اختاااى؟؟!! لما انتى كدا وكنتى ساكتاله اومال لو اتكلمتي كنتي عملتي ايه دا انتى يعيني شحورتي الراجل وهو ملوش ذنب يدوب معدى من جنبك وكان هيقع فحاول يمسك في الكرسي قومتي رصاهم في وشه
ورد بضحك هي الأخرى: أحسن يستاهل
هيام: حرام عليكي يا شيخة..دا انا انصدمت قولت هي دى اللى كانت لسة قاعدة بتعيط واهئ واهئ وفجأة لقيت اللى قامت تردح وتلم علينا الجامعة
ورد: عشان اى حد يفكر يقرب من ورد يعرف هو بيتعامل مع مين
هيام: ههههه لأ دا الله يكون في عون اللى هيتجوزك يا شيخة
ورد بغرور مصطنع: دا هيبقااا امه داعياله
هيام: هههه قصدك امه داعية عليه
★★★★
وصل الشاب إلى المقعد المقابل لأخته 
 مالك يا عم قالب وشك ليه وبعدين فين القهوة اللى روحت تجيبها
الشاب بزهق: اسكتي يا شيخة، انا عارف دى جامعة محترمة ايه اللى مدخل الأشكال دى فيها، بنات اخر زمن
أخته بمرح: أوبااااااا هيا فيها بناااات، احكيلي احكيلي ايه اللى حصل
الشاب: دى بت باردة عليها لسان يجيب من اول الجامعة لاخرها
أخته: وانت عملتلها ايه تلاقيك بهدلتها اخويا وانا عارفاك
الشاب بتريقة وتقليد صوتها: طول الخناقة عمالة تقولي بقااا انا ورد نووور الدين مش عارفة ايه؟
محسساني انها هيفاء وهبي في نفسها قومت قولتلها بصي لنفسك في المراية الاول
هنا بصدمة وضحك في نفس الوقت: يا لهووووى قصف جبهة زمانها هتولع دلوقتي، بس غريبة يعني بعد كل اللى قلته دا انا قلت اكيد جبتها من شعرها في الارض وانت اللى اكبره كبير محدش يقدر يقف قدامك
الشاب: انتى عارفة انى مش همد ايدى على واحدة ست، ما علينا كدا خلصتلك كل حاجة اهو وورقك كله تمام عشان بصراحة نفسي اتسدت من الكلية دى، ويلا خلينا نروح
(ورد نور الدين فتاة محجبة وجميلة للغاية وعيونها بني تشبه القهوة مرحة جدا او هبلة بمعني اصح وبتموت في التفاهة متوسطة الطول في كلية الطب ونفسها تدخل قسم أطفال لسة في سنة تالتة وعندها ٢٠ سنة وطبعا انتو شوفتو طولة لسانها مبتسكتش لحد😂) 
أما ( هيام فهي صديقتها المقربة وبيحبو بعض جدا بس هيام هادية في كل حاجة وفي ملامحها وطباعها وأمورة خالص بعيون عسلي وبشرة بيضاء وقصيرة القامة) 
★★★★
في الشركة وأمام المكتب بالتحديد بعدما انتهى الاجتماع وخرج أمير لمشوار صغير وعاد مرة أخرى
السكرتيرة: بشمهندس أحمد جه وسأل عليك يا فندم وقاعد مستني حضرتك جوة
أمير: تمام يا لميا انا داخل شوفيلي انتى بس فاضل مواعيد تاني ايه
بالداخل قام أحمد بمجرد فتح الباب: أهلا أهلا بابن الغالي
أمير بابتسامة: ازيك يا عمي عامل ايه؟
أحمد: الحمد لله يا ابني في نعمة
أمير: تشرب ايه
أحمد: ملوش لزوم انا جاى اتكلم معاك في موضوع مهم وماشي
أمير باهتمام بعدما قام بطلب واحد قهوة وواحد عصير: خير يا عمي موضوع ايه؟
أحمد: والله يا ابني أنا ما عارف أقولك ايه بس انا عارف ان مهما طلبت منك انت مش هتكسفني 
أمير بقلق: فيه بس قول ولو اقدر اساعدك اكيد مش هتأخر
أحمد: عارف يا ابني ربنا يديك الصحة ياارب ويبارك فيك انت واللى زيك طالع لابوك كان راجل من يومه وميشوفش حد محتاج مساعدته إلا ويساعده ألف رحمة ونور عليه ( ما تخلص يا عم أحمد انت جاى تشحت😂)
أمير: الله يرحمه، المهم خير ايه هو الموضوع
أحمد: بصراحة يا ابني من غير لف ودوران أنا عندى ورم عالمخ وفي حالة متأخرة
أمير بصدمة: ايييه ازاااى كدا طب ومقولتليش ليه من قبل كدا، عايز فلوس طيب انا تحت أمرك وقام خد المفاتيح وبيفتح في الخزنة
أحمد بسرعة: لا لا يا ابني اقعد انت فهمتني غلط انا مش عايز فلوس
أمير: اومال ايه
أحمد بتردد: عايزك تتجوز بنتي
أمير:

يتبع الفصل الثاني اضغط هنا
  • الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة :"رواية جنة أميري" اضغط على اسم الرواية 
رواية جنة أميري الفصل الأول 1 بقلم دعاء عبدالحميد
rana elhady

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent