رواية أحببت مريض نفسي الفصل الرابع عشر 14 بقلم ندى ياسر

الصفحة الرئيسية

   رواية أحببت مريض نفسي  الفصل الرابع عشر بقلم ندى ياسر


رواية أحببت مريض نفسي  الفصل الرابع عشر

حسين : خير ي دكتور طمنا حصل اي ..
الدكتور : للاسف البقاء لله ...
سليم بصدمه : نعااام انت اي اللي انت بتقوله دا ، انتو ازاي متاخدوش بالكو منها ، ازاي متعملوش اللي عليكو ..
الدكتور : اهدي ي أستاذ احنا عملنا اللي علينا بس دا قضاء وقدر هنعمل اي يعني .
سليم بدموع  : انا عايز اشوفها دلوقتي حالا ...
سميره : لا لا بنتي مش هتسيبني وتمشي لا ، انا عايزه بنتي رجعولي بنتي ..
مريم ل سميره : اهدي ي سميره مش كدا هيا راحتت اللي احسن مننا ..
الدكتور ل سليم : تقدر تشوفها خمس دقايق بس ..
سليم دخل غرفه العمليات اللي كانت رهف لسه موجوده فيها ، دخل ومكنش قادر يقف علي رجله وكان الدنيا بقت سودا ومش قادر يشوف اي حاجه كل اللي كان بيعمله بيعيط ...
سليم ل رهف : لي مشيتي ؟ عارفه اول مره شوفتك فيها سحرتيني بجمالك وبهدوئك كنتي عامله زاي الملايكه اللي ماشيه علي الارض ، تاني مره شوفتك فيها كانت في الشركه لما اتخنقنا كنت حابب الخناق بينا اوووي رغم أن كان ممكن اسبلك المكتب بس عملت كدا عشان عارف انك مش هترضي تسيبي مكتبك ف انا أقترح أننا نقعد في مكتب واحد وفعلا دا اللي حصل ، كنت حابب اقعد معاكي واشتغل معاكي في مكان واحد ، يمكن تكون حبيتك من اول نظره و اول م حسيت بحاجه جوايا روحت قولت ل ندي وعرفت منها أن عندك مرض البهاق بس دا كلو ميهمنيش انا حبيت روحك حبيت قلبك الطيب حبيت ضحكتك اللي تخطف قلب اي حد
flash baaaak
سليم رن علي ندي عشان يكلمها ..
ندي : الو ي سام في اي ..
سليم : كنت عايز اتكلم معاكي في موضوع ..
ندي : اتكلم سامعاك ..
سليم : انا شكلي كدا وقعت وحبيت بنت ..
ندي : اووووو ياااه ، اخويا بيحب مره واحده ، طب هيا مين وعرفتها فين احكيلي بسرعه ..
سليم : اهدي اهدي هحكيلك ، حبيت رهف بنت عم تميم ، بصراحه اول م شوفتها معرفش اي اللي حصلي بس مبقتش شايف غيرها ومش عايز غيرها ...
ندي : مش هتخذلها ؟
سليم : عيب عليكي انتي مش عارفه اخوكي ..
ندي : طب انت قولتلها حاجه ؟
سليم : لا ..
ندي : طيب عايزه اقولك حاجه قبل م تقولها ..
سليم : قولي في اي ؟
ندي : رهف عندها مرض البهاق وبتخبيه ب الميكب اب ، انا قولتلك عشان مش تروح تقولها وبعد م تعرف تجرحها ، فكر لاول بس عايزه اقولك أن دا مش شئ يعيبها ابدااا رهف تستاهل حد يحبها ويخاف عليها ويبقي معاها ويطمنها رهف جميله جدا ...
سليم : وانا معنديش مشكله ب اييي حاجه فيها انا بحبها بكل حاجه فيها انا خلاص وقعت في شباكها ومش هعرف اطلع ..
ندي : طب اي اقولها ..
سليم : لا هقولها انا لما اعزمها علي سهره جميله عايزها تكون مفجأه ..
ندي : تمام يحبيبي ربنا يسعدكم ..
سليم : امين يارب ، يلا بقي اسيبك و اروح اشتغل قصادها عشان وحشتني وعايز اشوفها كل دقيقه ...
ندي : لا دا انت حالتك خطر اوي بقي ..
سليم : حصللللل ..
ندي : طب يلا بقي باي اسيبك عشان تشتغل ..
سليم : بااااي ..
baaaak
سليم بدموع وعياط:  كنت ناوي اقولك ان انا بحبك بعد م تعملي العمليه ، كنت هفضل جمبك ومش هسيبك ابدااا وإلا عمري كنت افكر في كدا ، انا حبيت كل حاجه فيكي ولسه بحبك وربنا يقدرني واعرف اكمل من غيرك ، لي سيبتينا انا والله مكنش فارق معايا خالص انك هتشيلي الرحم ، انتي اصلا اجمل طفله في حياتي وكنتي انتي عندي بالدنيا كلها ، انا بحبك بحبك اووي اوي والله لي تسبيني كدا ؟..
الممرضه من وراء : ممكن حضرتك تتفضل بره عشان نعمل الإجراءات اللازمة لخروج الجثه من المستشفى ...
سليم : ت تمام ..
خرج سليم من الغرفه وكان تايهه والدموع في عيونه رغم أن الكل كان مستغرب هوا زعلان كل الزعل دا ليه إلا وان هوا مفرقش معاه شكله قصادهم ...
سميره : انا انا عايزه اشوف بنتي ..
الممرضه : ممكن تدخلي تشوفيها خمس دقايق بس ..
سميره بعياط وإنهيار :ح ح حااضر ..
حسين ل سعد : شد حيلك ي ابني هيا اكيد هتبقي في مكان احسن ...
سعد بعياط : ان شاء الله ي ابويا ..
ريان ل غزل : اهدي بقي ي غزل مش كدا ونبي هيا ربنا اختارلها مكان احسن ...
غزل ب انهيار : قلبي واجعني عليها اوي مش مصدقه هيا ازاي هيا سابتنا ازاي ، كبرنا مع بعض كنت بعتبرها اختي مش بنت عمي لا ، قضينا طفولتنا سواء ، هيا حقيقي كانت اجمل واطيب قلب م انت عارف ، عاشت طفولتها كلها في تنمر وشبابها برضو العالم والبشر كانت قاسيه اوي اوي معاها لي لي يحصل معاها كدا  ، طب هيا دلوقتي مشيت هحكي لمين مشاكلي ومين هيقف جمبي ومين هيهزر معايا ، هفتقدها اووي اوي ي ريان حاسه ان قلبي بموت من وجعه عليها ...
ريان بعياط  : هيا فعلا واجعت قلوبنا كلنا عليها ، وسابتنا ومشيت من غير م تودعنا ، وكمان روفان مش رجعت لحد دلوقتي ي تري هتكون فين دلوقتي ويكون موقفها اي لما تعرف أن اختها وصديقه دربها اتوفت ، يارب يارب هونها علينا كلنا يارب ...
____________________________
"عند ندي وتميم "
ندي ل تميم : تميم الفون بتاعك بيرن تعالي رد ..
تميم : شوفي مين وردي ..
ندي : حاضر ..
ندي مسكت الفون لقيت جدها هوا اللي بيتصل ..
ندي : الو ي جدو في اي خير ..
حسين : اومال فين تميم ي بنتي ..
ندي : في الحمام ي جدو ، مالو صوتك في اي ..
حسين بخنقه في كلامه : رهف رهف يبنتي اتوفت ..
ندي بصدمه : اي اللي انت بتقوله دا ي جدو ..
حسين : زاي م بقولك كدا والله ي بنتي رهف مامتت من شويه ..
ندي بعياط : انا الله وانا اليه راجعون ..
حسين : احنا شويه وهنيجي البيت ي بنتي انزلي انتي تميم وكونوا جاهزين عشان صلاه الجنازه ..
ندي : حاضر ي جدو ..
حسين : يلا سلام دلوقتي ..
ندي : باي ..
ندي سابتت الفون وقعدتت تفتكر اللي كان بينها وبين رهف و اول مره اتكلمت فيها وقد اي كانت حنينه وطيبه وكانت حزينه من التنمر عليها ، زعلت عليها وزعلت علي اخوها اللي كانت عارفه أنه بيحبها ، فضلت تعيط كتيررر وكان المتوفيه صديقتها ..
خرج تميم من الحمام وجري عليها أول م شافها بتعيط ..
تميم : في اي ي ندي اتكلمي بتعيطي لي ي حبيبتي ..
ندي : ره رهف رهف ..
تميم : مالها ، ومالك بتعيطي كدا لي ، اتكلمي مش قادر اشوف دموعك ونبي ..
ندي : رهف مامتت ي تميم .
تميم بصدمه وعصبيه : اي اللي انتي بتقوليه دا لا دا مستحيل ..
ندي وهيا بتحضنه وهيا بتعيط  : بس هوا دا اللي حصل فعلا ، رهف سابتنا ومشيت ..
تميم ب انهيار  : لا مستحيل ، رهف دي زاي اختي الصغيره ازاي تسيبنا وتمشي كدا ..
ندي : سابتنا كلنا ومشيت ي حبيبي ..
تميم : ربنا يرحمها ويصبر قلوبنا عليها ..
ندي : امين يارب ..
تميم : يلا انا هقوم عشان و اروحلهم ..
ندي : جدو قال هما جاين دلوقتي احنا هننزل نستناهم تحت ..
تميم : طب يلا قومي نجهز .
ندي : حااضر ..
________________________
طلعت روفان غرفته ياسمين عشان تاخد من لبسها لقيت ياسمين قاعده في جمب موازي للغرفه وحزينه روفان اول م دخلت حست بوجع في قلبها وقعدتت علي السرير قبل م تكلم ياسمين ..
مروه : اسيبكم انا بقي تتعرفو علي بعض ..
ياسمين : مين دي ي ماما ..
مروه : دي بنت اخوكي خبطها بعربيته وفقدتت الذاكره دا حتي مش فاكره اسمها ، بس الدكتور قال إنها هترجع تفتكر كل حاجه قريب ..
ياسمين : اها باين عليها من عيله محترمه ..
مروه : وتعاملها شيك اوي ي بنتي ، المهم تخلي بالك منها وابقي اديها لبس من عندك ..
ياسمين : حاضر ..
ياسمين ل روفان : مالك كدا قعدتي ومتكلمتيش ليه .؟
روفان : قلبي واجعني اوي ومش عارفه اي السبب حاسه ان فيه حاجه حصلت انا قلبي عمرهه م كدب عليا حاسه ان في حد اعرفه وقريب لقلبي حصله حاجه بس انا مش فاكره حد ومش فاكره انا مين و اسمي اي بس خايفه خايفه اوي يكون حصل حاجه لحد  ...
ياسمين : اهدي كدا وبطلي الخوف دا أن شاء الله خير ، رب الخير لا يأتي إلا بالخير ، اهدي وان شاء الله هيكون مفيش حاجه ..
روفان : يارب ، يارب تطمني ..
ياسمين : امين يارب ، اي بقي مش عايزه تتعرفي عليا ..
روفان : بحر قال إن اسمك ياسمين ..
ياسمين : ايوا صح 
ياسمين : انا ياسمين ، في تالته ثانوي بس مش صغيره هااا ..
روفان : لا مش صغيره م انا قدك ..
ياسمين : باين عليكي اصلا ي صغيره ..
روفان : علي اساس ان انتي اللي كبيره وكدا ، بس قوليلي انتي كنتي واخده جمب لي كدا اول م دخلت كنتي قاعده في جمب وزعلانه ..
ياسمين : عشان ...
ي تري حكايتها اي م بين حكايتنا 



يتبع الفصل الخامس عشر اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent