رواية أحببت مريض نفسي الفصل الخامس عشر 15 بقلم ندى ياسر

الصفحة الرئيسية

   رواية أحببت مريض نفسي  الفصل الخامس عشر بقلم ندى ياسر


رواية أحببت مريض نفسي  الفصل الخامس عشر

ياسمين : بصراحه كدا انا بحب واحده وكنا مرتبطين بس سيبنا بعض ..
روفان بتسأول : طب سبتو بعض لي ..
ياسمين : بحر عرف وقالي لو مش سيبتيه هيروح يقوله يبعد عنك وانا عشان المشاكل متكترش بعدتت عنه ..
روفان : طب ليه مش اتقدملك ؟
ياسمين : لسه هوا قدامه سنه هندسه واصلا بحر رافض الفكره خالص ان انا اتخطب دلوقتي ...
روفان : طيب كان اي موقفه لما قولتي انك هتسبيه ..
ياسمين : قالي أن حتي لو بعدت عنه هيجي وهيتقدم ليا ، وانا واثقه فيه ..
روفان : بس خلاص اي اللي مزعلك بقي دلوقتي ، هوا لو بيحبك هيجي لو مش بيحبك مش هيجي وساعتها متزعليش عليه ربنا بيجمع وبيوفق وكل واحد فينا بيروح للي شبهه ، عارفه ي ياسمين لما الحلال يجي هتعرفي لي وإلا قصه دامتت قبله ، وربنا يختارلك الصالح يقمر ..
ياسمين : امين يارب ، عارفه انتي والله زاي م يكون ربنا بعتك ليا كدا من السماء فرحانه اوي انك هنا معانا وغير كدا انا اصلا ماليش صحاب ف اول صديقه هتكون انتي ..
روفان : ي نهاري دا انا اتشرف بالقمر ...
ياسمين : طب يلا بقي تعالي اختاري حاجه من عندي عشان تلبسيها ..
روفان : اشطا يلا ..
__________________________
"في بيت عائله البرغوثي"
سميره : سيبتينا ومشيتي يبنتي ، ااه والف اه يوجع قلبي عليكي ..
تميم ل حسين : هيا مش هتتغسل وإلا اي جدو ..
حسين : يبني هيا جايه من المستشفى علي الدفن علي طول ..
تميم : طب يلا عشان ندفن ، يلا ي عمي سعد ، وانت ي عمو احمد يلا ..
سعيد بقهر  ووجع : يلا ي ابني ..
كلهم خرجوا ورجع تميم ل ندي ..
تميم : مش هوصيكي ي ندي عايزك تفضلي جمب عيلتي وعارف انك هتعملي كدا من غير م اقول بس هوني عليهم وبالذات غزل اللي هتموت نفسها دي ..
ندي : حااضر ..
ندي ل كل الموجودين : طيب انتو كلمة بتعيطو دلوقتي ، هل هيا هتستفيد من عياطكم انا عارفه انكم بتعيطو من قهركم بس خلينا نعملها حاجه افضل تعالو نقوم نصلي ونقرأ ليها قراءن وندعي ليها ..
مريم : ربنا يبارك فيكي يبنتي ، هيا بتتكلم صح يلا خلينا نقوم نصلي ليها ..
وفعلا الكل قام عشان يصلو ويدعو ليها ويقرأو قراءن ليها ..
سميره بعد م خلصو : اومال فين روفان ي غزل ؟
غزل ب ارتباك : م م جايه ي مرات عمي ..
سميره : ردي عليا طمنيني ي بنتي فين روفان قوليلي الحقيقه متوجعيش قلبي اكتر م هوا موجوع ..
غزل : روفان لسه مرجعتش من امبارح ي مرات عمي واتصلنا انا وريان علي كل قرايبنا نسألهم قالو انهم مش شافوها حتي صحابها ومش عارفين هيا راحت فين ..
سميره بصدمه : يعني اي يعني انا واحده من بناتي ماتت والتانيه متعرفوش هيا. ف. ولسه مكملتش كلامها واغمي عليها ...
غزل بخوف : الحقي ي ندي مرات عمي شوفيها حصلها اي ..
ندي : انا دكتوره نفسيه يعني معرفش بس ثواني هتصل ب تميم يجي انتي روحي جهزي عربيتك وهناخدها علي المستشفي يلا بسرعه ..
قامت غزل عشان تجهز العربيه و ندي اتصلت علي تميم ..
ندي : تميم الحق طنط سميره اغمي عليها ومش بتصحي خالص ..
تميم : خدوها علي المستشفي ، وانا هجيلك علي هناك ..
ندي : حاضر ..
غزل : يلا ي ندي جهزت العربيه ..
ندي : يلا ، سلام ي تميم ..
تميم : سلام ..
__________________
"عند تميم "
حسين : في اي يابني ..
تميم : مرات عمي سميره اغمي عليها ..
ريان بتدخل : ليكون عشان عرفت أن روفان مش موجوده ..
سعد : اي اللي انت بتقوله اي ، هيا فين روفان ..
حسين : قول ي ابني مالها روفان كمان ..
ريان : روفان مختفيه يجدو من اول امبارح مرجعتش البيت ، اتصلت علي كل صاحبها ومعارفنا ومشفوهاش ، ومعنديش ادني فكره هيا ممكن تكون فين دلوقتي ..
سعد : يعني اي يعني انا خسرت بناتي لاتنين ..
حسين : اهدي ي سعد لما نشوف حل ، أن شاء الله خير ي ابني ...
سعد : أن شاء الله ..
حسين ب أمر : دلوقتي تميم هيروح ل ندي وغزل المستشفي عشان سميره ، وريان يروح القسم يبلغ عن فقد روفان ، وانا وسعد وأحمد هنرجع عشان العزاء ..
تميم : حاضر يجدي امرك ..
كل واحد راح للمكان اللي جده قال عليه ..
__________________
"عند روفان "
روفان بتنهيده : ياسمين انا حاسه بوجع فقلبي تاني مش عارفه في اي حاسه ان هموت ودماغي بتوجعني من الصداع اوووي حاسه انه هيحصلي حاجه ..
ياسمين : طب قومي خلينا نصلي وندعي أن لو فيه حاجه تتعدل وتعدي علي خير ..
روفان : يلا ولسه بتقوم وقعت واغمي عليها 
يتري هترجع وتفتكر ؟
_________________
" في المستشفى "
تميم : حصل ي يندي ل مرات عمي طمنيني ..
ندي : لسه الدكتور بيكشف عليها ..
"بعد قليل من الوقت "
خرج الدكتور من الغرفه بعد م كشف علي سميره ..
تميم : خير ي دكتور طمني ..
الدكتور : الحاجه عندها انهيار عصبي اتمني تبعدوها عن اي حاجه ممكن تعصبها او تزعلها ، وكمان عايزها تاخد العلاج مظبوط وفي الوقت المحدد ..
تميم : تمام ي دكتور ، شكرااا ..
الدكتور : العفو..
_________________
'في بيت عائله البرغوثي "
حسين ل مريم مرات احمد ووالده غزل : مريم قومي جهزي اكل عشان تميم وندي راجعين من المستشفى و غزل هتفضل هناك مع مرات عمها هيا اللي عايزه كدا و ريان راجع وكلهم مكلوش وكلهم هيرجعو تعبانين ف قومي جهزي يلا ..
مريم : حاضر من عنيا ..
وقامت مريم عشان تجهز الاكل ..
________________
"عند روفان "
بحر : خير ي دكتور مالها ..
الدكتور : لانسه حاولت تفتكر حاجه بس الذاكره ممكن ترجعلها في اي وقت يعني ممكن لما تصحي تلاقوها افتكرت والذاكرة رجعتلها ..
بحر : تمام ي دكتور شكرا لحضرتك ..
الدكتور : عفوا .
بحر خرج عشان يوصل الدكتور ل برا البيت لانه جاب الدكتور البيت مخدهاش المستشفى ..
رجع بحر دخل الغرفه اللي فيها روفان وياسمين ومامته كانو موجودين ..
بحر : مش عارف اي ممكن تكون حكايتها !
مروه : خير ان شاء الله يبني بس هيا باين عليها بنت ناس اوي ..
ياسمين : حقيقي انا حبيتها جداا وحبيت عفويتها في الكلام اوي ..
بحر : هيا باين عليها طيبه فعلا ، يلا تعالو نطلع وسيبوها نايمه ولما تصحي هنشوف هيحصلها اي ..
ياسمين : انا هفضل هنا جمبها أخرجوا انتو ..
بحر : تمام بس اول م تصحي تبلغيني ..
ياسمين : حااضر ..
ي تري هترجع تفتكر ، ولو رجعت هيحصل اي ؟ هل هتحب بحر وإلا مش هتسامح ريان وهتسيبه ؟
_________________
"في بيت عائله البرغوثي "
تميم وندي رجعوا وكمان ريان رجع من برا واتغدو وبعدين كل واحد طلع علي غرفته ...
"في غرفه ندي وتميم "
تميم دخل الغرفه وبعدين دخل الحمام عشان يغير هدومه وخرج كانت ندي قاعده علي السرير ومستنياه ..
تميم بحزن : تصبحي علي خير ..
ندي : استني ي تيمو مش متعوده كدا عليك ، في اي مالك ممكن تحكيلي ..
تميم بحزن : تعبان اوووي اليوم وليله اللي عدو دول حقيقي فكروني بكل حاجه حصلت ايام وفاه امي و ابويا ، افتكرتهم افتكرت كل حاجه حصلت ، مخنوق اوي حاسس بخنقتي دي ممكن يحصلي ح ..
ندي قبل م يكمل كلامه اخدته في حضنها وكلمته بكل حنيه : وانا مين يبقي جمبي لو حصلك انت حاجه ، مش عايزاك تقول علي نفسك كدا تاني ، وانا جمبك ومتخفش كل حاجه هترجع طبيعيه وبخير ..
تميم : معتقدش أن ممكن كل حاجه ترجع في البيت دا زاي لاول ..
ندي : لا هترجع ، و اوعدك بكدا ..
تميم : نفسي اعرف جايبه الثقه دي منين ..
ندي : اه لا مفيش بس انا واثقه من كدا ..
تميم : هحاول اصدق انك مش بتخبي عليا حاجه ..
ندي : ماشي ويلا نام بقي ..
تميم : و ازاي منمش وانا في حضنك ، ندي انابحبك..
ي تري ندي اي اللي مخليها واثقه أن ممكن كل حاجه ترجع طبيعيه ؟ و ي تري رد فعل ندي اي علي كلمه تميم ؟ اشوفكم في بارت جديد يحلوين 



يتبع الفصل السادس عشر اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent