رواية جلبت لي العار الفصل الرابع 4 بقلم محمد عصام

الصفحة الرئيسية

 رواية جلبت لي العار الفصل الرابع 4 بقلم محمد عصام

رواية جلبت لي العار الفصل الرابع 4 بقلم محمد عصام



تتحرك في صدمه عندما تشاهده جالس يضحك مع صديقه فتنظر لأنس والدموع تكاد ان تنهدر من عينيها 

-تعبانه عاوزه أمشي

-وماله يلا 

يقف أنس ويضع مبلغ من المال ثم ينظر لها ويتركها فتلحقه بالخطوات وتمسك يده بقوه فينظر لها بصدمه ويرفع حاجبيه ...فترفع يده وتجعله يضعها علي كتفها وتمسك اليد الاخري وتضعها علي قلبها 

-حبيبي 

وأنس ينظر لها في صدمه وأحمد يضحك مع صديقه فينظر فيجد أنس وأمنيه فتتحرك عين أمنيه إتجاهه فينصدم ثم يبتسم ويضحك بإستهانه 

-هه لول 

تعود أمنيه الي المنزل فيتركها أنس ويدخل حجرته وقبل ان يدخل يلتفت إليها

-جهزي نفسك علشان الاسبوع الجاي هروح أخطب 

تنصدم أمنيه فيتركها ويدخل حجرته فتجلس وتتذكر أحمد في المطعم

-حمد الله إن عدت علي خير

فتجد الفون يرن فتتحرك في صدمه فتجد رقم

-مصيبه ليكون هو

تمسك التليفون وهي ترتعد وتتحدث 

-ألو 

-ايوه يا أمنيه انا احمد اياك تقفلي 

تتحرك أمنيه في صدمه ثم تقف وتهمس

-ثانيه

تدخل حجرتها بسرعه وتغلق الباب خلفها

-عاوز ايه 

-عاوزك .... عاوزك يا أمنيه 

-انا دلوقتي ست متجوزه ولو أنس عرفك احتمال يقتلك 

-اوووه هو اللي كان في ايدك ده أنس ....هاهاها علي فكره مش لايق عليكي عينيه زرقا تحسي ان هو طري مش تحسيه جلنف كده

تجلس أمنيه علي السرير وتبتسم وهي تنظر للمرايا 

-بس راجل ودي كفيله بمعني الكلمه

-أمنيه ان....

-وبعدين انت عاوز ايه مش كفايه مفيش حد يعرف اللي عملته فيا...اهلي لو عرفوك مش هيسيبوك 

-بقولك عاوزك

-انا ساكته ولو بلغت أنس احتمال يقتلك

يخرج أنس من حجرته وهو يبحث عن شئ ويبحث في انحاء الصاله

-هي مفاتيح العربيه فين انا طالع بيها 

يبحث ثم يدخل الحجره مره اخري ويتذكر

-اوووه نسيت دي في الشنطه بتاعتها 

وفي الحجره جالسه أمنيه تتحدث في التليفون بهمس 

-انت عاوز ايه دلوقتي ياعم

-انا بحبك يا أمنيه ومستعد أصلح غلطي .... انا بدأت أحس بالذنب

-تصلح ايه انا متجوزه انت غبي مش بتفهم 

-انا مستعد اتجوزك انا بحبك ومش طايق اشوفك مع حد غيري 

-انا هغير الخط ومتتصلشي تاني علشان ميحصلشي مصيبه تانيه من تحت راسك انا المره اللي فاتت شيلت أنس الليله وهو مكانشي ليه يد لكن صدقني انا زهقت بقي

-هجيلك البيت واللي يحصل يحصل

-لا والنبي مش عاوزه فضايح 

-طب قوليلي بحبك

و انس يقترب من الحجره ويبدأ يسمع الحديث بأكمله

تصمت قليلا ثم تضع يدها علي فمها

-صدقني يا احمد مينفعشي

يتحرك أنس في صدمه ثم يعود إلي الخلف والدموع تكاد ان تنهدر من عينيه فيعود الي حجرته وينظر من النافذه ويقبض علي يديه وينظر فيجد من بعيد سياره غريبه واقفه بجانب شجره امام المنزل

واحمد يغلق مع أمنيه ثم يفتح فيديو عندما قام بالتعرض لها ويبتسم ويتحرك بالسياره

-ده انا هخليكي تدفعي اللي قدامك واللي وراكي بس أصبري ده انتي كنز وقع من السما وانا اخذته 

......
اليوم التالي

يستيقظ أنس ويقوم بتشغيل أغنية أم كلثوم دارت الأيام ويرتدي ملابسه ويخرج من الحجره فيجد أمنيه قامت بإعداد الفطار وجالسه تنتظره
فينظر لها بتعجب ويتحدث بداخله

-قد أيه أنتي بجحه قوي

فتقف أمنيه وتقترب منه وتأتي لتضع يدها علي كتفه فيبعدها وينظر لها بتعصب

-في إيه يا حبيبي مش هتفطر ولا أيه

وأنس يرفع حاجب وينظر لها في صدمه ثم يبتسم

-لا رايح الشغل

تضحك أمنيه ضحكه بها استهزاء وتمسح بيدها علي القميص

-في عريس قمر كده ينزل شغله تاني يوم بعد الجواز

يمسك أنس يدها بقوه ويبعدها وبصوت عال 

-عاوزه أيه يا أمنيه

-عوزاك تسامحني

-وبعد ما أسامحك

-نعيش حياتنا زي أي زوج وزوجه

يضحك بإستهزاء ثم ينظر إلي السقف وينظر إليها في نظره بها حقاره

-وانا قولتلك بدل المره ألف مش هتجوز واحده اتلمست من حد قبلي 

ثم يتركها ويمشي ويذهب ليفتح الباب تبتسم وتلتفت إليه

-طب مش هتاكل

فيسكن قليلا دون حركه وينظر إليها 

-واحده بجحه

ويتركها ويمشي فتذهب وتجلس علي السفره وتمسك الزيتون وتنظر إليه

-من بره اسود ومن جوه أبيض عامل زي أنس وهو قلبه أبيض لازم أسامحه مش هسيبه لغيري ابدا 

وبعد ساعات تجد الباب يدق فتبتسم وتضحك

-هتلاقيه نسي المفاتيح علطول بينساها

يتبع الفصل الخامس اضغط هنا 
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية جلبت لي العار"اضغط على اسم الرواية
google-playkhamsatmostaqltradent