رواية ابنة الصعيد الفصل الثاني 2 - بقلم فدوى خالد

الصفحة الرئيسية

 رواية ابنة الصعيد الفصل الثاني 2 - بقلم فدوى خالد

رواية ابنة الصعيد الفصل الثاني 2 - بقلم فدوى خالد

2 - ابنه الصعيد 
يوسف بخوف : يا نهار أسود دي فعلا ملبوسة ..اجري يا حنفي. 
صابرين مسكته من القميص بغيظ .
_ تجري أية يا موكوس ..احنا بنلعب مع بعض، أنتَ خلاص لازم تتجوزها يعني تتجوزها ...النسب ولا العار .
يوسف : لا خلاص غيرت رأيي باي .
صابرين : ولا أنت هتسببني لوحدي ...رجلي على رجلك ولا بد ..لازم نمشي من هنا قبل ما نتلبس .
يوسف : إية دة ؟! هى ملبوسة !
صابرين : نعم ! بقا مش عارف ملبوسة ولا لا و جايبنا هنا لية ؟ يلا ياض من هنا و نروح نترزع فى البيت .
جم يتحركوا لقوا حد قدامهم شعره منكوش و بيضحك ضحكة خبيثة ..
صابرين رجعت لورا بخوف .
= انصرفي يا روح يا معفنة و الله لأجبلك عم مسعد السمكري تخافي من وشة، لا و النبي ما تقربي مش عايزة أموت عايز استمتع بشبابي الله يخليكِ يا شيخة .
سمعوا صوت الراجل إلِ قابلهم فى الأول بيتكلم بحدة .
= إيمان بطلي هزار الناس ضيوف عندنا .
رفعت إيمان شعرها بهدوء و مسحت الميكاب الأسود و هى بتبتسم ببرود .
الحاج سعد : اعزروني أصلها مكسوفة شوية .
صابرين : نعم ! مكسوفة ! أومال لو خدت راحتها كانت عملت أية فينا قتلتلنا .
إيمان : بتقولي حاحة يا طنط .
صابرين بخوف : لا يا حبيبة طنط .
سعد : حضرتك كنتِ محتاجة حاجة ..أصل لما تيجوا تزرونا فى البيت أكيد فى حاجة .
صابرين بهمس : حاجة مهببة زي نيزك هيقضي علينا كلنا و هنموت بوم .
سعد : بتقولي حاجة يا مدام .
صابرين : ها ..بقول ان احنا جاين نطلب بنتك ...
يوسف : مش دي التانية. 
سعد : مين ؟! نسرين ؟
يوسف : أيوة. 
سعد : ها ..اصل نسرين أصلا....
يوسف : عايز نسرين .
صابرين : هو احنا بنلعب معاك ..احنا عايزين سوسو ..قصدي نادية ...يوه مش عايزين إيمان قصدي نسرين .
سعد : احم ..بس .
صابرين : موافقين ..إلهي تلبسه جنية ما توعى تصحي يا بعيد ..تأخدك و تسافروا ما ترجعوا و تخدوني معاكم نروج جزر القمر .
يوسف : المالديف أرقى يا حبة النقانق .
صابرين : هش ..متقاطعنيش ..بص يا عم سعد احنا سألنا عليك و عن بنتك و عرفنا أنكم ناس محترمة .
سعد : هما قالوا كدة !
يوسف : يا أخي بنجمل .
سعد : إذا كان كدة ماشي كملي .
صابرين : و عرفنا أن عندك بنت و عايزين نجوزها لحبيب ماما يوسف ..رأيك أية ؟!
سعد : بس هى ملبوسة !
صابرين : يا عم ما كلنا ملبوسين .
سعد : يا نسرين ..يا نسرين .
نسرين خرجت بس عادية جدًا لبس هادي ..شعر حريري ..بشرا صافية .
صابرين : ولا هى دي ملبوسة ..دي ملاك .
يوسف : ها ...
صابرين نغزته جامد فى بطنه .
يوسف : أية ؟! 
صابرين : بطل نحنحة يا روح طنط .
يوسف : أنا أتنقلت من مكاني .
صابرين : احنا جاين يا عم سعد ..نخبط ..قصدي نخطب بنتك نسرين و بالرخاء و البنين إن شاء الله .
يوسف بغمزة : أيوة يا صابرين يا جامد ..بقيت مثقف و تقول كلام جامد .
صابرين بغرور : طول عمري يا ولا .
يوسف : دلوقتي عاوزين نكتب الكتاب دلوقتي .
سعد : دلوقتي !
يوسف : أيوة دلوقتي ..
سعد : على بركة الله .
فجأة النور قطع .
صابرين : واد يا يوسف ..هما العفاريت طلعوا ولا أية ؟!
يوسف : هنتمرمط يا سوسو .
و النور جية تاني بس إيمان مكانتش موجودة .
صابرين : هى العفاريت خدوا المفعوصة إلِ كانت قدامنا كقرابين ولا أية ؟!
سعد : مكنش فى حد قاعد خالص .
صابرين : يا راجل ! و البت إلِ كانت هنا .
سعد : بت مين ؟! 
صابرين : دي !
سعد : اة... إيمان، بس هى لسة جاية دلوقتي .
صابرين بصدمة : نعم ! 
يوسف : احنا ...عايزين .....
صابرين : قوم يا موكوس عل جثتي الجوازة دي !
= يبقى تموتي .
صابرين بخوف : يا ماما ..مين ؟! 

يتبع الفصل الثالث اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية ابنة الصعيد "اضغط على اسم الرواية


google-playkhamsatmostaqltradent