رواية حكاية وعد الفصل السابع 7 - بقلم ملك محمد

الصفحة الرئيسية

رواية حكاية وعد البارت السابع 7 بقلم ملك محمد

رواية حكاية وعد كاملة

رواية حكاية وعد الفصل السابع 7

"نهار يوم جديد"
وعد صحيت بدري ولبست ملابس شيك من ال زين جابهوملها علشان تروح بيهم الشركه وكانت ف كامل اناقتها 
خرجت من اوضتها وهي بتبص ف الشنطه كان زين كمان خارج من اوضته وبيبص ف ساعته خبطت فيه 
زين رفع وشه لقاها بص بذهول على ملامحها وجمالها ال كل يوم بيشوفها احلى من اليوم ال قبله 
وعد : مش تفتح يااخ انت اعمى
زين : تعرفي انك حلوه طول مانتي ساكته اول لما بتتكلمي بتضيعي كل حاجه بلسانك ال عايز قطعه داه
وعد : بقى كدا يعني المشكله كلها طلعت ف لساني 
زين : لا متقوليش هو انتي لسه عارفه
وعد : وعد خلاص من هنا ورايح مش هتكلم ابدا 
زين : عيني ف عينك كدا 
وعد قربت منه وبرقت ف عينه 
زين زق دماغها بصباعه لورا وقالها 
: احفظي حدودك يابت انتي 
وعد شاورتله وهي كاتمه بوئها 
زين بفرح : طب دا حلو اوي ياريت بقى تفضلي على كدا يومين تلاته
وعد : تمام
وبعدين افتكرت انها مفروض متتكلمش راحت كاتمه بوئها
زين ضحك وقال : مش هتقدري انا عارف  
راح ع العربيه وركب ووعد راحت وراه وركبت هي كمان
زين وهو سايق : اول مره تصحي بدري يعني وكمان جاهزه ومتشيكه
وعد لسه هتفتح بوئها افتكرت انه قالها متتكلميش راحت قاعده ساكته 
زين : اه انتي اتخرستي مش كدا طب ع فكره بقى دي فكره حلوه اتمنى تفضلي كدا ع طول
وعد ساكته 
هدوء دقائق 
زين : الشياكه دي كلها علشان كريم صح
وعد ساكته 
زين : ع فكره هو حتى لو شافك حلوه عمره ماهيبص ليكي تاني وبصراحه عنده حق يعني هيسيب حسناء ال هي رقه ودلال وجمال ويبصلك انتي معتقدش لأ
وعد كاتمه غيظها وساكته
زين : عارف ان لسانك هيتشل دلوقتي لو منطقش اتكلمي اتكلمي انا سمحتلك بالكلام خلاص
وعد ساكته بردو
زين بدأ يدايق 
: هو في اجتماع النهارده ف الشركه
وعد ساكته 
زين : انتي عنيده اوي ودماغك ناشفه تعرفي نفسي امسك دماغك افشفشهالك 
وعد ساكته
زين : قولتلك اتكلمي خلاص متبقيش مستفزه 
وعد ساكته 
زين بعصبيه وقف العربيه وقالها : لو متكلمتيش هعمل حاجه مش هتعجبك
وعد بثبات قاعده ساكته 
زين بمكر : بقى كدا طيب ابقي وريني عنادك دا آخره اي 
وراح مقرب عليها علشان يبوسها 
وعد اتفاجئت لما قرب منها وراحت مصرخه وحاطه أيدها ع وشها وقالت 
: خلاص خلاص اتكلمت اهوه 
زين بكبرياء رجع لمكانه وابتسم وقال
:متبقيش تعنديني تاني ها 
وعد بعصبيه : انت واحد منحرف لو قربت مني تاني هزعلك
زين ببرود : ششش انتي اخرك لسان 
وعد بعصبيه : طب اعملها تاني كدا يازين وقرب مني وصدقني هزعلك
زين : اولا طول ماحنا بره البيت اسمها زين بيه واياكي اسمعك بتقولي زين دي ف الشركه ابدا 
وعد ببرود : حاضر يازين 
زين بعصبيه : انت بتدايقيني بقى 
وصلوا الشركه وهما الأتنين مش مبطلين عناد ف ومدايقه ف بعض 
نزلوا من العربيه كان كريم كمان لسه واصل ونزل هو كمان من عربيته 
وعد وهي بتخانق ف زين 
: انا بكلمك متسبنيش وتمشي 
زين بص لقا كريم قالها 
: كريم جالك اهوه اجري اترمي تحت رجله وعيطي 
وعد بصت وراها لقت كريم جاي من ناحية عربيته 
زين سابها ومشي لقدام بيبص وراه ملقهاش لقاها واقفه بتبص على كريم 
راح راجعلها وماسك أيدها وعينه ف عين كريم واخدها معاه ع فوق 
دخل مكتبه هي ف ايده 
وعد بتعجب : هو انت اخدتني معاك ليه ومخلتوش يشوفني مع اني لابسه ومتشيكه علشان عايزاه يشوفني هو مش دا جزء من الخطه
زين بتعجب هو كمان : مش عارف بجد مش عارف انا جبتك من قدامه ليه
وعد بتعجب : شكلك كنت سرحان 
زين بضيق : وعد روحي ع مكتبك
وعد  : طب ولو مروحتش 
زين بعصبيه : انا مبهزرش دلوقتي روحي على مكتبك يلا 
وعد خرجت وهي بتكلم نفسها
: ماله داه شويه يهزر وشويه يتعصب دا مجنون رسمي 
زين ف مكتبه قعد ع الكرسي يفكر 
: انا ليه محبتش كريم يشوفها واخدتها من قدامه بدون مااحس 
اكيد في حاجه غلط 
بره حسناء جت لوعد ع المكتب 
وعد بتعجب : حسناء
حسناء : اه انا ممكن ادخل لزين ولا مش فاضي
وعد: اه طبعاً ادخلي انتي محتاجه تستأذني دا اخوكي
حسناء : بس بردو انتي السكرتيره لازم ناخد اذنك
وعد بتوتر : لا لا مش اوي كدا اتفضلي ادخلي 
دخلت حسناء على زين 
زين بتعجب : حسناء
حسناء قعدت ع الكرسي : هو يوم التعجب النهارده ولا اي ايوا انا 
زين : بتعملي اي هنا
  : نقلت ملف شغلي للفرع هنا اتمنى متكونش مدايق
زين فهم فقالها : اه قولتيلي  لا ابدا وهدايق من اي يارب تتبسطي معانا هنا 
: هتبسط متبسطش ليه كفايه اني هشوف خطيبي كل دقيقه 
زين : ابقي خلي بالك منه كويس 
________________
بعد مرور الوقت خرج زين من مكتبه
لقى الموظفين متجمعين وبيقولوا انهم هيخرجوا سوا النهارده يسهروا مع بعض
واحد قال لزين 
: هتيجي معانا يازين بيه 
زين : لا 
وعد قربت منه وقالتله انا عايزه اروح معاهم
زين بذهول : انتي مجنونه دول بيسهروا ف ملهى ليلي ف تركيا الموضوع مختلف عن مصر انتي فاكراهم رايحين يشربوا عصير قصب
وعد : عشان خاطري عايزه اروح لأن كريم وحسناء رايحين 
زين : لا الحاجات دي انتي لسه صغيره عليها وبعدين حسناء رايحه مع خطيبها حضرتك هتروحي مع مين 
وعد : معاك
زين : مستحيل 
____بقلم ملك محمد__________
"في مكان السهره اتجمعوا الموظفين كلهم على طاوله واحده والكل عمال يضحك 
الا زين قاعد مدايق ومش عاجبه القعده
وعد منزلتش عينها من على كريم وكريم بيهزر مع حسناء وزين باصص على وعد ولفي بينا يادنيا
زين بضيق: انا زهقت ممكن نروح
وعد : خلينا شويه انا عايزه اشرب م ال هما بيشربوه هناك داه
زين : بس يابابا
وعد : متعملنيش ع اني عيله صغيره انا انسه وعايزه اشرب زيهم
زين : هو انتي فاكراهم بيشربوا عصير قصب 
وعد : لا انا عارفه انهم بيشربوا منكر
زين مقدرش يمسك نفسه وضحك 
: وانتي عايزه تشربي منكر زيهم 
وعد: لا انا عايزه اجرب بس 
زين حط كوبايه قدامها وقالها جربي 
وعد بفرح : بجد 
زين : اه اتفضلي ياانسه وعد ياكبيره ياعاقله
وعد : شكرا شكرا 
ومسكت الكوبايه وغمض عيونها وبتاخد اول رشفه برعب اول لما داقتها قالت بذهول 
: اي دا دي طلعت شبه المايه 
زين : برافوا طلعتي عندك حاسة تزوق خرافه 
وعد شربة الكوبايه وخلصتها وقالتله
: علشان تعرف اني قويه بس 
زين :لا مانا عارف اجبلك تاني
وعد بلهفه : اه اه هات كتير 
زين وهو كاتم ضحكته صبلها كمان كوبايه 
وعد تشرب وتقول : دي طعم المايه بالظبط بقولك 
زين : اشربي اشربي دانتي طلعت بنت ملكيش حل
وعد : اي دا انت مش الشرقيه ياستا
زين : ايوا طالما وصلنا للشرقيه يبقى ال بتشربيه عمل مفعول كملي كملي 
وعد : لا خلاص مش قادره
زين : ولو لازم تخلصيها كلها 
وصبلها اخر كوبايه ف القزازه 
وعد وهي بتشرب وعامله نفسها سكرانه وعايشه الدور ع الآخر 
زين : شايفاني كام دلوقتي
وعد حولت عيونها : شايفاك اربعه 
زين بضحك : برافوا برافوا استمري لحد ماتشوفيني 10
حسناء فجأه عطشت فبصت ناحية زين وقالتله 
: ممكن قزازة المايه ال ف ايدك
زين وهو بيبص لوعد : للاسف خلصت في ارنب شربها 
وعد اتعدلت وبصتله بصدمه وبصت للكوبايه ال ف ايدها 
: لا بتهزر 
زين بضحك : تؤ تؤ 
وعد نزلت بوشها لتحت وخبت نفسها بين شعرها من الكسوف
زين همس ف ودانها وقالها 
: متتكسفيش اطلعي كملي شرب في قزازه تانيه جت اهيه 
رفعت عيونها وبصتله من تحت بغيظ
زين : يخربيت نظرتك اي هتاكليني مش انتي ال عايزه تدوقي قولت ادوقك بس بصراحه عندك حاسة تزوق فظيعه ازاي حسيتي انها طعم المايه دا انجاز
وعد راحت ماسكه ايده وحسست عليها بالراحه و بصتله بابتسامه عريضه 
زين بتعجب : هو في اي 
راحت موطيه وعضاه 
زين : ااااا يامجنونه
وعد بإبتسامه مصطنعه 
: علشان تخليني مسخره قدام الناس تاني انا هعرفك مين الأرنب 
كريم بص عليهم بضيق وقال
: واضح انكوا واخدين على بعض جدا زين عمري ماشوفته بيهزر مع حد بالطريقه دي 
حسناء : يابني زين من يوم ما وعد جت البيت وهو انسان تاني خالص داحنا كنا قربنا ننسى بيضحك ازاي ودلوقتي ابتسامته مبتفرقش وشه
زين وهو بيبص على وعد وحاتط ايده ع خده 
: مش عارف عملت فيا اي خطفت قلبي خطف
وهو من تحت التربيزه حاتط رجله على رجلها وعمال يدوس عليها 
وعد وهي بتداري وجعها وبتمثل انها عشقانه
: انا بقى انت مختطفتش قلبي بس دانت خطفتني كلي انا مش قادره اتخيل اني ممكن ارجع مصر واسيبك
زين بهيام : لا ارجوكي متسبنيش خليكي هنا معايا وانا اجبلك مصر لحد عندك 
وعد من تحت سنانها : اصل مصر دي بتاعت ابوك
زين رفعلها حاجبه( ال هو لمي الدور)
وعد بهيام : ياااه للدرجادي انت ممكن تعمل المستحيل علشاني مش عارفه اقولك اي بصراحه 
وبعدين وطت عليه وقالت من تحت سنانها بهمس 
:رجلي فرمتها يازفت 
زين بهمس : علشان تبقي تعضيني حلو 
كريم بذهول : هما شربوا كتير ولا اي الواحد حاسس انه هيرجع من كم المحن ال شايفه قدامه 
حسناء مقدرتش تكمل السهره وحست انها تعبانه استأذنت منهم وقالت مش قادره اقعد اكتر من كدا انا همشي 
زين استغل الفرصه وقالها
: قوم ياكريم وصلها 
كريم بضيق : اه تمام ماشي 
حسناء حبت تعرف زين انها بتثق ف كريم فقالتله 
: لا خلي كريم انا هروح لوعدي 
كريم فرح وقالها : ابقي طمنيني عليكي لما توصلي 
وعد مبهوره بالحاجات ال شايفاها 
زين : كفايه بقى ويلا علشان نروح 
وعد وطت عليه وقالتله 
: طول ما كريم موجود انا موجوده انت ناسي اننا بنعمل دا كله علشانه
زين بضيق: لا مش ناسي يامهزئه ويارب يعبرك علشان اخلص منك 
كل ال ع التربيزه قاموا وفضل زين ووعد ووكريم
وعد وطت على زين وقالتله
: ممكن تقوم وتسبنا انا وهو لوحدنا دي فرصتي وحسناء مش هنا 
زين: اي هتعمليله مشهد اغراء علشان يعبرك ومش عايزاني اتفرج
وعد بعصبيه : بس يامنحرف قوم يلا 
زين : مش قايم خديه وامشي انتي من هنا
وعد بضيق : بقى كدا طب ماشي 
وقامت من ع التربيزه وقفت بعيد 
كريم وزين قاعدين عينهم ف عين بعض 
كريم : معقوله بتحبها بجد
زين ببرود : ماقولتلك كل شئ جايز
كريم : بس انا وانت وكلنا عارفيين ان وعد مش مناسبه ليك
زين : اخليها مناسبه اي المشكله 
كريم : ال انت بتعمله غلط يازين قولتلك رجع وعد مصر وكفايه لعب وعد صغيره مش فاهمه حاجه 
زين بسخريه : يعني انا بلعب وانت حضرتك كنت بتعمل اي لما وعدتها بالجواز وسبتها
كريم : هتجوز بنت مبحبهاش 
زين : خلاص يبقى تسكت 
كريم قام بعصبيه من ع التربيزه وراح ناحية وعد
: عاجبك ال بتعمليه داه
وعد ببرود : بعمل اي 
كريم : لفك مع زين وقعادك ف بلد مش بلدك وسايبه والدتك هناك لوحدها وهي تعبانه
وعد : دا شئ ميخصكش خليك ف نفسك اظن انا مديقتكش ف حاجه
كريم : وعد بصي ف عنيا انا كريم ابن عمك ال بتسمعي كلامه ع طول ومتقدريش تقوليله لا ع حاجه اي ال غيرك كدا
وعد بصت ف عيونه وركزت حنت لأيام زمان وافتكرت كله حاجه كانت بينهم
كريم : لسه بتحبيني مش كدا 
وعد وهي سرحانه ف عيونه 
: انت بتحبني ؟
كريم مد ايده علشان يمسك ايدها  ولسه هيتكلم  
زين كان بيراقب الموقف من بعيد ومستحملش يشوفه ماسك ايدها
 راح عليهم وشد ايدها من ايده واخدها معاه ع بره 
وعد بعصبيه : اي ال انت عملته دا كان لسه هيعترف انه بيحبني 
 زين بعصبيه : الوقت اتأخر لازم نروح 
وعد بضيق : يعني مقدرتش تستحمل دقيقه واحده كمان 
زين سابها بدون ما يرد وراح ناحيته عربيته وركب
وعد فتحت الباب وركبت وهي متعصبه وقالتله
: انت مبتردش عليا ليه انا بكلمك
زين ساق العربيه بسرعه وملامحه باين عليها الغضب
وعد بعصبيه : ع فكره انا بكلمك ممكن افهم اي شدتني من قدامه ليه 
زين وقف العربيه ع جمب وقلها بعصبيه 
: معنديش اجابه لأسئلتك هتقعدي ساكته ولا تتفضلي تنزلي 
وعد بحزن : يعني اي انزل هو مش انت وعدتني ترجعلي كريم
زين بعصبيه : كل شويه وعدتني وعدتني انا زهقت من الحوار داه وزهقت منك انتي من يوم مادخلتي حياتي وانا حاسس انها بقت مقلوبه بعمل حاجات غريبه ومش عارف بعمل كدا ليه انا مبقتش فاهم نفسي بسببك
وعد مصدومه من كلامه 
زين : فيها اي يعني لما سابك وراح حب اختي ما كل واحد حر انتي هتجبريه يحبك يعني انتي لو عندك كرامه فعلا كنتي رجعتي مصر من وقتها انما انتي.....
وعد قاطعته والدموع مجمعه ف عنيها
: بس خلاص انا اسفه ليك على اي حاجه عملتها 
وفتحت باب العربيه ونزلت
زين : احسن بردو انا كان نفسي اخلص منك واتمنى مشوفكيش تاني ف حياتي  
وساق عربيته ومشي وهو متعصب
يتبع الفصل الثامن 8 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent