رواية أحببت طفلة الفصل السادس 6 - بقلم جنى أحمد

الصفحة الرئيسية

رواية أحببت طفلة البارت السادس 6 بقلم جنى أحمد

رواية أحببت طفلة كاملة

رواية أحببت طفلة الفصل السادس 6

وفي يوم جديد ملئ بالاحداث 
استيقظ مراد قبل اسراء وراح ليأخذ حماما دافئا ويلبس وكتب ظرف لاسراء ونزل... 
وبعد ربع ساعة 
استيقظت اسراء واخذت حماما دافئا هي الاخري وراحت تصحي مراد لكن ملقتوش ولقته فطر فراحت تفطر وهي مستغربة انو صحي قبلها ومن غير ما يقولها حاجة وبعد ما فطرت لحظت ان تحت طبق الاكل بتاعها ظرف فتحته ولقت مكتوب فيه بخط جميل جداً... 
"اسراء بصي افطري وروحي ع اوضتك هتلاقي فيه دولابك فستان واكيد هيعجبك البسيه وانزلي هتلاقي السواق مستنيكي روحي معاه". 
من مراد. 
ابتسمت تلقائية وفرحت روحت اوضتي اشوف الفستان كان تحفة بجد كان لونوا بينك وكان طويل وكان معاه طرحته بجزمته لبستهم ونزلت وروحت مع السواق لغاية ما وصلت في مطعم كبير وكان كله ضلمة بس اول ما دخلت وقربت من المطعم لقيته بينور مع دخولي لي وفجأة كل الانوار اتفتحت مرة واحدة وكان فيها بلالين جميلة جداً بس استغربت هو فيه ايه لغاية ما لقيته ايوة لقيته مراد. 
مراد وهو ينظر لها بعشق: شبه اميرات ديزني كنت عارف انو هيبقي جميل جدا عليكي. 
اسراء بخجل: ميرسي. 
مراد نزل ع ركبه وفتح علبة فيها خاتم دهب: انا جايبك هِنا يا اسراء وبقولك اني بعشقك وتقبلي تبقي مراتي للعمر كله. 
اسراء بتفاجأ ع كلامه ولانها كانت تحبه أيضا: موافقة انا كنت بحبك من زمان. 
مراد حملها ولف بها المكان: بحبببببببببك ياااا طفلتييي. 
اسراء بصوت عالي: وانااااااا كماااان بحبك. 
مراد بخبث وغمزة وقعت قلب اسراء: طب ايه
اسراء: ايه
مراد: طب يلا يا مجنونتي عشان نتعشي واكمل الكلام بخبث عشان نروح ع بيتنا. 
اسراء بخجل: ماشي يلا. 
واتعشوا وكان بالنسبالهم احلي يوم عاشوه في حياتهم. 
_______________
"في ڤيلا مراد" 
دخلوا الي غرفتهم معاً وذهبوا الي عالمهم الخاص..
يتبع الفصل السابع 7 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent