رواية اصبحت متيمما بها الفصل الخامس 5 - رفيدة حامد

الصفحة الرئيسية

رواية اصبحت متيمما بها البارت الخامس 5 بقلم رفيدة حامد

رواية اصبحت متيمما بها كاملة

رواية اصبحت متيمما بها الفصل الخامس 5

كنا قاعدين انا ورحمه وبندردش زي عادتنا سمعنا صوت
 ضرب نار من بره وماما ومرات خالي بيصرخوا باسم زين 
جرينا  لتحت وتفأجنا بزين متصاب ف أيده 
ورجالته كانت بتضرب ف رجالة عمي ومن شكله كده عمي 
هو الي ضاربه رحت ناحية زين أنا وبعيط 
زين انت كويس ؟! 
بتعب شديد باين عليه متقلقيش ي روح مفيش حاجة
 حصلتلي اصابة بسيطه اطلعوا لفوق انتوا بس لغاية منشوف
 عمك ده ل أنا لهو انهارده
زين مينفعش انت وف الحاله دي اركب معايا نتصل ع
 الدكتور يجي يشفلك الجرح الاول وبعدين جدي ورجالتك 
معاه بره ، ارجوك تعال ومتعندش 
بزعيق  روح اسمعي الكلام المسأله بيني وبينه ومش عايز
 حد يدخل فيها 
"خرج ليهم واسمعنا صوت شجارهم كانوا بيتكلموا بزعيق
 شديد  وطبعا انا سبب ده كله ، ايوا انا السبب ، انا الي ورط 
زين ف مشكله زي دي، بس هو مكنش بايدي حاجه اعملها ، 
اووف بقي مش وقت التفكير في كده ، أنا قلقانة ع زين
 وجدي لو حصلهم حاجة هتكون بسببي انا ، انا لازم اخرج
 لعمي قبل ميحصلهم حاجة لسه هخرج أسمعت جدي بيصرخ
 باسم زين جرينا لبره كان زين اغمي عليه بسبب أنه فقد دم
 كتير ، طلبنا الإسعاف ووصلت بعد وقت، ف المستشفي
 دخلوه ، كنا كلنا واقفين بقلق شديد  مستنين الدكتور يطلع
مع الوقت الدكتور طلع وكلنا جرينا عليه وف كلنا فى صوت
 واحد اتكلمنا
زين عمل ايه دلوقتي ي دكتور 
متقلقوش انشاء الله كويس بس انتوا ادعوله يقوم وهو
 كويس  انشاء الله 
إنشاءالله ي دكتور ، طيب هو حالته ايه دلوقتي ؟ 
 الإصابة كانت سطحيه لولا انوا خد  وقت طويل لما مجبتوه 
هنا ففقد كمية دم كبيره ،
يعني احتمال يفوق امتي ؟ 
بعد ٢٤ ساعة انشاء الله 
تمم شكرا لحضرتك ي دكتور 
العفو ، بعد اذنكم 
اتفضل . 
جدي هو عمي دلوقتي عملتوا معاه ايه
اووف،  نسيته خالص اكيد هرب 
هرب ؟! 
اكيد يعني ي روح مهو احنا اتلهينا مع زين لما اغمي عليه 
فهو انتهز الفرصه وهرب 
طيب هو كان جاي ليه ؟ 
عشانك هيكون جاي ليه يعني !  
 بدموع جدي لو هفضل سبب انكم تتألموا كده ف انا هروحله 
برجلي . 
ايه الي بتقوليه ده ي روح اياگي تفكري في كده تاني ، انتي
 بنتي وانا مستحيل أتخلي عنك وزيك زي رحمه وزين 
 متزعليش نفسك ع الفاضي ومتقعديش تأنبي نفسك الوحيد
 المفروض يتحسر ع نفسه هو عمك مش انتي ي بنتي روحي
 ادعي لزين وصلي  وربنا يقومهولنا بالسلامه انشاء الله 
انشاء الله  ، بس ي جدي لو زين عرف ب أنه عمي هرب
 هيزعل جامد . 
عارف ي بنتي ، وكمان ممكن يقوم هو وتعبان يروحله زين 
 مش بيسيب حقه بالسهولة، عشان كده محدش يقله ع حاجة 
بس هو ممكن يلاحظ 
لو لاحظ نحاول معاه ع كد منقدر  
تمم 
" عدي ٢٤ ساعة وطول اليوم محدش فينا رجع البيت كلنا كنا
 قاعدين مستنينه لما يفوق، كنا بنصلي وندعي طول اليوم
 ودلوقتي طلع الدكتور طمنا عليه وهينقله ل اوضه عاديه 
دخلنا ليه كان لسه مفقش" 
جدي امال هيفتوق امتي بقي  
ع حسب كلام الدكتور أنه ممكن يفوق ف اي وقت من
 دلوقتي بس محددش امتي بالظبط 
يوووه بقي  نفسي اتخانق معاه بقي انت اخ مش جدع 
ع فكره ي زين . 
بت انتي حتي انا وبموت مش رحماني 
" اول مسمعنا صوته جرينا كلنا عليه " 
بقلق زين انت كويس اندهلك ع الدكتور 
ايه ده الست روح  قلقانه عليا فيه حاجة هتحصل انهارده ولا
 ايه ؟! 
ع فكره انت بارد 
ايوا كده اتأكدت انك روح الي عارفها 
خلاص بقي مش هتبدأوا شغل الأطفال بتاعكم ده 
بإحراج حاضر ي جدي 
حمدالله ع السلامة ي زين 
الله يسلمكم 
مهو لو سمع الكلام من الاول وسابنا نتصل ع الدكتوي
 ( الدكتور)  مكنش حصل ليه ده كله 
ملكيش دعوه ي بت يم لدغة انتي 
بص ي جدي بقولي ايه 
م انتي بلدغة صح ي بنتي نحن هنكدب ع بعض 
انا عايبة اني اشتكتلك أصلن 
جدي هو ايه الي حصل بعد م اغمي عليا قبضتوا عليهم ؟! 
بص ليه بالتوتر  ايوا 
طب كويس" لسه هيقوم من مكانه "
زين ي بني انت رايح؟! 
رايح اخد حقي 
ايه !  ايه الي بتقوله ده انت اتجننت  مستحيل تقوم وانت ف
 الحاله دي . 
جدي انا مش بستحمل المستشفيات ومش هقدر اقعد اكتر
 من كده تاني وبعدين انا لازم اخد حقي انهارده قبل بكره
 مش زين الي  بيسيب حقه 
زين انت اهبل ايه الي بتقوله ده الدكتور قال انك مش
 هتخرج منها قبل تلات ايام . 
ايه ! تلات ايام ايه الي انا اقعدهم مستحيل طبعا اقعد ثانيه
 تاني هنا . 
زين اسمع الكلام بقي وبطل شغل المجانين بتاعك ده 
بقولكم مش بستحمل المستشفيات مش هقدر اقعد تاني 
زين اظن اني قلت هتقعد 
بس ي جدي 
مفيش بس وكلامي يتسمع ولا انت ملكش كبير 
لا طبعا بس مش قصدي كده 
لو مش قصدك يبقي تسمع الكلام وتقعد  لغاية متروق
نفخ بضيق وسكت 
" عدوا التلات ايام وروح مسبتهوش كانت ديما قاعده معاه
 وأغلب الوقت كانت رحمه تيجي تقعد معاهم وطبعا باقي
 العيله بتيجي بس مش بيقعدوا كتير  ومفيش ثانيه
 بتعدي عليهم غير لما يكونوا متشكلين مع بعض رجعوا
 البيت " 
خلاص بقي مقلنا كلت مش عايز تاني 
طيب خد معلقه كمان تاني وخلاص 
روح انا مش عيل صغير عشان تعاملني كده  ومش عارف
 برضوا انتي ليه مش عايزاني انزل المخزن لعمك تحت . 
عادي ي زين انت لسه قاعد تعبان  ونزلوك لتحت هيكون
 خطر عليك. 
واسيب حقي ل امتي يعني؟! ، انا نازل وسمعكيش تقولي
 كلمه تمنعني لاني مش هقدر اصبر عليهم تاني اكتر من كده
 ونزل  . 
رايح فين ي زين انت وتعبان كده ؟! 
أخد حقي منهم ي جدي 
ايه ! بالتوتر بس انت لسه تعبان ي بني استني لما تروق حتي 
هو ليه كل مجيب لحد سيرتهم تتوتروا كده ؟! فيه حاجة انا
 معرفهاش ! 
بالتوتر اص اصل اصلوا 
جدي انت علقت أصلوا ايه ؟!  
أصلوا  لما انت اغمي عليك 
ها ايه الي حصل لما اغمي عليا ؟ 
احنا اتشغلتا معاك وهم هربوا 
ايه !؟ يعني ايه هربوا ، مش انت الي قلت انكم قبضتوا
 عليهم ؟!
زين ي بني انت كنت تعبان ومكنش ينفع نقلك 
اه وتروحوا تكدبوا عليا صح ؟ 
زين .. 
بلا زين بلا بتاع وسابهم وخرج 
كان غلط لما كدبنا عليه 
بس لو قلناله مكنش هيسكت برضوا وأديكي شيفاه كان عايز
 يعمل ايه. 
ربنا يستر ويعدي الي جاي ع خير 
امين 
"  قعدنا مستنينه  لغاية الساعة ١٢ ومكنش لسه جه برضوا
  بدأنا نقلق عليه  فرنيت عليه مكنش بيرد بس فجأه دخل
علينا بصينا كلنا ناحيته ولسه هنتكلم فهو قطاعنا
واتكلم وسابنا كلنا ف حالة صدمة  من الي بيقوله ..
يتبع الفصل السادس 6 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent