رواية اصبحت متيمما بها الفصل السادس 6 والأخير - رفيدة حامد

الصفحة الرئيسية

رواية اصبحت متيمما بها البارت السادس والأخير بقلم رفيدة حامد

رواية اصبحت متيمما بها كاملة

رواية اصبحت متيمما بها الفصل السادس والأخير

انا  مسافر 
ايه !
مسافر، اظن اني مقلتش لغز يعني 
هتسافر ازي ب حالتك دي 
زي الناس 
زين متتجننش 
بعد الي انتو عملتوه ومش عايزني اتجنن كفايه بقي
 ومحدش ليه دعوه بيا تاني وكفاية اني قلتلكم اني مسافر 
يعني ايه ! عايز تسافر من غير متقول لحد كمان 
 ببرود اظن انكم مقلتوليش الحقيقه برضوا 
زين ف فرق 
فينه الفرق ده تكدبوا عليا وتقولوا ف فرق 
بما انك مسافر هروح معاك انا وابوك كمان 
لا طبعا 
ايه هو الي لا  ، نفترض أنه حصل ليگ حاجة هناك 
 هنعرف  ازي نحن هنا  وانت هتتصرف ازي . 
نفخ بالضيق ، تمم انا ماشي الصبح وقلت لرجاله برا عشان
 تستعد ابقي اعملوا حسابكم انتو كمان " 
تمم 
زين مش هترد عليا بقي 
!! 
ي زين 
!! 
مهو جدي الي قال منقلكش لانك تعبان 
تروحي تمثلي  معاهم انتي كمان 
اسفه 
ينفعني ف ايه اسفك ده 
معلش اخر مره 🥺 وعد مش هخبي عليك حاجة تاني 
لما نشوف 
طيب  سمحتني 
ابتسم  لا 
بما انك ابتسمت  يبقي سمحتني 
خلاص ي حجة سمحتك عايز ايه بقي 
انت هتعمل ايه مع عمو 
كل خير 
 ي زين 
يعني انتي عايزاني اعمل  ايه ف واحد كان رايح يقتلني  
انت هتقتله يعني 
احتمال 
ايه ؟! 
احتمال اقتله عادي يعني 
الي هو ازي ده ، انت ممكن تقتل حد ؟! 
طيب مهو كان هيقتلني برضوا 
مش كده برضو ي زين 
ناني ي روح وبكره نشوف هنعمل ايه 
ها ي جدي نمشي كده 
يلا توكل ع الله 
" سافروا وهناك عم روح مكنش عامل حسابه أنه زين ممكن
 يجي بالسرعه دي بسبب إصابته ف قبضوا عليه بالسهولة هو
 وابنه ، زين ضربه ف نفس المكان الي ضربه فيه ويبقي كده 
خد حقه ، بس طبعا مش هيسيب حق روح فقرر يسبب روح
 تقرر هي عايز تاخد حقها ازي، رجعوا البلد وزين قال لروح
 أنها تقرر  هي عايز ايه" 
ها ي روح هنعمل معاه ايه بقي  
ممكن اتكلم معاه شويه ؟ 
طبعا تعالي معايا  
" دخلنا ليه كان شكله تعبان من الاصابه الي زين سببهاله
 وكمان كان ضاربه جامد " 
روح ي بنتي انا اسف 
بعد ايه ها قلي بعد ايه ؟!! 
 كملت بزعيق بعد مكنت بتضربني كل يوم وكنت
 بتحبسني ف الأوضة من غير اكل ولا شرب ومكتفتش بده
 كله قعدت تعذب ف ماما قدامي ولا بسببك كنت هخسر زين
 قلي بقي انت اسف ع ايه ف ده كله. 
انا اسف والله عارف اني عرفت غلطي متأخر معلش ي بنتي
 سامحيني . 
انا مسامحاگ لاني مش عايز اكون سبب موت شخص وبذات
 من عيلتي وياريت ملكش دعوه بينا أنا وماما تاني . 
بس ... 
من غير بس انا قلت كلامي وخلصت بعد اذنكم 
ليه عملت كده ي روح 
اظن اني قلت السبب قدامك جوه 
يعني مفيش سبب تاني غير ده 
بالزعيق لا مفيش ي زين وسيبني ف حالي بقي 
طيب اهدي عشان نحن دخلين ومتخليش عمتي تشوفك
 انتي ومضايقه كده . 
طيب 
ها ي روح عملتي ايه 
سامحته ي ماما 
ايه ! ليه ي بنتي بعد الي عمله فيكي ده كله وبتسمحيه 
ماما ده حتي لو كان عمي ومن دمي وانا مستحيل أكون
 سبب في موته. 
بس ي بنتي ممكن  يرجع يعذبگ تاني  
الي انا شوفته ف عيون عني انهارده بتبينلي أنه نادم وندمه
 كبير كمان  . 
انشاء الله يطلع كلامك  صح 
انشاء الله ي ماما بعد اذنكم  هنطلع نستريح
اذنگ معاگي ي بنتي 
زين 
عايز ايه ! 
انا اسفه 
ع ايه 
يعني انت مش عارف ؟! 
لا مش عارف 
اووف عشان تكلمت معاك بعصبيه تحت 
اااها  ، اسفگ مش قبول 
ليه انشاء الله 
اهو كده مش مقبول 
خلاص بقي المسامح كريم 
!! 
زين ! 
ايه تاني 
عمي خلاص مش هيأذيني تاني
اااها  
بلعت ريقها بالصعوبه وكملت هو نحن ع كده هنطلق ؟! 
قام من مكانه بعصبيه ايه ؟؟! 
بقلك هطلقني ؟! 
ببرود لا طبعا 
ايه الي لا طبعا
مش هطلقگ 
ايه !؟ 
بصوت حزين ليه هو انتي عايز تتطلقي يعني ؟!
انت عايز تتطلقني ؟! 
مترديش ع سؤالي بسؤال  
لا ، احم اقصد يع  يعن يعني" قطعها " 
 بالضحك حتي لو رفضتي برضوا انا مش هطلقك 
ليه انشاء الله ؟!
اهو كده مزاجي 
امممم 
 ها موافقه تكملي ؟! 
هتخليني اعضگ 
ايه ي روح امك 
اهو كده 
موافق 
وتخرجني انا ورحمة كل يوم 
موافق 
وتلعب معانا  بلايستشين  متهربش زي كل مره ؟! 
 مهو انتو مبتعرفوش تلعبوا وبتضحكوا عليا
مليش فيه 
خلاص  موافق ي اختي 
وتخليني اقلگ كتكوت ! 
كتكوت ف عينك ي بومه 
ها قلت ايه ؟! 
موافق 
وتجبلي كل يوم شبسي ؟! 
ع اساس اني مش بحيبلگ 
وتجبلي كيمكونو ؟! 
بزمتگ هو انا عندك اغلي ولا الكيموكونو 
عيب عليگ ده سؤال ،الكيموكونو اغلي طبعا سيبني اكمل 
هو لسه فيه تاني ؟! 
اااها ،،، وتخليني ألعب كوره ف الشارع ؟! 
بصي اقلك ايه تعالي نروح للمأذون نطلق حالا 
عاااا  خلاص بهزر ي جدع متبفاش قفوش كده  
تمت النهاية.. اقرا ايضا رواية ياقوت قلبي كاملة عبر دليل الروايات للقراءة والتحميل
google-playkhamsatmostaqltradent