رواية زواج اجباري الفصل الرابع 4 - دنيا علاء الجندي

الصفحة الرئيسية

رواية زواج اجباري البارت الرابع 4 بقلم دنيا علاء الجندي

رواية زواج اجباري كاملة

رواية زواج اجباري الفصل الرابع 4

-فضل يوسف قاعد بيشرب العصير وبيتفرج علي التليفزيون.. كانت الساعة 12.
-وانا قاعدة قصادة علي الكنبة التانية بس بتفرج علية هو وانا زعلانة اني مش عارفة اكون قاعدة جمبة وسرحت فية لحد م اهو شافني ولقيتة بيقولي... 
-زينب.. زينب
سرحانة لية كدة!! 
-مفيش حاجة مش سرحانة انا قاعدة اهو.. 
هات الكباية أدخلها المطبخ
-لا خليكي أنا هقوم أدخلها واجيب تليفوني من الأوضة. 
-طيب ماشي دخل دي كمان معلش.. 
______________________♡
قام دخل جوة يدخل الكبياات ويجيب تليفونة.. 
وانا لسة قاعدة بتفرج علي التليفزيون
كان نفسي أتكلم معاه كتير وبشكل غير كدة وبدون الحدود دي بس للأسف يوسف ال اختار كدة وحط الحدود دي.. 
____________♡
طلع من جوة جة قعد مكانة وشغل تليفونة وانا قعدة مكاني.. 
وبعدين لقيتة بيسئلني... 
-زينب هي مامتك كلمتك؟؟! 
-لا ي يوسف أنا قفلة تليفوني من الصبح
كلمت ملك وقفلتة.. 
-ملك!! 
قولتيلتها اي!! 
-مفيش ي يوسف كانت بتطمن عليا معرفتهاش حاجة 
-كويس ي زينب انا كمان كنت قافل تليفوني ودا الافضل لحد م الشهر دا يخلص وهنتصرف بعدها.. 
-عن اذنك ي يوسف هدخل أوضتي.. 
_________________♡
قومت دخلت اوضتي وانا هموت من كلام يوسف هو لية بيعمل كدة لية!! 
فضلت اسئل نفسي هو هيفضل كدة لحد امتا هنفضل بعاد عن بعض كدة لحد امتا!! 
قومت طلعت هدوم ودخلت الحمام خدت شاور وبعد م خلصت رجعت اوضتي وقعدت علي السرير وانا مخنوقة وبعيط 
لية متكنش دي اجمل ايام ف عمري!! 
لية الفترة دي وحشة كدة!! 
__________________♡
فتحت تليفوني كانت الساعة 2 تقريبا او 2 ونص
سمعت صوت التليفزيون شغال لسة 
قولت اطلع اشوف يوسف قاعد لسة ولا لاء
طلعت ولقيتة لسة ف الصالة بس ي روحي نام علي الكنبة
حاولت اصحية عشان يدخل أوضتة بس مصحيش 
دخلت جبت غطا ومخدة من جوة وعدلتة وغطيتة ووطيت صوت التليفزيون وروحت اتوضيت ولبست اسدالي وطلعت صليت القيام ف الصالة وفضلت ادعيلة كتير.. وبعد م خلصت قومت قعدت ع الأرض جمب راس يوسف وفضلت امشي ايدي علي شعرة وابصلة وهو نايم فضلت قعدة كدة لحد م الفجر أذن قومت صليتة وقعدت قرأت شوية قرآن وبعدين شلت سجادة الصلاة والمصحف دخلتهم اوضتي ورجعت قعدت تاني جمب يوسف وهو نايم زي القمر مش حاسس بحاجة وكالعادة نمت وانا قاعدة ههههههه.. 
صحيت الصبح علي صوت يوسف.. 
-زينب قومي ي زينب
-فتحت عيني بس رقبتي كانت وجعاني اوي بسبب نومتي دي.. 
صباح الخير ي يوسف صحيت!! 
اهة صحيت ي زينب انتِ اي ال نيمك كدة 
ومالك مش عارفة تتحركي كدة لية..! 
-مفيش حاجة رقبتي شدة شوية عادي
-طب انتِ نمتي كدة لية وامتا!!  دا انتِ كنتِ ف اوضتك!!.. 
-اة كنت ف اوضتي بس جيت ابص عليك لقيتك نايم حاولت اصحيك بس انت محستش ف غطيتك وفضلت قاعدة قصادك
نمت غصب عني 
اسفة اني ضيقتك علي الصبح كدة مكنتش اقصد والله.. 
-خلاص حصل خير ي زينب قومي ادخلي اوضتك كملي نوم وف كريم جوة حطية علي رقبتك عشان متوجعكيش اكتر.. 
-مااشي ي يوسف شكرا 
جيت اقوم رجلي وجعتني اوي ومكنتش حاسة بيهاا 
كنت لسة هقع.. يوسف لحقني..
-زينب زينب خلي بالك اي مالك
-ممم مفيش حاجة عشان بس قعدت عليها وقت طويل ف وجعتني متقلقش انا كويسة...
-طيب اقعدي شوية وبعدين ادخلي اوضتك 
-حاضر ي يوسف روح انت كمل نومك جوة وانا شوية وهدخل.. 
-لا لا مش هعرف انام تاني انا قاعد اهو 
-طب قوم الاول اغسل وشك واتوضي وصلي الصبح وانا هقوم احضرلك الفطار..
__________________♡
دخل يوسف يتوضي ويصلي وانا قومت عشان اجهز الفطار.. 
دخلت غسلت وشي الاول وسرحت شعري
وروحت المطبخ اجهز الفطار.. 
بعد م خلصت طلعت الاكل علي السفرة برة.. 
وناديت علي يوسف
طلع ع طول وقعد يفطر بس كان باين علية انة عاوز يسئل علي حاجة او عاوز يقول حاجة.. 
فسئلتة انا... 
-يوسف ف حاجة!! 
-امم حاجة اي!! 
-حساك عاوز تقول حاجة او تسئل علي حاجة
قول ف اي انا سمعاك اهو.. 
-بصراحة اة ي زينب عاوز اسئلك علي حاجة
-اتفضل ي يوسف اسئل بس خلص فطارك الاول.. 
-عادي م احنا بنتكلم واحنا بنفطر اهو
-طب اسئل ف اي!! 
-انتِ بتعملي معايا كدة لية ي زينب!! 
-بعمل اي ي يوسف مش فاهمة!! 
-يعني مهتمة بيا وبتعمليلي اكل ولما بطلب حاجة بتعمليها وفضلتي قاعدة قصادي طول الليل.. بتعملي كدة لية رغم اني مدتكيش اي حق من حقوقك المفروضة عليا فهميني ي زينب..!!! 
يتبع الفصل الخامس 5 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent