رواية قلبه من حجر الفصل الثالث 3 - حبيبة محمد

الصفحة الرئيسية

رواية قلبه من حجر البارت الثالث 3 بقلم حبيبة محمد

رواية قلبه من حجر كاملة

رواية قلبه من حجر الفصل الثالث 3

نازله بهيبتها مع داغر ونازله من عربيته الكبيره قدام الطلاب وكانت اول مره تكون في المدرسه دي كانت مدرسه للاغنيا بس كل الفيها ناس من طبقه عاليه..... داغر خدها من ايدها ودخلت معاه.... 
الطلاب كانوا بيبصولها بحقد.. 
لحد ما داغر وصلها لفصلها... 
دليلا:  داغر استني... 
داغر:  ها؟  
دليلا:  ينفع اسألك سؤال 
داغر:  اسألي
دليلا:  انت عندك كام سنه... 
داغر:  ليه يعني؟  
دليلا:  رد بس 
داغر: ٢٣ سنه...  
دليلا فضلت تفكر... وهو واقف بيفكر معاها... 
دليلا:  بتفكر في اي
داغر:  مفيش خشي فصلك يلا
دليلا: طب يلا امشي... 
داغر بيتوعدلها:  ماشيي!!  ماشي!!  يا دليلا... 
دليلا دخلت الفصل.... 
والميس شدتها من ايدها
_ دي دليلا هتبقي معانا هنا في المدرسه و في الفصل من دلوقتي........ 
دليلا ابتسمت بكسوف....  
ومسكت عكازها....  وراحت قعدت بس البنت رخمت عليها
_ المكان محجوز... 
دليلا مشيت من جمبها بعصبيه مكتومه وراحت لمكان تاني... 
_ المكان محجوز بردو
وفضلوا يضحكوا...  
الميس:  ما كفايا بقا يا سلمي انتي و شيماء ... خلوها تقعد
سلمي بأستهزاء..:  اي يا ميس مش شايفه ان المكان محجوز
شيماء:  اظاهر مش شايفه طب البسي نضاره بقا.... 
وفضلوا يستهزأوا والميس ساكته...  
دليلا:  الانتوا بتعملوا دا عيب.. 
شيماء:  انا شايفه ان محدش دخلك...... 
دليلا بمكر :  مش لازم حد يدخلني......
سلمي ببرود:  اوبا اوبا لا دا انتي طلعتي جامده بقا...
 ويتخاف منك.. 
دليلا:  بالظبط كدا... 
سلمي و شيماء قعدوا بغيظ.... 
الميس:  تعالي يا دليلا اقعدي جمب.... اياد... 
دليلا  راحت بكسوف وقعدت.. 
اياد بأبتسامه:  مش هنتعرف.. 
دليلا:  مش جايه المدرسه عشان اتعرف جايه عشان اتعلم
اياد:  اممم...  
دليلا بصت قدامها وركزت مع الميس... والناحيه التانيه كان فيه بنت مركزه معاها اوي.. 
دليلا بصتلها بعلامات استفهام 
والبنت ابتسمتلها جامد... 
في مكان اخر....  
داغر:  خلاص يا باشا انا اكتفيت اجازه ينفع تخليني اجهز نفسي للمهمه؟  
_ المهمه صعبه وفيها مجرمين كتير و تفكيرك دا غلط... 
داغر:  انهي تفكير يا باشا
_ انك تدخل...بنت في المهمه عشان تقدر تثبت عليهم حاجه
داغر:  انا لغيت الموضوع دا من دماغي وهفكر بشكل تاني... 
_ انت كدا صح يا داغر... 
داغر:  بإذن الله المهمه هبدأها من بكره انا ومراد.. 
_ بالتوفيق يا داغر... 
داغر خرج وهو لابس نضارته... وبهيبته وركب عربيته.... وراح يجيب دليلا من مدرستها.... 
في المدرسه..... 
دليلا خرجت شايله شنطتها بكتف والكتف التاني لا....
خرج وراها اياد... ومسك ايدها
دليلا: انت بتعمل اي..
اياد: مش هنتعرف علي بعض.
دليلا: قولتلك مش فاضيالك..
اياد: عايز نكون صحاب....
دليلا بتسرع: اهلا انا دليلا..
اياد: مالك بتقوليها بسرعه كدا ليه كأنك عايزه تخلصي مني..
دليلا: كويس انك حسيت علي دمك وفهمت...
اياد ببرود: اهلا انا اياد...
دليلا بصتله بغباوه ومشيت وسابته...
_ شش بثث استني يااا اسمك اي انتي ياااا...
دليلا لفتلها: شش بثث؟ انتي بتنادي قطه...؟ 
_ ينفع نكون صحاب 
دليلا: هيحح مش هخلص منكوا انهارده....
_  عشان خاطري كوني صاحبتي انا كان نفسي من زمان يكون عندي الصاحبه القويه دي....
دليلا ضحكت بأستهزاء: اسمك؟
_ ا..انا اسمي اسيا...
دليلا : وانا دليلا.....
اسيا مسكت في ايد دليلا زي اللبانه اللازقه....
دليلا:  في اي يا...  
اسيا بتفاهه: اسيا قوليلي اسيا
دليلا: امم ماشي يا اسيا...
اسيا: انا هدخل اغسل وشي في الحمام تعالي معايا..
دليلا: طب بسرعه...
دليلا واسيا دخلواا وكانت شيماء و سلمي جوا....
دليلا بصتلهم بقرف...
سلمي: معني كدا انك خايفه... ولا بتتصنعي انك مش خايفه من الهنعملوا فيكي...
دليلا: اخاف منكوا انتوا؟ 
شيماء: محدش عمره اتجرأ يرد علينا كدا في الفصل انتي تيجي وتتجرأي تعملي كدا لا دا احنا نعلمك الادب زي ما علمنا بقيت الفصل بقا...
سلمي: يلا بينا يا شيما...
شيماء: يلا يا سلمي...
اسيا كانت خايفه ومستخبيه منهم....
و دليلا واقفه ولا خايفه من اي حاجه.....
شيماء كانت لسه هتدي دليلا بالقلم..دليلا مسكت ايدها ولوتها وزقتها علي الارض 
سلمي: يعني مش خايفه علي رجلك التانيه...
دليلا خبطتها في نص رجلها خبطه خلتها تقع علي الارض بتتوجع......
شيماء قامت تاني وكانت لسه هتشد شعرها...
دليلا لفتها من ايدها واديتها في بطنها وقعت هي وسلمي علي الارض مش قادرين يتحركوا.... 
دليلا مسكت عكازها وعدلت شعرها بهيبه وشاورت بأيديها لأسيا... 
اسيا خرجت وراها... بخوف
اسيا:  ازاي قدرتي تعملس كدا ورجلك مكسوره؟  
دليلا ببرود :  مين دول... 
اسيا:  دول يبقوا زي ما بيقولوا كدا صيع الفصل.... بيتحكموا في الفصل بيعملوا الهما عايزينوا اغنيا جدا ومحدش بيقدر عليهم حتي المدرسين... بجد انتي عملتي حاجه التاريخ يشهدلك عليها.... بس خلي بالك هما مش هيسيبوكي في حالك.
دليلا ببرود:  ميسيبونيش انا فاضيلهم.... 
دليلا نزلت مع اسيا... لقت داغر مستنيها في العربيه حاولت تتجاهله  وفضلت مكمله مشي مع.... اسيا... 
داغر جري وراها بالعربيه:  مش بندهه عليكي انا ولا خلاص اطرشيتي... 
دليلا بطفوله:  مش لازم ارد عليك...... 
داغر بتفاهه:  بت بتتتتت
دليلا بخضه:  ايييييه... 
داغر:  حاسس انك عملتي نصيبه وشك ميبشرش بالخير ما انا عارفك اصلي.... 
اسيا:  اه فعلا كانت بتضر... 
دليلا برقتلها ومسكت بؤها... 
اسيا بصوت مكتوم:  في ايي
دليلا:  شش اسكتي خالص.. 
داغر:  اركبي يا دليلا وهاتي صاحبتك اوصلها
اسيا:  لا بابي هيجي ياخدني.. 
دليلا:  عايزه حاجه
اسيا:  تؤ عايزه قوتك... 
دليلا ضحكت وركبت العربيه... 
******* 
بعد وصولهم....
داغر:  عملتي اي انهارده في المدرسه...... 
دليلا:  ملكش دعوه... 
داغر:  ما تتلمي بقا... 
دليلا:  تعرف حاجه يا سياده المقدم....... 
داغر:  امم 
دليلا:  انت اتجوزتني عشان المهمه الهتعملها صح... 
داغر:  خلاص انا لغيتك من المهمه.... 
دليلا:  ليه.... خايف عليا مثلا
داغر بقساوه وبيحاول يبين انه مش خايف عليها:  لا هخاف عليكي ليه.... 
دليلا بصتله بقرف وطلعت بدبدب علي السلم.... 
داغر برخامه:  يعني اوزعه وبتتكلمي كمان..  وبعدين رجلك التانيه هتتكسر ومش هجبسهالك
دليلا:  نينينيييي.. 
داغر دخل اوضته
الباب خبط.... 
دليلا نزلت تفتح... 
وكانت ماسكه في ايدها شويه ملازم وورق... 
دليلا بتوتر:  ابيه عاصم..؟  
عاصم:  كنت متأكد انك لسه في بيت اهلك.... 
داغر نزل.... 
داغر زق دليلا وراه 
_ نعم؟  مين؟  
عاصم بصوت عالي:  انت المين
داغر:  متعليش صوتك... 
عاصم:  اعليه زي ما انا عايز... 
داغر:  لا الانت تعوزه مش هنا عند امك... لاكن هنا انا بس الاعوز... 
عاصم:  امي؟  عاصم شد دليلا من ايدها.... 
داغر اتعصب وشد دليلا منه وضربه في راسه عاصم وقع علي الارض...  
دليلا بدموع:  بس بقا كفاااايه.. 
انتوا بتعملوا اي.... 
عاصم قام بدوخان وماسك راسه:  بقولك مين دا.... 
دليلا:  دا....  
عاصم بصوت عالي:  انقطييي
داغر ضربه تاني:  عشان تحرم تعلي صوتك عليها تاني
عاصم ماسك راسه ومش قادر يقوم.... 
دليلا شبت ضربت داغر في كتفه عشان مش طيلاه ...  ونزلت تحت علي الارض ومسكت راس عاصم.... 
دليلا:  انا اسفه... اسفه.... 
عاصم:  مش هتقوليلي دا مين.. 
دليلا:  دا جوزي.... 
عاصم بصلها بتنهيده كأن روحه كانت بتخرج منه وقام وقف بدوخان وهو بيبص لدليلا وهو مش مصدق ورجع لورا.... لحد ما ركب عربيته ومشي بصدمه.. 
دليلا فضلت مركزه علي بصات عاصم ليها.... وبعد كدا بصت لداغر بعصبيه وحقد.... 
دليلا:  عاجبك؟  عاجبك الحصل.؟ عااااجبك... 
داغر:  عاجبني
دليلا مناخيرها احمرت وخدودها احمرت ودموعها بدأت تنزل:  هو انت اي قلبك من حجر....؟  مبتحسش.... ما ترد... مبتحسش يعني؟ 
داغر عينه جمعت فيها دموع
دليلا:  انت مرييض محتاج تتعالج ياريتك بس تفهمني.... ياريت تعرف انا قد اي بعاني... اسمعني بس لو لمره... واعرف عني حاجه.... 
داغر:  واي هيفرق لو سمعت
دليلا بدموع وصرييخ:  هيفرق كتير اوي.... هيفرق انك هتعرف اني بكرهك ولو دخلت جوا قلبي هتعرف كميه الكرهه ال في قلبي ليك قد اي.... انا بكرهك كرهه انت عمرك ما هتتوقعه.... 
داغر عيونه دمعت... 
دليلا:  انت انسان مكروهه... مكروهه من الناس كلها.... 
ليه... ليه بتتعمد تزعلني وتضايقني؟  ليه اصلا... ثم اكملت بصريخ..... ليه اصلا اتجوزتني.... ها... ليه...؟  انا معرفكش.... ولا دا سن المفروص اتجوز فيه.... انا عندي كام سنه.... انطق... مش هترد طبعا....  انا عندي ١٦ سنه... ١٦!!!  انت متوقع يعني في ١ ثانوي.... متجوزه في اولي ثانوي..... متجوزه واحد عنده ٢٣ سنه....  لما بفتكر اليوم الشوفتك فيه ببقي نفسي انتحر... عارف يعني اي انا تعبتتتت ثم اكملت بصريخ وقهر ودموعها نزلت:  تعبتت اووووي في جروححح سابت اثر كبير اوي جوايا مش قادره... بحاول اتخطي كل حاجه بس.... بس مش عارفه.... مش عارفه هفرح امتي وازاي... وانا امي وابويا مش معايا في الدنيا وانا مع واحد مريض زيك...  
خبطته في كتفه والدموع ماليه وشها ودخلت... 
وهو فضل واقف مكانه الدموع ماليه عنيه....  ووشه كله احمر... وعروقه بدأت تبان....  ركب عربيته بحزن ومشي....
دخلت اوضتها والاكتئاب خلاص قرر انه ينهيها........ اول ما دخلت بصت لنفسها في المرايه... وهي بتصرخ...:  انا انسانه ضعيفهه... ضعيفههه مهما كنت قويه قدام الناس انا شخصيه ضعيفه.... انا ثم اكملت بدموع انا هفضل لوحدي طول عمري.... هفضل من غير حد...... هعيش لوحدي....  من يوم ما امي وابويا مشيوا من الدنيا وانا بتمرمط كل يوم من غيرهم في يوم واحد؟  يوم واحد بس كنت مستقره فيه؟  كنت عايشه مع حد وكملت معاه؟  بعد ما اهلي ماتوا بدأو يودوني لأعمامي عيشت معاهم فتره و متحملونيش.... بدأو يودوني لخالتي متحملتنيش ومشيت... دخلوني دار.... ثم اكملت ببكاء دخلوني داااار الايتام عشان محدش فيهم طاايقني.... محدش طااايقني...   لما دخلت الدار دا كانوا بيعلموني... السرقه... كانوا بيعلموني اقف قدام الكبير ومحترموش... كانوا بيعملوني.... ازاي اضرب واحمي نفسي.... كانوا بيعملوني اهرب من مدرستي ومزاكرش كنت علطول مبزاكرش... وبسيب مزاكرتي ودروسي ثم اكملت بدموع ولما تميت ال ١٦ سنه خرجوني وعيشت في البيت الريحه امي وابويا فيه.... هو يعرف انا اتبهدلت قد...؟  لا طبعا ميعرفش.... جاااااي يكمل عليا.......  نامت علي سريرها معيطه والدموع ماليه عينيها.. 
في مكان اخر.... 
عاصم دخل البيت.... وهو دايخ ومدهول.... 
_سميحه:  في اي يا عاصم
عاصم:  اتجوزت.. 
سميحه:  هي مين
عاصم:  دليلا اتجوزت
سميحه بغيظ:  اتجوزت؟  دي عندها ١٦ سنه لسه.... 
في مكان اخر... 
كان مراد نازل من عربيته عشان يشتري حاجه من السوبر ماركت
كان لابس نضارته وبيطلع المحفظه من جيبه:  عايز علبه سجاي... كان لسه هيكمل لقي البنت الشافها قبل كدا
مراد:  مش انتي بتاعت بقولك اي؟  
_ اه انا.... 
مراد:  بتعملي اي هنا. 
_بشتغل.... 
مراد:  بقولك اي.... 
_ عايز اي
مراد بمكر:  اسمك اي.... 
_ليه مش ناقصاك هي... 
مراد:  ما تردي عدل
_ اسمي روان
مراد:  خدي يا روان... 
طلع من طيبه ٢٠ جنيه زياده وادالها.... 
روان:  انت اهبل هو انا بشحت منك....  
مراد:  الواحد بيبقا غلطان انه بيعمل في الاشكال دي خير.. 
روان:  خير؟  دا انت وشك يقكع الخميره من البيت... 
مراد:  والله اشتكي لصاحب السوبر ماركت... 
روان:  هه اشتكي.. 
مراد:  مش خايفه يعني؟  
روان:  تؤ مش خايفه
مراد:  واي المديكي الثقه؟ 
روان:  عشان صاحب المحل بابا
مراد:  امم ربنا يخلي...  
مراد خد العلبه وحطلها فلوس العلبه ومشي... 
روان:  مجنون... 
في مكان اخر... 
كان الوقت اتأخر 
ومراد معدي بعربيته لقي داغر قاعد علي محطه وناسي نفسه خالص.....  
مراد نزل مخضوض:  قوم يبني اي الانت عامله في نفسك دا.. 
انت سكران؟  
مراد:  فوق يبني... 
داغر بتوهان:  عايز اي مني يا مراد.... 
مراد:  انت محدش قالك قبل كدا ان الخمره حرام... 
داغر مكنش في وعيه اصلا: هه تخيل بتقولي اي..... 
مراد:  ااه الحوار في دليلا يعني
داغر:  بتقولي انها بتكرهني... ولا بتقبلني.... دموعها الكانت نازله من عيونها دي كانت بتموتني وقلبي كان بيتكسر من جوا عشانها.....  دموعها وكسرتها قدامي مقدرتش اتحملها ابدا يا مراد... 
مراد:  شش بس تعالا دا انت حالتك صعبه.... 
مراد شاله علي كتفه ودخله العربيه.... 
في البيت... 
دليلا صحيت من النوم علي صوت الجرس... 
_ في اييي.... 
نزلت بعصبيه:  مين بيرن في الوقت د... 
لقيته داغر.... 
دليلا ادتله ضهرها:  طبعا هو انت فارق معاك حاجه.... فارق معاك انا بعيش في اي.....  
انت عارف؟  الغلط مش عليك... الغلط عليا انا... عشان بسيبك تزعقلي وتهيني وانا بسكتتت بس انا طهقتتت طهقتتتت ومش قادره استحمل....  دايما تزعقلي وكل حاجه اوامر اوامر ولا كانك اشترتني انا نفسي اعرف هو انت ليه كل همك بس انك تثبت اني ملييش لازمه واني بنسبالك مش مهمه و دايما تؤمرني بحاجات انا مش عايزاها ورأيك هو البيمشي دايما.... ليييييه؟  انا عايشه معاك ليييه؟  عشان اتهان بس؟   انا جيت كتير اوووي علي كرامتي يا داغر بس لهنا واستوب.... انت هطلقني يا داغر.... لفتله واديته وشها:  هطلقني و ...   كانت لسه هتكمل لقيته وقع في الارض
يتبع الفصل الرابع 4 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent