رواية قلبه من حجر الفصل الرابع 4 - حبيبة محمد

الصفحة الرئيسية

رواية قلبه من حجر البارت الرابع 4 بقلم حبيبة محمد

رواية قلبه من حجر كاملة

رواية قلبه من حجر الفصل الرابع 4

هطلقني و.. كانت لسه هتكمل لقته وقع في الارض.. 
دليلا:  اه هتمثل عليا بقا... 
مكنش في رد من داغر 
وهي لسه فكراه بيمثل... 
دليلا طلعت علي السلم:  خلاص براحتك خليك كدا
وهي في نص السلم حست انه مبيمثلش فعلا ونزلت جري عليه.... 
وطت علي الارض وحطت شعرها ورا ودانها وهي خايفه عليه:  دااغر.... دااغر.... انت.. كويس؟؟  
داغر بتوهان:  انا... هههههه كويس اوووي اويي
دليلا بقرف منه:  انت سكران؟  هتوقع اي من واحد مبيصليش
حاولت تقومه بس هو كانت تقيل واطول منها.... 
دليلا:  حاول تقوم معايا
قام وقف وهي كانت ماسكه العكاز ومسنداه من الناحيه التانيه.... 
لحد ما طلعته اوضته.... 
ونيمته علي السرير... 
داغر مسك ايدها قبل ما تخرج
:  اقعدي معايا شويه 
دليلا مسحت علي وشها ومكنش في ايدها حاجه غير انها تقعد جمبه لأنها مش قادره تسيبه او تبعد عنه... 
داغر فضل باصص في عيونها
وهي مركزه في عيونه وفي كل نظره كانت بتلومه علي افعاله معاها..... وهو مع كل نظره عينيه كانت بتحبها....  
لحد ما نام وهي فضلت مركزه في ملامحه وقربت منه بخفوت ولمست وشه 
:  انا.... انا!! كنت بكدب عليك... لما كنت بقولك بكرهك... انا كدابه...  انا دايما بزعل منك و بستناك دايما تكون كويس وتتغير بس مفيش... مفيش اي تغيير دايما تزعقلي و تقولي كلام يجرحني.... دايما تخليني يكون في ذره كرهه في قلبي ليك مع اني مش ناويه ابدا علي كدا.... انت البتخليني اكرهك....  بس انا... قلبي مبيقولش كدا انا البقول كدا
لمست ايده وغطته وهي بتبص لملامحه ومشيت من جمبه... 
******* 
دخلت اوضتها ريحت راسها.... 
ودماغها مبتستريحش من التفكير.... 
لحد ما النوم غلب عليها ونامت....... 
**** 
صباحا ( الساعه 6) 
دليلا لبست ونزلت قبل ما داغر يوصلها.....  
***** 
اسيا:  اتأخرتي ليه يا دليلا
دليلا:  ها... 
اسيا:  بقولك اتأخرتي ليه
دليلا بنعاس:  مفيش...  
اسيا:  مين القمر الكان معاكي؟  
دليلا حاولت تتجاهل الموضوع:  يلا ندخل؟  
اسيا:  بقولك مين الكان معاكي. 
دليلا:  علي فكرا انا مبحبش التناحه.... 
اسيا ضحكت وانجشتها ودخلت معاها المدرسه... 
اياد كان مع شله ولاد
اياد بمشاغبه:  البت البقولكوا عليا وصلت يجدعان.... 
_ فين دي
اياد:  اهي يا كريم... 
كريم:  طب تعالا نرخم عليها شويه شكلها جامده اوي
اياد:  اتكلم عدل عليها
كريم:  الا الا لا دا احنا اطورنا وبقينا نغير بقا.... دا من امتي دا وانت علطول بتاع بنات... بس مبتغيرش عليهم كدا
اياد:  دي غيرهم... 
كريم: غيرهم ازاي بقا
اياد: ليها شخصيتها وتقيله في نفسها تحس كدا انك متعرفش تكلمها....مش عارفه رافعه مناخيرها علينا.... انا علطول كنت بكلم بنات واقعه عليا لاكن دي غيرهم خالص
كريم: طب تعالا نشوف الغيرهم
اياد وكريم راحوا...
كريم: تعرفي انك قمر...
اسيا: ما تلم نفسك 
دليلا سكتت وكانها بتخزن لعصبيه من جواها
اياد: بس يا كريم...
كريم مسك شعرها: بحب الشعر الكيرلي انا تعرفي كدا...
دليلا لفت ورمت شنطتها لي الارض ومسكت ايده ولفتها حواليه: بعد كدا لو قربت تاني هقطعلك ايدك مش بس هكسرهالك... واديته في بطنه...
وقع علي الارض بأستغراب: ااااه اي دا....انتي....ازاي...
دليلا: زي مانت شايف كدا
دليلا خدت اسيا ومشيت 
واسيا بتبصلها بأستغراب....
دليلا: متستغربيش هتتعودي
اياد: هي دي بقا البقولك عليها
*****
في البيت 
كان مراد بيرن الجرس...
داغر صحي من النوم دماغه مصدعه ومخه هينفجر....
نزل من علي سريره ودخل اوضه دليلا ملقهاش.... 
مسح علي وشه بعصبيه 
= نازل..اصبر يلي بترنن...
مراد: شكلك نسيت المهمه؟ 
داغر: منستش...
مراد: اي الحاله الكونت فيها امبارح دي
داغر: اي كنت عامل اي
مراد: كنت مرمي علي محطه وعماله تتكلم علي دليلا
داغر : حصل اي بعد كدا
مراد: دخلتك البيت ومشيت..
داغر: دليلا كانت صاحيه؟
مراد: مشوفتهاش 
داغر للحظه خاف عليها وطلع اوضته يجيب تلفونه عشان يرن علي دليلا....
****
شيماء: الحقوا يا بنات مين وصل......
دليلا قعدت بغرور واتكلمت ببرود: شكلكوا نفسكوا يحصل فيكوا زي المره الفاتت....
سلمي وشيماء سكتوا...
واياد جه قعد جمب دليلا....
دليلا ببرود: ابعد صحابك عني
وهنا كان التلفون بيرن....
فتحت التلفون لقت داغر مردتش عليه....فضل يتصل وهي متردش.....
****
داغر لبس ونزل بسرعه: هروح مشوار وجاي
مراد: طب استني است...
مراد: مجنون مجنونن..
دداغر كان قلقان علي دليلا...و من خوفه عليها ركب عربيه وراح لمدرستها....
****
اياد: ينفع علي اقل نكون صحاب
دليلا بعدت عنه شويه: اشمعنا انا يعني اشمعنا انا اكون صاحبتك ما انت عندك المدرسه مليانه
اياد: عشان انتي غيرهم
دليلا: والله؟ غيرهم في اي بقا
اياد: ياريت متقلليش مني انا مش شخص وحش...
دليلا: اسمك اي
اياد بفرحه: اسمي اياد
سلمي بصوت عالي: فرحان اوي يا اهبل
اياد بعصبيه: مدخلتكيش 
كانوا لسه هيتخانقوا دليلا قامت 
اسيا جريت وراها.... 
دليلا:  جيتي ورايا ليه يا اسيا.... 
اسيا:  عشان صاحبتك
دليلا:  تعرفي انك طيبه اوي... 
اسيا حضنتها:  وانا كنت بتمني في يوم اني يكون عندي صاحبه زيك..... 
الجرس رن وكلوا كان خارج.... 
اسيا:  هروح انا بقا.. 
دليلا:  اوكي يا اسيا... 
دليلا كانت لسه هتمشي وبتشرب عصير وماسكه في ايديها التانيه ساندوتش.... لقت العربيه جايه من وراها وفرملت مره واحده وهب اتخضت والعصير والسندوتش وقعوا... 
دليلا بعصبيه:  هو انت؟  
داغر مسك ايدها بعصبيه:  مقولتيش ليه انك راحه المدرسه عشان اوصلك ولما بتصل بيكي مبترديش
دليلا بعصبيه مكتومه:  لو سمحت يا داغر.....!! ثم اكملت بصوت عالي لو سمحتت بقولك الناس بتتفرج علينا
داغر:  اركبي العربيه
دليلا بعصبيه:  مش راكبه مش بمزاجك
داغر:  بمزاجي.... شدها من ايدها وركبها العربيه
دليلا سكتت وبصت للشباك بعصبيه
******
مراد:  القمر نازل علي الصبح بيعمل اي
روان لفتله:  شكلك عايزني اندهه بابا
مراد:  اندهيه
روان:  بقا كدا.... طب ماشي..... يا بابا.... بابا
= ياااه كويس انك ندهتيني يا روان دا مراد كان واحشني اوي بقالي كتير مشوفتوش 
روان بصت لباباها بعصبيه
ومراد كان بيغظها اكتر:  ياااه ازيك يا حج... 
****
دليلا نزلت من العربيه  ورزعتها 
داغر:  براحه يا دليلا
دليلا زي ما تكون. ما صدقت كلمها عشان تطلع فيه كل عصبيتها:  انت بتخاف عليا كدا ليه؟  ها؟  ليه بتتصل وبتسأل عليا؟  انا بنسبالك اي عشان تخاف عليا؟  انا بنسبالك مهمه صح... طب المهمه اتلغت.... لسه متجوزاك ليه... ليهه
داغر ببرود: هخاف عليكي ليه يعني؟  هو انا بطيقك اصلا؟  
دا انا ببص في خلقتك الصبح بالعافيه!!  
جايه تقوليلي بتخاف عليا ليه؟  انتي عبيطه؟ 
دليلا بصوت عالي: طب لما انتي مبطقنيش والمهمه اتلغت لسه متجوزني ليهه؟ ليهه؟ 
داغر: ادخلي زاكري يا دليلا
دليلا: يعني انت متجوزني وبتهددني ببيتي؟ تمام....من هنا ورايح انت ملكش دعوه بيا عشان كل الاحنا فيه دا علي الورق وبس....يعني لا تتصل بيا...ولا تخاف عليا....ولا توصلني....كل البيني وبينك مصلحه للشغل وبس...
داغر بسخريه: ههه موتيني من الضحك 
دليلا: واشمعنا انا مبدخلش في خصوصياتك
داغر: عشان ملكيش حق
دليلا: بسيطه...وانت كمان ملكش حق
داغر: لأ انا ليا ونص كمان
دليلا دخلت البيت بعصبيه وهو دخل وقفل الباب وراه
داغر بصوت عالي عشان دليلا تسمعه: اه بالمناسبه انا كنت سكران امبارح؛ ينفع تقوليلي حصل اي...وانا سكران
دليلا كانت في اوضتها مش سمعاه
داغر طلعلها وفتح الباب: هو انا مش بتكلم
دليلا: مين قالك تفتح الباب متعلمتش تخبط
داغر خرج تاني وقفل الباب...
= البسي اي حاجه وابقي انزليلي...
دليلا لبست چيبه سودا وتيشرت اسود وكوتش ابيض ومسيبه شعرها ونزلت....
كانت هتفتح الباب وتخرج
داغر: علي فين...
دليلا: قولتلك متدخلش
داغر قرب منها بعصبيه مكتومه: مدخلش؟ لا بجد
دليلا: ينفع اعرف انت عايز اي 
داغر: هو انا كل لما اكلمك تقوليلي عايز اي.....انتي مجنونه
دليلا خبطته في كتفه بأيديها : انت المجنون هو انت مش شايف افعالك.....واحده مكاني المفروض تكون بتذاكر وبتاخد دروسها وعايشه مع اهلها و فرحانه وبتقابل صحابها لاكن مش علطول تعيسه....مش علطول تعيسه...
داغر مسك ايدها بقوه: حياتك مش ليكي لوحدك وانتي عارفه كدا كويس
دليلا بدموع: لا ليا للوحدي دي حياتي انا......حياتي انا انت فاهم يعني اي حياتي....يعني ليا انا....يعني تخصني انا
داغر: لا حياتك تخصني..متخصكيش انتي؛ حياتك ملكي انا
دليلا بدموع: انت بتقصد تظلمني وتجرحني؟.. بتقصد تبين اني ضعيفه؟ انت انسان؟ انسان؟  انت مش انسان 
داغر مسح علي وسه عشان ميبينش دموعه وقال في سره :  انا عايش عشانك يا دليلا.... انا بعشقك.... 
دليلا بدموع:  طول عمرك هتفضل ساكت عمرك ما هتواجهه الحقيقه مش هتواجهه نفسك ابدا وتعرف انك مريض ومحتاج تتعالج....؛  سيبني سيبني في حالي واديني بيتي تاني سيبني اعيش حياتي بقا لو لمره
داغر شدها في وسط عياطها وحضنها كانت دموعه بتنزل منه
ودليلا كانت مستسلمه لحضنه زي ما تكون مجربتش احساس ان حد يديها امان او يحسسها بالعطف والحب.... 
زقته بعد وقت كأنها بتكرهه وطلعت اوضتها
داغر لامس شعره بتوتر ومسك تلفونه: مراد...انت معايا
مراد: معاك
داغر: خبرهم اني هخرج من المهمه دخل المقدم عمر بدالي
مراد: مالك يا داغر بقالك فتره مش علي بعضك
داغر: معلش محتاج اكون لوحدي لفتره كدا
****
سلمي: عايزه ادبر للبت الاسمها دليلا دي علقه موت
شيماء: البت دي مش سهله دي محتاجه مجموعه بنات ومجموعه ولاد كبيره يضربوها
سلمي: والله ليكي حق
****
دليلا كانت قاعده في اوضتها بتزاكر....
اسيا رنت عليها 
دليلا: نعم يا اسيا
اسيا: ابعتيلي عنوان بيتك
دليلا: حاضر هبعتهولك 
اسيا: انا اديت رقمك لأياد
دليلا: ليه كدا يا اسيا
اسيا: هو فضل يزن عليا.....
دليلا: تمام اقفلي دلوقتي
دليلا نزلت تشم هواء شويه وكانت بترش الزرع
داغر جه من وراها واداها شال عشان متبردش
دليلا لفتله ورمت خرطوم المايه في الارض وفضلت متنحه في عيونه ومش قادره تبعد عنه ابدا بنظراته ليها زي ما تكون نظراته بتشدها كل ما تحاول تبعد
داغر: عينيكي اللونهم عسلي دول حلوين
دليلا في سرها: نظراتك حلوه اوي
داغر: انتي لسه متعرفيش حاجه عني يا دليلا
دليلا بهدوء: انت المش عايز تحكيلي
داغر بص في عيونها الاتنين ومسك ايدها وحطها علي قلبه
: بصي بينبض ازاي.!!....تعرفي انا بحس بأيه دلوقتي؟ 
دليلا بتوتر وبرود: بأيه؟؟
داغر: انا عاشق يا دليلا انا مغرم بيكي جوايا كلام مش قادر اوصفه ليكي انا بعشقك....مش بس بحبك؛  مسك ايدها الاتنين... وباسهم....
يا تري اي رد فعل دليلا؟ ♥
يتبع الفصل الخامس 5 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent