رواية صغيرة احيتني الفصل الأول 1 - منه العدوي

الصفحة الرئيسية

رواية صغيرة احيتني البارت الأول 1 بقلم منه العدوي

رواية صغيرة احيتني كاملة

رواية صغيرة احيتني الفصل الأول 1

تشرق الشمس بنورها الساطع لتعلن عن بداية يوم جديدفي مدينة الجمال عروس البحر المتوسط
لتدلف الشمس باشعتها الذهبية في منزل متوسط الحال
الام:انتي يا زفته يا ليليان قومي يلا عشان تفطري وتروحي المدرسة...انتي يا بهيمة
ليليان بنوم:اه حاضر حاضر خمس دقائق وقايمة 
نهي بنفاذ صبر من ابنتها:يا بت قومي قامت قيامتك يا شيخة...يارب صبرني
ليليان:يوه دقيقتين 
نهي:شكل ابو ورة وحشك صح
قامت ليليان مفزوعة:لا مين دي انا قومت اهو يا ست الكل
نهي بضحك:طول عمرك جبانه..يلا قومي كدا اغسلي وشك والبسي وصلي واطلعي عشان تفطري
قامت فجاة ليليان واتعلقت في رقبة امها وحضنتها جامد وفضلت تبوس فيها:حبيبتي يا مامي يا عسل انتي يا مزة مصر
نهي:عايزة اي اخلصي
ليليان بضحك وهي تقبلها علي خدها بقوة:دايما كشفاني كدا..المهم بليز مامي عاي...
نهي:مش موافقة
ليليان وهي تزم شفتيها مثل الاطفال:يوه يا ماما ماصحابي كلهم رايحين الرحله اشمعنا انا
نهي وهي تخرج من الغرفة:هي كلمه مفيش رحله وخلص الكلام ويلا عشان تفطري وحد من اخواتك يوصلك
ليليان بتزمر:اووف
دخلت ليليان الحمام واخدت شاور وارتدت ملابسها
وصلت...خرجت ليليان من الغرفة وجدت والدها ووالدتها واخواتها يجلسوا ليتناولوا الافطار
ليليان بشهقة:هيهه خيانة بتفطروا من غيري يرضيك كدا يا ابو حميد
نهي:والله انتي شكلك ناويه تجيبي اجلي
ذهبت الي والدها بمرحها الذي يكفي العالم كله وقبلته من خده وقالت:صباح الورد والجمال علي اجمل بابي في الدنيا..وبعد الشر عليكي يا مامتي هو انا لسه عملت حاجه قصدي انا معملتش حاجه
احمد بضحك:صباح الخير يا بكاشة يا هبلة
ليليان ببرائة:انا يا ابو حميد
احمد:لا يا حبيبتي انا
ليليان بغرور مصتنع وهي تذهب لتقبل امها:عارفة عارفة....صباح الخير يا مزتي مش هتحني عليا بقي وتخليني اطلع الرحله
نهي وهي تضربها علي مؤخرة راسها(قفاها يا جماعة😹):يا بت مش هتبطلي كلامك دا...وبعدين قولت لا يعني لا
ليليان وهي بتف في ملابسها بطريقة مضحكة:توف توف بعد الشر يا ابلتي...وضحكت ضحكة مايعة
نهي بصراخ وهي تحدفها بأبو وردة(الشبشوب اللي دايما بينور كل ايد ام مصرية😹):امشي يا بنت الجزمة
جريت ليليان وراحت عند اخوها وطلعت لسانها:مجتش فيا..وبعدين مش قولنا متشتميش نفسك تاني يا ست الكل
نهي بنفاذ صبر:صبرني يارب
ليليان بضحك:ويصبرنا كلنا ياابلتي..ثم قبلت اسر وقالت صباحوا عسل يا اسورتي
سيف بضحك:ههههههههه اسورتي...اشهدي يا مصر الدكتور اسر بجلاله قدرة هههه بيتقالوا اسورتي
اسر:صباح الخير يا جزمه تاني مرة متندهيش بالاسم ده وقولت تناديني بابيه...واكمل بغضب واتلم يا زفت انت التاني
ليليان:ياعم اتنيل ابيه اي بس عايز تكبر نفسك علي الفاضي..وذهبت الي سيف وقبلته علي خده صباحوا عسل يا سفاسيفوا
انفجر اسر في الضحك:ههههههههه سفاسيفوا هههه
سيف وعلامات الضيق تظهر علي وجهه:اضحك اضحك ياخويا...واكمل بغضب بسيط وبعدين اي سفاسيفوا دي يا حيوانه
ليليان بضحك:الله الحق عليا بدلعكم
سيف بضحك:لا يختي شكرا علي خدماتك
وبعد قليل
سيف:يلا يابت عشان اوصلك
ذهب الي والده وقبل يده:هستاذن انا يا بابا عشان الحق اوصل الحشرة اللي هناك دي واروح الجامعة
قامت ليليان وذهبت الي والدها وقبلت خده ويده:سلام يا موز انت..ولا يا سيف ابقي اشقطلك مزة من المزز اللي عندك في الجامعة يلا
سيف:امشي يا حيوانة من هنا قال اشقط قال
احمد:سلام يا بكاشة..اه صحيح ابقوا بعد لما تخلصوا تعالوا علي بيت جدكم الكل هيتجمع انهاردة هناك
اسر بتسأل:ليه يابابا
احمد:مش عارفه ليه جدك عايزنا...يلا لما نروح هنعرف
ليليان:ماشي يا عسل..يلا سلام
بعد القليل من الوقت
قام اسر:همشي انا بقي يا بابا علي المستشفي..عايزة حاجة يا امي
نهي بحنان:عايزة سلامتك يا حبيبي ربنا يحفظك يارب ويرزقك ببنت الحلال انت واخوك
اسر:ادعي بس للزفت التاني خلينا نخلص منه
نهي:الله وانت كمان يا حبيب امك عشان انتم قرفتوني
اسر بغمزة:اخص عليكي يا قمر ومين يقعد يونسك
نهي:امشي يا بن الجزمة
اسر وهو يخرج من المنزل:عيب والله يا حجة تشتمي نفسك علي راي ليليان
نهي:امشي يا اخرة صبري انت واختك
-------------------------------------------------------
في بلد السحر والجمال في نيويورك
....:مراد عملت زي ما قلت وفضيت كل حاجه هنا وجهزت الطيارة وهنرجع انهاردة بالليل الاسكندريه
مراد ببرود:تمام وهاتلي كل الورق اللي عايز يتمضي عشان امضيه قبل ما نرجع
.....:تمام
جاب الورق لمراد ومراد بدا يمضي
مراد ببرود بعد ان خلص مضي كل الاوراق قام واخد حاجته وطلع خارج القصر وقال:باسم خليهم يجهزوا الطيارة دلوقتي وهات هايدي وبنتك ويلا عشان هنمشي دلوقتي
باسم باستغراب:دلوقتي..ماشي هجيبها واجي
ذهب باسم لهايدي ودخل الغرفة:هايدي يلا اجهزي وجهزي بنتك عشان هنمشي دلوقتي
هايدي بتسأل:ليه كدا يا  باسم دلوقتي ماحنا كنا هنمشي بالليل
باسم بقلة حيلة:اوامر أخوكي يلا اجهزي وانا هنزل عشان تجهيز الطيارة ثم تركها ونزل للاسفل
بعد قليل نزلت هايدي
هايدي:يلا يا باسم انا جهزت
ابتسم ليها باسم واخد منها الصغيرة فابتسمت له:يلا...واخدها من يدها ثم خرجوا وركبوا الطيارة وانطلقت الي ارض وطنهم
------------------------------------------------------
في الاسكندريه
في المساء
في بيت الجد فكان منزل كبير وواسع مملوء بالمحبة
وليد:مالك يا بابا جمعتنا كلنا ليه انهاردة مع ان انهاردة مش الجمعة
مجدي:خير يا ولدي ان شاء الله بس مستني لما الباقي يجي
احمد باستفهام؟:كلنا موجودين اهو يا بوي
مجدي:لا لسه في حد منتظره
فجاة دخل مجهول ومعه امراة وفتاه في بداية شبابها
مجدي:تعالي يا شهاب يا غالي يابن الغالي
ذهب له شهاب وقبل يده:عامل اي ياحاج
مجدي:بخير ياولدي..تعالي يابتي متقفيش عندك كدا تعالي يا يارا
ذهبت له يارا وباست ايده:عامل اي ياجدو
مجدي:بخير يا بنتي اقعدي يا حبيبتي
هالة:عامل اي يا حاج
مجدي بحنان:بخير الحمد لله يا بنتي...اعرفكم ياجماعة دا شهاب ابن اعز صديق ليا الله يرحمه ودي مراته ودي بنته
وليد:ربنا يرحمة...تشرفنا بيك يا شهاب
شهاب:الشرف ليا والله
احمد:اتفضل يا بابا قول في اي
عبير بتافف:اوف متقول بقي وتخلصنا
وليد بغضب:عبير احترمي نفسك دا ابويا
مجدي بهدوء:خلاص ياولدي محصلش حاجه...انا قررت اننا نعمل خطوبة وكتب كتاب احفادي اخر الشهر ده
وليد بعدم فهم:اللي هو ازاي ده يعني
مجدي:كتب كتاب اسر علي لمياء وادم علي يارا
سيف بضحك:اي دا وانا مليش عروسة ولا اي جدي
ضحك عليه مجدي:اختار يا والدي اللي تعجبك وانا اجوزهالك
ادم بغضب:ازاي يعني اتجوز واحدة معرفهاش ولسه اللي شايفها دلوقتي..ولا انت مصتصغرني يا جدي
مجدي بهدوء:تعالي ياادم انت واسر ورايا علي المكتب
ذهبوا وراه علي المكتب
مجدي:اقعدوا ياولاد
ادم بنرفزة:ازاي يعني حضرتك هتجوزني واحدة انا مش عايزها ولسه اللي عارفها من شويه
مجدي:اظن انت يا اسر معندكش اي مشكله في الجوازة
اسر:ا..
مجدي:من غير متلف وتدور عارف انك بتحب لمياء فانت كدا الموضوع من ناحيك محلول
ابتسم له اسر فاكمل مجدي:اما انت يا ادم فانا شايفها انها بنت حلال وطيبة ومن ناحية الجمال فهي جميلة 
ادم:وانا هعمل اي بالجمال
مجدي:طيب نتفق علي اتفاق..انت اتجوزها عشان متصغرنيش قدام الراجل ويسيدي لو مش استريحت معاها بعد الجواز ابقي طلقها...فكر واحنا خارجين برا ومستنين قرارك ثم تركه وهو علي وجهه ابتسامة
بعد قليل خرج ادم من المكتب بعد تفكير
ادم:.....
----------------------------------------------------
نزل مراد من طائرته الخاصة  
وارتدي نظارته ومشي اتجاه سيارته بكل برود وغرور لا يليق الا به فكان وسيم  وكان ماشي وراه باسم وكان يحمل صغيرته ومعه هايدي ووراهم الحراس
ركب مراد عربيته وانطلق الي القصر وركب باسم سيارته وكانت معه هايدي وهي تحمل صغيرتها ومشي وراهم عربيات الحراسة 
وصل مراد الي قصرة الذي اقل ما يقال عنه فائق الجمال بطبعة الكلاسيكي الذي يتواجد في الاسكندريه كان شكل القصر من الخارج
(القصر من وحي خيالي طبعا)
جاء له الحارس بخوف وفتح له باب السيارة...
نعم يا سادة ولما لا يخاف منه وهو ثاني اكبر رئيس عصابة مافيا في العالم  يهابة الكبير قبل الصغير
نزل مراد من السيارة ودخل ڤيلته
في عربية باسم
باسم بحنان:هايدي يلا فوقي وصلنا..هودي
ابتسم ليها باسم ونزل من العربية ونادي علي خادمة لتحمل ابنته وتاخذها لغرفتتها ولف هو لهايدي وشالها ودخل باسم بها الي القصر
طلع باسم بهايدي الي غرفتهم ووضعها علي السرير وخلع لها حذائها وغطاها وباس جبينها وخرج من الغرفة 
ذهب باسم الي مراد وجده جالس علي كرسي مكتبه ويريح راسه علي الكرسي ومغمض العين 
مراد بجمود:قول لريان عشان نتقابل بكرا في**بالليل عشان نمضي ورق صفقة الأسلحة وبعد لما نحدد المعاد تروح تستلم انت البضاعة
باسم:تمام في حاجة تاني
مراد بجمود:لا
ثم اخذ اشياءة وطلع اوضته
وذهب باسم ايضا الي غرفته وذهب الجميع في سبات عميق من تعب السفر
--------------------------------------------------------
في صباح يوم جديد
ليليان بمرحها المعتاد:انت يا مز يا مدوخني معاك....هنزل اروح النادي اتمشي شوية 
احمد بابتسامة:ماشي يا حبيبتي خلي بالك من نفسك
ليليان:عيوني يا ابو حميد
احمد:ماشي يا هبلة
ليليان وهي بتحدف ليه بوسة في الهوا:سلام يا بابي
احمد بحب:سلام يا حبيبة بابا
ذهبت ليليان الي النادي وكانت بتتمشي في النادي حست ان في حد وراها بصت وراها بس ملقيتش حد
ليليان في نفسها:اكيد بيتهيالي
مشيت شوية لقدام بس حست ان لسه في حد وراها لفت بسرعة وراها بس اتخضت لما لقيت واحد طويل جدا لابس طقيه وكوفية مغطين معظم وشة
ليليان بخوف:يا ساتر يارب خضتني....متعدي لو هتعدي الطريق واسع
فضل ساكت وهو واقف شوية وبعد كدا مشي من غير ما يقول حاجه
ليليان في نفسها:ماله ده شكله اهبل
وفضلت ليليان تتمشي شويه وبعد كدا روحت علي البيت
وهي مروحة
....:انتي يا مزة..يا صاروخ ارض جو
مشيت ليليان ومعبرتهوش
...:طيب عبريني بكلمة يا قمر
فجاة لقي من يلكمة في وجهه
نعم يا سادة انه نفس الرجل المجهول
...:متبعد ياعم انت انت اي دخلك
هو:اياك تقرب منها
....لسه جاي يقرب من ليليان لقي من يهجم عليه بالضرب كل هذا وليليان واقفة مصدومة مما حدث
فاقت من صدمتها علي هروب ذلك الشاب ووقوف من راته امامها
ليليان بامتنان:شك..
لم تكمل كلامها فقد تركها ومشي
ليليان بغيظ:اما بجح بصحيح غور في داهية انا غلطانة اني كنت هشكرك
يتبع الفصل الثاني 2 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent