رواية صعيدية وافتخر الفصل الأول 1 بقلم اسراء ابراهيم

الصفحة الرئيسية

رواية صعيدية وافتخر البارت الأول 1 بقلم اسراء ابراهيم

رواية صعيدية وافتخر كاملة

رواية صعيدية وافتخر الفصل الأول 1

واقف في الزنزانة أمام مسجون تم القبض عليه عندما كانوا يهجمون على عصابة المافيا
الكل هرب ولكن ده اللي وقع تحت ايدهم
أدهم اداله بوكس مما جعل أنفه تنزف:.مش هتقول يا روح أمك فين مكانهم وفين الرأس الكبيرة
المسجون:.معرفش معرفش أنا بس كنت السواق اللي بيوصل البضاعة بس لأماكن كتير يعني ملهمش مكان محدد
أدهم:.وانت مفكر كده أنا هصدقك بس هخليك تتكلم ياروح أمك
وبص للعساكر اللي واقفين بره:.عايزكوا تظبطوه متخلوش فيه حاجة سليمة فاهمين
العساكر: اوامرك يا باشا
نتعرف على أدهم: شخصية حادة ملقب بوحش الداخلية صارم جدا مع الكل وعايز ياخد حق والده من اللي قتلوه ويخلص البلد منهم
قتلوا والده لأنه كان معه معلومات كتيرة عنهم تنهي حياتهم بعد لما سمع واحد من الزبائن اللي كانوا بيشتغلوا معه
أدهم دخل مكتبه عشان يشوف الأوراق بتاعت القضية وقاعد بيدرسها
وفجأة دخل رائد عليه بدون ما يخبط
رائد:.مسا مسا يا باشا
أدهم رمى فيه القلم وقال: أنت ياض عبيط مش قولت ميت مرة تخبط عالزفت الباب قبل ما تدخل يابغل أنت هو محطوط زينة يعني
رائد:.ياعم هو أنا دخلت عليك الحمام يعني
أدهم: أشك إنك ضابط الصراحة مش عارف دخلت إزاي ياغبي أنت بتشتت تفكيري
رائد: أنا دخلت شرطة بدعاء الوالدين يا حبيبي
أدهم:.ماشي ياخويا اترزع عشان نشوف القضية دي ونخلص من العصابة دي بأقرب وقت إن شاء الله
رائد:.إن شاء الله وقعدوا يدرسوا القضية كويس
وبعد فترة خلصوا وبدأوا يخططوا إزاي يمسكوهم
وجه تقرير ليهم عن واحدة اسمها سوسو دي اللي بتسهر دايما مع اليد اليمنى لعز الهلالي
أدهم:.كده حلو أوي وبص لرائد وقال استعد ياباشا عشان أنت اللي هتنفذ ده
رائد :.ايوا يعني هعمل ايه مع سوسو دي
أدهم:.أنت هتتعرف عليها وتسايسها كده وتسهر معها وتوقعها في الكلام وتعرف منها مكان توفيق اليد اليمنى لعز الهلالي وبكده نمسكه ويمكن برضوا يكون عندها معلومات كمان عن عز الهلالي لأنها مش أي حد لتوفيق دي أسراره كلها معه
رائد:.يعني أنا هروح ليها البيت واسهر معها بس واحدة واحدة
أدهم:.بالظبط كده لازم تسحبها في الكلام بشطارتك هى بتسهر دايما فى كلاب نايت وانت هتروح هناك وتتعرف عليها من الليلة دي وتعرفها إنك مش من هنا وإنك كنت في أي بلد أجنبية  وجاي هنا عشان تفتح مشروع تشغل الفلوس اللي معاك دي واوهمها إنك غني وهى أكيد هتخليك تشتغل معهم
بس أنت هخليها تقولك عالاشخاص والأماكن بتاعتهم عشان يعني تثق فيهم وهما يثقوا فيك وتبدأ معهم الشغل
رائد:.تمام وأنا عارف خلاص هظبطها معها إزاي واوقعها في الكلام وإن شاء الله نخلص البلد منهم
أدهم:.تمام بس عايزين الموضوع معك مياخدش وقت كتير عشان زي ما أنت عارف المعلومات اللي وصلت لينا إن في شحنة هتتسلم بعد شهر وعايزين نعرف المكان لأن كمان عز الهلالي بنفسه هيكون موجود لأن فيها أرباح بالملايين
رائد:.متخفش هنقبض عليهم إن شاء الله وكده معايا المعلومات اللي عن سوسو هروح مكتبي اشوفهم عشان أبدأ الليلة
أدهم:.تمام ربنا معاك
نتعرف بقى على رائد: شخص مرح ولكن عصبي هو من عيلة في الصعيد ويكون ابن خال أدهم
فهو من عائلة القناوي عائلة معروفة في الصعيد وغنية والكل يهابهم ويحترمهم
وهو ينزل الصعيد مرة واحدة بس في الأسبوع وشاري شقة في القاهرة ساكن فيها
في الصعيد في قصر عائلة القناوي يجسلون عالطاولة بيتغدوا
ويتراسها الحاج محمد وعلى يمينه زوجته وزوجات أبنائها وعلى يساره أولاده
نتعرف عليهم
الحاج محمد رجل صارم قوي متمسك بالعادات والتقاليد ويحب أولاده جدا وأحفاده ودلوعته شمس حفيدته البنت الوحيدة اللي في العيلة وهى بطلتنا
الحاجة صباح زوجته امرأة طيبة القلب وحنونة جدا تحب أولادها وزوجاتهم واحفادها وتشتاق لبنتها رجاء والدة أدهم
ربيع الإبن الكبير
كريمة تكون زوجته
وأولاده رائد ومصطفى(هنعرف بعدين مصطفى فين)
راضي الإبن الأخير بيكلم أخته رجاء بدون ميعرف حد طبعا
مريمان تكون زوجته
وشمس بطلتنا ابنته ومخلفش غيرها
رئيفة : اللي بتشتغل في القصر لخدمتهم ولكن حشارية أوي
خلصوا أكل والأب طلب من أبنائه أن يأتوا وراه في غرفة الضيوف
أبنائه دخلوا ليه ووقعدوا بعد لما أذن لهم بالجلوس
ربيع:.خير يابوي
الحج محمد بتنهيدة: خير يا ولدي
عايزكوا تكلموا خيتكم رجاء تنزل الصعيد وفي شرط لو وافجت عليه يبجى هسامحها وتعيش معنا
راضي:.إيه هو الشرط يابوي
الحج محمد:.إن ولدها يتجوز بتك شمس وبتها نجوزوها رائد
ربيع وراضي استغربوا بس ميقدروش يعترضوا
ربيع:.اللي تشوفه يابوي واتصل على خيته رجاء
رجاء: آلو مين معايا
ربيع كان فاتح الاسبيكر:.ايوا يا خيتي أنا ربيع ولد ابوكي
رجاء بدموع:.كيفك ياخوي وكيف أبوي وكلياتكم
ربيع: امناح ياخيتي انتي كيفك
رجاء: امنيحة يا ولد أبوي اتوحشتكوا جوي
ربيع:.وانتي كمان اتوحشتينا جوي ونفسي أشوفك أنتي وولادك
الحج محمد كان واقف زعلان والدموع في عنيه مهما عملت فهى برضوا بنته اللي كان مدلعها وبيحبها جويج
ربيع:.أبوي بيجولك انزلي الصعيد وفي شرط لو وافجتي عليه هيسامحك وتعيشي معنا اهنه
رجاء: موافقة ياخوي من قبل ما أعرف إيه هو
خلاص يا خيتي تكوني بكرة اهنه
رجاء: حاضر ياخوي وقفلت وفضلت تعيط إنها بعد السنين دي سمعت صوت أخوها وخلاص هتنزل تشوفهم وقررت توافق عالشرط مهما يكون عشان أبوها يسامحها
سمية دخلت لقيت مامتها بتعيط جريت عليها وقالت: مالك يا ماما بتعيطي ليه حاجة تعباكي
رجاء حضنتها وقالت: كلمت أخوي وسمعت صوته كانوا واحشيني أوي يا حبيبتي
سمية: طب وليه جاين يكلموكي بعد السنين دي كلها
رجاء: عشان أنزل الصعيد بكرة وأبويا يسامحني لو وافقت على شرطه
سمية: وهتروحي ليهم فعلا
رجاء:، أكيد يا بنتي مش تتخيلي الفرحة اللي أنا فيها وإني هشوفهم وحشني الدفا وحضن أهلي والراحة معهم
سمية:.طب بس أدهم مش هيوافق أنتي عارفة إنه مش بيحب يسمع اسمهم حتى
رجاء:.هقنعه إن شاء الله وهننزل كلنا بكرة
نتعرف على رجاء:.ست طيبة وبتحب أهلها جدا وبالأخص والدها وطبعا الخلاف اللي حصل ما بينهم ومقاطعة والدها ليها بسبب إنها مسمعتش كلام والدها واتجوزت واحد كان معها في الجامعة ولكن كان أكبر منها بسنتين واتقدم ليها بعد لما خلص ولكن والدها رفض لأن كان لسه مش أسس نفسها
ولكن هى أصرت عليه وعارضت والدها وذهبت معه القاهرة واتجوزوا وكان بيحاول يصالح أبوها عليها ولكن كان رافض تماما
نتعرف على سمية شخصية مرحة جدا وطيبة ونفسها تنزل الصعيد وتشوف عيلة مامتها لأنها كانت بتحكي ليهم دايما عنهم وعن طيبة جدها وهى عارفة إنها غلطت لما عارضت والدها كانت مفكرة بعد لما تتجوز ويشوفها مبسوطة مع اللي اختارته هيسامحها بس محصلش
وهى معجبة برائد بس متعرفش إنه يبقى ابن خالها لأنه مش بيروح ليهم ولكن شافته مرة واحدة مع أخوها كان واقف معه تحت البيت
ورائد برضوا معجب بيها وعارفها طبعا
في المساء في الصعيد تدخل شمس بمرح
شمس:.السلام عليكم يا أهل الدار الحلويين العسليين
مسا مسا عليكوا
الجد بضحك على مجنونته:.مش هتعقلي أبدا يا جلبي تعالي في حضن جدك
شمس جريت عليه وحضنته وحشتني يا جدو أوي
وراحت تسلم عالباقيين وقعدت جمب جدها وحشتوني أوي أوي
الجد:.خبطها على راسها بخفة وقال انتي هنا في الصعيد اتكلمي بلهجتنا يا بجرة
شمس:.منا بنسى يا حبيبي يوووووه
إيه بجى الموضوع المهم اللي خليتني أنزل من سفريتي بسرعة كده
الجد:.هتعرفي بس قومي ريحي جسمك من السفر وبكرة نبقى نتكلم
شمس:.ماشي سلاموووز يا جماعة أنا طالعة أنام
نتعرف على شمس: دي بطلتنا شخصية اجتماعية وشاطرة أوي في مجالها وفي حياتها وبتحب مساعدة الآخرين ومش متكبرة عشان يعني من عيلة غنية وكده وبتحب عائلتها جدا وخصوصا جدها
يتبع الفصل الثاني 2 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent