رواية نور قلبي الفصل الأول 1 بقلم دينا يوسف

الصفحة الرئيسية

رواية نور قلبي البارت الأول 1 بقلم دينا يوسف

رواية نور قلبي كاملة

رواية نور قلبي الفصل الأول 1

ف إحدى المناطق الراقيه ب القاهره
وبالأخص في قصر عائلة نصار
حيث يجلس صلاح ونجلاء وساره على طاوله الإفطار
نجلاء: صلاح ابنك هيتجوز ساره امتى
صلاح :قريب أوي يا نجلاء متقلقيش
ساره بتمثيل :خلاص يا ماما هو مش عايز يتجوزني وانا مش هتجوزه وهو مش عايزني مع ان بحبه
صلاح : لا مش هيتجوز غيرك يا ساره وانتهى الكلام
ابتسمت كل من نجلاء وساره بخبث لان خطتهم نجحت
_______________
عند بطلنا
أدم صحي من النوم على صوت المنبه ودخل الحمام خد شور ولبس بدله عباره عن بنطلون أسود و قميص باللون الرمادي الفاتح ومن فوقه بليزر أسود وصفف شعره
أدم خرج ونازل من ع السلم 
لقى ابوه بينادي عليه 
صلاح :تعالا يا أدم عايزك فالمكتب 
أدم :خير يا صلاح بيه في حاجه 
صلاح : أيوه يا أدم فيه واظن مبنتكلمش في موضوع غيره جوازك أتت وساره 
ادم ببرود :وأظن ان قلتلك قبل كده ان مش موافق بيه ولا هتجوزها اصلا 
صلاح بعصبيه : أدم انا قولت هتتجوز ساره حتى لو غصب عنك 
أدم بعصبيه أكتر: انا مش عيل صغير علشان تقرر عني وتغصبني على حاجه انا قولت لا يبقى لا ودا اخر كلام عندي واكمل ببرود  فكفايه بقى تقعد تدلل عليها اكتر من كدا شكلها بقى وحش اوي 
قام وسابه ومشي من غير ولا كلمه قابل ساره برا بصلها ب استهزاء وسخريه ومشي 
______________________________
في مكان بعيد ف إحدى المناطق 
تجلس بطلتنا نور ف غرفتها دخلت عليها شهد أختها 
شهد :اي يا نور هتروحي بكره الجامعه ولالا 
نور :أكيد يابنتي بكره عندي محاضرات مهمه وكمان عندي ماده رخمه اوي لازم اروح 
شهد : طيب تمام بس هنعمل اي ف فرح أميره هنجيب الفساتين امتى لان خلاص مفيش وقت قدامنا الا بكره 
نور : خلاص يا شوشو بكره نروح تجبهم ان شاء الله بعد الكليه 
شهد :طب يلا نقوم نحضر الفطار قبل ما بابا يسمعنا كلمتين 
نور :أيوه يلا علشان انا مش ناقصه كفايه اللي بيعملو فينا 
شهد بحنيه وهي تربت على كتف نور :معلش يا نور دا نصيبنا 
نور : الحمد لله على كل حال بس يلا بقى قبل ما يصحى
شهد :يلا
دخلو المطبخ لقو امهم واقفه بتحضر الفطار
نور :ماما حبيبتي صباح الخير
ناديه :صباح النور يا حبيبتي
شهد : صباح النور يا ماما احنا جينا نعمل الفطار معاكي
ناديه :صباح الفل يا شوشو لا انا قربت اخلص
خدي الاكل حطيه ع السفره بس وانتي يا نور صحي اخوكي
دخلت نور غرفه مراد أخوها
نور :مراد حبيبي اصحى يلا علشان تفطر
مراد بنوم :لا سيبني أنام شويه
نور وهي بتشد الغطاء من عليه :لا يا مراد يلا بقى ماما جهزت الفطار
مراد فتح عينه نص فتحه وقال :حاضر يا نور روحي وانا هاجي وراكي
نور : لا يا عم انت كل يوم بتقول كدا وبتنام تاني
مراد :طب لما انتي عارفه كدا ب تصحيني من الاول ليه يا رخمه
نور :يلا بقا بطل رخامه وقوم
وبعدين انا مش عايزه اقعد مع بابا لوحدي كفايه اللي حصل إمبارح
مراد وهو بيقوم يقف :ماشي يا ستي يلا انا جاي معاكي
جلسو جميعهم ع المائده وسط نظرات عبد الله الغاضبه
شهد :بابا بعد اذنك هروح انا ونور نجيب الفساتين بكره
عبد الله :بقولك اي يا بت انتي وهي انتو عايزين تخرجو وتمشو على حل شعركو وتتعاكسو يا روح امك منك ليها
شهد ونور دموعهم نزلت على كلامه القاسي
مراد أتدخل وقال بعصبيه خفيفه : نور وشهد يابابا محترمين والناس كلها بتشهد بأخلاقهم
عبد الله : اسكت انت يا مراد انت متعرفش البنات دي ممكن يطلع منهم ايه دا بيستغلو اي فرصه علشان يخرجو
مراد بضيق من كلام ابوه :خلاص يا بابا انا هروح معاهم
عبد الله :ماشي يا مراد
مراد :يلا انا نازل الشغل عايزين حاجه
شهد ونور :لا يا حبيبي خلي بالك من نفسك
ناديه بحب :ربنا يخليك لينا يا حبيبي 
عبد الله : بطل تدلع فيهم لأحسن ياخدو عليها
مراد بضيق :سلام
مراد مشي راح على شغله
عبد الله : يلا يابت انتي وهي كل واحده تقوم تشوف وراها ايه ولا هتفضلو قاعدين في وشي كدا
نور وشهد بحزن :حاضر يا بابا
قامو دخلو أوضتهم
ناديه بحزن : هتفضل كده لحد إمتى يا عبد الله معاملتك دي معايا ومع البنات ليه
عبد الله بعصبيه : متعرفيش ليه علشان مش عايز أدلعهم مش عايزهم يمشو على حل شعرهم ياختي 
ناديه بدموع : ليه يا عبد الله كل الناس بتحلف بأخلاق بناتك اتجوزتك وانت كدا وعشت معاك واستحملت منك اللي محدش يستحمله وربيت أولادي وقولت مع الايام هتتغير وانت هتفضل طول عمرك كدا مبتتغيرش ودلوقتي بتطلع عقدك على بناتك
عبد الله قام وقف وأداها بالقلم. 
وقال بعصبيه : احترمي نفسك بدل ما ارميكي فالشارع انتي وبناتك انا ماليش اولاد الا مراد وبس
ناديه بدموع وكسره :هتفضل لحد إمتى تأخذنا بذنب ناس تانيه
يا ترى عبد الله اخد ناديه ونور وشهد بذنب مين؟؟
وليه بيكره البنات أوي كدا؟؟
دا اللي هنعرفه ف الفصل الجاي..
يتبع الفصل الثاني 2 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent