رواية فتاة على عهد الالتزام الفصل السابع 7 - ملك محمد

الصفحة الرئيسية

رواية فتاة على عهد الالتزام البارت السابع 7 بقلم ملك محمد

رواية فتاة على عهد الالتزام كاملة

رواية فتاة على عهد الالتزام الفصل السابع 7

"جه معاد الفرح وكلهم راحو ع القاعه"
عبدالله طول الوقت بيبص ع إسلام وبيدور عليه بين الناس وكان نفسه يحضر"

"خلص الفرح وكل واحد روح وكانت ليله كلها حزن "
(حبيبه وعبدالله دخلو شقتهم )

_أنا داخل اغير هدومي وأنام حاسس اني بقالي شهر منمتش
_أتفضل روح وانا كمان هغير بس مش هنام هصلي القيام الاول
_ربنا يقويكي ياحبيبه ادعيلي بالله عليكي
_حاضر

"دخل غير هدومه و حبيبه لبست إسدال الصلاه وواقفه ع سجادة الصلاه محتاره وبتكلم ف نفسها"
ياربي اصلي ولا مصليش
كان نفسي اوي جوزي يصلي بيا إمام يوم الفرح
طب هعمل اي دلوقتي هضيع اهم حاجه كنت مستنياها
"خدت قرار انها تروح تخبط عليه"
عبدالله انت نمت
_تعالي ادخلي
_نمت
_ياستي مانا بكلمك اهو نمت ازاي
_اه صحيح
_عايزه اي
"واقفه مكسوفه مش عارفه تقوله"
_لا معلش بلاش كسوف وقولي عايزه اي علشان دماغي كدا هتروح لبعيد
_نعم
_قولي عايزه اي وقام من ع السرير بيقرب منها

"خافت" انت قومت من مكانك ليه أنا عايزاك تصلي بيا ركعتين بس لو انت مش حابب خلاص

_(فضل يضحك) انتي بتتكلمي بجد
_اه هو اي اللي يضحك
_لا ولا حاجه حاضر هتوضي وأجيلك

"راحت تستناه وبتفكر مع نفسها "
_دا طلع طيب اوي ومقليش حاجه

_بتكلمي ف نفسك
"اتخضت" اي داه هو أنا صوتي عالي
_يعني شويه ها نصلي بقي
"لسه هيقول الله وأكبر راح باصصلها وقال حبيبه أنا مش هقدر اطول ف السجود ممكن انام"
"ضحكت" لا متطولش خليهم ركعتين خفاف كدا
أنا هصلي بعدك وادعي ربنا كتير يشفيلي ماما ويباركلي ف عمرها
_أن شاء الله هتبقي كويسه اطمني

_______$$
"خلصو صلاه "
_شكرا
_,بتشكريني ع اي
_ع اي حاجه بقي عديها
_ماشي ياستي ممكن انام بقي
_ممكن جدا
_بعد ماوصل أوضته بصلها وقالها اطمني مبقاش فيه حاجه تخوف خلاص وانا مش هعمل حاجه غصب عنك وابتسم وقفل الباب
"قلبها بيدق" يلهووي قلبي بيدق كدا ليه وراحت نامت هي كمان

________$$
الفجر أذن وحبيبه قامت تصلي
"بتخبط ع باب اوضة عبدالله
_عبدالله قوم
اتخض
_في اي في حد جراله حاجه
_ قوم صلي الفجر
_لااااا كدا كتير وربنا أنا مش قادر عايز انام
_(بصتلو بأستهزاء ) هه مش قادر تقوم تصلي مكنتش اعرف انك ضعيف اوي كدا
_لا لا مسمحلكيش أنا مش ضعيف أنا عايز انام بس ربنا رحيم مش للدرجادي
_ماهو زي مارينا رحيم ربنا شديد العقاب برده يعني حاول توزنها
_حاضر ياحبيبه هقوم أصلي بس ابوس ايدك هصلي ومتدخليش عليا الاوضه تاني
_ابتسمت وقالتله حاضر انت تؤمر قوم بقي يلا

___________
"نهار يوم جديد"
"يوم الصباحيه والعيله بتخبط ع الباب بره"
حبيبه ردت _ايوا أنا جايه اهوه
"عبدالله اول لما سمع صوت الباب بيخبط نط من ع السرير بسرعه وراح حاطط ايده ع بوئها وقالها هش
هزت براسها " حاضر
شدها من أيدها وخدها ع الاوضه
_هو في اي أنا خوفت
_في انك كنتي هتلبسيني مصيبه دلوقتي
_لي هو أنا عملت حاجه غلط
_انتي مش شايفه الاوضه عامله ازاي وهدومي مرميه ع السرير
_طب واي يعني
_لا انتي عندك واي يعني عندي أنا كدا ف حوارات أنا مش قدها ظبطي الاوضه معايا بسرعه وشيلي هدومي كلها وديها هناك ف اوضتك
"عمال يظبط ف السرير"
"حبيبه فهمت ووواقفه بتضحك"
_"ضحك وقالها" لا والله انتي بتضحكي ماشي ياستي ماهو العيب مش هيكون عليكي
_لا خلاص بطلت ضحك اهوه هات الهدوم بقي اوديها أنا الاوضه التانيه
"صحيح هما ملهمش صوت ليه
_تلاقيهم عرفو إننا نايمين ونزلو
"الباب بيخبط تاني "
"ضحكت"
_دي ماما اكيد مش قادره تستني هروح افتحلهم بقي أظن كدا كل حاجه تمام
"راحت فتحت ليهم"

_صباح الخير ياعرسان
_اهلا ياماما صباح النور طمنيني عليكي انتي كويسه
_مانا زي الحصان قدامك اهوه أنا غلطانه اني عرفتك يعني
_لا والله ماقصدي أنا بس حابه اطمن عليكي
_طب وطي صوتك علشان اخواتك ميسمعوش مش عايزه حد يعرف
_ماشي ياست الكل تعالي ادخلي
_امال عبدالله فين مش ظاهر يعني
_بيلبس هدومو وخارج
_وطت عليها وقالتلها بصوت واطي انتي لابسه الاسدال ليه هو مش كل حاجه تمام
_هو اي اللي كل حاجه تمام
"عبدالله خارج من الاوضه شاف مرات عمه بتكلم حبيبه بصوت واطي عرف ع طول بتكلمها ف اي وعارف كمان حبيبه غبيه وهتعك الدنيا"

"راح شدها بسرعه تحت دراعو"
_اتخضت وبتحاول تشد نفسها بس هو ماسكها جامد وراح باصصللها
"وقفت ساكته"
_ها بقي بتكلمي مراتي حبيبتي ف اي يامرات عمي
_"ضحكت وقالت لا ياحبيبي ولا حاجه ربنا يسعدكو أنا كدا اطمنت عليها"
_بذمتك تبقي متجوزه عبدالله بذات نفسه ومتبقيش مطمنه عليها
"راحت حبيبه دايسه ع رجله"
_قول لا اله الا الله ياحبيبي
_هو أنا كفرت
_من حلف بغير الله فقد أشرك به وكلمة بذمتك دي حلفان
"بصلها وتنح"
"أمها ضحكت وقالت الله يكون ف عونك ياعبدالله يابني دي كانت قرفاني كل كلمه تقولي قال الله قال الرسول"
"والدتها قالت هنزل اجبلكو الفطار ونزلت"

عبدالله لسه واخد حبيبه تحت دراعو
حبيبه اول لما والدتها قفلت الباب راحت عضاه
_ااااااه يابنت المجنونه
_متحطش ايدك عليا تاني
_نعم ياختي احنا هنهزر
_ابقي اعملها تاني كدا وشوف الي هيجرالك
_براحه عليا ياشبح اصل أنا بخاف وفضل يقرب منها
_خافت وقالت ياماما وطلعت جري ع الاوضه وقفلت الباب
"ضحك وقالها تعالي يابنتي وريلي الي هيجرالي "

حبيبه ف الاوضه وهو قعد قدام التلفزيون
"والدته بتخبط"
قام فتح
انتو بتاخدونا بالدور ولا اي ياجدعان
_اي ياواد انت خلاص اتجوزت وهتكبر عليا
"ضحك وقالها أنا لو كبرت ع الدنيا كلها مش هكبر عليكي ياست الكل وراح بايس أيدها"
_ربنا يباركلي فيك ياحبيبي امال حبيبه فين
"ندهلها بسرعه"
_خرجت من الاوضه
اول لما والدت عبدالله شافتها قالت يلهووي انتي لابسه الاسدال ليه
_عبدالله حط ايده ع وشه
_احم كانت بتصلي ياماما بتصلي وبيغمزلها
_هصلي اي دلوقتي هو العصر اذن وانا معرفش
_ياغبيه بتصلي الضهر وغمزلها تاني
_اه بصلي الضهر اها افتكرت
_ ربنا يقوي إيمانك يابنتي
يتبع الفصل الثامن 8 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent