رواية حب صدفة الفصل الثالث عشر 13 - حنان صلاح

الصفحة الرئيسية

رواية حب صدفة البارت الثالث عشر 13 بقلم حنان صلاح

رواية حب صدفة كاملة

رواية حب صدفة الفصل الثالث عشر 13

فرحه لا شكرآ يا...... 
احمد اسمي أحمد وانتي 
فرحه معاك الفرح كله يا فندم
احمد بضحك من كلامه مفهوم يا باشااااا 
فرح اي ده انت بتقلد طريقت كلامي ولا اي 
احمد لو دا مش يديقكك 
فرح بهزار لايعم انا مش بدايق اصلآ 
احمد تب اوصلك عشان اطمن عليكي مش ممكن اسيبك لوحدك تروحي في وقت زي ده 
فرح بعد تفكير وهي تنظر له نظرات جارحه وتقول مش يضر يا استاذ احمد 
احمد تب يله بينا 
صعاد بعيط الحكايه بدأت لما ابوك اجوز عليه من ورايا عشان انا مكنتش بخلف وخبي عليه موضوع جوازه من عزه 
عشان مش اضيق واطلب الطلاق منه وانا لما عرفة كنت هسيب البيت وامشي 
بس باباك كان بيحبني وفضل يترجاني ان ابقا معاه وانه مش يقدر يعيش من غيري  يا ادهم وقال ليا انه هيطلق عزه 
وهو صعب عليه اوي لاني كنت بحبه وسمحته علي كل حاجه هو عملها معايا وفضلت معاه 
وعدي سنه 
وفي ليله ابوك جابك ليه وهو بيقول دا ابني وانتي هتربيه وهتبقي امه يا صعاد 
انا خفت سعتها وقولتله ازاي دا ابن مين 
ابوك دا ابني انا وعزه انا بعتت ناس تخطفه يا صعاد وانتي اللي هتربيه بعد كده 
انا انصدمت وفي البدايه كنت رافضه وبقوله رجع الولد لأمه بس لما شوفتك ارتحتلك يا ادهم اوي وحسيت بشعور الأمومه اللي اتحرمت منه طول عمري وقبلت اني اخدك واربيك معايا 
وبعد اسبوع انا اتعودت ع وجودك معايا يا ادهم 
وجت عزه علي البيت وهي بتعيط وبتقول لباباك الحقني ابني ضاع مني بقاله اسبوع ومش لاقيه وهي شكلها كانت تعبانه من كتر ما هي دورت عليك في كل مكان
وانا مقدرتش اني اتكلم لاني كنت خايفه انك تروح مني وارجع لوحدي من جديد 
ابوك رد عليه بكلام جارح وضردها بره البيت وهو بيقول انتي ضيعتي ابني الوخيد يا عزه مش توريني وشك تاني 
انتي فاهمه 
عزه كانت مصدومه من ردت فعله معاها وفضلت تعيط وتخبط ع الباب زي المجنونه وهي بتقوله ساعدني الاقي ابني ارجوووووك 
بس ابوك قلبه كان قاسي ومسمعش ليها ابدآ وظهر ليها انو مش مهتم 
عزه فقدت الامل انها تلاقيك وراحت علي بيتها تاني 
وبعد سنتين ابوك مات ومحدش عرف السر ده غيري وانا حفظت عليه طول السنين دي بس كل لحظه كنت بحس بذنب عزه بيلاحقني يا ادهم 
ادهم بدموع تنزل من عينيه وهو مصدوم ويقول ياااااه انتو اي بشر اكيد لا تحرموووو ام من ابنها عشان ترضوووو نفسكم ورحتكم وفضل ساكت بعدها 
صعاد بعيط مش تظلمني يا ادهم ارجوووووك يا بني سامحني 
ادهم بص ليها بصت استفزاز وهو يقول فين بيت امي يا... 
صعاد بعيط قولها يا ادهم انا اللي ربيتك طول السنين دي يابني انا امك 
ادهم بدموع وانهيار لا انتي مش امي انتي مجرمه وداريتي ع مصيبه ذي دي وتحرميني من امي الحقيقيه 
صعاد بعيط وانهيار انا غلطت يا ادهم سامحني يا بني ارجووووك 
ادهم يتمالك نفسه وهو يقول فين بيت ماما الحقيقيه ردي عليا وانا اوعدك اني اسمحك يا ماما
صعاد بعيط وتنهق في في............ 
هنا الحقيني يا ماما انا تعبانه وهي بتصرخ بشده 
عزه بخضه في اي يا هنا مالك يا بنتي 
هنا بتعب وصريخ مش عارفه وجع في بطني جامد يا ماما عزه ارجووو كي سعديني 
عزه بخوف وسرعه تتصل ع الأسعاف 
فرحه اوك تمام يا استاذ احمد دا بتنا في العماره دي 
احمد تب مش هتعزمي عليه اجي عندكم طيب 
فرحه بأبتسامه ليه يعني انت مش وصلتني عايز اي تاني 
احمد بهزار لا مش اقصد اي حاجه والله انا بس بهزر معاكي 
فرحه لا ياعم انت شكلك هتعيط تعالي عندنا عشي اي مفتخر تعالي ماما هتنبسط منك اوي 
احمد بهزرا لا انا بهزر وبعدين ورايا مشوار مع ادهم دلوقتي يلا سلام بصي دا رقمي يبقا اتصلي عليه لو احتجتي اي حاجه ماشي احنا خلاص بقينا صحاب ولا اي 
فرحه بأبتسامه ماشي ياعم احمد يبقا خلينا نشوفك 
احمد بضحك هيحصل قريب اوي 
فرح فضلت تبص علي احمد وهو ماشي وتحس بمشاعر من نحيته وهي تقول واد ده جدع اوي وقيوت وبعدين توقف نفسها وتقول اي ده اوعي تقعي يا فرح في الحب دلوقتي وتطلع فوق 
عزه خدت هنا ع المستشفي ونزلت من عربيه الاسعاف بسرعه وهي تنادي ع الممرضين يخدو هنا ع غرفة العماليات 
هنا بخوف وصريخ من الوجع وتقول يبقا قولي لأدهم اني بحبه اوي يا ماما 
عزه بدموع مش تخافي يا هنا هتقومي بسلامه يا بنتي وتسيب ادها وهي دخله ع غرفة العماليات وتقول استرها من عندك يارب
ادهم لو سمحتي دا بيت عزه 
فرح ايووووو هو في حاجه ولا اي
ادهم انا بخبط بقالي كتير ومحدش بيرد هي مش عيشه هنا ولا اي 
فرح لا لا هي تلاقيه راحت مشوار هي ولابله ولسه هتقول هنا مامتها ندهت عليها وهي تقول تعالي يا فرح في تليفون عشانك يا بنتي 
ادهم تب لحظه بس قبل ما تمشي يا انسه فرح ممكن اعرف هي هترجع امتي 
فرح بتعجب مش عارفه تعالي ليها بكره اكيد هتلاقيه سلام 
ادهم فضل باصص ع الباب وهو يقول ماما عايشه هنا في المكان ده وحس ان في حاجه تانيه بتربطه بلمكان ويتذكر هنا ويقول ياتري يا هنا روحتي فين طول الشهور دي 
احمد أتأخر لانه مش كان لاقي مواصلات و دخل البيت ولسه بيفتح النور لاقي ادهم قاعد ع الكرسي وهو متعصب 
احمد بخضه في اي يا ادهم قاعد كده ليه  
ادهم بدموع اصل وحكاله ع كل حاجه 
فرح الووووو مين 
عزه انا يا فرح هنا بتولد في مستشفي...... ممكن تجبيلي هدوم لهنا وتيجي يا بنتي دلوقتي 
فرح بخوف اي هنا بتولد حاضر بسرعه وهكون عندك يا طنط
احمد بصدمه يااااااه يا ادهم دا كله يحصلك 
ادهم وغير هنا انا قلقان عليها اوي يا احمد 
احمد مش تخاف يا ادهم اكيد هنلاقيهم 
وفجأه الفون بتاعه بيرن 
احمد بتعجب الووووو يا فرح في حاجه حصلت معاكي 
فرح لا بس ممكن تيجي توصلني مستشفي.....اصل عندنا خاله ولاده ولازم اروح دلوقتي ليهم 
احمد بسرعه وبدون تردد اكيد مسافه السكه وهكون عندك 
ادهم في اي يا احمد ومين فرح دي
احمد دي زميلتي في الشغل وانا سعدتها انهارده وعيزاني اروح اوصلها المستشفي اظاهر كده عندهم خاله ولاده انا هروح ليهم وبسرعه سلام 
ادهم بدون تفكير واندفاع واحساس غريب يدفعه بقوه وهو يقول استني يا احمد انا جاي معاك 
يتبع الفصل الرابع عشر 14 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent