رواية دموعها ملاذي الفصل الثاني عشر 12

الصفحة الرئيسية

رواية دموعها ملاذي البارت الثاني عشر 12 بقلم مريم حسني

رواية دموعها ملاذي الفصل الثاني عشر 12

رنا صحيت من النوم حست بحاجه تقيله اوي عليها فتحت عنيها بنعس لقت راس عدي عل صدرها ومحاوط وسطها بدراعه ورجليها برجله واكانه خايف تهرب رنا حولت تزقه كتير بس معرفتش 
رنا بحنق اووووووف بقي وعدت تخبط عل كتفه ابيه عدي اصحي تؤ بلاش ابيه دي بضايقه عدي وقعدت تهز كتفه 
عدي فتح عينه بكسال بص لقي رنا ابتسم وقعد يبص عل ملمحها وشها الاحمر من النوم وشعرها اللي مش مترتب 
عدي في نفسه ايه القمر ده شكلها زي العيل الصغيره بضبط وضحك بسخرية ف نفسه زي مهي عيله فعلا 
رنا اب امممم عدي ممكن تسبني اقوم انا مش كنت عاوزه اصحيك بس انا حولت اقوم كتير بس معرفتش انت تقيل اوي 
عدي ابتسم بجد طب مفيش صباح الخير الاول وشالها بقت فوقه ولسه محاوط وسطها بدراعه 
رنا بجخل صباح الخير ممكن اقوم بقي 
عدي تؤ 
رنا عشان خاطري 
عدي ماشي عشان خاطرك بس قوليلي الاول انت بقتي احسن لسه حاسه بوجع 
رنا بخجل هزت راسها بنفي وعضت شفتها 
عدي اتنهد رنا انتي مش متخيله انا عاوز اعمل فيكي ايه دلوقتي 
رنا بخوف ايه مش عملت حاجة 
عدي مهي دي المصيبه يلا قومي بقي لحسن انا خلاص عل اخري 
رنا مسك وشه بين اديها وببرأه ليه انت تعبان 
عدي هو بيحاول يتحكم في نفسه رنا ابوس ايدك ارحميني مش هستحمل اكتر من كده 
رنا طيب انا راحه اوضتي وراحت اوضتها 
عدي بعد مخرجت اتنهد يخربتك يا رنا هتموتني وقام اخد شور ولبس بدله سوده وقميص ابيض وساب اول زرارين مفتوحين وسرح شعره ولبس سعته وحط البرفويم بتاعه ونزل قال للخدمين ينقلوا حاجه رنا لاوضه وقلهم يعملها الفطار ويطلعولها وجاي يمشي سمع رنا بتنده عليه 
رنا اب تؤ عدي 
عدي لفلها وابتسم نعم 
رنا هو ممكن يعني اجي معاك الشركة اصل انا بطهق من الاقعده لوحدي هدي سكت شويه 
رنا بخوف لو هتتعصب خلاص مش مشكله 
عدي لا مش هتعصب طب اطلهي البسي بسرعه 
رنا انا لبسه اهو كانت لبسه بنطلون جينز وبلوزه مخططه اسود ف رمادي بكوم صدرها مفتوح 
عدي اطلعي غيري البلوزه دي 
رنا ليه مالها 
عدي بحده صدرها مفتوح 
رنا لا عادي انا بلبس كده عل طول وعمر ما بابا سليم ولا ابيه امير قلولي حاجة 
عدي بزعيق رنا انجزي مش فاضيلك ياتطلعي تغيري يا مش هتروحي في حته 
رنا يووووه طيب وطلعت لبست شميز ابيض و بليزر اسود وجزمه سوده بكعب وسيبت شعرها وحطت ميك اب خفيف شكلها كان شكل انسه في اول العشرينات ونزلت  كده كويس
عدي بابتسم كده قمر يلا 
رنا يلا وركبوا العربيه 
رنا ممكن اشغل اغاني
عدي زي ماتحبي 
رنا شغلت اغنيه (مقدرش انا) لعمرو دياب
عدي ابتسم عل كلام الاغنيه 
عدي انت بتحبي عمرو دياب 
رنا بابتسامة مين مش بيحبه 
عدي حس بغيره امممم طيب 
رنا قعدت تغني مع الاغنيه 
عدي انتي صوتك حلو اوي 
رنا شكرا 
عدي انتي بتغني في المدرسه ولا لا 
رنا بخنقه ودموع لا 
عدي استغرب بس مسالش مالها طيب احنا وصلنا 
رنا يلا ونزلت ودخلوا الشركة عدي مسك ايدها وهما دخلين رنا بتبص عل الشركه باعجاب وهما دخلين الاسنسير كانت هتقع عدي لحقها واخدها في حضنه 
رنا عضت شفتها مرسي الباب اتقفل 
عدي بنفاذ صبر لا مش هستحمل وزقها اتخبتط في الحيطه بتاعه الاسنسير وباسها بلهفه وجنون رنا حولت تزقه بس هو كان مثبتها بجسمه كويس وايده بتمر عل جسمها بجرأة وفضلوا في الوضع ده لحد ماسمع صوت الاسنسير وصل عدي بعد عنها بصعوبه
عدي متعمليش الحركه دي تاني لان مش هيهمني المكان اللي احنا فيه تمام 
رنا بصه في الارض ومردتش 
عدي حط ايده عل دقنها ورفعها تمام 
رنا هزت راسها بايوه 
عدي ضبطلها شعرها وعدلها هدموها واخدها من ايدها وخرجوا من الاسنسير 
السكرتيرة اول ما شافت عدي وقفت بحترام صباح الخير يا مستر عدي 
عدي بجديه صباح الخير يا ندي ابعتليلي القهوه بتاعي وهتيلي موعيد النهارده 
ندي حاضر يافندم حالا وبصت لرنا بستغراب 
رنا ممكن ادخل لابيه امير مكتبه 
عدي لا واخدها ودخلوا مكتبه 
رنا ليه انا عاوزه اسلم عليه 
عدي رنا انا مش عاوز دوشه انا ورايا شغل 
رنا مهو عشان مش اعطلك هروح اسلم عليه واجي عشان خاطري ندي دخلت ومعها القهوة 
عدي تؤ طيب روحي بصي هو المكتب اللي علي اليمين ده خمس دقائق والقكي قدامي مفهوم 
رنا اه اه حاضر وخرجت جري 
ندي قفلت الباب وراها وحشتني اوي يا عدي باشا 
عدي امممم طيب ندي قربت منه وباغراء لعبت في زراير القميص بتاعه 
عدي ندي في ايه عل الصبح مش واقته 
ندي بدلع ليه بس ده انا بقالي كام يوم مش لحقه اقعد معك وحشتني خالص 
عدي بحده وبعدين بقي
ندي طب خلاص بس هي مين دي اللي جت معك
عدي بغضب نعم يا روح امك وانتي مال اهلك انتي هتنسي نفسك ولا ايه 
ندي بخوف لا والله مش قصدي خلاص طيب 
عدي عل مكتبك وهتيلي مواعيد النهارده اتفضلي 
………………
رنا وهي خرجه سمعت عدي وندي اتنهدت ومشيت تدور عل مكتب امير لانها مركزتش مع كلام عدي اصلا قعدت تتمشي في الشركه شويه ودخلت قسم الحسابات وكل اللي في الشركه بيبوصلها باعجاب واستغراب في نفس الوقت وهي ماشيه خبطت في حد 
رنا انا اسفه 
احمد لا ولا يهمك وبصلها وركز شويه ف ملامحها ثواني هو مش انتي رنا 
رنا اه انا.
احمد مد ايدها يسلم انا احمد اخو دكتوره نرمين كنت كنت موجود امبارح لما كنتي في المستشفى الف سلامه عليكي 
رنا سلمت عليه مرسي الله يسلمك انت بتشتغل هنا احمد اه بشتغل محاسب انتي جايه مع استاذ امير
رنا لا انا جيت مع اب.… عدي 
احمد اه ماشي
رنا هو انت تعرف مكتب ابيه امير فين اصلي كنت رايحله بس توهت 
احمد اه طبعا اعرفه تعالي اوصلك 
رنا مرسي هتعبك معايا
احمد لا ابدا اتفضلي بس مش غريبه دي انتي بقولي عل استاذ امير ابيه وبتقولي عدي مع ان استاذ عدي الكبير 
رنا لا مهو مش بيحبني اقوله ابيه وبيزعقلي لما بقولها 
احمد اممم ماشي احنا وصلنا عل فكره المكتب اهو 
رنا ابتسمتله مرسي اوي 
احمد ابتسملها باعجاب هشوفك تاني 
رنا اه اكيد وانا خارجه ممكن اعدي عليك كنت عاوزه رقم دكتور نريمين باي مؤقتا 
احمد بابتسامة باي و في  نفسه يخربيت حلوتك يا شيخه  ودخلت رنا لامير 
رنا بابتسامة ابيه امير وحشتني 
امير بفرحه رنا حبيبتي بتعملي ايه تعالي 
رنا جريت عليه وحضنته انا زعلانه منك انت مبقتش تسال عليا 
امير وطبطب عل ليه وباس راسها حقك عليا يا احلي رونه في الدنيا انا اسف والله عارف اني مشغول عنك 
رنا خرجت من حضنه ابيه هو انا امتي هاجي اعيش معك تاني انا مش عاوزه اعيش مع ابيه عدي عشان خاطري يا ابيه خدني اعيش معك
امير ليه بس يا رنا هو عدي عملك حاجه تاني هو ضربك ولا حاجه 
رنا لا بس بس يا ابيه هو مش ضربني بس انا مش عاوزه اعيش معه 
امير بشك هو عدي عمل فيكي حاجه يا رنا 
رنا اتنهدت لا يا ابيه مفيش حاجه انا هروح امم هروح الحمام واجي تاني 
امير بحده رنا عدي عمل فيكي ايه بضبط 
رنا وهي مدياله ضهرها بدموع مفيش يا ابيه صداقني هروح واجي تاني وخرجت راحت الحمام وحولت تهدي نفسها وهي راجه قبلت احمد 
احمد انتي كويسه يا رنا 
رنا اه الحمد لله ممكن رقم الدكتور عشان ابقي اكلمها اسالها عل حاجه 
احمد اه طبعا رنا ادته موبيلها يسجل عليه الرقم هايدي كانت داخله لعدي شافتها واقفه مع احمد
هايدي ابتسمت بخبث ودخلت لعدي قعدت تتكلم معه شويه في الشغل 
عدي هايدي ثواني وكلم ندي 
عدي ندي شوفيلي رنا فين وقفل 
هايدي رنا واقفه بره مع واحد من الموظفين 
عدي واحد واحد مين ده 
هايدي معرفش وقفين يضحكوا وكانت بتاخد رقمه معرفش بقي 
عدي وقف بغضب نعم وخرج لقي احمد بيدي رنا موبيلها وبيهزروا مع بعض وبيضحكوا 
عدي بزعيق رناااااا 
رنا اتخضت ايه في ايه 
عدي مسكها من شعرها وجرها لحد مكتبه ورنا بتصوت والموظفين بيبصوله بصدمه
امير خرج عل الصوت ايه ده في ايه ايه الظيطه دي 
احمد بغضب اسناذ امير ايه اللي استاذ عدي بيعمله ده ده جر رنا من شعرها قدمنا كلنا 
امير بغضب ايه 
جوه في المكتب رنا بعياط وصويت سبني سبني انا عملت ايه اه 
عدي هزها من شعرها بعنف و بغيره وغضب هو ده اللي راحه لامير كنتي واقفه تهزري وتتمرقعي من الزفت اللي بره ها جايه هنا عشان كده 
رنا بعياط وبتاحول تحرر شعرها منه مكنتش بتمرقع انا سبني حرام عليك شعري هيطلع في ايدك اه اوعي بقي 
هايدي تؤ تؤ تؤ حرام يا عدي سبها دي عيله صغيرة 
عدي اسكتي انتي يا هايدي انا عل اخري 
رنا بعياط اوعي انا بكرهك بكرهك او عدي ضربها بالقلم وقعت عل الارض ومنخرها وبقها نزفوا امير دخل المكتب وزق عدي 
امير بعصبيه انت اتجنتت يا عدي ايه انت بتعمله ده قومي يا رنا وقومها 
رنا بعياط وشهقتها بتعالي انا بكرهك يا عدي بكرهك انت ومامتك السبب في كل حاجه وحشه بتحصلي يا رب اموت بسرعه انا مش عاوزه استني لما يبقي عندي 18 سنه انا عاوزه اموت دلوقتي يا رب اموت عشان مشوفكش تاني انت مريض وحيوان وانا لو هعيش في الشارع مش هعيش معك تاني
 وزقت امير وطلعت تجري امير بزعيق للموظفين انتوا بتتفرجوا عل ايه كل واحد عل مكتبه وقفل الباب ولف لعدي انت اتجننت صح ايه ياخي حتي خلي عندك راحمه طب راعي حتي انها. عيله دي عيانه  وياتيمه في ايه معندكش دم الله يسامحه ابوك انوا حطها تحت ايد واحد زيك انت وامك وجي يخرج يشوف رنا عدي مسكه من كتفه 
عدي امير استني هو الباب خبط وندي دخلت بسرعه ندي مستر عدي احمد و الامن بيقولوا ان انسه رنا في ناس اخدوها في في عربيه وهما ملحقوهاش احمد دخل 
احمد امير رنا اتخطفت 
يتبع الفصل 13 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent