رواية الضحية الفصل الثالث 3 - بقلم ياسمينا

الصفحة الرئيسية

رواية الضحية البارت الثالث بقلم ياسمينا

رواية الضحية الفصل الثالث 3

سيف قرب من الباب وقفلو بلمفتاح قبل ماشريف يدخل شريف خبط 
سيف بهمس : قوليلو انك معاكي واحده جارتك 
اسراء بصدمه : نعم 
سيف : انجزي مش وقتو 
اسراء بتوتر : شريف استنا معايا جارتي هنا 
سيف بهمس : ادخلي الحمام انتي ولا عجبك الوقفه دي 
اسراء بصتلو بغضب ودخلت الحمام 
شريف : واحده مين 
سيف وهو بيقلد صوت ست : احم في ايه ياخويا مش جيران ولازم نتعرف 
شريف : احم انا اسف 
سيف بهمس : اسف ايه بس دانا الي اسف يخربيتك يافريد كانت يوم اسود لما ابويا شافك فيه 
شريف : طب ممكن تقولي لي اسراء اني محتاج ورق من الأوضه 
اسراء طلعت في لحظه دي 
اسراء : ورق ايه 
سيف قرب من تسريحه وطلع ورق وقالها بهمس : اديلو الورق ده ومشيه 
اسراء بغضب : انت ازاي تدخل هنا اصلا 
سيف : ايوا ايوا علي صوتك اكتر وهو يكسر الباب ويلقينا سوا 
اسراء بضيق : ايوا مانت متعود 
سيف : اللهم مااني صائم مش هتكلم 
اسراء خدت منو الورق وسيف وقف ورا الباب واسراء فتحت الباب 
شريف : مين الي معاكي 
اسراء : احم ام نبيل 
شريف بستغراب : لحقتي تصحبي ولا ايه
اسراء : ايوا 
شريف : اسراء انا اسف 
اسراء بحزن : ولا يهمك 
شريف : انا بح
سيف قفل الباب في وشو 
سيف وهو بيقلد صوت ست : معلش ياخويا انا سنجل وماليش في المحن ده
شريف بستغراب : ام نبيل وسنجل 
سيف : اه الله يرحمو ابو نبيل الف رحمه ونور عليه 
شريف : الله يرحمو انا ماشي يااسراء 
شريف مشي وقفل باب الشقه وراه 
سيف براحه : الحمدالله 
اسراء بغضب : برااااااااا
سيف بضيق : بتزعقي ليه 
اسراء : انت ازاي تدخل عليا كدا ودخلت ازاي 
سيف : احم اولا اسف ثاانيا فريد كان عايز الورق ده وقالي أن في نسخه من المفاتيح وبحسبك في سوق غصب عني يعني 
اسراء بضيق : هات نسخه دي هاتها 
سيف : هو انتي هتامريني مش جيبها بس كدا ايه قرف ده 
سيف خرج برا الأوضه 
اسراء بصدمه : الي انا عايشه ده حقيقي 
سيف فتح الباب تاني وقال : اه حقيقه واجهزي علشان هنروح السوق سوا 
سيف قفل الباب وقعد في صاله واسراء لبست وخرجت 
سيف : عايز اكتشف بقا الحاره دي 
اسراء بضيق : هتكتشف بلبس ده دا الناس عتكلك مني 
سيف بستغراب : تكلني ليه 
اسراء بنفاذ صبر : روح دلوقتي حالا هات لبسك وانا اختار
سيف : بس انا مجبتش لبس معايا وبعدين ايه حالا دي حبيبتي مش معنا اني ماشي معاكي تكلمني كدا 
اسراء بغضب : لوسمحت متكلمنيش ويلاعلشان اجبلك لبس 
سيف : يلا 
سيف واسراء نزلو الحاره لقو ناس بتعلق زينة رمضان وفي عيال كتير بيلعبو في الحاره 
سيف : حلوه اوي الأجواء دي 
اسراء : صح جميله فعلا تعال نركب ميكروباص
سيف بصدمه : ليه يعني ما جيب عربيتي
اسراء : لا اطلع والله مانت جاي معايا 
سيف : خلاص ياستي خلاص 
اسراء : طب يلا 
سيف واسراء طلعو علي طريق ووقفو ميكروباص وركبو اسراء ركبت جمب شباك وجمبها سيف
سيف : هنروح فين 
اسراء بهدوء : السوق نجيب فطار انهارده 
سيف : مانجيب دليفري 
اسراء : تاني 
سيف بضحك : والله انا قصدي مش عايز اتعبك
اسراء : ولا تعب ولا حاجه شريف موصيني عليك 
سيف : احم اسف علي الي حصل من شويه بجد مكنش قصدي 
اسراء بضيق : طب متفكرنيش 
 سيف : طيب بس شريف مش لازم يعرف 
اسراء : طيب 
اسراء وسيف وصلو السوق وسيف أنصدم لما شاف كمية ناس دي 
اسراء بضحك : مالك 
سيف : كل ده ناش
اسراء بضحك : مانت عايش في القصر بتاعك ومش عارف حاجه تعال بس 
اسراء راحت تشتري طماطم وسيف كان مستغرب بس حابب الفكره 
اسراء : بقولك ايه الطماطم هتبقا ب 5 جنيه بس 
الست : لا طبعا ب 7 جنينه 
سيف : متدلها ياستي 100 جنينه ايه 7 و5 الي يتتخانقو عليها دي 
الست بسعاده : اسمعي كلام جوزك 
اسراء بصدمه : جوزي مين بس وانت اسكت خالص 
اسراء خدت الطماطم وأدت الست الفلوس 
اسراء : سيف انا الي هتكلم انت تسكت خالص 
سيف بضيق : انا غلطان اني جيت معاكي اصلا
اسراء : تعال اجبلك لبس 
سيف واسراء راحو محل واسراء فضلت تخترو لبس كانت حاسه انها معاها طفل صغير لسا بيكتشف الحياه
سيف بضيق : مش عجبني الحاجات دي 
اسراء : بقولك ايه متتعبنيش معاك مالك كدا عامل زاي طفل 
سيف قعد علي كرسي بتعب وقال زاي الاطفال : اصلي جوعت 
اسراء ضحكت وبصت علي سعتها وقالت : اممم لسا شويه 
سيف : اووووف عطشاااااااااان ياناس عطشااان
اسراء بضحك : بجد طفل 
سيف بضيق : متقوليش طفل دي تاني وانجزي 
اسراء بضحك : طيب 
اسراء جابتلو لبس وجابت باقي الأكل وبس لسوء حظها صفاء كانت في سوق وشفتها معا سيف صفاء ابتسمت بخبث وقالت : مبقاش صفاء لو مخربتش عليكي يابنت هناء 
اسراء راحت لي الجزار تجيب لحمه وكان فيه ناس كتير وزحمه صفاء دخلت في وسط زحمه ودخلت لي جزار 
صفاء : ازيك يامعلم حسن 
حسن بسعاده : ست الحسن والجمال
صفاء بدلع : عايزه منك خدمه 
حسن : اديكي عيني
صفاء : البت اسراء بنت هناء جايه تاخد لحمه عايزاك بقا تحطلها الحاجه دي في لحمه 
صفاء طلعت ازازه صغيره 
حسن : ايه دي 
صفاء بشر : ده حاجه كدا تخليها تسكر هتخلي عقلها طاير و مش في واعيها 
حسن : اوعي يكون الي في دماغي 
صفاء يضحك : ايوا 
حسن : هعملك الي انتي عايزه 
صفاء : ومتخافيش حتي لو غسلت الحمه مفعلو مش هيروح ولو سلقتها حتي مش هيروح 
حسن بخبث : طب مش ناويه ترضي عني 
صفاء بدلع : بعدين يامعلم 
(البنت طلعت شبه مامتها🙂)
برا عند اسراء 
سيف بضيق : الشمس ضربت في وشي 
اسراء بضحك : مضحكنيش 
سيف بغضب : هو انا أرجوز
اسراء : لا طفل 
سيف بهدوء : تعرفي أن في بنت كانت بتقولي كدا بردو 
اسراء بفضول : بنت مين 
سيف بحزن : مش مهم 
اسراء بفضول : قول ونبي 
سيف : طيب ياستي حبيبتي 
اسراء بستغراب : وهي فين 
سيف بضيق : سافرت وسبتني ايوا أهلها جبروها بس كانت ممكن ترجع تاني 
اسراء : معلش فهمني اكتر 
سيف جاي يتكلم قطعو حسن وهو بيقول : بنت الغالي تعالي عايزه ايه 
اسراء بأبتسامه : عايزه كيلو لحمه 
حسن بخبث : ماشي
حسن دخل يقطع الحمه وجاب الازازه الي صفاء اتدهالو وكبها كلها علي لحمه وبعدين ادها لي اسراء واسراء وسيف رجعو البيت وسيف أصر يساعدها وطبعا ساب باب الشقه مفتوح 
* في المطبخ *
سيف جاب اشرب وربطو علي راسو واسراء دخلت المطبخ وشافتو وضحكت علي شكلو
سيف بضيق : مالك 
اسراء بضحك : يابني ايه الي انت عملو ده 
سيف : انا بشوفهم بيعملو كدا في تلفزيون 
اسراء بضحك : دا ستات بس علشان شعرهم ميقعش  في الاكل 
سيف : ليه هما رجاله معندهمش شعر يقع في الاكل 
اسراء بضحك : هتموتني
سيف : طب يلا نبدا نعمل الاكل جعان 
اسراء بدأت تعمل الاكل ومغسلتش الحمه وسلقتها وسيف مكنش بيساعدها لا كان بيخربلها اي حاجه بتعملها كانت بتحسو طفلها 
سيف : بقولك 
اسراء : قول 
سيف بهدوء : هو انتي عمرك ما فكرتي تبقي عارضت ازياء 
اسراء بستغراب : نعم ازاي 
سيف : اصل جسمك حلو 
اسراء بصتلو بصدمه وجابت سكينه وقالت : نعممممم
سيف بضحك : دماغك راحت فين يابنتي جسمك شبه جسم العرضات
اسراء جابت طبق الصلته ودتها لي سيف 
اسراء : طب مترغيش كتير وقطع السلطه 
سيف ابتسم وبدأ يقطع سلطه وبعد ساعه جهزو الاكل وحطوه علي سفره واسراء اتصلت علي شريف 
اسراء : شريف المغرب قرب يأذن 
شريف : معلش يا حبيبتي عندنا شغل وفريد بيه أصر افطر معه 
اسراء : تمام ياشريف 
شريف : المهم خلي بالك من نفسك ومن سيف بيه كمان 
اسراء : تمام 
اسراء قفلت الفون وراحت قعدت علي سفره 
سيف : قالك ايه 
اسراء : هيفطر معا فريد بيه 
سيف سمع صوت الاذان ومسك الميه بسرعه بس إسراء شدتها منو 
سيف بغضب : عطشان 
اسراء بضحك : كول بلحه الاول 
سيف : بتزليني 
اسراء جبتلو بلحه وهو كلها بضيق 
سيف : ناكول بقا ونشرب
اسراء : ماشي وبعدين نقوم نصلي 
سيف : اوك 
اسراء وسيف بداو يفطرو
اسراء : كمل حكاية البنت 
سيف بضيق : كنا بنحب بعض في جامعه وبابا كان سعتها مرضو زاد كان في أواخر أيامو كنت أنا وهي معا بعض علطول 
اسراء : وبعدين 
سيف : احنا متربين معا بعض علطول معا بعض بس باباها فرار يسافر بيها كان يوم صعب عليا جدا 
اسراء : طب مكلمتكش من سعتها 
سيف : ولا مكالمه ولا حتي رساله 
اسراء بحزن : ليه كدا 
سيف : معرفش
اسراء حست ان دمغها تقلت بس حاسه بسعاده غربيه 
اسراء بضحك : شكل الاكل ده جميل اوووووي 
سيف كان حاسس ان دماغو تقلت جاه يقوم معرفش 
إسراء بدأت تفقد تركزها 
سيف : اه حلو اوي 
اسراء بضحك : طب كمل 
اسراء كانت بتحرك كتير اكنها سكرانه 
سيف : نفسي اشوفها تاني 
اسراء : طب ماتتخيلني انا هي 
سيف بصلها وضحك وبعدين حط ايدو علي راسو 
سيف : مالو الاكل ده في حاجه غريبه 
اسراء : ترقص 
سيف : ها 
اسراء قامت ومسكت ايدو وقالت : ترقص
اسراء خلاص كانت تحت تأثير مخدر الي حسن حطهولها وسيف كمان 
سيف : طب هنرقص
اسراء : شغل اغنيه في تلفونك تلفونك 
سيف طلع تلفونو وبدا يحس انو مش قادر يشوف كويس اسراء خدت التلفون وشغلت الاغنيه وحطت التلفون علي سفره وبعدين مسكت ايد سيف وقريتو منها وبدأو يرقصو 
اسراء : كمل قصة البنت 
سيف بضحك : مخلاص بقا حلوه الاغنيه دي 
اسراء بضحك : اه 
سيف : تعرفي أن صوتي حلو 
اسراء : اممم سمعنا 
سيف حضن اسراء وبدأ يغني : سيبي روحك وارقصي بين ايديا والمسي حضني بايديكي واضحكي وعلى ودني ميلي وهمسي عارفه ايه في بالي عارفه نفسي في ايه
عايز دلوقتي اشيلك وبتنا نجري عليه ميلي علي حضني كده انتي وانا بنرقص سوى ع الارض ولا ع السما قلبي سمعه قلبي وانتي خدك عليه سمعه كل دقه فهمه بتقولي ايه
وكانت واقفه جمب الباب العقربه صفاء وكانت بتصور كل ده الباب كان مفتوح شويه وقدرت تصور وكانت ماشيه ورا اسراء وعرفت شقتها
صفاء بشر : ولسا هتولع وشريف حبيب القلب يجي يقتلك نهيتك علي ايدي 
اسراء طلعت من حضن سيف وقالت بحزن : شريف بيشك فيا 
سيف : عادي مهي غزل سبتني 
اسراء بصت لي سيف وشافتو وش شريف اكن شريف قدامها ابتسمت بحب وقالت : شريف 
سيف جاي يتكلم بس إسراء حضنتو تاني وقالت : انا بحبك اوووووووي 
سيف : وانا كمان بحبك
صفاء بشر : ولعتتتتتتت 
صفاء خلصت تصوير وبعتت الفيديو لي شريف وشريف كان قاعد بيفطر معا فريد  مسك تلفونو ونصدم من الي شااافو 
شريف بغضب : اييييه ده 
فريد : ايه 
فريد خد تلفون ونصدم وقال : لا اكيد فيه حاجه غلط 
شريف بغضب : لاااا مفيش حاجه غلط 
شريف نزل من الفيلا بتاعت فريد وركب العربيه وطلع المسدس وقال بشر : مش هرحمهم 
شريف ساق بأقوه سرعه وبعد نص ساعه وصل البيت وطلع شقتو ولقه الباب مفتوح دخل الصاله ملقاش حد وبعدين قرب من اوضه نوم وفتحها بغضب ودخل ونصدم من الي شااافووووو..... وهنعرف بعدين 
( ملحوظه دي مش حكايه البنت لا زاي ماقولت ناس كتير بعتتلي قصتهم وانا قولت احطهم كلهم في اسراء ...❤️)
يتبع الفصل الرابع اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent