رواية احببتك صدفة الفصل الثامن عشر و19 - حبيبة كوكب

الصفحة الرئيسية

رواية احببتك صدفة البارت الثامن عشر 18 والبارت التاسع عشر 19 بقلم حبيبة كوكب

رواية احببتك صدفة الفصل الثامن عشر 18

*احيانا يكون بداخلنا كلام.. لا يحتاج الي اذن تسمعه.. بل يحتاج الي قلب يشعر به..*
--اتكلمت بتوتر : مم مرراد اصل هو راح يشتري حاجه من تحت زمانه جاي
=ادم اتكلم وقال انا هكلمه هشوف هو فين 
وادم اتصل بمراد ودخل البلكونه
ادم : الو مراد انت فين 
مراد : بتمشي شويه في حاجه 
ادم : مش عيب تسيب عروستك يوم الصباحيه وتخرج
مراد : دا انت الوحيد اللي عارف الحقيقه
ادم : بس برضو يا مراد انت لازم تيجي دلوقتي عشان ماما وحماتك بيسالو عليك احنا لسه جايين من شويه انجز بقي وتعالي
مراد : طيب سلام
ادم : سلام وفصل ادم الخط ووجه كلامه لنورين وفاطمه 
هو زمانه جاي مش هيتاخر 
--نورين : طيب عقبال ماهو يجي اكون عملت عصير بعد اذنكو
=واتجهت نورين للمطبخ وهي متوتره وخايفه ومراد وصل وهي بالمطبخ 
--مراد : ايي النور دا كله ازيك ياحماتي ازيك يا ماما اذيكم كلكو
=الجميع رد ع مراد : اذيك انت يامراد بقي في حد يخرج ويسيب مراته كدا
--مراد : انا بس كنت بشتري حاجه من تحت هي فين حبيبه 
=ليان قالت : حبيبه ف المطبخ بتعمل عصير 
--مراد وهو يتجه للمطبخ طب انا هدخلها ودخل وكانت حبيبه تبكي بصوت مش مسموع
=مراد بعصبيه : بطلي عياط عشان لو حد شافك كدا مش هيحصل كويس وطبعا انتي عارفه هعمل فيكي ايي
--حبيبه بصوت ضعيف مراد انا زهقت زهقت من كل اللي انت بتعمله دا انت ليه مش عايز تصدق
=مراد ببرود : عشان انتي واحده كدابه وانا مستحيل اصدقك
--حبيبه بغضب : عارف يا مراد انا في الاول كنت مقدرة موقفك قولت ده واحد شاف مرات في بيت واحد غريب معاه الحق في اللي بيعملو .. بس انك متصدقنيش لما اقولك ع الحقيقه وتنتقم مني بطريقه ديي كل ده خلاني اكرهك انا بكرهك يا مراد بكرهك وصدقني اليوم اللي هتعرف فيه الحقيقة هيكون فات الاوان وهتندم هتندم اوي يا مراد انا كنت بائية عليك ومستنياك تصدقني بس انا دلوقتي هنا قالتها وهي تشير علي قلبها : هنا مبقاش فيه غير كره كره وبس ...
ثم صرخت بحدة : انا بكرهك 
وتركته وذهبت لغرفتها
الجميع سمع صوت صرختها 
--ليان : ايي اللي حصل وجريت علي غرفت اختها حبيبه افتحي حبيبه ردي عليا
=فريده وهي امها لنورين ذهبت عند مراد هي وفاطمه : في ايي يامراد ايي اللي حصل وحبيبه بتصرخ لي
--مراد بتوتر : لا ابدا اصل كنت بهزر معاها عملت نفسي تعبان وهي اتخضت بس انا هدخلها 
=ادم بشك : لا ياراجل المفروض ان احنا نصدق اللي انت بتقوله دا
--مراد بعصبيه : في ايي ياادم هو انا هكدب ليي يعني
=فاطمه : خلاص انتو هتتخانقو قدامي ادخل صالح مراتك يامراد واحنا هنمشي 
--فريده : لا انا مش هسيب بنتي 
=فاطمه : خلاص بقي يافريده هو هيدخل يصلحها يلا نمشي احنا يلا ياليان يلا ياادم
--فريده وهي توجه كلامها لمراد : خلي بالك منها ياابني
=مراد :متقلقيش ياطنط 
وفريده وفاطمه وليان خرجو وكانو ماشين بس ادم ماخرجش معاهم ووجه كلامه لفاطمه 
--ادم : استنوني انتو تحت ياماما وانا جاي وراكم 
=فاطمه : طيب يا حبيبي وخرجو
وادم وجه كلامه لمراد 
--ادم : مراد انا خليتهم يمشو عشان عايز اتكلم معاك ف موضوع مهم
=مراد : موضوع ايي
--ادم : انا عايز اعرف مين اللي كلمتك وقالتلك ان حبيبه بتخونك ياسمين مش كدا 
=مراد بغضب : متجبش السيره دي قدامي انت فاهم
--ادم بعصبيه : لا انت لازم تفهم ان اللي كلمت حبيبه ياسمين وقالتلها انك تعبان واللي كلمتك وقالتلك ان هي بتخونك ياسمين بردو دا مش مخليك تاخد بالك من حاجه 
=مراد : انت بتقول ايي عرفت منين ان ياسمين هي اللي كلمتها
--ادم : حبيبه هي اللي قالتلي لما سالتها ساكت ليه مش ياسمين ديي الحب القديم وهي اللي خانتك زماان
=مراد بتفكير : وهي ياسمين هتعمل كدا ليه
--ادم : انت بتسالني انا ماتسال نفسك مش ياسمين ديي اللي سابتك زمان عشان واحد تاني ولما رماها رجعتلك وكانت ناقص تبوس ايدك عشان ترجعلك وانت اللي رفضت 
= مراد : لا ياسمين مستحيل تعمل كدا انت بتقول كدا عشان تتطلع حبيبه بريئه قدامي
-- ادم بعصبيه : هتفضل طول عمرك غبي انا همشي بس قبل ما امشي بقولك فكر ف الموضوع يامراد عشان ماتجيش ف الاخر وتندم سلام
وادم مشي وترك مراد في دوامه كبيره من التفكير وفضل يتحدث مع نفسه : معقول ممكن ياسمين تعمل كدا بس لا مستحيل دا اكيد ادم بيقول كدا عشان يطلع حبيبه بريئه قدامي بس ياسمين فعلا هي اللي كلمتني انا مش عارف اعمل ايي بس انا لازم اروح عند الحيوان اللي حبيبه كانت عنده وهعرف منه الحقيقه كلها بس لا انا شوفتها بعيني هو اكيد ادم عمل كدا عشان يرحمها مني اكيد انا تعبت تعبت اوي يارب ساعدني 
وقام واتجه لغرفه حبيبه وفضل يخبط عليها جامد جدا 
--- مراد بصوت عالي : افتحي الباب دا انتي لو مفتحتيش انا هكسره انتي فاهمه 
= حبيبه فتحت بعصبيه عايز ايي  مني انا خلاص زهقت مابقتش طايقه اللي انت بتعمله دا 
----صفعها علي وجهها فوقعت ثم امسك بشعرها وقال : صوتك دا مايعلاش عليا ابدا مفهووووووم 
= حبيبه ببكاء : ح حاااضر بس سيب شعري  
تركها وخرج من الغرفه وهي قفلت الباب بسرعه وظلت تبكي علي حالها
مرت ثلاثة ايام تجنبت حبيبه الاختلاط بمراد و فضلت في غرفتها جالسة علي سريرها  وكانت تحدث نفسها " ازاي يا مراد تصدق عني كدي  فين ثقتك فيا  ازاي قادر تعمل فيا كدا  بس انا بحبك ومقدرة موقفك يارب متخلنيش اكرهه يارب خرجني من اللي انا فيه ده يارب عرفو اني بريئة ومخنتوش ابداً " 
وفجاء حبيبه سمعت جرس الباب بيرن وقامت تفتح واتصدمت وكانت...

رواية احببتك صدفة الفصل التاسع عشر 19

من يدخل مدينة الحُب...
إما يعود طفلًا يُحب كل الأشياء...
إما يخرج منها مُسنٍ لا يُدرك إلى أي منفى ينتمي...
وفجاء حبيبه سمعت جرس الباب بيرن قامت تفتح وكانت فاطمه 
حبيبه اول لما شافتها ارتمت ف حضنها وفضلت تعيط 
فاطمه بخضه : مالك ياحبيبتي في ايي فين مراد 
حبيبه ببكاء : مراد ف شغله اتفضلي ياطنط. 
فاطمه دخلت وهي تمسح دموع حبيبه : قوليلي مالك ايي اللي حصل
حبيبه كانت لسه هتحكي بس افتكرت كلام مراد ليها اتكلمت وقالت : لا ابدا مفيش حاجه
فاطمه : حبيبه مش انتي بتعتبريني امك احكيلي مالك ياحبيبتي
حبيبه ببكاء : انا هحكيلك كل حاجه بس عشان خاطري اوعي تقولي لمراد 
فاطمه بقلق : متخافيش ياحبيبتي مش هقول لمراد اي حاجه قوليلي بقي في ايي.
حبيبه حكت كل حاجه لفاطمه
 ---من اول ما كلمت ياسمين لحد ما مراد عرف وحكت كل اللي مراد عامله معاها 
فاطمه بخضه : ايي بتقولي ايي مستحيل مراد يعمل كدا 
حبيبه ببكاء : لا عمل ياطنط انا زهقت وتعبت ومش عارفه اعمل ايي 
فاطمه : طب اهدي يا حبيبتي اهدي
ومراد وصل وفتح الباب وكانت حبيبه تتكلم مع فاطمه بصوت عالي جدا 
لا ياطنط متقوليش اهدي انا عايزه اعرف ازاي مراد يصدق. عني كدا المفروض يكوون واثق فيا ازاي يقدر يعمل كدا فيا
وفضلت تصرخ عندما وجدت من يمسكها من شعرها بعنف ......
فاطمه بخضه : مراد سيبها انت بتعمل ايي انت رجعت امتي 
مراد بغضب : لسة راجع دلوقتي نسيت اوراق مهمة بس الظاهر ان كان المفروض ارجع عشان اعلمها تتكلم معاكي ازاي ووجه كلامه لحبيبه  انتي ازاي تعاملي امي كدا انتي اتجننتي .
حبيبه ببكاء : سيبني يا حيوان سيبني 
وفجاء مراد قام بصفعها فوقعت علي الارض 
فاطمه بعصبيه : ابعد عنها ملكش دعوة بيها علي الله تقربلها .
مراد بغضب : اترحمتي مني بس متخافيش هتتحاسبي علي اللي عملتيه 
وفجاء جرس الباب رن ذهب مراد وفتح الباب بغضب
وكانت فريده وزوجها جمال
فريده بخضه : ايي دا حبيبه مالك ياحبيبتي 
جمال : مالك ياحبيتي ايي اللي حصلك
حبيبه ببكاء وعصبيه : حصل كتير اوي يا ماما حصل ان الاستاذ جوزي كان متجوزني عشان ينتقم مني وعلي حاجه انا مليش اي علاقه بيها شايف يا بابا هو اللي عمل فيا كدا.
جمال بغضب : يا حقير هي دي الامانة الي ادنهالك 
مراد بعصبيه : تقصد بنتك الخاينة اللي شوفتها بعيوني نايمة في سرير واحد غريب 
وفجاء دخل ادم وقال : وانت غبي بتصدق اي حاجة كدا علي طول انا معايا دليل برائتها 
ليتصدم مراد من كلام ادم ووجه كلامه لادم : انت بتقول ايي
ادم : بقول اللي انت سمعته انا معايا الدليل اللي بيقول ان حبيبه  اتخدغت  انت غبي 
جمال بعصبيه : انا بنتي ف بيت ابوها لحد ماورقتها توصلها يلا قومي هاتي شنطتك
حبيبه بتعب : حح حااااضر 
حبيبه قمت اتجهت لغرفتها لتحضر شنطتها
مراد بعصبيه : انت بتقول ايي حبيبه مستحيل تمشي من هنا
جمال بصوت عالي : لي عايز تعمل فيها ايي اكتر من كدا 
حبيبه خرجت من غرفتها وكان معاها شنطتها ووجهت كلامه
 لجمال وقالت ببكاء : ب بااابا انا جاهزه
جمال وفريده ساعده بنتهم علي المشي وخرجو برا الشقه وذهبو لبيتهم واول مادخلو كانت ليان ف استقبلهم
ليان بفرحه : حبيبه اذيك وحشتيني اوي
حبيبه ببكاء وارتمت ف حضن ليان : انتي اللي وحشتيني وحشتيني اوي يا ليان انا تعبت اوي اوي 
الام ببكاء : خلاص بقي ياليان سيبي اختك تدخل تستريح عشان تعبانه
حبيبه دخلت غرفتها وفجاء تلفونها رن وكان مراد حبيبه فتحت الخط 
حبيبه ببكاء : عايز ايي تاني 
مراد بعصبيه : عايز اعرف الحقيقه 
حبيبه : انا قولتلك الحقيقه بس حضرتك مش مصدق 
مراد : انا هتجنن ياحبيبه هتجنن
حبيبه بهدوه : حتي لو عرفت الحقيقه انا مستحيل ارجعلك 
وفصلت الخط 
مراد بعصبيه : الووو الوووو حبيبه قوليلي الحقيقه انا تعبت تعبت اوي يااااارب ساعدني 
مراد طلع التلفون واتصل علي ادم.....
مراد : الووو ادم انت فين
ادم بهدوه : عايز ايي يامراد
مراد : عايزه اعرف الحقيقه انا هتجنن يا ادم هتجنن
ادم : مراد انا مش هقول غير كلمتين ياسمين هي اللي عملت كدا ومعايا الدليل..
يتبع الفصل 20 و21 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent