رواية صفقة ثم عشق كاملة (من الفصل الأول للأخير) مريم جلال

الصفحة الرئيسية

رواية صفقة ثم عشق بقلم مريم جلال كاملة جميع الفصول من الفصل الأول إلى الأخير عبر مدونتنا دليل الروايات للقراءة والتحميل Pdf، وهي رواية رومانسية رائعة حيث تدول حول عشق بطلة الرواية ومايحدث لها في حياتها من حب ومشاكل اجتماعية ولذلك تصنف الرواية كرومانسي اجتماعي، وسوف نشاركم جميع فصول الرواية بالتوالي، ونتمنى لكم قراءة ممتعة عبر مدونتنا.

رواية صفقة ثم عشق كاملة

رواية صفقة ثم عشق الفصل الأول

البطله:صباح الخير
الام:صباح الخير يا حببتي
البطله بخوف:ياسين هنا يا ماما
الام بحزن:لاء سهران من امبارح بره ربنا يهديه
"استووب"
(انا عشق عندي 23 سنه ف اخر سنه ف كليه آثار انا محجبه عنيا عسلي بشرتي بيضا وطولي متوسط عندي اخ اسمه ياسين دة بقي بيكرهني ديما بيسخن بابا عليا ممكن يوصل ان بابا يضربني قبل ما انام كل يوم بيشرب ومضيع فلوس بابا علي الشرب ومفهم بابا ان البنات ملهاش حق ف انها تاخد فلوس وبابا ماشي وراه لانه بيحبه وابنه الوحيد وبيعاملني وحش معنديش غير امي هي الي واقفه ف صفي ديما انا بخاف جدا من ابيه ياسين لانه بيضربني بردو حالتنا الماديه حلوة بس ياسين مضيعها علي نفسه)
عشق:أللحق انا اروح الجامعه قبل ما يجي او بابا يصحي سلام
ام عشق:سلام يا بنتي
ذهبت عشق الي الجامعه قابلت صديقه عمرها سلمي
سلمي:عشق عامله ايه بباكي عملك حاجه يا حببتي
عشق حضنت سلمي جامد:لاء ملحقش نمت علي طول 
سلمي:طب الحمدلله يلا ندخل المحاضرة
ودخلو المحاضرة وعدا اليوم عادي وروحت عشق البيت
"استوووب"
(سلمي صديقه عمر عشق بتحب عشق جدا جدا معاها ف نفس الكليه عنيها رمادي قصيرة ومحجبه وبشرتها بيضا)
روحت عشق البيت لقت الجو متكهرب ف البيت واول ما دخلت الصاله لقت ياسين وابوها قاعدين امتلئ قلبها بالخوف الشديد
ابو عشق بحده:تعالي اقعدي
ياسين بزعيق:ايه مش سامعه تعالي اقعدي
عشق خافت وراحت بسرعه تقعد قدامهم
ابو عشق:اخوكي اخد 2مليون من صاحب شركه السيوفي والاستاذ مضي علي ورق واحنا مش هنقدر نلمهم الراجل طلع محترم وحل الموضوع
عشق بإستفهام:وانا مالي
ابو عشق:الراجل عندو ابن لما عرف ان ياسين عندو اخت عرض انه ياخدك لابنه ومندفعش حاجه
عشق بصدمه:هتجوزوني مقابل فلوس دة كدة جواز اجبار او صفقه بمعني الكلمه
ياسين قرب منها وشدها من طرحتها:هتتجوزيه ورجلك فوف رقبتك اهو حتي هنجوزك لراجل معاه فلوس وانتي من امتي وليكي كلمه ف البيت
عشف بدموع:حرام عليك انا عملت ايه اعمله اي حاجه غير انكو تجوزوني لراجل معرفوش
ياسين:باين كدة عليها يا بابا مش هتفهم غير بطريقه واحدة
ابو عشق بكل برود:اعمل الي انت عايزه
ياسين مسك عصايه وضربني بيها جامد أوي والعصايه معلمه ف جسمي كله وامي بتحاول بتنقذني منه مفيش لحد ما تعب
ياسين:علي جوا يالا لحد ما تغوري من هنا يلا
عشق قامت بصعوبه جدا وراحت اوضتها دخلت الحمام عشان تنزل مايه علي الجروح دي واول ما الجروح لمست المايه بقت تتألم جامد جدا وبعد ما خلصت لبست ودخلت تنام وجسمها كله وارم
ف الصباح استيقظت عشق علي ألم جسمها ودخلت عليها امها بتعيط وحضنتها
ام عشق ببكاء: سامحيني يا بنتي خدي دة كريم للجروح حطيه وان شاء الله هتبقي بخير يمكن يكون الشاب الي هتتجوزيه دة حلو معاكي 
عشق ببكاء:ياريت يا امي ياريت
ف حته اول مرة نروحها ف قصر السيوفي
....:ايه الهبل الي بتقوله دة يبابا لاء طبعا مش هتجوز مش عايز اتجوز  
"استوووب"
زين السيوفي بطل الروايه عندو 29 سنه صاحب شركات السيوفي كلها عنيه خضرا زي لون العشب رياضي وطويل وقمحاوي بيكره الستات بسبب بنت عمه ودة الي هنعرفه ف الروايه بيبان انو قاصي من بره لكن من جوه طفل وطيب لكن مش بيعامل اي بنت حلو
ابو زين بحنيه:يا زين اسمعني انا نفسي اشوفك عريس قبل ما اموت امك ملحقتش حتي انا كمان مش هلحق
زين:يا بابا بعد الشر عليك بس انا مش هتجوز بطريقه دي
ابو زين:يا ابني انسي بقي صافي انساها
زين وقد اسودت عيناه من الغضب:متجبش سيرتها
ابو زين:حاضر بس البنت نضيفه بس هي واقعه مع اخ مقرف واب بردو انا عارف عنها كل حاجه طيبه و محترمه وانا استغليت الموضوع دة افهمني
زين:لو كانت ملاك هتفضل الستات اوحش كائن ف المجره مفيش ست محترمه لو انت مصر انا موافق بس اوعدك اني مش هخليها تعيش يوم حلو ف حياتها وساب ابوه ومشي
ابو زين بتنهيدة:هتحبها يا ابني انا عارف اني هعذبك معايا يا بنتي بس استحمليه ياارب

رواية صفقة ثم عشق الفصل الثاني

زين ركب عربيته وراح الشركه دخل مخنوق المكتب
...:زين جه يا مرفت
مرفت:ايوة يا فندم جه لكن شكله ميبشرش بالخير خالص
.....:والله طب انا هروح اشوفه
دخل المكتب بتاع زين
...:ايه يا زين مالك مخنوق ليه
زين بغضب:اطلع بره مش طلباك خاالص يا مروان
مروان:مش بهزر والله مالك
زين:ابويه عايز يجوزني غصب عني لوحده عمري ما شوفتها وهو عارف اني مش عايز اتجوز
مروان:ابوك عندو حق يا زين مهو نفسو يشوفك عريس بردو
زين:بس مش بالطريقه دي الله دة مجوزني تخليص حق
مروان:ازاي يعني
حكاله زين كل حاجه
مروان:دة ايه الاخ المقرف الي يعرض اخته علي الناس دى
زين:انا مالي انا وبعدين والله لأخليها تشوف أيام مشفتهاش ف حياتها 
مروان:طب وهي مالها
زين:مليش دعوة
مروان:انسي يا زين وعيش حياتك زي ما هي عايشه حياتها
زين بصراخ:متجبش سيرتها الله ف ايه
مروان:ما تهدي يا زين ف ايه هو قالك اقتل نفسك دة جواز ابقي طلقها بعديها الله
زين:انت مستهون ليه بالموضوع كدة انا مش عايز اتجوز مش عايز اتوجع تاني مش عايز
مروان:يا زين ليه خلاص حطيت ف دماغك انك هتتوجع ليه مش يمكن جوازك المرادي يبقي احسن من جوازك المرة الي فاتت
زين بسخريه:جوازي الي معداش عليه شهرين وكنت بحبها وخانتني امال بقي منعرفش بعض ومغصوبين علي الجواز هتبقي نهايته ايه
مروان:زين انت مأفور الموضوع الصراحه جدا
زين:انا بحب اكبر الموضوع خلاص والله لأخليها تتمني الموت
عند عشق
"استووووب"
(مروان المصري صديق زين جدا جدا جدا بيحبه أوي عنيه رمادي وابيضاني وشعره لونه بني ودقنه وطويل زي زين وشريك زين ف كل حاجه قد زين ف السن عندو 29 سنه) 
عشق قاعدة تعيط ف اوضتها ودخل عليها ياسين مرة واحدة
ياسين:كتب كتابك بعد 3 ايام وخرج كانت عشق ف صدمه جامدة جدا
عشق:يعني انا بعد 3 ايام هبقي متجوزة واحد معرفوش ف بيت معرفوش والله اعلم هيعمل فيا ايه هو كمان تليفون عشق رن
عشق:الو
سلمي:ايه يا عشق مش بتردي ليه
عشق وقد انفجرت ف البكاء
سلمي بقلق:ايه الي حصل
حكت لها عشق كل حاجه
سلمي ببكاء:طب متعيطيش ان شاء الله خير يمكن يكون هو النجاة ليكي من اهلك
عشق:ياريت عشان انا زهقت يا سلمي زهقت أوي والله
سلمي:حببتي اهدي لو كان ينفع اجيلك كنت جيتلك والله
عشق:عارفه يا حببتي
سلمي:ان شاء الله خير
عشق:ان شاء الله وقفلو مع بعض وقعدت عشق تعيط وتفكر ايه الي هيحصلها مع جوزها المجهول
عند سلمي
ام سلمي:ايه يا حببتي
سلمي ببكاء:عشق يا ماما
ام سلمي:مالها
حكت لها سلمي
ام سلمي:يعيني عليكي يا بنتي اهدي يا سلمي ان شاء الله خير وانا هدعيلها ف صلاتي
عند زين هدي شويه وقعد يشتغل
دخل مروان براسه بس:هديت ولا اروح
زين:ادخل هديت
مروان بمرح:يزوزة اهدي كدة متخليش اعصابك يح نار غلط عليك وعلي البيبي الي ف بطنك
زين حدفه بالملف ف وشه
مروان بضحك:خلاص خلاص يزوزة اهدي
زين قام مسكه من هدومه:عارف لو نطقت الاسم السخيف بتاعك دة تاني هعمل فيك ايه مش هيكفيني ضرب فيك للصبح
مروان:هو كله ضرب ضرب مفيش شتيمه
زين زقه:غور يا أخي
مروان:الله مالك يا زين ياكش يعني اني مش قدك تتشطر عليا ايه معندكش اخوات رجاله
زين مقدرش ميضحكش:دة انت مصيبه
مروان وهو بيسقف:الله عليك يا واد يمروان وانت ضحكت الحيطه كده
زين مسكه من هدومه :مين الحيطه
مروان:انا يسطا انا 
زين سابه من هدومه
ومروان مثل العياط:اكمني غلبان وبجري علي يتامه يتعمل فيا كده
زين كان لسه هيضربه راح جري وطلع وقبل ما يطلع قال:علي فكرة حيطه دي كانت عليك ها بقا والي يعرف يحصلني يكسرني ومشي بسرعه
زين:عندو طفوله متأخره والله
ورجع زين يفكر ف الموضوع دة تاني
زين:وربنا لأوريكي انك وافقتي تتجوزي زين السيوفي انتي بتلعبي ف عداد عمرك

رواية صفقة ثم عشق الفصل الثالث

بعد مرور 3 ايام جه اليوم الي هيتلاقي فيه عشق وزين ولكن كيف سيكون سوف نعرف
ابو زين:يلا يا حبيبي
زين بسخريه:مالك مستعجل علي ايه ياك من حبي فيها
ابو زين:طب يلا
زين:لما نروح ونشوفك يا عروسه الغفله انتي
عند عشق كانت بتجهز برضو ودموعها ف عنيها
ام عشق:اهدي يا حببتي ان شاء الله خير
عشق هزت راسها وسكتت
بعد ساعه اتي زين لبيت عشق قابل اخو عشق وكان مقروف منه لانو مينفعش يبقي اخ
وجه المأذون وتم كتب الكتاب اول ما عشق سمعت كلمه جمعا بينكما ف خير عيطت جامد حست بديق شديد وبقت تقول لنفسها هو دة اليوم الي كل البنات بتستناه ياريته مجاش وفضلت تعيط جامد 
ابو عشق: هنادي علي بنتي تيجي تاخدها يلا
زين ف نفسه:للدرجادي عايز يخلص منها يلا خرجت عشق وشافت زين وزين شافها
زين ف نفسه:ايه دة ايه الجمال دة ايه الي انا بقوله دة مفيش ست حلوة او محترمه يا زين فوق نسيت ولا ايه
عشق ف نفسها:شكله حلو اوي بس ملامحه تخوف يارب استرها
زين مشي وهي مشت وراه وركبو ف العربيه وكان ثالثهم السكوت فضلو ساكتين لحد ما وصلو البيت
اول ما وصلو قلب عشق فضل ينبض من الخوف جامد دخلو البيت وزين وقف قدامها
زين:بصي بقا يا قطه انتي عارفه اننا متجوزين بالاجبار كلها 6 شهور واطلقك فاهمه اوعي تفكري تقربي مني لاني ساعتها ممكن ردت فعلي متعجبكيش ومتمثليش الشرف والاحترام لانكو كلكوا صنف واحد فاهمه انا اسمي زين انا مكنتش عايز اتجوز واتجوزت بالاجبار بسببك انا مش طيب انا شطان فاهمه وامسحي دموع التماسيح دي فاهمه اسمك ايه
عشق ببكاء وخوف جامد:ع..عشق اسمي عشق
زين بسخريه:عشق اااه تمام اوضتك اول واحدة هناك اهي ودي الاوضه بتاعتي عارفه لو قربتي من الاوضه بتاعتي حقيقي هقتلك فاهمه
عشف بخوف:فاهمه والله
زين:شاطرة يلا عشان انا مش طايق اشوف وشك يلا
ذهبت عشق من امامه ودخلت غرفتها وسندت علي الباب وعيطت:هو دة الي ربنا عوضني بيه هعيش معاه ازاي وانا خايفه منو لاء لازم ابقي اجمد من كدة ومبينش خوفي ليه أبان قويه قدامه يلا عشان ننام يا عشق قامت عشق خلعت الفستان ولبست ونامت
صحت علي خبط الباب
عشق:مين
زين بسخريه:هيكون مين يعني افتحي يا هانم
اول ما فتحت عشق الباب كانت بشعرها اول ما زين شافها بشعرها انبهر بجماله وطول لكن مبينش وراح شد شعرها
عشق:اااه سيب شعري
زين:عشان بعد كدة 6 الصبح تصحي تحضري الفطار فاهمه
عشق:انت مقلتليش اني اصحي الساعه كام دي غلطتك انت مش انا
زين:القطه بقت شرسه وترد 
عشق:لاء دي غلطتك مش غلطتي وزقته ودخلت الاوضه وقفلت الباب ف وشه
زين بغضب:ماشي يا عشق
خرجت عشق لابسه ودخلت المطبخ جهزت الفطار وقعد زين يفطر
زين:اقعدي
عشق:مليش نفس
زين:احسن بردو وخلص فطار وراح الشغل
وعشق قعدت تعيط
راح زين الشغل ودخل المكتب
مروان دخل المكتب وراه 
مروان:عملت ايه ابوك وراني صورت عروستك بس حلوة يا زين لاعبه معاك
زين بغضب:ما تتلم يا زفت الله
مروان:والله انا لو مكانك كنت اتجوزتها وانا مغمض
زين بغضب:ما تتلم يا مروان الله
مروان:الله انت مالك مش انت بتكرها وهطلقها قريب خلاص سيبني براحتي
زين قرب منه:كلمه تاني يا مروان وهقتلك فاهم بره
مروان قرب بخبث:بتغيري يا بطه انا كدة اتأكدت انها عجبتك سلام يسطا وخرج مروان
زين ف نفسه انا ليه كنت مدايق من كلام مروان ايه دة ما تغور ف داهيه انا مالي اقنع نفسه زين كدة وقعد يشتغل
ف الليل روح زين البيت دخل لقي عشق قاعدة علي الكنبه ف الصاله وضامه نفسها وعلي وشها أثار عياط صعبت عليه لكن طرد الفكرة دي من دماغو خالص
زين:انتي اصحي بقولك اصحي قرب منها عشان يصحيها من دراعها
قامت عشق مخضوضه وبتعيط:ارجوك متضربنيش انا معملتش حاجه والله العشا جاهز وهطلع ومش هتشوف وشي خالص
زين:باااس انا مكنتش هضربك وبعدين قاعدة هنا ليه مش عندك اوضه
عشق بهدوء:نمت غصب عني هروح احط العشا جرت من قدامه
زين:هي مالها خايفه كدة ليه وليه اعتقدت اني هضربها اوووف انا مالي ما تولع وطلع اخد شاور ونزل لقي العشا جاهز قعد ولقاها طالعه اوضتها
زين:انتي اكلتي
عشق بتوتر:ايوة
زين عرف انها كدابه:طب تعالي كلي
عشق بخوف:انا اكلت يا زين بيه
زين بحدة:مش بحب اكرر كلمتي مرتين هتيجي ولا اجيبك بطريقتي
طلعت تجري عشق علي السفرة وقعدت تاكل لكن أكلت قليل جدا ولمت الاطباق وغسلتها ودخلت نامت وكان زين بيراقبها ومستغرب هدوئها الجامد دة 
وطلع نام هو كمان
استيقظ زين ف الصباح ولبس ونزل لقي عشق صاحيه ومجهزة الفطار علي السفرة
عشق لما شافته قامت بخوف واضح:زين بيه الفطار جاهز اهو طلعت اوضتها علي طول
زين عمل نفسه مهموش وأكل وخرج
عشق قاعدة ف اوضتها:كل ما احاول ابقي قويه اشوفه كل القوة تروح انا بخاف منه قوي ليضربني زي بابا وياسين
يارب صبرني يارب ساعدني يارب

رواية صفقة ثم عشق الفصل الرابع

"عند زين ف الشركه"
مروان:يا زين عاملها حلو كفايه خيبه الامل الي حصلتلها ابوها واخوها باعوها تيجي انت تكمل عليها كفايه قوي انت مكنتش كدة يا زين انت معروف بطيبه قلبك
زين بغضب:خلاص يا مروان وانت عارف كويس انا مكنتش عايز اتجوز بالطريقه دي او اني عاوز اتجوز اصلا
مروان بغضب:انسي بقا يا زين انسي هي عاشت حياتها واتجوزت ونستك ايه انساها بقي موقف حياتك عليها ليه 
زين بغضب:مروان انا ممكن انسي اننا صحاب دلوقتي حالا فاهم
مروان بسخريه:لا والله هتخسرني عشان بنصحك احنا اسفين يا زين بيه بعد اذنك وخرج مروان 
زين:ايه الي انا عملته دة بس انا اخسر الدنيا كلها إلا مروان وبعدين عندو حق بس انا والله مبقتش احبها انا بكرها والله بس انا مش قادر انسي الموقف لكن هي تولع
عند عشق تليفونها رن وكانت سلمي
سلمي:اخبارك ايه يا بنتي وحشتيني أوي مش هتنزلي الجامعه
عشق:انا بقيت ف جحيم اكبر يا سلمي
سلمي:ف ايه
عشق حكتلها كل حاجه
سلمي:مش عارفه اقولك ايه غير انك لازم تستحملي
عشق:عارفه سلمي انا محتجاكي هستأذن من زين تيجي ماشي
سلمي:ماشي ابقي ابعتيلي العنوان ف رساله سلام
عشق:سلام
جه الليل وزين استدعي مروان لمكتبه
مروان ببرود:ايوة يا زين بيه
زين:والنبي يا مروان اقعد بطل هبل
مروان:لاء ف حاجه
زين قام من مكانه ووقف قدامه:مروان انا متشتت متجيش تتغطني فاهمني بس والله انا مش فاكرها ولا بحبها والله بس الموقف صعب يا مروان
مروان بصله:عارف يا زين بس لازم تنسي مش هتعيش طول حياتك كدة حاول
زين:حاضر يا مروان حاضر بس متزعلش مني
انا اسف بس المفروض متبقاش قفوش كدة انت عارف طبعي
مروان بضحك:انا مزعلتش اصلا انا كنت بمثل عشان تحس بغلطتك انت عارف اني معنديش دم 
زين بضحك:ف الحته دي حقيقي انت معندكش دم
مروان:حبيبي تسلم يلا عشان نروح
زين:يلا
روح زين البيت لقي عشق قاعدة علي الكنبه
عشق:زين بيه العشا جاهز
زين بلا مبالاه:ماشي طلع غير هدومه ونزل عشان يتعشا لقاها قاعدة علي السفرة قعد وكانو بياكلوا والصمت ثالثهم خلصو اكل وعشق غسلت الاطباق وهي طالعه الاوضه لقت زين قاعد ف الصاله كانت متوترة تكلمه
عشق:احم زين بيه
زين:نعم
عشق:صاحبتي عايزة تيجي ممكن تجيلي لو حضرتك مش عايز دة بيتك و براحتك
زين:ماشي
عشق:شكرا
زين بسخريه:كانت زيك كدة بردو حاضر وشكرا وف الاخر طلعت خاينه وانتي بقي ايه هنشوف مفجأتك ليا امتي
عشق بغضب:متشبهنيش بحد فاهم مش عشان أجبرنا علي الجواز تقول عليا مش محترمه لاء انا محترمه غصب عن الكل
زين قرب منها ومسك شعرها:يعني بتعلي صوتك وتردي عليا انا قولتلك قبل كدة انا مش طيب فاهمه ولو غلطه تاني منك هتشوفي وش عمرك ما هتشوفيه وبعدين فين الاحترام واحدة اخوكي وابوكي باعوكي بالفلوس يبقي اكيد عملتي حاجه غلط وعايزين يخلصو منك
عشق ببكاء:بس متحكمش علي حد و خلاص متبقاش ظالم بقا
زين دموعها وجعته:مثلي الاحترام بس مش عليا فاهمه وزقها يلا علي اوضتك يا محترمه ااه صاحبي جاي علي العشا بكره ابقي ارسمي عليه يلا
طلعت تجري عشق وهي بتعيط جامد دخلت اوضتها فضلت تعيط كالعادة لحد ما نامت
ف الصباح استيقظت عشق وعيناها وارمه من العياط اخدت حمام ونزلت تحضر الفطار وفطرت قبل ما ينزل وطلعت اوضتها
زين نزل لقي الفطار علي السفره بس هي مش موجوة مثل عدم الاهتمام وأكل وراح شغله
عند عشق اتصلت بسلمي قالتلها العنوان وبعد شويه جات سلمي لعشق واول ما شافتها عشق حضنتها جامد وفضلت تعيط ف حضنها
سلمي ببكاء:عشان خاطري اهدي حاسه بيكي يا حببتي بس بطلي عياط
هدت عشق شويه ودخلو قعدو ف الصاله
سلمي:قوليلي بقا معاملته ليكي
حكت عشق لسلمي كلامه امبارح
سلمي:اكيد كان بيحب واحدة تانيه وخانته وهو بيكره الستات عشان كده
عشق:انا مالي يشبهني بيها ليه
سلمي:معلش هو قال 6 شهور ويطلقك استحملي وان شاء الله خير
عشق:ان شاء الله
يتبع الفصل الخامس اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent