رواية صفقة ثم عشق الفصل التاسع والعاشر

الصفحة الرئيسية

رواية صفقة ثم عشق التاسع والفصل العاشر بقلم مريم جلال

رواية صفقة ثم عشق كاملة

رواية صفقة ثم عشق الفصل التاسع

مروان:سلمي ومن غير ما تتكلم حكيلك
بعد ما حكاله
زين:بتحبها أوي كده
مروان:مش عارف بس مش قادر اطلعها من دماغي
زين:يبقي بتحبها
مروان:ينهار اسود نسيت اخد رقمها اسألها اجي امتي وكدة اتصل علي عشف خد رقمها
زين بخبث:اتصل عليها ومالو
مروان:هتعمل الي ف دماغي صح
زين:وماله نلعب
مروان:اوعااا ماشي يلا
مروان ف نفسه:اخيرا بدأت ترجع يا زين وبترجع لايام الرخامه يارب عشق تنسيك كل وجع وكل ألم يارب
زين اتصل علي عشق:الو
عشق:الو يا زين
زين:بقولك عايز رقم سلمي
عشق:سلمي ليه
زين:وانتي مالك
عشق بصدمه وغيرة:وانت هتعوز رقم بنت ليه
زين:يعني انا طالب رقم سلمي عشان ايه يعني
عشق بدموع:حاضر ثانيه
زين حس بدموعها وضحك:عشق متعيطيش
عشق بدموع:انا مش بعيط خد اهو
زين بضحك:اهدي والله مش ليا دة لمروان
عشق:مروان ليه
زين:مروان متقدم لسلمي وعايز رقمها عشان يسألها يجي امتي
عشق بفرحه:حقيقي والله
زين:ايوة يلا هاتي الرقم
عشق:خد اهو .......010
زين:تمام انا ساعه وجاي
عشق:ماشي سلام
زين:سلام
مروان بضحك:هي عيطت
زين بضحك:ايوة
مروان:يبقي بتحبك يا زين
زين:انت شايف كدة
مروان:واكتر من كدة مضيعش وقت علي الفاضي وكبر العلاقه بينكوا مش هقول تاني سلام
زين:مروان عندو حق
بعد ساعه زين جهز نفسه عشان يروح وبالفعل روح
عند سلمي
سلمي بتوتر:ماما
مامت سلمي:نعم يا حببتي
سلمي:عايزة احكيلك حاجه
مامت سلمي:قولي
سلمي حكت لمامتها الي حصل وان مروان طالب اديها
مامت سلمي:امم ماشي اشوفه قوليلوا يقدر يجي بكرة علي المغرب واقعد معاه
سلمي:هو صاحب زين جوز عشق
مامت سلمي:تمام يا حببتي ادخلي نامي انتي والي ربنا كاتبه هيحصل
عند زين
زين دخل البيت:عشق انا جيت عشق يا عشق
زين ملقاش رد منها ف قلق
زين بقلق:عشق يا عشق وطلع يجري علي فوق ملقهاش ف الخوف تملكه كله وكل الي ف دماغو ان خسرها وهو مش متقبل ان حتي عشف هيخسرها ميقدرش ونزل تاني جري ملقعاش وقاعد ينادي علي اسمها لقاها داخله من الجنينه بتاعت البيت
زين طلع يجري عليها حضنها جامد وكأنه لقي ملجأه
عشق مستغربه:مالك يا زين وانت جيت امتي
زين:حرام عليكي يا عشق انا جيت ملقتكيش قعدت انادي علي اسمك مردتيش وطلعت دورت عليكي فوق ملقتكيش بردو خوفت أوي لأكون خسرتك انتي كمان
عشق حست بخوفه:انا هنا متخافش انا كنت بشوف الجنينه ولقيت فيها ورد عجبني أوي أوي
زين بعد عنها وبص علي لبسها:انتي طلعتي كدة الجنينه
عشق:محدش هيشوفني اصلا
زين بغيرة:بردو افرضي حد شافك بعد كدة تبقي تحطي الحجاب علي راسك قبل ما تطلعي فاهمه
عشق بضحك:يالهوي عليك بتقلب ف ثانيه وغيرتك صعبه يا زين
زين:انا مش بهزر يا عشق ردة فعلي المرة الجايه مش هتعجبك
عشق:خلاص والله اوعدك مش هطلع تاني كدة
زين:شاطرة يلا انا واقع من الجوع
عشق:من عنيا
عند مروان قاعد ف البيت ومتوتر
مروان:ارن ولا مرنش اووف ياربي انا هرن والي يحصل يحصل
رن مروان
سلمي:الو
مروان:الو يا سلمي انا مروان
سلمي بخجل:احم استاذ مروان اهلا ازاي حضرتك
مروان:بكلمه منك هبقي بخير مامتك وافقت اني اقابلها
سلمي بخجل:ايوة
مروان بتنهيده:كدة اقدر اقولك انا بخير الحمدلله
سلمي:انا هضطر اقغل
مروان:سلام يا حرم مروان المصري قريبا
سلمي بخجل:س...سلام وقفلت
مروان بفرحه:الحمدلله ونزل جري لأمه
مروان بصراخ:ماما اما ماميتو يا حجه يالي كان متجوزها ابويا يا مرات ابويا يا وليه ما تردي
ام مروان:حدفت عليه الشبشب اديني فرصه ارد عليك يا زفت
مروان:اتفضلي شبشبك يا ست الكل
ام مروان:هات الي عندك
مروان:قفشاني يا مامتي المهم انا هتجوز
ام مروان:سخيفه النكته دي شوف غيرها
مروان:يا اما والله ما بهزر هتجوز
ام مروان بفرحه:حقيقي يا مروان يا ما انت كريم يارب مين دي الي جننت ابني
مروان:من ناحيه جننتني ف هي فعلا جننتني بصي زين انتي عارفه انو اتجوز من اسبوعين كدة
ام مروان:ايوة
مروان:المهم صحبت مراته اسمها سلمي شوفتها عندهم مرة ومن ساعتها مش بتطلع من دماغي انا حددت معاد مع مامتها بكرة ف المغرب هتبقي معايا يأمي صح
ام مروان:اكيد يا حبيبي هبقي معاك طبعا ربنا يتمملك علي خير يا مروان يارب
مروان:ربنا يخليكي ليا يا قلبي وحضنها جامد
عند زين
زين:الله الاكل تحفه تسلم ايدك
عشق:بالهنا والشفا
زين قام يغسل ايده وعشق قامت تلم الاطباق وغسلت الاطباق وطلعت الاوضه لقت زين نايم علي السرير
زين:تعالي يا عشق
عشف راحت نامت جنبه وزين قعد يلعبلها ف شعرها
زين:مروان حدد معاد مع سلمي وهيروح بكرة علي المغرب يتقدم وطلب مني أجي معاه
عشق:ممكن أجي معاك عايزة ابقي مع سلمي
زين:ماشي نروح مع بعض

رواية صفقة ثم عشق الفصل العاشر

ف الصباح استيقظ زين لقي عشق نايمه زي الاطفال ف صحاها
زين:عشقي عشق
عشق بنعاس:حاضر هشش بقا
زين بضحك:بتقوليلي هش
عشق بنعاس:اطلع من دماغي بقا بقولك
زين حب يصحيها بطريقته ومثل الغضب:عشق اصحي بقولك وحاسبي علي كلامك
عشق قامت مرة واحدة:انا اسفه يا زين كنت نعسانه والله مأخدتش بالي
زين كمل التمثليه بتاعتو بس جواه ميت ضحك ومردش عليها وبصلها بغضب مزيف
عشق خافت ليقلب ويعاملها وحش تاني راحت معيطه:انا اسفه عشان خاطري متقلبش عليا وتعاملني وحش ارجوك وراحت مسكت ايده تبوسها ولسه هتبوسها زين سحب ايده بسرعه وهي لسه بتعيط
زين:اهدي يا عشق انا كنت بهزر معاكي
عشق وهي بتعيط زي الطفله:لاء انتي هتسبني وتضربني وتعاملني وحش تاني
زين:والله ما زعلان ولا هسيبك ولا هاعملك وحش والله انا بهزر والله مالك بس انا حاسس اني بحايل بنت أختي
عشق بطلت عياط ورموشها مبلوله من الدموع وعنيها حمرة وخدودها حمرة من العياط زين بصلها وضحك
عشق:يعني ... شهقه .. مش زعلان مني
زين بضحك:لاء والله بهزر وبعدين انتي شكلك قمر وانتي معيطه كدة بخدودك الحمرا دي ومناخيرك دي وباس خدودها ومناخيرها وبعد كدة اياكي يا عشق اياكي تبوسي علي ايدي تاني فاهمه
عشق:ما انا كنت عايزاك تصالحني وخلاص
زين:مش انك تبوسي ايدي اياكي تعملي كدة تاني
عشق:بس انت جوزي وعادي اعملها
زين:لاء متعمليهاش فاهمه
عشق بإبتسامه:فاهمه
زين:يلا قومي خدي شاور كدة عشان نجهز نروح مع مروان
عشق:علم وينفذ يا فندم وجرت علي الحمام
زين ف نفسه:انا بقيت بحبها بس خايف اعترف ونعيش حلو وتعمل حاجه توجعني تاني حقيقي يارب انا مش حمل وجع تاني وخاصه منها انا ممكن اكون حبيت صافي بس انا بعشق عشق والله وجرحها هيبقي موتي ياارب
وقام هو كمان راح ياخد شاور ف حمام اوضته
عند مروان
مروان كان فرحان جدا وقام يجهز نفسه ويتصل علي زين
مروان:الو يا زين
زين:ف ايه
مروان:انا متوتر جدا
زين:متخافش ان شاء الله خير
مروان:معلش انا عارف اني متقل عليك بس انا مقدرش اروح من غيرك طول عمرك معايا
زين:بطل هبل يا مروان احنا اخوات واكيد هبقا معاك واتصلت علي بابا علي فكرة قالي انو هينزل قبل خطوبتك عشان يبقي معاك
مروان:شكرا جدا يا زين
زين:هقفل ف وشك فاهم وااه انا جايب عشق معايا عشان سلمي
مروان:حبيبي يا زين اروح اجهز انا ساعتين وتبقا عندي فاهم
زين:حاضر يا مروان باشا سلام
مروان راح يجهز نفسه وراح يشوف امه
عند زين
عشق:مين الي كنت بكلمه
زين:مروان بيأكد عليا اصله متوتر
عشق:زين اوعي مروان يزعل سلمي سلمي طول عمرها معندهاش ضهر ابوها مات وهي عندها 7 سنين امها بقت كل حاجه ف حياتها اكيد مروان هيعوضها بس أوعي يزعلها
زين:متخافيش مروان راجل يعتمد عليه انا بقولك وعمرو ما هيزعلها
عشق:ان شاء الله يلا عشان تاكل
زين:ماشي
عند سلمي
سلمي قاعدة متوترة جدا جدا
مامت سلمي:اهدي يا حببتي متوترة ليه
سلمي:مغيش مش عارفه يا ماما والله
مامت سلمي:سلمي هسألك سؤال وتجاوبيني بكل صراحه انتي بتحبي مروان او حتي معجبه بيه
سلمي:مش عارفه بس بحس براحه معاه عارفه يا ماما لما جه انقذني من الشاب بتاع الجامعه اول ما شوفته حسيت اني ف أمان ومحدش هيقدر يأذيني وصليت استخارة امبارح وصحيت مبسوطه ومرتاحه وهصلي تاني بعد ما نقعد مع بعض
مامت سلمي:ان شاء الله خير يا حببتي ويكون ليكي سندك ف الحياة
سلمي حضنت مامتها:ويخليكي ليا يا حببتي
بعد مرور ساعتين
عند زين
زين:يالي يا عشق مروان هيقتلنا والله
عشق بضحك:خلاص جهزت أهو
عشق كانت لابسه دريس بنفسجي وعليه طرحه بيضا وكوتشي ابيض كان شكلها تحفه
زين بشرود:ايه القمر دة
عشق بكسوف:مش للدرجادي
زين:والله قمر وقرب منها وباس راسها حطي ايدك وانكجها وعشق كانت مكسوفه لان دي أول مرة تطلع معاه
وصل زين وعشق لبيت مروان ومروان كان مستنيهم قدام البيت بعربيته ومامته معاه
مروان بغضب:ما لسه بدري يا زين
زين:وانت واحشني اكتر والله يا ابني والله عشق الي أخرتني ونزلت عشق ووقفت جنب زين
عشق برقتها المعتادة:انا أسفه يا استاذ مروان انا الي أخرته
مروان بضحك:لاء خلاص سماح ليكي المرادي
زين بغيرة:لاء والله اجبلكوا اتنين لمون
مروان:بتغيري يا زوزة يا حلوة
عشف بضحك:زوزة
زين بغضب وغيرة:عجبتك أوي
مامت مروان:ايه يا زين مش تسلم عليا
زين:أسف يا أمي وحشتيني والله وحضنها
مامت مروان:وانت اكتر يا حبيبي وبصت علي عشق وكملت متقولش ان دي مراتك
زين بضحك:للأسف ايوة هي
مامت زين:بسم الله ما شاء الله انتي جميله أوي
عشق بخجل:شكرا يا طنط
مامت مروان:لاء اسمي ماما اسمك ايه
عشق:اسمي عشق
مامت مروان:عرفت تتجوز صح المرادي يا زين
عشق بصتله بصدمه
زين غير الموضوع لانو شافها مصدومه:يلا يا أمي اركبي
وركب زين وجنبه عشق وهي شاردة وبتفكر:زين كان متجوز قبل كدة طب مقاليش ليه حتي المفروض ابقا عارفه
وزين أخد باله انها سرحانه وزعل لانها اكيد زعلانه وعندها حق انها زعلانه انو جوزها يبقي متجوز قبل كدة وهي متعرفش وقرر انهم لما يروحو يحكيلها كل حاجه 
يتبع الفصل الحادي عشر 11 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent