رواية أحببت معلمة ابنتي الفصل الثالث والعشرون 23

الصفحة الرئيسية

رواية أحببت معلمة ابنتي الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم امولة الكاتبة امل صالح

رواية أحببت معلمة ابنتي

رواية أحببت معلمة ابنتي الثالث والعشرون 23

ضمها بشدة... فقد احتاج لهذا الدفئ منذ مدة.... بمعنى اصح احتاج لهذا العناق.... فهو لم يبقى معها لمده طويله+

نوران ببكاء: وحشتني قوي يا حبيبي وحشتني قوي يا جاسر

جاسر: وانت كمان يا أمي.....ياااااه بقالي 20 سنه ما شفتكيش

نوران :صدقني يا ابني ما كنتش اعرف من يومها وانا مفكراكم انخطفتوا ....فين ايه عايز اشوفها

جاسر بابتسامه: هتشوفيها..... هتشوفيها ما تقلقيش

نوران :الوقتي يا جاسر بالله عليك

جاسر وهو يلتقط اشيائه: يلا

ذهبت معه لرؤية ابنتها....فكم هو رائع ذالك الشعور حين ترى شئ غالي عليك فقدته منذ مدة
وقف جاسر بسيارته في مكان ما....نظرت حولها ثم رأته يتجه نحو احد البارت "النايت كلب باين 😅" وضعت يدها على صدرها وهي تشهق قائلة :يمصيبتي...هي اختك رقاصة
جاسر :هههههههه رقاصة ايه يا ماما....انا رايح الكشك اجيب باكو مناديل
زفرت براحة وهي تقول :قلبي وقع
عاد ثم ركب متجه لمدرسة اية
★في الروضه★

كانوا في موعد البريك وكانت كالعاده تجلس برفقة الأطفال وتمرح معهم وتجري خلفهم
ملاك وهي تشد ثياب آية :مامي مامي
أية :قلب مامي... في حاجه
ملاك :انكل جاسر
"أشارت ملاك عليه...فنظرت وجدته يقف برفقة احد ما...تقدمت فوضحت الرؤية لها...امتلئت عينها بالدموع ثم اخذت تتراجع للخلف وهي تنفي برأسها الي ان اصطدمت في الشجرة فوقعت قامت بالتكور في نفسها تضم قدمها لصدرها
ما أن رأها جاسر هكذا جرى بسرعة نحوها يضمها ويربت على شعرها فقالت هي ببكاء :هي.... هي حقيقي يا جاسر صح
جاسر :اه يا قلبي والله
آية ببكاء :مش هتمشي....وتسبيني
نوران وهي تنحني أرضا وتضمها :ابدا يا حبيبتي....ابدا
قالتها ثم ضمتها لصدرها بحنان

ملاك ببكاء :مامي انتي بتعيطي ليه
نظرت نوران بفرحة لملاك... ولكن تلك الفتاة لا تشبه اية

جاسر بابتسامة :مامي كويسة يا لوكا هي بس تعبانة شوية
نوران :مين دي يا جاسر
جاسر بنظرة فهمتها نوران :بعدين يا ماما
اومأت نوران باليجاب ثم وجهت نظرها الي الي اية وجدتها قد غفت فتركتها على راحتها
استيقظت بعد 30 دقيقه من النوم وجدت نفسها بين أحضان والدتها فضمتها اكثر قائلة:اوعي تبعدي عني يا ماما
نوران :عمري يا قلب ماما
★في عمارة التؤام★

سارة :احكي اللي حصل
بريزة :بصي يا كبيرة.....انا كنت بلعب انا والواد سوسو ببص لقيت الواد حموشكا وعطوه وزلطة داخلين ارضنا.. مع ان احنا مقسمين الأرض....واللي يجي عليا اجي عليه..قومت منادي الواد بلية وطرزان وعملنا الحرب عليهم
سارة :احم....المجني عليه هيدافع
زلطة :لا يا كبيره
سارة :كمل
بريزة :قومت رايح محل عم محمود البقال جايب طبق بيض وشوحت عليهم

:اعترااااض
ساره اعتراض ليه يا عطوه
عطوه: يا كبيره احنا اللي بدانا الحرب مش هم
نظر زلطه وحموشكا لي صديقهم الغبي

ساره: اعتراض مرفوض.... كمل يا بني

بريزة :بس كده لو مش مصدقاني اشهد قدامك بليه وطرزان والواد سوسو
ساره وهي تضرب على الطاوله: احم استراحه

اخذ الاطفال يتسامرون فيما بينهم وكان الشيء حقيقي.... ذهب ساوة لمحل عم محمود ودفعت له ثمن طبق البيض ثم عادت: انهاء الاستراحه

زلطه :بص يا كبيره اللي حصل ان الكوره بتاعتنا دخلت ارضهم فجينا نجيبها ببص لقيت الولد سوسو بيقول لي "جرا ايه يا زباله منك ليه" اسكت...لا طبعا رحت جايب قفصية الطماطم من خاله نوسه و شاوحها عليهم انا والرجال... ها  مين اللي غلطان

ساره بعد سماع راي الجميع وايضا الادله حكم على المتهم بريزه بعدم نزول الشارع لمده ربع ساعه وعلى المجنى عليه زلطه بنفس الحكم رفعت الجلسة2
ذهب بعض الاطفال وقاموا بيشد بريزه الذي كان يصرخ مظلوووووم والله لانتقم منك يا ابن ام زلطة صعدت سارة لبيتهم بعد أن حلت مشكله يوميه بين نفس الطرفين

اسراء: ايه يا اختي نفس العقاب

ساره :لا زودته

اسراء: بسخرية :ايه زودتي خمس دقائق كالعاده وربنا انت تافهه ووصلت لاعلى ليفل في التفاهة

ساره بغرور :سانكس

ثم دخلت الغرفه: مين دي

اسراء: دي الميك اب ارتست

ساره: ميك اب ارتست 2:00 العصر
اسراء: امال عايزاها 5:00 المغرب

ساره: انا هانام شويه قبل صداع الفرح ماشي يعني تتهبلي في عقلك و تعملي حاجه كده ولا كده مش هيحصل كويس

★في الڨلة★

عاد مراد من الشركه وطلب من السائق احضار ملاك بعد وقت احضرها دخلت ركض والدها وهي تبكي


ملاك: اعااااا اهئ اهئ
مراد وهو يحملها قائلا بلهفه: ايه يا لوكا مالك يا قلبي

ملاك :هي.... هي.....هي كانت بتعيط جامد

مراد :هي مين يا قلبي

ملاك :ما.....مامي
وقع قلبه بعد قولها هذا ولا يعلم ماذا يفعل ايذهب لها ام يهاتف جاسر.....حسنا  هو سيفعل الاثنين.... اخذ يهدئ ملاك حتى نامت ثم امسك هاتفه واتصل بجاسر
مراد :الو

جاسر :الو
مراد: ازيك يا جاسر عامل ايه

جاسر :الحمد لله تمام.... وانت عامل ايه

مراد: بخير الحمد لله
جاسر :في حاجه يا مراد

مراد: اه.... ملاك كانت جايه زعلانه جدا و بتقول ان ايه كانت بتعيط هو في حاجه
جاسر: لا ما تخافش ما فيش حاجه ما تقلقش نفسك

مراد: طيب لو ما فيش مشكله اني اجي اشوفها

جاسر :اه طبعا تنور

مراد :ماشي سلام
جاسر :سلام

اغلق مراد مع جاسر ثم ذهب لملاك وحملها برفق ذهب بها لغرفتها ووضعها على السرير قبل راسها ثم خرج متجها لغرفته ارتدى ملابسه ثم نزل سيارته وركبها متجه لبيت ايه

★في بيت آية ★

نوران :خلاص يا ابني روح شغلك انت وانا معها

جاسر: ماشي سلام
نوران: في رعايه الله يا حبيبي

وخرج جاسر من البيت اثناء ذلك قابل مراد

جاسر: اطلع لها هي فوق مع......مع ماما

مراد: ماما..؟!

جاسر بابتسامة :اطلع وهما هيفهموك
مراد: ماشي
ثم صعد للبيت رن باب بالبيت فتحت له امراه كبيره بالعمر لكن جميله ايضا
مراد :انتي والده ايه

نوران: اه انت مين يا ابني
مراد: مراد محمد الشاذلي

نوران: اه خطيب ايه تعالي تعالى
قالتها وهي تفتح له الباب ليدخل.... دخل وجلس بالصاله

نوران :جاسر قالي اقوللك على كل حاجه

مراد :طب ايه فين طيب
نوران بابتسامه: ما تخافش هي كويسه

ثم قصت عليه كل شيء بخصوصها  وخصوص السيد

مراد: يعني كان بيضربها وهي ثلاث سنين

نوران: ما كانش اب يا ابني
مراد: المهم جاسر قال لك اني عندي بنت

نوران: قال لي كل حاجه

مراد :طيب ممكن اشوف ايه
نوران: ثواني اصحيها

مراد: لا لو نايمه ما تزعجيهاش

: جاسر

كان هذا صوت ايه الناعس
نوران :تعالى يا ايه جاسر نزل  مراد كان جاي يطمن عليك

نظرت له باعين متسعه ثم نظرت لنفسها ثم له ثم لنفسها ثم له
ايه: احم ثواني بس

ودخلت لغرفتها دقائق ثم خرجت بملابس غير الاخرى
نوران: هههههههه
ايه :معلش بقى اصل ده لبس البيت

مراد:هههههههه لا عادي

ايه: ملاك كويسه

مراد: اه كويسه..... طب استاذن انا بقى يا جماعه

نوران :ما تخليك يا ابني شويه
مراد: لا لا مره ثانيه
نوران :طب اشرب حاجه
مراد ابتسامه :المره الجايه

قالها ثم خرج من البيت دخلت نوران للبيت مجددا

نوران: ايه
ايه :نعم
نوران : عايزاكي في موضوع

ايه :موضوع ايه
نوران :انت ليه مش متحجبه

صمتوا لثواني ثم ردت: يمكن عشان ما لقتش حد وعيني او يفهمني...... او عشان نشات في مجتمع ما فيهوش حد محجب
نوران: بس لازم تعرفي ان انتي كبنت الحجاب فرض عليك ومش سنه مثلا...... وهو ستر ليكي.... ومش الحجاب انك تغطي شعرك وتلبسي ضيق و محزق وملزق حتى لو كان بكُم..... الحجاب ان لبسك كله طويل وواسع ومغطي جسمك كله ولازم تلبسيه عن اقتناع مش عشان هو فرض او عشان انا قلتلك كده..... انا معك في نقطه انك ما لقتيش حد يوعيكي بس من لبسك عرفت انك بتصلي و بتقراي قران طيب ليه بتلبسي الحجاب وانت بتصلي عشان بتبقى واقفه قصاد ربنا شايفك ومش شايفاه.... بتلبسي الحجاب احترام  لربنا وقت الصلاة.... طب وبقيت الاوقات وانتي بره...... تقدري تفتكري كم واحد شافك من غير حجاب او بمعنى أصح بشعرك او كام واحد شاف كتفك او رجلك.... كتيييييير اوى..... تفتكري هم اللي شايلين ذنبك مثلا.... لا لان انتي اللي مبينه كتفك و انتي اللي مبينه رجلك وشوفي كم واحد شافهم انتي..... انتي اللي هتشيلي جميع ذنوبهم تخيلي الوقتي عدد ذنوبك + ذنوب اللي شافوا شعرك او جسمك..... كثير قوي ما تقوليش بتمتع بشبابي زي بنات اليومين دول..... ربنا ممكن يقبض روحك الوقتي...... فلازم نكون حريصين والرسول قال علموهم في سبع واضربوهم في عشر...... يعني المفروض الحجاب فرض عليك من زمان قوي1

ايه: ده اللي انا كنت محتاجاه...... والله شويه النصائح دول والحاجات دي لو كنت اعرفها كنت تحجبت من زمان...... بس خلاص الحجاب فرض

"يابنات اقرأواها تاني وتالت.....وخدوا الكلام ده لنفسكم...اعتبروه متوجه ليكوا انتوا....يمكن اكون صغيرة يعني انا 13 سنة بس الكلام ده لكبير وصغير.... ماما ربنا يخليهالي كانت دايما تنصحني.... وربنا يحفظنا جميعا يارب...🤲♥️"3
☆في الساعة 7:00-مساءً ☆

★في بيت إسراء★

إسراء :ها حلو
سارة :قمر يخربيتك
سارة :قمر يخربيتك

إسراء :يختي انتي بتقوري ولا بتسمي
سارة :بسمي طبعا
ثم ضمتها سارة وبادلتها إسراء العناق
اسراء :هتوحشوني اوي
سارة :وانتي كمان...يخرب عقلك وأنا هناحي في مين
إسراء :هههه مع زلطة وبريزة
سارة :اه صح فكرتيني... أما اروح ألم العيال
ثم خرجت للخارج
إسراء بدموع :؛غبية مفكرة اني مش عارفة انك عايزة تعيطي
ثواني وعدت ساره بالاطفال وهم يغنون:بسم الله الرحمن الرحيم وهنبدأ الليلة
الأطفال :اه اه اه... اه اه اه
سارة :عروستنا حلوة و جميلة
الأطفال :اه اه اه....اه اه اه
سارة :وبصلاة ع الزين الصلاة ع الزين ومعانا رية وسكينة -(أشارت هلي زلطة وبريزة) -
عطوة :الحق يا كبير دي بتغلط فيك
زلطة :سيبها يا عطوة...انت ناسي ان دي المعلمة ولا ايه
حموشكا :والنبي سي غبي يركن على جنب
عطوة :دا بيغلط فيا يا كبير
زلطة :الصراحه يا عطوة تستاهل...بقي ياوس***رايح تعترف ان احنا اللي بدأنا الحرب
عطوة :يوه غلطة وعدت
بريزة :بقولكوا ايه يا رجالة
بلية :قول يا كبير
بريزة :بفكر نعمل صلح مع فريق شرنوبي
طرزان :بقى احنا فريق شيلموه نبدأ بصلح ليه الرجالة ماتت ولا ايه
سوسو :مين دول اللي ماتوا....يعيش بريزة
طرزان /بلية :يعيش
سوسو :يعيش بريزة
طرزان /بلية :يعيش
بريزة :خلاص يا رجالة....واللي أوله شرط آخره نور...يلا على فريق شرنوبي
وعند الفريق الاخر :الا قولي يا معلمي فريق شيلموه جاي علينا ليه
زلطة :مش عارف....استنى الواد سوسو يجي يقولنا
سوسو وهو يركض :فريق شيلموه هيعمل صلح
حموشكا :جالولنا شكل الكلاب
كل هذا تحت مسامع ومشاهده سارة واسراء
إسراء :هو مينفعش نأجل الفرح ونقعد نتفرج
سارة :ياريت دول حتى يسلوا عن الفرح
إسراء :صح انتي صح بلا فرح بلا بتاع
سوسو لسارة :يلا يا كبيرة هيعملوا صلح
سارة بصدمة :صلح..؟! وانا اللي مفكراهم هيمسكوا في خناق بعض
إسراء: اووووف رائد اتأخر كدا ليه
★في الڨلة★

رائد: دي حلوه

مراد بملل: وربنا حلوه اغنيهالك والله حلوه يا حلاوه والله حلوه يا حلولي
رائد بقرف :قد ايه انت قلبك قاعد

مراد بصدمه :انا..؟!
رائد: لا امي

مراد: يا حيوان ده انا اللي جايب البدله والجزمه يا جزمه والجرافات وفي الاخر قلبي قاعد
رائد: بفخر :بس انا اللي لبست

مراد: اخلص عم اشوف ملاك..... زمان اسراء بتدعي عليك

★في غرفه ملاك★

ملاك: يمنون الكشمير

مني :بس ده من غير كُم وهتبردي
ملاك: لا لا ما تخافيش

منى :طب اشمعنا الكشمير طب

:عشان أية هتلبس نفس اللون
منى وهي تقف :احم مراد بيه
ملاك :ايوة بالظبط
مراد :خلاص يا منى لبسيهولها وهناخد معانا شال عشان لو بردتي تلبسيه
ملاك :ماشي
مراد :يلا كملي لبس عما اشوف جدو
وذهب لرؤية والده.....بعد وقت انتهي الجميع وذهبوا لإحضار العروس
-(فستان ملاك+دي ملاك) -
-(فستان ملاك+دي ملاك) - 
★في بيت اية ★

اية:ها متأكدة
نوران :قمر
اية :طب مراد مش هيزعل
نوران :بالعكس ده هيتبسط....وبعدين لو اتضايق ميهميكيش لأنك بتعملي كدا عشان ربنا قبل أي حد
اية :ماشي اما اشوف جاسر
وذهبت لجاسر :ها ياجوجو خلصت يا كميل
جاسر :اتلمي....وبعدين دي بتتلف ازاي دي
اية وهي تأخذ منه الجرافت :هات ياخويا هات....بكرة تربطهالك
جاسر :هي مين
اية بغمزة :سارة
جاسر :قوري بقى من اولها...مش لما تعرف الاول
اية :متخافش هحاول اصاحبها
جاسر :اللهي اشوفك مستورة يختي
اية مكملة حديثها :بس بشرط
جاسر :اللهي اشوفك مسخوطة كنكة يا بعيدة
اية :عايزة البيچامة السودة بتاعتك
جاسر:نعاااااام يختي دي لسة بكيسها
اية :هو كدا
جاسر :اووووف اهي عندك اهي
اية وهي تقبل خده :جلبي ياناس
جاسر:يلا ياختي عشان اتاخرنا
اية :يلا
وخرجوا جميعا متجهين للقاعة التي سيقام بها حفل الزفاف
★في بيت التؤام ★

سمعوا صوت صفارات السيارات.....حملت فستانها ونزلت الاسفل وخلفها سارة وفاطمة والدتها...وكانت تتمسك في زراع والدها
وصل لبيت معشوقته رأها تنزل متمسكة في والدها بذالك الفستان الذي زادها جمال فوق جمالها...عازما على فعل شئ....أخذها من والدها بعد أن وصاه عليها وركبا السيارة متجهين للقاعة
                               ★في القاعة★

وصلت سيارة جاسر في نفس وقت وصول السيارات الاخرى...نزلوا منها....اخذ جاسر يبحث عنها بعينيه رأها وكانت ترتدي فستان طويل يصل للارض باللون الأسود كاات ذو طبقة من الشوفون ورفعت شعرها على هيئة كعكة
اخذ جاسر يبحث عنها بعينيه رأها وكانت ترتدي فستان طويل يصل للارض باللون الأسود كاات ذو طبقة من الشوفون ورفعت شعرها على هيئة كعكة 

بمجرد نزول مراد من السياره لفت نظره تلك الجميلة من بين الجميع بفستانها الرائع بالإضافة إلى...يالهي الحجاب الذي زادها جمالاً فوق جمالها فكانت حقا اية من الجمال فكانت ترتدي  فستان محجبات سواريه باللون الكشمير ذو ازرع شفافة كانت ترتدي اسفله بادي وحجاب بنفس لون الفستان

يالهي الحجاب الذي زادها جمالاً فوق جمالها فكانت حقا اية من الجمال فكانت ترتدي  فستان محجبات سواريه باللون الكشمير ذو ازرع شفافة كانت ترتدي اسفله بادي وحجاب بنفس لون الفستان
امسك هو يد زوجته متجهين للكوشة....بينما ذهب مراد لأية وعلي وجهه معالم الضجر
مراد :ايه ده....؟!

اية :ايه وحش.... ؟!
google-playkhamsatmostaqltradent