رواية حارة العاشقين الفصل التاسع 9

الصفحة الرئيسية

رواية حارة العاشقين الفصل التاسع 9 بقلم نهلة زغلول

رواية حارة العاشقين كاملة

رواية حارة العاشقين الفصل التاسع 9

بعد يوم .. في المخبز بعد أن أصبح جسده هزيل ضعيف ووجهه أصبح شاحب انتظره وانتظره كثيراً ولم يأتي 
مصطفي استنتني كتير 
صخر اتاخرت اوي 
مصطفي جيت بس معايا اللي حيعدلك دماغك 
صخر ياريت دماغي حتنفجر 
مصطفي شوف انا جبتلكم ايه وأخرج كيسا من جيب سرواله حتعمل احلي دماغ وحيضيعلك الصداع
مسك صخر الكيس في يديه فتحه
مصطفى براحة حقولك بيتاخد ازاي ده مش حتحطه في البن ده حتشمه 
صخر بضعف حاضر 
مصطفي استناني حقولك بيتعمل ازاي ووضعه في جيبه مرة أخري 
 هز صخر راسه ماشي 
مصطفي بس في مشكلة صغيرة اوي حنجيب منين تاني انا يدوب مرتبي يكفيني حيكفينا احنا الاتنين ازاي 
صخر عايز ايه يامصطفي 
مصطفي المخبز ده انا حشتري بصراحة عاجبني اوي بس الفلوس متكفيش 
صخر حتنازلك عنه 
مصطفي والعربية لازم انقل بيها البضاعة 
صخر اعتبروا حصل وخطف منه الكيس 
بعد ان انتهي صخر من أخذ جرعته من المواد المخدرة 
اغلق مصطفي كاميرا الهاتف بسرعة وتحدث بخبث وان عوزت تاني انا موجود بس امضيلي علي دي 
صخر ايه ده 
مصطفي ده اللي حيخلي دماغك شغالة طول الوقت أمضي امضي بعد أن انتهي من الامضاء
رمش صخر بعينيه عدة مرات استنشق الهواء وزفر بقوة صخر حطلع انا 
مصطفي علي فين 
ابتسم صخر بهستيرية... مش عارف 
ابتسم مصطفى بخبث علي حالته 
**
حاول الابتعاد عنها بكل الطرق دخل غرفته 
بعد أن ارتديت العديد من الملابس التي ابهرته تلك الصغيرة التي اقتحمت عالمه ابتسم في نفسه علي جمالها و طفولتها 
في غرفة حور ....
حور هو ماله في ايه 
رجوع للماضي....نظر بعينة التي تلك الساحرة الصغيرة تبدو رائعة مثيرة بتلك الملابس بالرغم من صغر جسدها وسنها 
حور الفساتين حلوين عليا 
ماجد لا مش حلوين متلبسهمش مش لايقين عليكي خالص 
حور بخجل شكراً انا بس سمعت كلامك وقيستهم رجعهم ياماجد بيه أو اديهم لحد غيري انا حفضل بهدومي اللي جيت بيهم 
ماجد هو في حد حيلبس حاجة بعد ماقيستيهم 
ورد بخجل ودمعت عينيها انا اسفة اني قيستهم وبهدلتهم 
ماجد روحي غيري هدومك عشان في صديق ليا جاي دلؤتي 
هزت حور رأسها حاضر ثم اتجهت الي غرفتها ضربت بقدميها في الأرض من ذلك الغبي 
عودة للحاضر ...
حور هو بيقرف مني كده ليه 
ماجد كده احسن عشان ماذيهاش 
**
كارين انت ازاي تتجرا تعمل كده فيا انا حوريك 
كريم تخرسي خالص بقولك واقترب منها 
كارين حتعمل ايه انا بحظرك لو قربت مني كفاية ضربتني من شوية 
كريم انتي متدلعة اوي وعايزة شدة شكلك كده وخلع ساعته و قميصه 
كارين انت حتعمل ايه 
كريم احنا مش اتجوزنا ولا ايه 
كارين أنا اتجوزك انت انت مين أصلا انت حقير ملكش لازمة 
صفعها كريم علي وجهها لما تكلمي جوزك تكلمي بأدب قولتلك 
كارين انت عايز مني ايه 
كريم انتي فاكرة اني حبصلك انا بحب واحدة ومرتبط بيها 
دمعت عيني كارين انت عايز مني ايه 
دق هاتف كريم ...
كريم وصلت حروح اغير هدومي اه الباب قفلته والمفتاح معايا ثم تركها واتجه الي غرفته 
كارين غبي غبي 
**
شريف مراد البنت مش عايزك تاذيها 
مراد خلاص ياشريف نلغي اتفاقنا خالص 
نورا ياريت البنت عندها 18 سنة مستقبلها حيضيع 
مراد تمام اعتبروا اتفاقنا اتلغي وحتعملوا ايه مع سعيد
نورا حنستحمله حنعمل ايه 
شريف مش حينفع ناذي اسيل ملهاش ذنب 
مراد تمام براحتكم انا حمشي عشان الجامعة المحاضرات بقالي كتير مروحتش وتركهم وذهب 
هزت نورا رأسها مع السلامة يامراد 
شريف سلام يامراد 
خرج مراد من المطعم ثم اتجه الي الخارج وقف أمام سيارته اخرج الصورة من جيب سترته نظر إليها معناها اسمك اسيل اكيد حشوفك  
**
اسيل انا نازلة ياماما سلام 
سعيد مش حتسلمي عليا يااسيل 
اسيل بقرف انت جيت امتي 
سعيد ايه موحشتكيش 
اسيل لا موحشتنيش ثم فتحت الباب واتجهت الي الخارج 
سعيد قولتلها ايه عني ياانعام 
انعام مقولتلهاش حاجة هي زعلانة منك عشان مش بتسأل عليها واتجوزت 
زفر سعيد بقوة بعد أن ارتاح من حديت انعام عن حزن اسيل منه 
انعام ارتاحت مصيرها حتعرف شغلانتك ايه وحتتفضح وساعاتها مش حتبص في وشك بجد 
**
في المساء ...اشغل سيجارة وزفر بقوة رجع للماضي تذكر صاحبة العيون السوداء التي جننته بجمالها وجسدها اول يوم اتت الي الحارة 
ورد فين مخبز المعلم صخر الجبالي 
مصطفي بنظرة لعينيها وشفاهها ده المخبز بتاعه وانا شغال عنده 
ورد طيب ياخويا تعيش 
مصطفي بدهشة من جمالها مين القمر دي 
عودة للحاضر ...
دمعت عينيه حبيتك من اول يوم جيتي فيه 
حتي اول يوم جيتي فيه الحارة سألتي عليه سبتيني عشانه عشان معاها فلوس  
**
بعد عدة أيام ..
صالح انتي مبتزهقيش قولتلك مش عايز عيال عندي صخر ومديحة 
مني والنبي ياحاج صالح مصطفى مش حيرحمني ولا الناس في الحارة 
صالح مقولتلكيش توافقي تتجوزي عرفي بصراحة بقي حتجوز بنت بنوت تحافظ علي اسمي متجوزش من ورا اهلها 
مني حرام عليك ياحاج صالح 
صالح بس يابت اخرسي 
مني منك لله يامفتري ياظالم 
صالح بتحذير كلمة كمان حدفنك هنا 
**
انتظرته في غرفتها ابتسمت في وجهه لم يهتم لم يعرفها اي اهتمام 
ورد عاملالك مفاجأة انا حامل ياصخر 
صخر بضحكة بهستيرية حامل ازاي 
ورد إزاي يعني ايه 
صخر مش عارف 
ورد انت مالك فيك ايه بقالك شهر مش معانا في دنيا تانية فيك ايه 
صخر في دنيا ثانية وأخرج كيسا من جيب سترته 
ورد ايه ده ياصخر 
صخر انتي شايفة ايه 
ورد يالهوي يالهوي انت بتتعاطي القرف ده 
صخر بضحكة عالية تخيلي اه 
ورد انت ايه اللي عمل فيك كده ومين اللي خلاك تروح السكة دي 
لم يهتم صخر لكلامها ابتعد عنها ياخد جرعته نفضت منه ذلك الكيس 
صخر انتي اتجننتي ودفعها بعيدا عنه 
دمعت عيني ورد الكيس بقي خلاص في الأرض يامعلم صخر 
صخر بضعف عملتي كده ليه حرام عليكي نزل علي الارض يلم ماتبقي من ذلك الكيس 
ورد حرام عليك اللي بتعملوا في نفسك ده 
نهض صخر علي قدمه هشش مش عايز صوت خالص ثم أتجه الي الفراش القي بجسده عليه
ورد مين اللي عمل فيك كده 
صخر هشش واغمض عينيه عايز ارتاح
ورد قوم معايا 
صخر فين 
ورد حتروح مصحة تتعالج 
صخر وانا بقي مستنيكي لما تفكريلي انا حعمل ايه 
ورد انت مبقاش فيك دماغ تفكر اصلا خلاص 
نهض صخر من الفراش قصدك ايه وصفعها علي وجهها 
ورد حرام عليك انت ايه مبقتش شايف ادامك خلاص 
صخر تخرسي خالص واللي بطنك ده تنزليه مش عايز عيال حطلقك 
ورد تطلقني 
قال كلماته ثم تركها في دموعها فتح الباب الغرفة وخرج نظر بعينيه راي مني امامه 
مديحة انتي مين 
مني الحقني يامعلم صخر 
فاطمة مين دي ياصخر 
مني انا مرات الحاج صالح ياحاجة فاطمة 
فاطمة بقهرة مراته 
ضحك صخر ضحكة عالية الحاج صالح طلع مش سهل خالص ثم اتجه الي الخارج 
مني بخبث اتجوزني عرفي ياحاجة فاطمة  ابنه في بطني ووضعت يديها علي بطنها حيتجنن عليه 
فاطمة مراته وحامل 
مديحة بتلعثم حامل 
مني اختاري ياحاجة فاطمة الاسم معايا احسن محتارة اوي لو طلع ولد حيورث مع صخر قولي يآرب يطلع ولد 
دمعت عيني فاطمة علي حالها 
مني طيب ياحاجة انا حمشي بقي عشان امي حتروح معايا للدكتور عشان نطمن علي الواد ثم اتجهت الي الخارج 
**
صخر مصطفي اتاخرت ليه 
مصطفي متاخرتش ولا حاجة عايز مني ايه ياصخر 
صخر دماغي حتنفجر ورد رمت الكيس 
مصطفي بصراحة ياصخر انت مدلعها بس مش حستخسر فيك الغالي انت غالي عليا ياصخر 
صخر طيب فين 
مصطفي اصبر علي رزقك جايبلك بدل الكيس اتنين تعالي معايا في بيت ورد القديم يلا ياصخر ادامي ثم دفعه الي الخارج 
مصطفي في بس مشكلة صغيرة العربية الواد اسماعيل مش مصدق اني خدتها هي والمخبز والبيت بتاعكم عايزك تقول للصنايعية اللي عندك وأخرج كيسين من جيب سترته 
بلع صخر ريقه ثم خرج من المخبز..
google-playkhamsatmostaqltradent