رواية حارة العاشقين الفصل الثامن 8

الصفحة الرئيسية

رواية حارة العاشقين الفصل الثامن 8 بقلم نهلة زغلول

رواية حارة العاشقين كاملة

رواية حارة العاشقين الفصل الثامن 8

جلس صخر علي سطح المكتب بعد أن قام بترتيب البضاعة الخاصة بالمخبز 
مصطفي قهوتك يامعلم صخر 
صخر فكرتني ده انا نسيتها 
مصطفي تعالي الحقها قبل ماتبرد 
صخر عندك حق تقدم عدة خطوات بطيئة نحوه مسك كوب القهوة وضعها علي شفاه 
صخر كويس اني لحقتها 
مصطفي بن مخصوص ومظبوط
صخر مظبوط اوي خلي الواد سلامة يعملي فنجان تاني عشان مصدع اوي 
مصطفي هامسا بس كده صبرت ونولتها ياغالي نادي بصوت جهوري واد ياسلامة قهوة للمعلم صخر بسرعة يلا 
سلامة حاضر ياسطي مصطفي 
مصطفي انا جايلك بنفسي 
صخر رايح فين 
مصطفي حجيبلك القهوة يامعلم صخر 
صخر لا متتعبش نفسك الواد سلامة حيجيبها 
مصطفي المهم عندي مزاجك ودماغك دي يامعلم صخر لسة بردو الصداع 
صخر دماغي حتنفجر بس حلو نوع البن ده اوي 
مصطفي لا حستعجله بقي عشان الصداع ده يروح 
**
في قسم الشرطة....
اللواء شكري صخر عينينا في الشارع بلغ عن الشحنة 
الضابط جاسر انت واثق فيه اوي ده مرشد 
اللواء شكري صخر مرشد ودماغه عجباني اوي
الضابط جاسر صحيح دماغه حلوة وبلغ عن المعلم حامد بس بردوا مش مطمنله ده كان شغال معاهم 
اللواء شكري بس تاب وعامل صورة ادام الناس أنه تاجر مخدرات وهو شاهد مش اكتر 
الضابط جاسر حامد مش سهل ومش حيرحم 
صخر مش حيسيبه في حاله لو عرف حقيقته 
**
مصطفي القهوة يامعلم صخر 
صخر جات في وقتها تشكر يامصطفي 
مصطفي انا اهم حاجة عندي دماغك دي 
بعد ان انتهي صخر من شرب القهوة 
مصطفي عجبك 
صخر جامد اوي ايه البن ده 
مصطفي بخبث الصداع راح 
صخر بصراحة ونظر للفنجان اه 
مصطفي حلو اوي ده اللي انا عايزه 
وضع صخر أنامله علي انفه استنشق الهواء وزفر بقوة 
مصطفي بخبث حلو انا عايزك كده بدأ البن يعمل مفعول واد ياسلامة محدش حيعمل البن للمعلم صخر غيري اهم حاجة راحته 
صخر تشكر يامصطفي 
مصطفي حبيبي يامعلم صخر 
**
في مطعم علي شاطئ البحر ...
شريف انا خايف علي البنت من مراد دي لسة صغيرة وملهاش ذنب 
نورا يعني احنا اللي كان لينا ذنب سعيد لازم حاجة تكسره 
شريف اهو وصل 
نورا ازيك يامراد 
مراد عاملة ايه يانورا عامل ايه ياشريف رجعتوا لبعض أخيرا 
نورا أخيراً بس في مشكلة انت عارف اني متجوزة سعيد وسعيد قواد 
مراد قواد 
شريف تخيل ضحك علي نورا طلعت دي حقيقته بعد ماتجوزته 
مراد طيب ماتطلقي منه وتخلصي 
شريف الموضوع مش سهل اوي كده 
مراد طيب ماتخلعي 
نورا سعيد مصورنا مع بعض وبيهددنا بالصور بس ممكن يتكسر في حالة واحدة 
مراد اللي هي 
شريف بنته بنته دي اكتر حاجة تكسره 
مراد والمطلوب مني اوقعها
نورا ياريت ياريت يامراد 
شريف الحل ده حيخلصنا كلنا 
مراد معاكي صورة ليها 
أخرجت نورا بعض الصور من حقيبتها لآسيل ابنة سعيد 
مراد حلوة اوي بس صغيرة 
نورا حتساعدنا يامراد 
شريف انت الامل الوحيد عشان حد يوقفه 
مراد ماشي بس تكلم ابويا يخليني اسافر انت الوحيد اللي بيقتنع بكلامه 
شريف اعتبره حصل 
نورا حتبدا امتي وازاي 
مراد امتي وازاي دي بتاعتي انا انتي مش اهم حاجة عندك البنت تلقطلها كام صورة وهي في حضني حيحصل متخافيش 
شريف طالب منك طلب تصورها وبس متاذهاش يامراد في الأول وفي الاخر دي بنت وصغيرة كمان 
نورا مستقبلها حيضيع 
مراد متقلقوش اسمها ايه 
نورا إسمها اسيل 
مراد بعد نظرة علي الصورة حلو الإسم ده 
**
كارين أخيراً طلعنا من القسم 
كريم رايحة فين 
كارين رايحة اسهر وبعدها حروح وانت مالك 
كريم هو انتي مبتحرميش لسة طالعة من القسم كان زمانك حتتسجني بتهمة تعاطي 
كارين انت عايز مني ايه 
كريم اقولك عايز منك ايه حتيجي معايا مقبلش مراتي تسكر وتسهر ده غير المخدرات اللي بتتعاطها
كارين بتهكم وسخرية مراتك انت اتجننت 
كريم اخرسي خالص انتي مراتي ولسة كاتبين الكتاب في القسم ولا نسيتي 
كارين طيب ماتطلقني 
كريم ولا كلمة ادامي 
كارين ايه ده انت اتجننت 
صفعها كريم علي وجهها لما تكلمي جوزك تكلميه باحترام 
كارين انت اتجننت انت ازاي تتجرأ تعمل كده 
صفعها مرة أخري تخرسي خالص وادامي 
كارين بخوف وبكاء علي فين 
كريم علي بيتنا الجديد يلا ادامي ادامي بقولك 
كارين سيبني سيبني بقولك 
حملها كريم علي كتفه شكلك كده عايزة تتربي 
من جديد 
في سيارة انور ..
ابتسم أنور علي تصرف كريم مع كارين اطلع ياكمال خلينا نروح انا كده اطمنت عليها مع كريم 
كمال انت بتضحك كريم ضربها ياانور بيه 
أنور يضربها تستاهل لازم تتربي خلينا نمشي 
كمال حاضر أوامرك ياانور بيه
**
حور بدقات قلب عالية هي تقربله ايه عشان تدخل معاه الاوضة ويعمل معاها كده 
ماجد ليه يخصك في ايه
حور بصدمة من وجوده أبدا أبدا ولا حاجة انا بس استغربت انت قولت انك مش متجوز ولقيت الهانم يعني 
ماجد الهانم تبقي مش مراتي دي واحدة 
حور بشهقة يالهوي انت بتبوسها وعملت كده من غير جواز 
ماجد ماهي جاية عشان كده 
حور بسذاجة ليه هي بتشتغل ايه 
ماجد تعالي حقولك في ودنك 
اقتربت حور بجهل وسذاجة قال بعض الكلمات الوقحة في اذنها برقت عينيها من الصدمة 
حور يالهوي هي بتشتغل كده 
هز ماجد رأسه لها أيوة تعالي ومسك يديها 
حور واخدني فين 
ماجد عاملك مفاجأة تعالي معايا 
تقدمت حور عدة خطوات سريعة معه للخارج رات بعض الملابس الأنيقة موضوعة علي الأريكة 
حور انا قولت انك حتتجوز بتخبي عليا ليه 
ماجد هشش عاجبينك 
حور يالهوي دول يعجبوا اي حد 
ماجد دول ليكي 
حور بدهشة دول ليا انا 
وضع ماجد يديه في جيب سرواله أيوة ليكي
حور انت جبتهم امتي انا كنت واقفة 
ماجد بتتفرجي علينا 
نظرت حور للاسفل بصراحة اه 
ماجد ليه بتتفرجي علينا ليه 
حور معرفش وبصراحة اول مرة اشوف حاجة زي كده ادامي في الملجأ حتي التليفزيون محرومين منه عمري ماشفت الحاجات دي غير عندك هنا في البيت 
ماجد وبعدين 
حور بخجل ولا حاجة انا بس استغربت 
ماجد بس كده 
حور قصدك ايه 
ماجد خلينا في الهدوم احسن ادخلي قيسيهم عايز اشوفهم عليكي  
ابتسمت حور بسذاجة حاضر 
**
بعد عدة أيام ....
خرج من غرفته يبحث بعينه علي اي شئ لانتهاء ذلك الطبل الذي يدق في راسه  
ورد مالك ياصخر بتدور علي ايه 
صخر دماغي حتنفجر من الصبح 
ورد مالك بقالك كام يوم تعبان فيك ايه 
صخر مش عارف مالي اعمليلي فنجان قهوة 
ورد حاضر ياخويا بس ادخل اوضتك ريح 
صخر انتي بتعامليني اني عيل صغير ابعدي عني مش طايق نفسي ولا طايقك ودفعها بعيداً عنه 
ورد بصدمة انت مالك فيك ايه 
صخر اقولتلك ابعد عني خالص 
نهضت ورد من الأرض اقتربت منه مالك ياصخر فيك ايه 
صخر دماغي حتنفجر بقولك مش عارف مالي فيا ايه 
ورد تعالي معايا حريحك 
دخل صخر غرفته تبعته ورد 
ورد فيك ايه احكيلي 
صخر مش عارف مش عارف بقولك وبدأ في تكسير الاشياء حوله 
ورد انت اتجننت ولا ايه 
صخر انا اتجننت وصفتها علي وجهها 
ورد انت مش راجل عشان تضربني 
صخر انا مش راجل انا حوريكي إذا كنت راجل ولا لا وهجم عليها 
ورد متخلنيش اكرهك ياصخر متعملش فيا كده 
صخر اخرسي خالص واقترب منها مزق لها ثيابها وقبلها بعنف 
ورد لا لا ابعد عني انت مش طبيعي بقيت فيك ايه 
صخر قولتلك اخرسي خالص وهجم عليها 
**
مديحة اللي كنت عايزه حصل يامصطفي بقي خلاص مدمن 
مصطفي حلو أوي واغلق الهاتف 
مديحة الو الو الو 
**
مصطفي حصل يامعلم حامد بقي مستني فنجان القهوة بتاعي عشان يقدر يقف 
حامد بالسلامة عاملي فيها مرشد وبيبلغ عني 
**
بعد يوم ...في المخبز بعد أن أصبح جسده هزيل ضعيف ووجهه أصبح شاحب انتظره وانتظره كثيراً ولم يأتي 
مصطفي استنتني كتير 
صخر اتاخرت اوي 
مصطفي جيت بس معايا اللي حيعدلك دماغك 
صخر ياريت دماغي حتنفجر 
مصطفي شوف انا جبتلكم ايه وأخرج كيسا من جيب سرواله حتعمل احلي دماغ وحيضيعلك الصداع
مسك صخر الكيس في يديه فتحه
مصطفى براحة حقولك بيتاخد ازاي ده مش حتحطه في البن ده حتشمه 
صخر بضعف حاضر 
مصطفي استناني حقولك بيتعمل ازاي ووضعه في جيبه مرة أخري 
 هز صخر راسه ماشي 
مصطفي بس في مشكلة صغيرة اوي حنجيب منين تاني انا يدوب مرتبي يكفيني حيكفينا احنا الاتنين ازاي 
صخر عايز ايه يامصطفي 
مصطفي المخبز ده انا حشتري بصراحة عاجبني اوي بس الفلوس متكفيش 
صخر حتنازلك عنه 
مصطفي والعربية لازم انقل بيها البضاعة 
صخر اعتبروا حصل وخطف منه الكيس 
بعد ان انتهي صخر من أخذ جرعته من المواد المخدرة 
اغلق مصطفي كاميرا الهاتف بسرعة وتحدث بخبث وان عوزت تاني انا موجود ...
google-playkhamsatmostaqltradent