رواية أبن الباشا الفصل الرابع 4 - محمد منصور

الصفحة الرئيسية
الفصل الرابع من رواية أبن الباشا للكاتب محمد منصور
رواية أبن الباشا كاملة
رواية أبن الباشا كاملة

الفصل الرابع "4" من رواية أبن الباشا

ويكشف جلال عن كتفه الشمال و يجد شامه فينظر جلال للشامه باستغراب ما بعدة استغراب ويقول

ازاي.

عدلي لجلال
جلال. ازاي الشامه دي موجودة في ذراعك

ويحدث هرج ومرج في المحكمة. فيقول فضل. للقاضي سيف

صدقتني يا حضرة القاضي. انا صح واللعبه بانت واتكشفت حقيقه جلال بيه رجل الاخلاق والفضيله قدام الناس كلها

سيف
انا كنت حاسس من الاول انك صح.

ثم ينظر سيف الي جلال ويقول

اظن دلوقتي كل حاجه بانت يا فؤاد.

جلال بعصبيه
فؤاد مين. انا جلال المنياوي. وجاهز اني اعمل فيش وتتاكد من كلامي ومستعد اعمل تحليل dna لو عايز

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

سيف
من غير فيش ولا تحليل لانك ممكن تزورهم بعلاقاتك.

عدلي غاضبا
سيدي الرئيس احتج علي هذة الجملة. فموكلي رجل نزية وعمرة ماكان مزور

سيف لعدلي

عدلي. أظن ان مؤكلك اعترف ان فؤاد اخوه عندة شامة في ذراعة الشمال لو هو فعلا جلال مش فؤاد اية اللي جاب الشامة دي في ذراعه

جلال بغيظ شديد وهو يحاول مسح الشامه لانه يظن انها مرسومه ثم ينظر الي فضل ويقول

الشامه دي جيت. في ذراعي ازاي انطق

فضل
وانا اعرف منين. هو ذراعي ولا ذراعك

ملك لجلال
يعني ايه. انت مش بابا

جلال بحزن
لا يا حبيبتي دة كداب. وانا هاثبت لك

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

ملك
ازاي بس

جلال
عمك فؤاد. في امريكا زي ما انتي عارفه وهاتصل بي يجي مصر ويثبت للناس دي كلها الحقيقه

عدلي
صح. انت بتكلم صح لازم فؤاد يجي

فيقف عدلي امام القاضي ويقول

سيدي الرئيس. انا بطلب تاجيل المحاكمة لمدة شهر. وذلك لاستدعاء السيد فؤاد محمود المنياوي لقاعه المحكمة و اظن بوجود فؤاد هتتاكد حضرتك ان موكلي مظلوم

فينظر سيف الي فضل. ثم ينظر الي عدلي وجلال الذي يقف مصدوم مما حصل ولايزال يحاول مسح الشامه ويفكر سيف لي لحظات ثم يقول

تؤجل القضيه لجلسه 2/25. وذلك لاستدعاء فؤاد محمود المنياوي. رفعت الجلسه

وينهض القاضي ويخرج من قاعه المحكمه وجلال ينظر الي عدلي وملك وفضل ينظر لهم ويقول

لسه ماخلصتش الحكاية. ولازم الناس كلها تعرفك علي حقيقتك يا فؤاد ، ،،،،

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

وبعدها باسبوع من داخل فيلا جلال يجلس جلال مع عدلي وملك وملك تقول بعصبيه

وبعدين هانعمل ايه دلوقتي. عمي فؤاد ساب امريكا ونزل مصر من شهر ومن ساعه وصوله مصر ماحدش يعرف عنه حاجه حتي ولادة. ومراته

عدلي
لازم نلاقي فؤاد قبل ميعاد الجلسه والا،،،،،،

جلال مقاطعه له
بس ماتكملش. أنا مش عارف انا عملت ايه في دنيتي عشان يظهر في حياتي واحد واطي زي فضل

ملك
ما انا ياما قولت لك وحذرتك انك تبعد عن سكه انعام امه

جلال
عرفت تضحك عليه وتوقعني في حبها ومن ساعتها وانا مش قادر ابعد عنها

ملك وهي تنظر له بشك
وطبعا من كتر حبك ليها حاولت تغتصبها لغايه ما دخل عليكم فضل.

جلال بضيق
انتي بتقولي ايه

ملك
بقول ان شكل فضل ده صادق في كل كلمه قالها عنك

جلال وهو ينظر لعدلي فيقول عدلي

بتقولي ايه يا ملك انتي تصدقي ان راجل زي ابوكي حج بيت الله اكتر من مرة يبيع نفسه للشيطان ويحاول انه يغتصب انعام

جلال
ولا ممكن تكون لسه مصدقه اني انا مش ابوها فعلا

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

ملك
والله انا مابقيتش عارفه مين فيكم صادق ومين كداب. انت وعمي فؤاد شبه بعض الخالق الناطق وماحدش بيقدر يفرق مابينكم ابدا. حتي الصوت عمي فؤاد بيقلد صوتك بالظبط وماحدش كان بيقدر يفرق صوتك عن صوتة. فيعالم انت لو عمي فؤاد انا هاعرف ازاي. واكيد ليك غرض من انك تخفي بابا أو يكون بابا مات فعلا وانتم مخبئين عني

جلال بصدمة
ملك. انتي شاكه فعلا اني مش ابوكي

عدلي
اكيد لا. يا جلال. ملك دلوقتي متلخبطه وخصوصا بعد حادثه اغتصاب فضل ليها

ملك وهي تنظر لجلال
مسير الحقيقة تبان يا جلال بية

جلال
جلال بيه. ده انتي بتقولي زي ماهو بيقول بالظبط باين عليه عمل لك غسيل مخ انتي كمان وصدقتي

عدلي
زي ما عمل غسيل مخ للقاضي. ده انا لاول مرة اشوف القاضي سيف متعاطف مع حد كدة

جلال
انا دلوقتي ماتفرقش معايا القضيه انا اللي يفرق معايا فعلا ان بنتي الوحيدة تصدق اني ممكن اعمل كدة

ملك بضيق
حبك للي اسمها انعام دي خلاك تعمل حاجات كتير ماكنتش متوعودة منك انك تعملها. ياتري فاكر ولا افكرك، ،،،،،،

ونرجع بالاحداث لكام شهر مضي وجلال يجلس في مكتبه في فيلته ومعه كامل وكان كامل لايزال زوج انعام ومن خارج المكتب تقف ملك وتستمع لما يقال وجلال كان يقول وهو يعطي شيك بمبلغ كبير لكامل ويقول له

اظن المبلغ ده كفايه عشان تبطل هجوم علي انعام في البرنامج بتاعك

فيمسك كامل الشيك وينظر في ويقول

هي دي غلاوة انعام عندك

جلال باستغراب
مش فاهم

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

كامل
انا عارف انك بتحب مراتي ومن زمان وانا راجل اعشق الصفقات وعشان كدة انا جيت لك النهاردة عشان اقول لك مراتي للبيع تحب تشتري

جلال
أيه الصراحه الوقحه دي

كامل
لا. بلاش الغلط بدل ما تكون حلقاتي اللي جايه عنك انت وانت عارفني بقي لما حط حد في دماغي

جلال
هاتعمل ايه يعني. انا راجل نطيف وعمري ما مشيت غير في المظبوط

كامل
وانا بعشق الناس المظبوطه لما اخليها مش مظبوطه وانت عارف بقي الناس اللي بتابعني كتير وبيصدقوني ولو قولت عنك انك حرامي هايصدقوني ولو قولت عنك انك شيخ برضو هايصدقوني

جلال
عارف انك قذر

كامل ببرود
شكرا. قولت ايه بقي تحب تشتري مراتي

جلال
اشتري

كامل
يبقي. 5 مليون جنيه وبرنامج عندك في المحطه الفضائيه بتاعتك
جلال
للدرجه دي انعام رخيصه عندك

كامل
انعام. مرخصه نفسيها باللي بتعلمه في افلامها. انا بقي اللي هاخليها غاليه

جلال
خلاص هاعمل لك اللي انت عايزة بس تطلقها

كامل
بس كدة الفلوس تخش حسابي والبرنامج يشتغل واعتبرها مراتك، ،،،،

ونرجع الي فيلا جلال وجلال ينظر لملك ويقول

انتي سمعتي كل حاجه بقي

ملك
سمعت وماكنتش مصدقه انك تعمل كدة تشتري واحدة رخيصه زي انعام بكل الفلوس دي

جلال
اعمل ايه. الحب مرض وانا كنت مريض بيها. لكني كنت هاتجوزها واخليها تعتزل الفن

وفي هذة اللحظة يرن جرس الموبيل الخاص بجلال فيخرج الموبيل من جيبه فيجد رقم غريب يتصل به فيرد قائلا

الو.

فيسمع صوت يقول

لو عايز اخوك فؤاد حضر مبلغ 10مليون جنيه.

جلال باهتمام
انت مين

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

الصوت
انا واحد يهمه انك ماتخسرش القضيه وتفضل عايش وسط الناس رافع راسك. فكر وهاتصل بيك تاني

ويغلق الخط وجلال يقول

الو. الو.

ثم ينظر جلال الي ملك وعدلي ويقول لهم

واحد خاطف فؤاد اخويا وبيقول لي هات 10 مليون جنيه عشان يخلي فؤاد يظهر ويحضر المحكمه

فينظروا له الاثنين بدهشه كبيرة ويقول عدلي

احنا باين بيتلعب علينا لعبه كبيرة قوي

ملك
ومين بس اللي بيعمل كدة

جلال
هو ده اللي لازم ندور عليه ونعرفه ،،،،،،،

ومن داخل فيلا القاضي سيف يجلس سيف في مكتبه ويقراء ملف قضيه فضل وتدخل عليه المكتب زوجته وتقول له

سيف انت لسه صاحي

فيخلع سيف نظارة القراءة وينظر لزوجته ويقول

هي الساعه بقيت كام

زوجة سيف
الساعه داخله علي 3 الفجر

سيف
يااااااااا. ده الوقت سارقني

زوجه سيف
انت من ساعه ماكنت قاعد مع اخويا وبتكلمه مع بعض وانت مش طبيعي

سيف
اصلي انا بحكم في اغرب قضيه ممكن تشوفيها في حياتك

زوجه سيف
قضيه ايه دي

سيف
اغتصاب بنت الوزير السابق جلال المنياوي

زوجه سيف
اة. سمعت عن القضيه دي. دي بقيت قضيه راي عام

سيف
اهو تخيلي بقي القضيه دي المتهم فيها اسمه فضل اعترف علي نفسه انه قتل جلال المنياوي وفي نفس الوقت جلال المنياوي رافع عليه قضيه اغتصاب بنته.

زوجه سيف
انا مش فاهمه. حاجه. دي فزورة دي ولا ايه

سيف بعد ما يتنهد
فزورة ولازم اعرف حلها

زوجه سيف
وانت عايز تحلها ليه. ماتشوف مين الاوراق ضدة واحكم عليه وخلاص

سيف
مش انا اللي اعمل كدة واستسهل انا هانطق بحكم اتحاسب قدام ربنا عليه فلازم اكون علي يقين ان الحكم دة عادل وأرجع الحق لصاحبه عشان كدة خليت اخوكي يجمع تحريات عن فضل وجلال. لكن الغريبه والحاجه اللي تحير جدا ان الاتنين سيرتهم وملفهم ابيض ومافيش اتنين اختلفوا علي اخلاق فضل ولا في حد شكك في نزاهه وطيبه وحسن سيرة جلال المنياوي

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

زوجه سيف
ده ايه اللخبطه دي

سيف وهو ينظر في الاوراق مرة اخري

والا لخبطه. بس اكيد واحد منهم طيب والتاني خبيث خبث التعالب

وتقع عين سيف علي اسم امراة تدعي فاتن وعنوان شقتها ومكتوب في محضر الضبط ان البوليس قبض علي فضل وهو في شقه فاتن وفاتن ماجيتش المحكمه خالص فامسك سيف بالقلم بتاعه ووضع دائرة حوالين اسم فاتن وعنوان شقتها وقال لنفسه

ياتري مين فاتن دي وأيه علاقتها بقضيه فضل، ،،،،

وتمر الليله ويطلع النهار ويركب سيف سيارته ويتجه بها الي شقه فاتن ويصعد الي الشقه التي كانت في بيت قديم ويضرب الجرس فتفتح له فاتن. وهي امراة نحيفه ومريضه بالسكر في الستينات من عمرها وكان باين عليها التعب الشديد. فينظر لها سيف ويقول

السلالموا عليكم

فتنظر له فاتن وتقول
وعليكم السلام. انت مين

سيف
انا القاضي سيف عبد الحق وكنت عايز اسالك سؤال. بس لو تسمحي لي ادخل ونتكلم جوة

فاتن وهي تفسح له الطريق ليدخل

اتفضل

ويدخل سيف ويجلس علي كنبه مكسورة فالشقه تدل علي فقر صاحبتها بشدة وينظر سيف الي فاتن ويقول

بصي انا مش هاطول عليكي عشان واضح انك تعبانه. بس هو سؤال وعايز اجابته

فاتن
قول.

سيف
انتي تعرفي حد أسمه فضل كامل الباشا

فاتن
الا اعرفه. ده أنا أمه.

فيصدم سيف...
google-playkhamsatmostaqltradent