U3F1ZWV6ZTE0NTkwMzMxMzUwX0FjdGl2YXRpb24xNjUyODgzMjYyNTQ=

رواية أبن الباشا الفصل الثاني 2 بقلم محمد منصور

الفصل الثاني من رواية أبن الباشا بقلم الكاتب محمد منصور
رواية أبن الباشا كاملة
رواية أبن الباشا كاملة

الفصل الثاني "2" من رواية أبن الباشا

ومن داخل قفص الاتهام يقف فضل وينظر للقاضي سيف وهو يقول

اول الحكايه بدات لما امي الفنانه انعام صورت فيلم كان في مشاهد ساخنه ليها والفيلم لما اتعرض اثار جدل كبير وكان البدايه لمشاكل كتير، ،،،،،،

ونرجع بالاحداث لكام شهر. ومن داخل فيلا انعام تجلس انعام امام الشاشه الموجوده في حجرتها وبجانبها ابنها فضل والاثنين يشاهدون برنامج اخبار مصر. والذي يقدمه كامل الباشا وكان يتكلم في الحلقه عن الفيلم التي صورته زوجته انعام وكان في هجوم شديد علي انعام ويقول

عايزة اقول للفنانه انعام احترمي سنك ده انتي خلاص رجلك والقبر بلاش كدة ايه علاقه الفن باللحم الرخيص اللي انتي بتعرضي في افلامك كفايه اسفاف بقي ارحمينا ما فيش فيلم ليكي الا وفي مشهد رخيص

فتغلق انعام الشاشه وتنظر ناحيه فضل وهي تقول بعصبيه

شايف عمايل ابوك

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

فضل
انتي اللي بتعملي في نفسك كدة. كذا مرة اقول لك اختاري ادوار تليق بيكي وبسنك

انعام
ده انا باين عليه مش عجباك انت كمان

فضل
انا قولت لك راي وانت حرة في حياتك

انعام
طيب حتي. لو انا غلطانه ينفع يطلع باباك في البرنامج بتاعه ويعمل فيا كده. ده انا برضو مراته

فضل
امي. انت اكتر واحدة عارفه مين هو كامل الباشا ده اهم حاجه عندة نسبه المشاهدة للبرنامج بتاعه بيشتم مين بقي بيقول ايه مش مهم المهم هو يكون الاعلامي رقم واحد في مصر ودة مش جديد عليه دة راجل بينجح علي كشف الفضايح وعمرة ما ستر انسان

انعام
حتي مراته يعمل فيها كدة

فضل
هو انتي هاتيجي اعز مني ده انا ابنه من لحمه ومن دمه ولما فكرت اني اهاجم جلال المنياوي طلع وهاجمني وعمل حلقات وحلقات بيشتم فيه علشان خاطر ينول رضا جلال بيه. ولو انتي بطلتي تمشي في سكه الافلام الرخيصه دي مش هاتدي فرصه لكامل انه يشتمك في حلقاته وهاتعيشي ست يتشرف بيها اي حد يعرفها

انعام بضيق
كدة. طيب ولما انا بالنسبه ليك ست ما تشرفش قاعد معايا ليه في الفيلا بتاعتي اللي انا جايبها من فلوس الافلام اللي مش عجباك

فضل بضيق
خلاص اعتبريني من النهاردة مش معاكي ولما تختاري طريق غير الطريق اللي انتي ماشيه في ده عرفيني وهارجع لك واكون جنبك

انعام
عايز تمشي امشي وغور في ستين داهيه ،،،،،

ونرجع الي المحكمه وفضل يكمل قائلا

وزعلت امي من كلامي فسيبت الفيلا ومشيت وعيشت في شقه تمليك وفتحت شركه استيراد وتصدير وبعديها بفترة قصيرة عرفت انها اطلقت

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

سيف
وكان ايه سبب الطلاق.

فضل وهو ينظر لي جلال

جلال المنياوي. ادي امر مباشر لكامل بانه يطلق امي عشان هو نفسه يتجوزها وفعلا طلق كامل الباشا مراته انعام في مقابل برنامج جديد علي محطه كبيرة يمتلكها جلال المنياوي وبمقابل مادي مغري وتمت الصفقه. وعمل البرنامج الجديد اللي كان معظم حلقاته شتيمه في امي او فيا انا. مش كدة ولا أيه يا كامل بيه

وينظر فضل اليه فيقف كامل الباشا وهو ينظر لفضل ويقول

انا بدافع عن الحق. وانت غلط ومن قبلك امك غلطت وكان لازم بحكم الدور الاعلامي اللي بقوم بي اني اوصل الحقيقه للناس

سيف
وايه هي الحقيقه يا استاذ كامل . ابنك قاتل ولا مغتصب

كامل الباشا وهو ينظر لفضل

‏أبني أغتصب بنت جلال المنياوي
فتقف انعام وتقول بعصبيه
كداب. طول عمرك كداب ومنافق وكلب وفي للي يدفع لك اكتر

كامل الباشا
احترمي نفسك. انتي عارفه اني مش كداب وانا ورغم كل اللي حصل موجود هنا النهارده عشان ادافع عن ابني

انعام
بطل تمثيل رخيص دفعو ليك كام علشان تقول الكلام ده

ويبدا الكلام يزيد في قاعه المحكمه فينظر سيف للحضور ويقول

الصوت. احنا في محكمه مش سوق

ويسكت الحاضرين ويقول سيف

مدام انعام التزمي بالاداب العامه للحديث وبلاش التراشق بالالفاظ وده اخر تحذير لكل اطراف النزاع ولو حصل تجاوز تاني هاقوم بحبس المتجاوز مهما كان هو مين

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

ثم ينظر سيف الي فضل ويقول

كمل يا فضل. وبعدين

فضل
فضلت عايش في الشقه بتاعتي وبعيد عن امي لغايه ماجيت لي في يوم شركتي ، ،،،

ومن داخل شركه فضل يجلس فضل في مكتبه ومعه عميل خاص بشركته وفجاة تدخل الي المكتب انعام ومن خلفها سكرتيرة فضل وتدعي نور وهي تحاول منعها من الدخول وتقول لفضل

انا اسفه والله دخلت غصب عني

فينظر لها فضل ويقول
ماحصلش حاجه دي امي

انعام بعصبيه
طيب كويس انك فاكر اني أمك

فينظر فضل للعميل ويقول
اسف. ممكن نكمل كلامنا بعدين

العميل وهو ينهض
ولايهمك استاذ فضل. هاستني من حضرتك تيلفون

وينهض العميل ويخرج من المكتب ومعه السكرتيرة نور فينظر فضل الي انعام ويقول

اتفضلي اقعدي وخلينا نتكلم بشويش. مش لازم نسمع كل اللي في الشركه صوتنا

فتجلس انعام وتقول
حاضر. ممكن اعرف بقي انت ما بتتصلش بيا ليه ولما بتصل انا بيك ليه مابتردش عليه

فضل
عشان انا طلبت منك تبعدي عن سكه التمثيل والافلام الرخيصه اللي بتعمليها دي وانتي لسه مكمله

انعام
انا ما بحبش حد يقول لي اعمل ايه وماعملش ايه انا حرة في حياتي

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

فضل
وانا كمان حر في حياتي. وطول ماحياتك فيها التمثيل انا برة منها

انعام
كده

فضل
ايوة كده. وبصراحه بقي انا مش هاعيش حياتي كلها مكسوف من اللي انتي بتعملي ده انا لو اتجوزت وخلفت واتعرض ليكي فيلم اتكسف افرج عيالي عليكي

انعام
للدرجه دي. أنت بتستعر مني

فينظر لها فضل ولا يرد فتنهض انعام وتقول

ماشي يا فضل وانا اسفه اني جيت لك ومن هنا ورايح لا انت ابني ولا أنا امك

وتخرج من المكتب وهو ينظر عليها وحزين مما حدث الي سمع صوت فرمله عربيه بشكل مفاجئ ومخيف وناس بتقول

يا ساتر يارب العربيه خبطت الست

فينظر من شباك مكتبه الذي كان. في الطابق الاول فيجد انعام ملقاة علي الارض وهي اللي خبطتها عربيه فيخرج فضل من مكتبه مسرعا.،،،،،

ومن امام مستشفي خاص وبعديها بفترة قصيرة يخرج فضل من المستشفي وهو يسند انعام التي كسرت ساقها بسبب حادثه العربيه ويتجه بها ناحيته سيارته وفجاة تقف امامه سيارة جلال المنياوي وكان بداخلها جلال وابنته ملك وكان فضل يراهم لاول مرة مع انه يسمع عن جلال المنياوي كتير مع التيلفزيون والنت وينظر جلال لي انعام ويقول

الف سلامه عليكي يا نجمه مصر

ولكن بصه جلال لي انعام لم تريح فضل وخصوصا ان فضل عارف ان جلال هو السبب وراء طلاق انعام من كامل. فينظر له بضيق ويقول

أبعد عن امي احسن لك

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

ويتركه وينصرف متجها ناحيه سيارته ولكن ملك تطل من شباك العربيه وتقول

انت يا. ازاي لما يكون بابا بيتكلم معاك تسيبه وتمشي

فينظر لها فضل ويقول بنفس الطريقه

وانتي يا. مال امك

فتنزل ملك من السيارة وهي تقول بعصبيه

لا. بقي انت قليل الادب ولازم تتربي

وتتجه ناحيه فضل وترفع يدها لكي تضربه بالقلم ولكن فضل يمسك يدها بقوة وينظر في عيونها ويقول

انا مش شغال عندك ولا عند ابوكي عشان تمدي أيدك عليه

وتحاول ملك افلات ايدها من ايدة وهي تقول

سيب. ايدي بتوجعني

فلا يترك فضل يدها وينظر الي جلال ويقول

خد بنتك وغور من هنا. بدل ما افرج عليكم الشارع

ويترك يدها وجلال ينظر لبنته ويقول

يالا يا ملك. انا داخل علي انتخابات ومش ناقص فضايح

فتركب ملك العربيه وهي غاضبه جدا وجلال ينظر الي انعام ويقول

مسيرك تبقي ليا لو ماكنش في الحلال هايبقي في الحرام وهادفع لك اللي انتي عايزا وكانك بتصوري مشهد في فيلم من افلامك

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

ويضحك جلال ويقول لملك
يالا يا بنتي

وتنطلق ملك بالعربيه وفضل ينظر اليه بغل شديد ويقول لي انعام

لو عايزاني افضل ابنك. تعتزلي الفن خالص وتكوني مجرد ام ليا وده اخر كلام عندي

انعام
هاعتزل. عشان خاطرك

فضل
كدة بقي. اعيش وسط الناس رافع راسي واقدر احميكي من اي كلب يفكر يتعرض لك وخصوصا اللي اسمه جلال ده، ،،،،،

وفي هذة اللحظة يقف عدلي المحامي ويقول للقاضي

سيدي الرئيس. كل اللي قاله ده ماحصلش

سيف
استاذ عدلي مين ادي ليك أذن انك تتكلم

عدلي
انا من حقي اني اعترض علي كلام المتهم. اللي هو عايز يصدر لينا انه رجل المبادئ والقيم وانه انسان طيب وشريف وبيدافع عن شرف امه . وان جلال المنياوي هو الظالم والمعتدي. وعشان اثبت لحضرتك انه كداب انا معايا دليل وشاهد يثبتو ان فضل لا هو انسان طيب ولا هو انسان شريف

سيف
وأيه هو دليلك

فيذهب عدلي ناحيه رجل ضرير يجلس وسط الحضور ويساعدة علي النهوض ويمسك بيدة ويجعله يقف امام القاضي ويقول

سيدي الرئيس. اعرفك بالحاج عبد العاطي سيد والد نور سكرتيرة فضل اللي ماتت منتحرة بسبب فضل

فيصدم فضل وكل الحاضرين...
قد يعجبك أيضا
الاسمبريد إلكترونيرسالة