U3F1ZWV6ZTE0NTkwMzMxMzUwX0FjdGl2YXRpb24xNjUyODgzMjYyNTQ=

رواية عشقتها ولكن الفصل السادس والعشرون 26 - دينا دخيل

الفصل السادس والعشرون 26 من رواية عشقتها ولكن للكاتبة دينا دخيل
رواية عشقتها ولكن كاملة

رواية عشقتها ولكن البارت السادس والعشرون 26

تاني يوم قامت إسراء من بدري وحضرت هدوم ريان وفطاره وقاموا فطروا
ولبست هي كمان عشان يروحوا الشغل ويخلصوه
وريان أخدها وراحوا الشركه والكل كان بيبارك ليهم من الموظفين
واللي كان بيحسد إسراء انها عرفت تتجوز ريان

وعند امل نفس الكلام
قامت هي ومالك ورتبت البيت وحضرت فطار ليهم
وقاموا لبسوا وراحوا الشغل
وهناك الموظفين باركوا ليهم علي جوازهم
وبدأوا يشتغلوا

عند اسراء كان في اجتماع بين شركتهم وشركه شاكر وباقي مجموعته وكانت بتتكون من راجل وست

بدأ ريان يشرح ليهم التصميم ازاي
و...

هانيا بإعجاب.... برافو مستر ريان شرحك كويس جدا

ريان بابتسامه مجامله .... شكرا
واتمني العقد تكونوا موافقين عليه

شاكر .... أكيد يا بشمهندس
وبعدين طالما اللي اشتغل معاك المدام اسراء اكيد هيبقي كويس

ريان .... خليك مركز معايا انا يا استاذ شاكر ودا احسن ليك

شاكر ... مش قصدي حاجه يا بشمهندس

ريان ... تمام
كدا مش فاضل غير التوقيع

والشركه وقعت علي الورق

وكانت هانيا بتبص طول الاجتماع لريان بإعجاب
واسراء كانت ملاحظه دا وفي سرها بغيظ
نفسي اقوم اجيبك من شعرك اللي فرحانه بيه دا وامسح بيكي بلاط الشركه

والاجتماع خلص
وهانيا قالت حاجه لريان بصوت واطي وهو ضحك مجامله و..

شكرا دا من ذوقك

هانيا.... دا الكارت بتاعي وفي كل أرقامي لو احتاجتني

واسراء كانت بتولع وراحت وقفت جمبه وحطت إيديها علي كتفه بطريقه تملك وهو استغرب منها
واخدت الكارت من هانيا قبل هو ما يخده و...

اسراء بدلع .... معتقدش هيحتاج حاجه منك يا آنسه هانيا بعد ما العقد خلاص اتوقع
والكارت مالوش لازمه واخدته منها ورميته ع المكتب

هانيا بغيظ .... وإنتي تتكلمي ليه اصلا

اسراء وهي ماسكه دراع ريان
أصل اللي بتتكلمي معاه دا يبقي جوزي

هانيا ... ايه دا أنت اتجوزت يا بشمهندس

اسراء ردت
اه يحبيبتي اتجوز
عندك مشكله

كل دا وريان كاتم ضحكته بالعافيه من غيره اسراء الواضحه وطريقتها

هانيا... لا
الف مبروك

اسراء... الله يبارك فيكي يحبيبتي عقبالك

هانيا بصتلها ومشيت و...

اسراء بعصبية ... كانت بتقولك إيه بصوت واطي وانت ضحكت

ريان ... هههههههههههه اهدي بس مفيش حاجه

اسراء بعصبية... متنرفزنيش ومتضحكش
كانت بتقولك إيه البتاعه دي

ريان .. كانت بتقولي إن البرفيوم بتاعي ريحته تجنن

اسراء... عاااااااااا وهي مال أمها بالبرفيوم بتاعك
وهي عامله شبه أنثي العنكبوت كدااااا

ريان ... هههههههههههه إنتي مضايقه ليه بس

اسراء.... متعصبنيش أنت كمان
وبعدين بتضحكلها ليه هاااا

ريان ... هههههههههههه يبنتي دي عميله
يعني لازم أضحك مجامله

اسراء... أنت عارف لو ضحكت لوحده غيري هعمل فيك ايه
هكسرلك سنانك الفرحان بيها دي أنت فاااااهم

ريان... يالهوي .... ايه الشراسه دي

اسراء مسكته من لياقته وشدته
أنت بتاعي انا وبس فاهم
مش هسمح لوحده تبصلك حتي
وبعدين هي يعني عشان حلوه حبتين ت...

قطع كلامها ريان
هششششش ... انا مشوفتش هي حلوه اصلا ولا لا
ولا تهمني ولا عمري هشوف ايه واحده غيرك حلوه
عارفه ليه
عشان إنتي ماليه قلبي وعيني وعقلي
ومش هقدر اشوف واحده غيرك حتي لو كانت ملكه جمال

اسراء... يعني انا بس اللي في قلب ريان

ريان ... انتي في قلبه وفي عقله ومفيش واحده غيرك
ريان لإسراء وبس
وبعدين ما ترفعي النقاب دا لما اشوف ابتسامتك الحلوه دي وانا بكلمك

وريان رفع النقاب ليها

انتي اجمل بنت شافتها عينيا يا اسراء
لازم تبقي واثقه من كدا
وباسها من خدها

اسراء.... ريااااان
احنا في الشغل

ريان... ولا يهمني انتي مراتي

اسراء..هههههههههههه مجنون

ريان .... مجنون بيكي

اسراء... طب انا هطلع أكمل شغلي بقا
عشان نخلص الشغل المتأخر كله النهارده

ريان ... ماشي يقلبي

وخرجت إسراء لمكتبها تكمل شغلها

(معلش يا سناجل 🤭🤭)

عند أمل
دخلت لمالك

أمل.... وقع علي الورق دا يا مالك عشان ابعت الفاكس

مالك ... حاضر
ووقع عليه

أمل... ياااه اخيرا خلصنا شويه
كان في شغل كتير اووي

مالك ... اه الحمد لله
إنتي تعبانه ولا ايه يحبيبتي

أمل... دا ارهاق بس وجعانه

مالك ... وانا كمان
استني هطلب حد يطلعلنا أكل من الكافيتريا
تحبي إيه

أمل... اممممم ممكن بيتزا

مالك ... ماشي يقلبي
ومالك طلب بيتزا وبطاطس وبيبسي
والراجل طلعلهم الأكل

وقعد مالك هو وامل علي كنبه في مكتبه عشان ياكلوا

أمل ... بقولك يحبيبي

مالك .... قولي يقلب حبيبك

أمل... كنت عايزه بكره نروح عندنا البيت انا واسراء وانت وريان
عشان مشوفناهمش بعد ما جينا من السفر
وكمان بما إن النهارده عملنا كل الشغل ف لو مجتش بكره مش هيحصل حاجه

مالك ... خلاص يقلبي
هقول لريان ونشوف كدا تقضوا اليوم هناك بكره

أمل حضنته
حبيبي أقسم بالله

مالك ... طب ما تيجي نروح 😉

أمل... دا حضن برئي علي فكره
أنت اللي دماغك شمال يحبيبي

مالك... محسساني إني شاقطك ليه
انتي مراتي

أمل... هههههههههههه اتلم بردو

مالك ... اتلمينا

أمل... حبيبي شطور وبيسمع الكلام

مالك ... ابت بقا قومي من هنا يخربيت حلاوتك كدا مشي

أمل... هههههههههههه حاضر
هقوم اروح مكتبي بقا
وقامت أمل بس هو شدها من ايديها وجات في حضنه

أمل... ايه تاني

مالك كان بيعدل الخمار بتاعها عشان كان مش معدول وشعرها كان باين

مالك .. شعرك باين بدخله
وبعدين الخمار دا يطول شويه

أمل.. حبيبي دا طويل خالص اهوو

مالك ... لا يطول كمان
وبعدين ما إنتي حلوه واووي بقا وانا مش عايز حد يبصلك عشان مخلعش عينيه

أمل.. بحب غيرتك علي فكره

مالك .. طب ما أنا بحبك علي فكره

أمل... انا بقول اروح مكتبي بقا

مالك ... فصيله
مشي يالاا

أمل.. هههههههههههه حاضر
وراحت أمل علي مكتبها تخلص شغلها

( مش عارفه اودي وشي منكم فين يا سناجل والله معلش معلش 😌)

واليوم خلص بتعبه وكل واحد اخد مراته وروح بيته

أمل حضرت الاكل وقعدت هي ومالك أكلوا
وكانوا اتفقوا إن يوصلوا اسراء وامل بكره لأهلهم يقضوا معاهم اليوم
وهما يشوفوا شغلهم ويروحوا يكملوا اليوم معاهم

عند اسراء كانت قاعده مع سما و...

سما ... اسراء كنت عايزه اخد رأيك في حاجه

اسراء... قولي يحبيبتي

سما ... كنت بفكر أتحجب وكدا وملقتش غيرك ممكن يشجعني علي الخطوه دي

اسراء.... حبيبتي ايه الخبر القمر دا فرحت من انك بتفكري في كدا

سما ... بس خايفه معرفش اخد الخطوه دي

اسراء... ليه بس
بصي يستي اولا الحجاب فرض عليكي بما انك مسلمه
وبعدين الحجاب بيخليكي ملكه
وكمان ربنا فرضه عشان يحميكي عن عيون الرجاله

قال الله تعالى: (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ۚ ذَٰلِكَ أَدْنَىٰ أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ)
وشرح الايه
إن ربنا أمر رسوله -صلّى الله عليه وسلّم- بإلزام أمهات المؤمنين ونساء المسلمين بالحجاب، وذلك بستر جميع البدن عند الخروج، وبالحجاب تتميّز النساء الحرائر عن غيرهن من النساء، ولا يتعرّض لهنّ أحدٌ من الرجال والسفهاء، بأيّ فعلٍ يخدش حياءهنّ وعفّتهن وطهارتهنّ.

وكدا انتي مش بتتزيني بشعرك أو ايه حاجه للكل
قال تعالي" ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن "

وصدقيني الحجاب هيميزك وهتحبي نفسك بيه

سما ... الله ... انا حبيته والله وفهمت كلامك
طب انا قررت إن شاء الله ألبسه
ممكن نتفق علي يوم ونطلع انا وانتي ونشتري لبس جديد وحجاب بردو

اسراء... وانا موافقه وعلي ما نخرج هديكي خمار من معايا تلبسيه علي الفساتين اللي تنفع عليه عندك

سما حضنتها
ربنا يخليكي ليا يا سووو

اسراء.. حبيبتي

سميره وكانت سمعت كلامهم
وقالت بزعيق
إنتي بتجبري بنتي إنها تلبس الحجاب عشان تبقي زيك يا اسراء

اسراء... أجبر ايه يا طنط هي سما صغيره
انا بس وضحتلها الواجب والفرض

سما ... يا ماما أنا اللي جيت لإسراء عشان تقولي أهميته
إنما هي مأجبرتنيش ع حاجه

سميره.. وبعدين انتي ايه اللي طلعها في دماغك أصلا

سما ... عادي يا ماما دا فرض أصلا
وانا كنت مستنيه ابقا مقتنعه بيه

ريان ... في ايه
صوتكم عالي ليه

سما... انا كنت بفكر البس الحجاب وجيت لإسراء عشان تقولي رأيها وكدا
بس ماما مش عاجبها

ريان ... ليه يا ماما بس
وبعدين كان نفسي سما تلبسه من زمان بس مكنتش عايز اغصبها
وقولت لما تقتنع بيه وفرحان من الخطوه دي يا سومي

سما ... حبيبي
ربنا يخليك ليا

سميره اتغاظت وطلعت اوضتها
ماشي يا اسراء هتحرضي ابني وبنتي عليا
إما خليته يطلقك ويرميكي
وراحت لساميه تفكرها تحط الحبوب

وكالعادة اسراء كانت بتاخد الحبوب ومكنتش بتعرف

وساميه كانت بتحطهم مجبره ونفسها لو تقدر تقول لا لسميره

تاني يوم مالك اخد أمل لأهلها
وريان اخد اسراء بردو
وطلعوا قعدوا معاهم

مالك ... معلش بقا هنمشي أنا وريان نعمل كام حاجه للشغل وهنرجع نتغدي معاكم

سالم .. ليه يبني خليكم قاعدين

حنان ... اه قضوا معانا اليوم

ريان..معلش يا طنط هما ساعتين ولا تلاته هنعمل كام حاجه للشغل ونرجع نكمل معاكم اليوم

محمد .. خلاص عشان منعطلكمش
بس متتأخروش علينا

مالك ... حاضر إن شاء الله

وامل واسراء قاموا يوصلوهم للباب

اسراء بقلق ... ريان خلي بالك من نفسك

ريان ... هههههههههههه ليه بقا هو انا صغير

اسراء.. مبهزرش
قلبي مقبوض مش عارفه ليه

ريان ... حبيبي متقلقيش
وحاضر هاخد بالي من نفسي
يالا لا اله الا الله
وباس دماغها

اسراء ... محمد رسول الله

وركب مالك هو وريان عربيه ريان عشان يروحوا شغلهم

وكان سامح مراقب مالك بعربيته
من اول ما طلع من البيت عشان يقتله في اقرب فرصه

مالك ... وقف هنا يا ريان ثواني هجيب ميه من السوبر ماركت واجي

ريان ... ماشي
ووقف ريان ومالك نزل من العربيه وعدي الطريق عشان يجيب ميه

سامح ... دا نزل من العربيه كويس اووي
دي فرصتي عشان اقتله وهو بيعدي الطريق وهو راجع
ووقف سامح بعربيته يستني مالك يطلع من السوبر ماركت عشان يخبطه

طلع مالك من السوبرماركت وسامح شغل عربيته ومشي في اتجاهه بسرعه كبيره
وريان اخد باله من العربيه اللي جايه بسرعه ومالك مش واخد باله

طلع بسرعه من عربيته وهو بيحذر مالك وبيجري عليه

ريان .... مااالك حاااسب
وجري ريان وزق مالك علي الرصيف قبل العربيه ما تخبطه
بس العربيه بتاعت سامح خبطته هو وطلع يجري قبل حد ما يشوفه

مالك قام من ع الأرض ولقي ريان هو اللي اتخبط وهو بينقذه
رياااااااااااااااااااااان
قد يعجبك أيضا
الاسمبريد إلكترونيرسالة