رواية زين وشمس الفصل الخامس 5 - بقلم نادية مصطفى

الصفحة الرئيسية

  

 رواية زين وشمس الفصل الخامس 5  -   بقلم نادية مصطفى




شمس الزين
الجزء الخامس
.. راحت شمس عند ابوها عشان تشوفهم
شمس اول ما شافت فريده حضنوا بعض
شمس. اه يا فريده انا تعبت اوي من زين
فريده.معقول
شمس واكتر من كده ده ابتلاء تعبت قوي ومش قادره ارجع له بجد مش مستحمله منه كل اللي بيعملوا فيا وبيجرحني بكلامه وبيوجعني وهو بارد جدا مش حاسس باي حاجه
فريده.مش عارفه اقولك اي
شمس .انا خلاص تعبت يارب خدني أنا تعبت اوي بجد
ورجع زين البيت وما لقاش شمس
زين بعصبيه. هي فين دي
ورن على شمس انتي فين
..انا عند بابا
قفل معاها وركب العربيه وراح
زين .قلتيلي انك هتخرجي من البيت
شمس. انا حره اعمل اللي انا عايزاه يا زين
زين. ده كان زمان يا ماما
شمس. امشي
زين.تعالي معايه
فريده .سيب شمس انهارده
زين.مافيش الكلام ده يلا يا شمس
شمس .لا انا عايزه اقعد هنا
زين شدها
شمس .سيبني بقولك
راح شالها وركبها العربيه
شمس .انت مجنون
زين .اه مجنون واسكتي بقى بدل ما اطلع عليكي جناني ده
وصلوا الفيلا واول ما دخل فضل يضرب فيها وهي تعيط وتقول له ابعد عني انا بكرهك
زين .مافيش خروج من غير اذني بعد كده
شمس. حرام عليك يا اخي مش عايزاك في حياتي ابعد عني بقى وهو دخل اوضته وما اهتمش بكلامها
تاني يوم….
شمس خرجت الجنينه وقالت تعمل رياضه وقابلها شاب
اي الجمال ده
شمس.خير
الشاب .لا ماشاءالله عليكي مش بعاكس ولله
شمس.وبعدين
الشاب.انا كريم
شمس امم اهلا وسهلا انا شمس
كريم.ممكن تعلميني الرياضه دي
شمس .مافيش مشكله
وبعدها صحي زين ونزل ليهم
زين.خير ياكريم في حاجه
كريم .وحشني يا زين شمس انسانه جميله اوي
زين.ولله
كريم.اه جدا هي قريبتك
زين .اه مراتي
كريم بص لشمس مراتك ازاي
زين انتي ماقولتيش ليه ياشمس ولا اي
شمس. لا ماجتش فرصه
كريم.معقول لا ألف مبروك شمس مدام جميله اوي استأذن انا سلام
زين شد شمس ودخل وزقها وهي اتخبطت في حاجه فتحت دماغها
زين. شمس شمس قومي وهي كانت مش بترد ..زين خدها وجري ع مستشفى
زين وهو خايف بجد ع شمس
…انا السبب في كل ده يارب قومها لي بالسلامه
وخرج الدكتور هي بس كانت فاقده الوعي بس هي العامل النفسي بتاع المدام وحش اوي هو حضرتك مين
زين.انا جوزها
الدكتور تمام خليها تخرج من اللي هي فيه ده
زين ممكن ادخل ليها
الدكتور .تمام
زين دخل وبص لشمس
..بقى هي دي اللي كانت الضحكه مش بتفارق وشها بقى الحزن مالي وشها وبهتان الحزن عليه
انا ما بقتش عارف الصح من الغلط انا عمال اظلم فيها وهي مالهاش ذنب انا بجد زهقان نفسي وخائف بجد على شمس
واول مافتحت عينيها لاقيتو في وشو وفضلت تعيط
زين.انتي كويسه
شمس.مالكش دعوه
زين.ماكنش قصدي ولله ياشمس
شمس.ولله خيانتك ليا مش قصدك وانك تجيب عندي بنات مش قصدك ووجعك على مرضي مش قصدك واهانتك وظلمك واضربك ليا برضو مش قصدك
امال قصدك ايه طالما كل حاجه مش قصدك أمال انا اللي اقصد انا بكرهك ولو فضلت تتوسل ليا في يوم عشان اسمحك مش هاسمحك وفضلت تعيط
وكلامها وجع قلبو اوي
وبعد شويه الدكتور كتب ليها على خروج
هي كانت بتبص من الشباك ورافضه انا تبصلوا حتى ولا تتكلم معاه
ووصلو الڤيلا
زين.شمس
وهي وقفت ومابصتش عليه
زين.انا اسف
.. على اي بالظبط
..على انهارده
شمس..اه على انهارده بس
.اه
شمس.وانا مش قابله اسفك المقرف ده
وجت تدخل الاوضه مسكها وقال

يتبع…..

google-playkhamsatmostaqltradent