رواية جمعهم الحب الفصل الثالث 3 - بقلم مريم حجازي، ندى ربيع، ريناد خالد

الصفحة الرئيسية

 رواية جمعهم الحب الفصل الثالث 3 

البارت 3
رواية جمعهم الحب

ندي: يلا يعجله منك ليها اتأخرنا حسام هيموتنا. 
مريم بدون وعي: اهه بعضلاته التحفههه دي....... ءءء لا ولا حاجه يلا قدامي. 
ندي: اكيد وقعتي اكيد ده اخويه ونا اعرفه كل البنات هتموووت عليه. 
مريم: لا لا انتي فاهمه غلط يلا هنتأخر. 

دالفوا جميعاً. 

ريناد وهي منبهره بتفاصيل الشركه. 
ريناد: انتي اخوكي شغال اي يخربيتك اي الحلااااوه دييي.
ندي بغرور مصتنع: عيب عليكييي يبت انتشيي مش عارفهههه انا مييين. 
كانت تتكلم وهي تضحك وكانت مسلطة كل عيون موظفين الشركة عليهم 
ندي:جماعة اهو مكتب اخويا هخش اقول ان انتو جيتو واطلع 
مريم :اشطا بس متتاخريش 
ندي:عيوني ودلفت الي مكتب اخيها 
ندي وهي تفتح الباب :انا جيت يا حسااا...اي دا حموكشة وفهود هنا
محمد وهو يتجه نحيتها  :انا قولتلك كام بلاش حموكشة دي 
ندي بمرح :خلاص ياحمو اهدي كدا مال خلقك في مناخيرك كدا لي
فهد بحب :عاملة اي ياقلب فهود 
ندي وهي توجه كلامها لمحمد:والله محد رافع معنوياتي في الشركة دي غير الواد فهود 
حسام بجدية:طيب خفي جنان واقعدي وقوليلي فين صحابك اللي هيشتغلوا
ندي بصويت:يخرررررابيييي انتو سيبني عمالة اتكلم وهما كل دول وقفين برااا ...اعاااااااا انا خايفة اطلع ياكلوني ماتنادي عليهم انت ياحموكشة
محمد:تصدقي اني كنت هقوم بس بعد حموكشة دي مش متحرك من مكاني 
ندي:يااااه كانوا بيرضعوك برود يلا 
حسام بغضب:نددددددددييييييي

ندي بخوف وهي تجري علي برا:غووووورتتت رايييححة اجيبببهم
محمد وفهد كاتمين الضحك بالعافية
حسام بجدية :يلا كل واحد علي مكتبوا  عشان انتو اللي هتعملوا معاهم الانتر فيو
محمد وفهد :تمام وكل واحد راح علي مكتبوا 
بعد قليل كانت تدلف ندي وريناد وروما ومريم وضحي مكتب حسام 
حسام :عرفوني اساميكم
ضحي:ضحي محمود..كلية طب اسنان
روما:وانا مريم محمد بس علطول روما كلية طب اسنان
ريناد بمزاح : العبد لله ربناد خالد ...كلية شخبطة علي راي امي
حسام نظر لها نظرة رعبتها 
ريناد بصوت واطي سمعه البنات:هو هيكولني هولاكو دا ولا اي وهي توجه كلامها لحسام
ريناد بجدية:ريناد خالد ..كلية فنون جميلة 
مريم بخجل من نظراته :م مريم حجازي ..كلية ط طب بشررري
ندي:طبعا انا مش محتاجة انا اختك اصلا
رمقها بنظرة اخرستها
حسام :طيب تمام ضحي وروما هيعملوا الانتر فيو مع محمد وريناد مع فهد وانتي ياندي روحي مع ريناد عند فهد عشان عندي شغل 
مريم بتوتر :طيب وانا 
حسام بخبث:انتي الانتر فيو معايا
مريم بخوف :انا ممكن اروح مع ندي
حسام بجدية صارمة:انا قولت كلمة وخلاص
بصتلها ندي بصة بمعني اطمني متخافيش وخرجوا من المكتب
في مكتب فهد 
ندي وهي تدلف هي وريناد  
سلاممم عليكواا يافهووودي
فهد ببتسامة:عليكم السلام ياقلب فهودك 
ندي بخجل شديد :معلش هنتقل عليك وانت بتعمل الانترفيو مع رينو عشان حسام شكله مش طايقني او بيسربني
ضحك كل من فهد وريناد
فهد بضحك :طيب اقعدي يالمضة علي الكنبة اللي هناك ومسمعش صوتك
فهد وهو بيوجه كلامه لريناد اتفضلي اقعدي ياانسة اسمك اي
ندي وهي تقاطع حديثهم:اسمها رينو خالود 
فهد بتحذي:ندي انا قولت اي مسمعش صوتك لاما تروحي عند محمد
ندي:ميننن حموكشة انت عايزني اقعد انا وحموكشة في مكان واحد دا يقتلني...بص انت مش هتسمع صوتي اصلا
فهد بضحك:يبقي اقعدي ساكتة
وبعد كدا رجع يكمل الانتر فيو مع ريناد
~~~~~~~~~~\\~~~~~~~~~~
في مكتب محمد
كانت تقف روما وضحي متوترين ولكن حسمه امرهم بانهم يدلفوا 
كانت تدق ضحي باب المكتب 
محمد:ادخل 
دخلت ضحي هي وروما لكنها انصدمت هو انت 
محمد:هو انتي 
ضحي بعصبية:انا مستحيل اكمل في الشركة دي طول ما المغرور دا موجود
محمد ببرود:ومين قالك انك هتكملي اصلا انتي مطرودة من قبل ما تشتغلي اصلا خرجت ضحي وخلفها روما وهي بتحاول تهديها
~~~~~~~\\~~~~~~~~~~
في مكتب فهد 
ندي بزهق:فهد انا هطلع برا اشوف روما وضحي
فهد:ندي متتاخريش وتعالي تاني عشان مقلقش 
ندي وهي تخرج:حاضر
كانت تذهب ندي الي مكتب محمد ولكنها رات ضحي وهي تخرج من المكتب بعصبية وعلي وشك البكاء
ندي بقلق :ضحي في ااي مالك 
ضحي وهي ترمي نفسها داخل احضانها 
ضحي بعياط:كسفني وقالي انتي مطرودة اصلا ...انا عايزة امشي مش عايزة اشتغل
ندي وهي تمسد علي ظهرها :اهدي بس ياضحضوحي وانا هخلي حسام يشغلك ...تعالي بقي نروح الكافتيريا وتحكيلي اي اللي حصل
وذهبت كل من روما وندي وضحي الي كافتريا الشركة
 عند حسام فالمكتب: 

حسام: بصي يا انسه مريم كان عندي سكرتيره مشيتها امبارح عايز سكرتيره ضروري وطبعا علي حسب خبرتي فالناس واضح انك هتعرفي تعملي ده بعيدا عن سنك. 
مريم: بسـ..... "يقاطعها حسام. 
حسام بنفاذ صبر : منغير بس انا مش باخد رأيك ي انسه انا بقولك انتي هتشتغلي اي انتي جايه عشان تشتغلي مش هتنقي الشغلانه ال علي مزاجك. 
مريم بتماسك عكس ما بداخلها: حضرتك انا مقولتش حاجه غلط انا بس كنت هسأل علي الشغل عادي مش طريقه دي علي فكره...."تتذكر انها تحتاج هذا العمل اكتر من اي وقت مضي " بص انا موافقه بس هبداء من امتي. 

حسام بنظره انتصار: من بكره الساعه 7 بالدقيقه القيكي هنا لو اتأخرتي ثانيه هتبقي مطروده. 

مريم بأستسلام عكس النار بداخلها: تمام ان شاء الله. 
مريم في نفسها: بقا انا تزعقلي والله لاوريك النجوم في عز النهار  
~~~~~~~~\\~~~~~~~~~~
بعد وقتت كثير
في مكتب فهد
فهد بتنهيدة:كدا يا انسة ريناد نبقي خلصنا وانتي اتقبلني في الشرك.....ثم ااكمل فزع...هي ندي كل دا مجتش
ريناد بقلق وخوف علي صديقتها :لا مجتش
فهد وهو يتنفض من مكانه وياخد اغراضه ويخرج خارج مكتبه :ممكن تبقي راحت مكتب حسام ولا محمد
ريناد بقلق واضح :تمام يلا نشوفها
 اتجهو الي مكتب محمد 
فهد وهو يدلف الي المكتب بدون ان يطرق الباب
فهد بخوف علي ندى:والذي وجعه قلبه عندما لم يراها في مكتب صديقه :محمد هي ندي مجتش هنا
محمد بقلق :اي هي مش كانت قاعدة معاك في المكتب 
فهد بغضب من نفسه لانه وافق انها تذهب:مش عارف قالتلي هتروح عند روما وضحي
محمد بصدمة:صحابها اللي كانوا عندي دا انا رفضتهم ومشيوا من حواللي ساعتين كدا
فهد :انت بتقوووول اي....اومال هي كدا راحت فين
محمد:مهو مفيش كدا غير انها راحت عند اخوها 
ريناد بدموع:طيب يلا نروح مكتب اخوها
محمد :تمام يلا
دلفوا الي مكتب حسام
فهد:حسام اي دا هي ندددي مش عندك ازاي
حسام بقلق :انت هتهزر يافهد ..هي مش راحتلك المكتب من حواللي ساعتين
كل دا واقفة مريم بصدمة علي صديقة عمرها المفقوده وحضنت ريناد 
فهد حكاله كل حاجة بتفاصيل
حسام بخوف علي اخته:طيب دوره انتو هنا في الشركة وانا هشوفها في الكافتيريا اللي جمب الشركة وانتو يابنات خليكوا هنا ما ان شاء الله هنلاقيها وسابهم ومشي وفهد ومحمد كذالك

مريم بحزن:انا خايفة اووي ياريناد علي ندي
ريناد :ان شاء الله هيلاقوها
____________♡_________
بعد قليل من الوقت. 

اخيرا حسام وجد ندى. 

حسام بقلق وعصبيه: نديييي. 
ندي بعد ان سمعت صوته الغاضب: في اي ي حسام بتزعق لييي. 
حسام: في انك ياهانم هنا في الكافتيريا واحنا قلبين الدنيا عليكي ازاي تطلعي منغير ازن. 

ندي: مهو صحبك البارد محمد رفض ضحي وروما ضحي عيطت كتير بسببه الينشك ففخاده خدتها هنا اجيبلها حاجه تشربها. 

محمد من خلفها: انا مش عارف انتو مالكم بفخادي كلكم. 
تحاول ضحي كتم ضحكتها. 
ضحي: خلاص يجماعه حصل خير كله بسببي انا عارفه بجد انا بعتذرلكم. 
وصل فهد وريناد ومريم اخيرا. 
فهد بغضب: لي كده ي ندي كان المفروض تقولي انك نازله لا وكمان تلفونك مقفول. 
ندي: بجد انا اسفه مخدتش بالي. 
حسام: اه صحيح يامحمد انت رفضت ضحي وروما لي. 
محمد: عشان مؤهلاتهم مش اوي برضو. 
ضحي بغضب: مؤهلات مين يروح ماما انت معملتش انترفيو اصلا. 
محمد: ملكيش دعوه انتي ي ام لسان ونص. 
حسام بنفاذ صبر: خلاص ولا كلمه اعتبروا نفسكم اتقبلتوا...... ويلا كله علي البيت الشغل هيبداء من بكره. 
اوماء الجميع ثم ذهبوا للمنزل.
ذهب الجميع الي المنزل بسيارة ندي. 
تدلف ريناد الي المنزل. 
ريناد: انا رجعت ينااااس. 
حبيبه: البومه جت.  
والدتها: بس ي كلبة اخرصيي.... عملتي اي فالانترفيو؟ 
ريناد: كله تمااام انا هموت من الجوع البت ندي البخيله مطفحتنيش حاجه. 
والدتها: ابوكي لسا راجع رايح ياكل روحي كلي معاه. 
ريناد: خلصااا. 
دلفت ريناد الي والدها. 
ريناد: مسالخييير. 
والدها: مساء الزفت. 
ريناد تتظاهر بالحزن: هو في اي كل اللي يشوفني كأنه شاف عفريت هتفهموا امتي اني نجمه ليكوا. 
والدها بنفاذ صبر.: اترزعي يزفته كفايه دراما. 
ريناد بخوف مصتنع: اللي تشوفه ي حج. 
بعد الاكل. 
ريناد: بابا... بابي..... باباتييي.... 
والدها: عايزة اي يبت. 
ريناد: انت عارف ريناد بنتك سواقه قد الدنيا... اممم بس يعني لو امكن تديني عربيتك. 
والدها: ده عند امك. 
ريناد: احضرينا يحاااجه..... ي بابا بقولك شركه كبيره بتاعت ناس نظيفه اي منظري يعني. 
والدها: هو هو منظرك مش هيتغير...بس وحياة امك لو حصلها حاجه هعمل علي فخادك ملوخيه. 
ريناد: متخافش عليا بس انت. 
والدها: جيب العواقب سليمه يارب. 
_____________♡_______
اليوم التاني. 

استيقظ الجميع بحماس ليومهم الاول فالعمل. 
استيقظت مريم علي صوت زوجه والدها: اصحي يختي عندك شغل... اخيرا هتعملي حاجه صح. 
وذهبت. 
مريم في نفسها: كتك القرف حرمه صعرانه. 
تذهب مريم لعمل روتينها اليومي. 
وترتدي فستان بالون البني ونقاب بالون البيج. 
______________♡________
عند ريناد: 
استيقظت علي صوت المنبه. 
قامت بروتينها اليومي وارتدت بنطال اسود "وايد ليج" وتيشرت بالون الاسود ومن فوقها "شيميز" بالون ال"منت" وطرحه بنفس اللون. 
وذهبت لعملها. 
امام منزل ريناد: 

ريناد لنفسها: ايوه هاخد عربيه ابويا ووالعه معايا. 
تركب السياره وتذهب. 

______________♡_________

فالطريق: 
ريناد: والله انا سواقه محترفه الله اكبر عليـ... احي احي خبطت حد تاني هو انا ناقصه. 
الراجل: انزليلي. 

ريناد: بص هنتفاهم بالعقل.... انت كنت ماشي غلط بالعربيه وخبطت فيا ينفع كدههه. 
الراجل: لا والله! انزليلي يروح امككك. 
تنزل ريناد من السياره. 
الراجل: منكم لله مليتوا البلد حراام عليكي مش همشي من هنا غير لما تدفعي حق الضربه. 

ريناد: تصدق انك راجل قليل الادب ومستفز. 

ثم تضربه علي وجهه.... كانت ضربه مؤلمه قليلا لا بل كثيراااً جداً
ريناد تضع يدها علي فمها. 
ريناد: احيييه ده ممكن هيكسرني دلوقتيي......... احم يبتاع انت انا مش هدفع حاجه سيبني بقا عشان متأخرش. 
الراجل والله لتيجي معايا علي القسم. 
ريناد: قسم مين يا ابو قسم. 

فالقسم: 

الراجل: والله لخليكي تدفعي غصب عنك 
ريناد: مش بتهدد علي فكره. 
العسكري: اتفضلوا
يدلف الراجل ثم ريناد. 

عندما تدخل تصدم ما هذا انهُ نفس الشخص من هذا اليوم. 

ريناد بصدمه: انت! 
سليم بخبث: اه انا. 
ريناد في نفسها:احييي دا انا كدا هتسجن من غير تفاهم
سليم: عملتلك اي البت دي سجل جرايمها كتير. 
الراجل: خبطت عربيتي لا وكمان مش عايزة تدفع.

ينظر لها سليم بمعني"تاني! "

تنظر له ريناد بتوتر. 

ريناد: انا عايزة اقول حاجه لاستاذ سليم. 
سليم: قولي. 
ريناد: لا في ودنك. 
سليم: انتي هتهزري يبت؟ 
ريناد: انت مش ابن خالتي عشان اهزر معاك...... وحياة امك ضروري. 
سليم: ممكن تطلع برا ي استاذ..... 
بعد ان خرج الرجل. 
سليم: هااا عايزة اي؟ 
____________♡_______
يتبع~~♡
الكاتبون
ندي ربيع
مريم حجازي 
ريناد خالد 
روما محمد
زي ما انا مش بقصر  معاكوا واول ماالرواية تجيب100ليك بنزل باللي بعده انتو كمان حطوا ليك والرواية دي مش هتنزل غير لما البارت دا يجيب150ليك يافنزاتشششييييي🥺🥺🥺🥺

  •تابع الفصل التالي "رواية جمعهم الحب" اضغط على اسم الرواية 

google-playkhamsatmostaqltradent